تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات ساخنة > فضائح الفن والبرامج التلفزيونية > فضائح الفنانين والمشاهير

فضائح الفنانين والمشاهير فضائح الفنانين , فضائح المشاهير , فضائح الأفلام , فضائح المسلسلات , تغطية شاملة لحياة الفنانين والمشاهير (صور - فضايح - معلومات عامة )

ميريام فارس:لهذه الاسباب تمّ توقيفي في أحد المطارات!تحدثت عما يجمعها بحسين الجسمي

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-10-2006, 02:33 AM   #1 (permalink)
_MorphEus_
مشرف متميز سابقاً
لو في عيد الزمن
 
الصورة الرمزية _MorphEus_
 

ميريام فارس:لهذه الاسباب تمّ توقيفي في أحد المطارات!تحدثت عما يجمعها بحسين الجسمي




ميريام فارس:لهذه الاسباب تمّ توقيفي في أحد المطارات!تحدثت عما يجمعها بحسين الجسمي واعتذرت من رجل مصري

ميريام فارس:لهذه الاسباب تمّ توقيفي في أحد المطارات!تحدثت عما يجمعها بحسين الجسمي

بعيداً عن طريقة الأسئلة المعتمدة عادة بالحوارات، اخترنا للفنانة ميريام فارس حرية الكلام والتعبير وإبداء الرأي كما تشاء، ضمن محاور حدّدتها «سيدتي» ووحّدتها عبارة ثابتة هي «لو أردت أن»، انطلقت منها «سيدتي» مع ميريام وعادت بالتتمات التالية:.

بيروت: كلودين كميد ـ تصوير: حسين سلمان
تسريحة: جو رعد ـ ماكياج: باتريسيا ريغا

لو أردت أن أكون شخصية معروفة لاخترت المهاتما غاندي؛ لإعجابي بشخصيته وحبه لمساعدة الناس وتطبيق العدالة والسلام. وأنا من أتباعه بمحبتي للسلام لأنني لا أحب المشاكل أو أفكر بافتعالها.
لو أردت أن أكون شخصية فنية معروفة لاخترت ألفيس بريسلي؛ لأنه أوجد فناً جديداً في عصره، ولا تزال الأجيال حتى الآن تعتبره أسطورة.
لو أردت أن أكون شخصية إعلامية لاخترت أوبرا وينفري؛ لأنني أحبها كثيراً، وعماد الدين أديب؛ لإعجابي بشخصيته وطريقة طرحه للمواضيع.
لو أردت أن اختار أمراً فنياً ندمت عليه (تفكر ملياً) وتردف: لم يحصل بعد؛ لأنني متأنية في اختياراتي وإطلالاتي الفنية. حتى في حياتي العادية، قلما توجد محطات للندم عليها. وأذكر مرة أنني عمدت الى ادخال بعض التغييرات على لون شعري من خلال صبغه بخصلات شقراء. وبعد انتهاء التعديل، نظرت الى المرآة فلم أحب شكلي. وعلى الفور، طلبت من مزين الشعر أن يعيد شعري الى اللون البني.
لو أردت أن أخضع لعملية تجميل، لاخترت أنفي. ولكن، لغاية الآن، لا أفكر بالأمر أو يشغلني ذلك لأنني لا اراه معيباً. فأنا لا أجد شيئاً يزعجني بشكلي وإلا لسارعت الى تعديله.


أدعو الجميع الى زفافي

لو أردت أن أختار سناً معينة للزواج لاخترت ان يكون ذلك في السابعة والعشرين من عمري، أي بعد أربعة أعوام من الآن. وأنا أؤثر الرجل الذي سأرتبط به أن يتمتع بشخصية قوية. فعندما ينظر إلي (ضاحكة) أرتجف ويكون أيضاً حنوناً، يعمل على إرضائي فوراً إذا تدللت عليه. أما بالنسبة لشكله الخارجي فليس لدي هاجس بشأنه. فأنا مثلاً أحبه ان يكون عريض الكتفين،وأشعر أنه يحتضنني بحنان إذا أخذني بين يديه. وأنا لم أتعمّد فترة العزوبية إنما حدّدت هذه المدة لتحقيق ذاتي أكثر؛ لأن الزواج يضعنا أمام مسؤوليات كبيرة. والرجل الذي أطمح للزواج منه لا أحبه أن يفرض رأيه عليّ كأن يأتي ويقول لي: «يجب أن تتركي الفن الآن». فهو، وبطريقة غير مباشرة، قد يجعلني بأسلوبه الذكي احقّق ما يريده وأتفرّغ للعائلة بعيداً عن الطريقة الإلزامية.
لو أردت أن أختار مكاناً للاحتفال بالزواج فسيكون في مساحة كبيرة ومفتوحة؛ لأنني سأدعو جميع الناس والفنانين إليه، وأتمنى أن يلبوا الدعوة ،لأن هذا الأمر يفرحني.
لو أردت أن اسمّي من هم أصدقائي بالفن لقلت: أصالة ونحن نتهاتف باستمرار، راغب علامة ونتحدث سوياً من وقت لآخر. وفي فترة من الفترات كانت لدينا حفلات مشتركة، وكان بطبيعة الحال أن نلتقي كثيراً... وغيرهما أيضاً من الفنانين.
لو أردت أن أحضر حفلة لفنانين معينين لاخترت حسين الجسمي وشيرين عبد الوهاب وراغب علامة وأصالة ومحمد عبده وفضل شاكر وآخرين؛ لإعجابي بأصواتهم وأغانيهم. أنا أحب الفنانين الذين يختلف اداؤهم بين الكاسيت والمسرح حيث أحب أن يسمعوني أداءً مختلفاً وجديداً للأغنية ذاتها التي يغنونها في ألبوماتهم. الفنانون الذين اخترتهم وبفضل إحساسهم المطلق يبدعون في هذا المجال.
لو أردت أن اختار شيئاً ما
يزعجني بالفن لتغييره لاخترت تلك التقنية الجديدة والخطيرة التي أدخلت الى الاستوديوهات، وتقوم على تحويل الكلمات التي يتفوه بها أي شخص بشكل عادي وكأنه يؤدي أغنية من دون أي مجهود. وأنا بالتأكيد أرفض هذا الامر، ولا أفكر أبداً باللجوء إليه.
حتى تقنية الـ Auto tune التي من شأنها «تنظيف» الأغاني المسجلة من الشوائب لا أحب استعمالها؛ لأنني أشعر بأنها تعدّل الصوت قليلاً.
لو أردت أن أستمع الى نصيحة صادقة من شخص ما لاخترت والدتي لأنها الأكثر وفاء في حياتي.

اعتذر من هذا الرجل المصري!

لو أردت أن أختار أجمل مرحلة في حياتي لاخترت تلك التي أعيشها حالياً، وأختصرها بمرحلة تحقيق الذات وبلوغ النجومية أكثر وأكثر. أيضاً هناك مرحلة لا أنساها وتعود الى سن المراهقة وتحديداً الخامسة عشرة مثلاً. وهي مرحلة جميلة لم يكن لدي هموم خلالها سوى إنهاء درسي ثم النزول الى الشارع واللعب مع رفيقاتي في الحي. وهن لا زلن صديقاتي لغاية الآن. ومنهن لمى، ايلينا وجويس. (وتذكر قائلة) كنت مشاغبة في تلك المرحلة ولا أزال طبعاً. ولقبي الذي يرافقني منذ صغري هو «الفارة» (الفأرة).
لو أردت أن أتحوّل الى سيدة أعمال لاخترت أن أكون مالكة دار أزياء. ومن غير المستبعد أن أحقق ذلك مستقبلاً. وان شاء الله أصبح صاحبة دار أزياء عالمية على غرار دور الأزياء العالمية.
لو أردت أن أعتذر من شخص ما أخطأت بحقه لاعتذرت من موظف في مطار مصر انفجرت غاضبة مرة بوجهه من دون ذي حق. فأنا كنت حينها متعبة جداً ولم
أنم بشكل جيد، فما ان اقترب مني حتى راح ينهال عليّ بالأسئلة مستفسراً عن أمور تتعلق بجواز سفري وبعض المعاملات، فضقت ذرعاً به وصرخت بوجهه وقلت
له دعني وشأني. وأنا أنتهز المناسبة عبر «سيدتي» لتوجيه الاعتذار له لأنني كنت قاسية معه بعض الشيء.
لو أردت أن أتوارى عن الأنظار والسفر للإستجمام لذهبت الى «هاواي» برفقة صديقاتي. وأنا أهتم للأشخاص الذين هم برفقتي أكثر من اهتمامي بالأمكنة بحد ذاتها. وأحب أن أتحوّل في السفر الى فتاة عادية لا يتعرّف إليها أحد. لذلك أتوجه عندما آخذ إجازة الى دولة أوروبية. وبالرغم من ذلك، يحصل أن يتعرّفوا إليّ كما حصل مرة عندما زرت فرنسا. ودخلت المحال التجارية مع صديقات لي، فكانت الزبونات يتعرّفن إليّ فوراً لأنهن إما لبنانيات أو من جنسيات عربية مختلفة.


ميريام والهدايا

لو أردت أن أمحو أشخاصاً من حياتي لما اخترت أحداً؛ لأنني لست من النوع الذي يقطع علاقته بالآخرين إنما أعطيهم دوماً المزيد من الفرص لتغيير مسلكهم معي. ولكن، إذا أعطيتهم فرصة أو اثنتين أو ثلاثاً وبقوا يسيئون إليّ فعندها أقطع علاقتي بهم تماماً، كما حصل مرة مع صديقة مقرّبة مني محوتها من حياتي بعدما تمادت بالإساءة إليّ. ولكنها عادت فظهرت فجأة في حياتي وعدت وأعطيتها فرصة أخرى وعدنا صديقتين، ولكن ضمن حدود تتحكم بالعلاقة. فلا أخبرها مثلاً كل أسراري كما كنّا في السابق.
لو أردت أن أدعو أشخاصاً للاحتفال بعيد مولدي الذي يصادف في 3 مايو 1983، لدعوت أهلي وأصدقائي والأشخاص الذين يتولون إدارة أعمالي. (وتضيف ضاحكة) أصبح عددهم قرابة
الـ 100 أليس كذلك؟! (مازحة) «على أساس انني أحب الهدايا».
طبعاً أنا أمزح. فأنا أحب الهدايا الصادقة ولا تغريني قيمتها. مرات أتلقى هدايا فاخرة فلا تعجبني وأحياناً أخرى أتلقى هدية في غاية البساطة ولكنها تعني لي كثيراً. فمرة تلقيت هدية عبارة عن خاتم لم يصنع غيره في العالم.
ولكن، ربما لأنني لم أقدّر قيمته المعنوية جيداً لم أحافظ عليه فأضعته ولم أتأثر الى أن وجدته بعد حين. وفي المقابل، تلقيت هدية أخرى من شخص مقرّب مني لم تكن بحجم الخاتم وهي عبارة عن حقيبة يد أعجبت بها كثيراً وأحرص على الاهتمام بها.
وكانت من صديق وليس حبيباً. وبالعودة الى عيد مولدي، لقد نسيت ان اخبركم انني أحب الاحتفال به أكثر من مرة؛ واحدة في المنزل وأخرى وأنا مسافرة أو على البحر ضمن ما يسمّى
الـ Beach Party.
لو أردت أن أنتقم من أحد آذاني فلا أعيره أهمية، تمر المسألة لدي مرور الكرام وأنسى الأذى. وأعود وألتقي بهم فأتساءل في قرارة نفسي لماذا أنفر منهم فأعود وأتذكر أنهم سببوا لي الأذية في وقت ما. فالحقد لم يعرف طريقه مرة الى قلبي.
لو أردت أن أعدّ مقالب طريفة لاخترت أصدقائي. فأنا فتاة مشاغبة جداً. مرات تصرّ صديقاتي على أن أذهب معهن الى سهرة ما. فأعتذر بحجة أنني مشغولة. وما إن يصلن الى السهرة حتى يفاجأن بوجودي هناك.
في إحدى المرات، كان صديق لي لم يزر مصر يوماً يردّد دوماً على مسامعي أنه يحلم بأن يرى امرأة مصرية صعيدية بالجلابية وتضع البرقع على رأسها والخلخال في رجلها. وعندما قصدت مصر تذكرت أن أشتري العدّة للتمثيلية التي سأقوم بها. وما إن عدت الى بيروت حتى ارتديت الجلابية ووضعت البرقع وماكياجاً قوياً وقصدت صديقي الذي ما إن فتح الباب حتى دهش صارخاً: «كيف يعقل أن يتحقق حلمي»؟! وهو لم يتعرّف إليّ بسهولة الى أن كشفت له الحقيقة.


كريستين نوفل ام شقيقة ميريام فارس؟!


يلفت الشبه الشديد الذي يجمع الفنانة ميريام فارس بمسؤولتها الإعلامية كريستين نوفل، لا سيما لجهة نوع الشعر ولونه. وتبدو وكأنها شقيقتها الفعلية، وربما يكون هذا الشبه بينهما بارزاً اكثر من الشبه الذي يجمع ميريام بشقيقتها رولا مؤلفة أغنية «هاقلق راحتك» كما يبدو في الصورة. وأحياناً، يعتقدون أن ميريام هي رولا، فينادونها «ألست رولا شقيقة ميريام». وبهذا، ألا يصحّ المثل القائل: «ويخلق الله من الشبه أربعيناً». وحول هذا الشبه سألت «سيدتي» كريستين التي أوضحت أنها تفضل أن تبقى بعيدة عن التصاريح الإعلامية واكتفت بالقول مازحة: «غالباً ما يسألونني: ألست رولا شقيقة ميريام؟». أنا أرافق ميريام باستمرار سواء في أسفارها وفي كافة أعمالها. ومن الطبيعي أن أتعرض لمثل هذه المواقف الطريفة.


ميريام صاحبة محطة
تلفزيونية

لو أردت أن أمتلك محطة تلفزيونية لمنعت بث أغنيات كل الفنانين الذين يتعدون على الفن، وهم باتوا معروفين لدى الناس بمجملهم. وقد يستطيع غيري من أصحاب المحطات بثها كما يريدون ولكنني لن أفعل ذلك. (وكأنها تلعب الدور بجد). أما الفنانون الذين أبثّ لهم فكثيرون، وإذا أردت أن أعددهم فلن انتهي، لذلك سأكتفي بأسماء قليلة، بالإضافة الى كل عمالقة الفن، اختار: أصالة، حسين الجسمي، عبد الله رويشد، راغب علامة، فضل شاكر، وائل كفوري، شيرين عبد الوهاب، نوال الكويتية، ماجد المهندس، نوال الزغبي ونجوى كرم... وأما الأسماء الباقية التي لا أبث اغانيها فأقلية، والغالبية ممن يرددون أسماءهم بأغانيهم.
لو أردت أن أختار أغنية لزميل لي في الفن لأدّيت أغنية «أنا الشاكي أنا الباكي» للفنان حسين الجسمي.
لو أردت أن أختار عدد المرات التي وقعت فيها بالحب، لقلت انها كانت مرة واحدة فقط. وحصل ذلك بالتزامن وانطلاقتي الفنية. وفشلت العلاقة. ربما تتعارض أمور الحب والزواج مع الفن لا سيما إذا كان الفنان في بدايته، فيشتد تملك الشخص الآخر ويصبح أنانياً. وأنا لا أستطيع لومه. وأقر أن هذا هو الحب الحقيقي الذي صادفته.
لو أردت أن أفشي سراً للمرة الأولى لقلت ان لدي عقدة في تصنيفي دوماً كفتاة صغيرة بالسن. فأقول للجميع أنا لست صغيرة أنا كبيرة.
مرة كنت في أحد البلدان الأوروبية، منعت من دخول أحد المطاعم للسهر بحجة أنني دون الثامنة عشرة، وهذا الأمر حصل منذ سنة تقريباً وكنت في الثانية والعشرين من عمري. فقالوا لي: «أنت بالتأكيد في الخامسة عشرة من عمرك وتحاولين ايهامنا
أنك في الثانية والعشرين». وأنا لسوء الحظ لم أكن أحمل بطاقة الهوية.
حادثة أخرى صادفتني مرة وأنا في أحد المطارات الأوروبية حيث منعت منذ سنتين من دخول البلد بحجة أنني زوّرت تأشيرة دخولي الى البلد، معتبرين أنني ما زلت قاصراً وحجزوني في المطار لغاية ان اتصلوا ببلدي وطلبوا التحري عن الموضوع الى أن عادوا فسمحوا لي بالمرور. أحرجني هذا الموقف بالطبع ولكن لم يكن باليد حيلة!
لو أردت أن أنفي إشاعة ما حاصرتني لاخترت آخرها وهي مسألة زواجي من الفنان حسين الجسمي الذي أحبه كثيراً كزميل عزيز في الفن، وهو يكنّ لي المحبة ذاتها، ولكن لا شيء آخر يتعدى هذا الإطار. وأنا أول مرة كشفت فيها عن حبي له كان في «سيدتي» في يوليو الفائت عندما قلت أنني أحب غناء الـ «ديو» معه. فصوته يطيرني وينقلني الى عالم آخر. وبعدها تمّ تفسير هذا الإعجاب به على أنه حب.
لو أردت أن أختار أطرف ما يصادفني في الـ «شوبينغ» لاخترت ما أتعرض إليه من مآس (ضاحكة) في السوق بسبب مقاس رجلي الصغير وهو 36 و الذي إما ان يكون كبيراً وإما مفقوداً من السوق فاضطر الى أن أقصد صانع الأحذية ليجهز لي حذاء مناسباً.
لو أردت أن أتخلص من عادة سيئة لدي لاخترت الأرق. فأنا أعاني من هذه المشكلة ولا أنام بسهولة. وفي مرات كثيرة تمضي ساعتان أو ثلاث وأنا جالسة في الفراش من دون نوم.
وبالرغم من حالة الأرق فأنا
لا أحب تناول المهدئات. وعندما
أنام يجب أن يكون ذلك لتسع ساعات يومياً. فاذا نمت عند الفجر مثلاً تمضي 9 ساعات لأعود فأستيقظ بعدها.


ميريام... مصممة ازياء


لو أردت أن أعود بالزمن الى الوراء لاختيار مهنة أحبها فأنا،بالطبع، أكررالطريق نفسه الذي سلكته. ولكن، بما انني ملزمة بتحديد مهنة للإجابة فسأختار تصميم الأزياء، وهو الاختصاص الذي درسته وأحبه. وأنا صمّمت -ولا أزال- معظم فساتيني. أما مهمة تنفيذها فيتولاها أشخاص آخرون. ولم أصمّم بعد لأحد غيري أو لفنانة أيضاً. وفي المناسبة، وانسجاماً لما يطرحه هذا المحور من المقابلة عن العودة بالزمن الى الوراء، (ضاحكة) أنا لا أحب العودة الى الوراء وكنت أتمنى لو أن ثمة اختراعاً للمستقبل يكشف لنا ماذا سيحصل بعد 500 عام تقريباً، أو ان أنام في الثلاجة وأظهر بعد 500 عام!









_MorphEus_ غير متصل  
قديم 12-10-2006, 03:04 AM   #2 (permalink)
tota4ever
عضو موقوف
 
إرسال رسالة عبر ICQ إلى tota4ever
ههههههههههههههههه عن جد شعرات ميريام كتير بيعجبونى انا بحب ع طول يكون الشعر كيرلى او وايفى
تانكس ابن الجزائر ع الخبريه
tota4ever غير متصل  
قديم 12-10-2006, 03:09 AM   #3 (permalink)
دموع الذهب
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية دموع الذهب
 
Thumbs up


^


^


يسلموووووووووو يا مدير مجله سيدتى عالموضوع
دموع الذهب غير متصل  
قديم 12-10-2006, 03:17 AM   #4 (permalink)
°o.O (كيوت دلع ) O.o°
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية °o.O (كيوت دلع ) O.o°
 
يسلمووووووووووو ع الموضوع



















يا مدير مجلة سيدتي خخخخخخخخخخخخ
°o.O (كيوت دلع ) O.o° غير متصل  
قديم 12-10-2006, 03:20 AM   #5 (permalink)
MISS SARAH
مشرف متميز سابقاً
always happy
 
الصورة الرمزية MISS SARAH
 
ميرسي محمد رئيس مجلس ادارة سيدتي هههههه
MISS SARAH غير متصل  
قديم 12-10-2006, 03:23 AM   #6 (permalink)
أهداب ناعسة
رومانسي مرح
 
الصورة الرمزية أهداب ناعسة
 
مرسي علي الموضوع
أهداب ناعسة غير متصل  
قديم 12-10-2006, 04:46 PM   #7 (permalink)
((مجنونة وائل))
عطر الرومانسية
 
الصورة الرمزية ((مجنونة وائل))
 
مرسي عالموضوع النايس




















يابيبي مجلة سيدتي
((مجنونة وائل)) غير متصل  
قديم 12-10-2006, 09:51 PM   #8 (permalink)
Diala79
أمير الرومانسية
 
شكرا على الحوار الفريد














يا موزع مجلة سيدتي في الجزائر
Diala79 غير متصل  
قديم 12-10-2006, 10:13 PM   #9 (permalink)
_MorphEus_
مشرف متميز سابقاً
لو في عيد الزمن
 
الصورة الرمزية _MorphEus_
 
مرسي على المرور حبايبي

ديالا موزعة مجلة الجرس و انا موزع مجلة سيدتي فبليز لا أحد يستولى على مصادر رزقنا
_MorphEus_ غير متصل  
قديم 12-11-2006, 10:30 AM   #10 (permalink)
.. روميو الشرق ..
رومانسي مرح
 
الصورة الرمزية .. روميو الشرق ..
 
بصراحه تعبتنا يا ابن الجزائر

بس موضوع حلو وجهد تشكر عليه

وانا من اشد المعجبين بالفنانه ميريام
.. روميو الشرق .. غير متصل  
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حصرياً >>> ما هي حكاية زواج حسين الجسمي من ميريام فارس ؟!؟!؟! ~GiiGii~ فضائح الفنانين والمشاهير 13 11-27-2006 01:33 AM
لماذا التقت أصالة في الفندق؟! ميريام فارس: مثلّث إليسا وهيفاء ونانسي عجرم خف وهجه! _MorphEus_ فضائح الفنانين والمشاهير 12 07-24-2006 07:15 PM
نفى اتهامه بالغرور واعترف بارتكاب الأخطاء الجسمي: لم يؤجل راشد الماجد ألبومه بسببي _MorphEus_ فضائح الفنانين والمشاهير 3 07-23-2006 11:56 AM
المطرب الهادي حبوبة يرفع قضية ضد حسين الجسمي _MorphEus_ فضائح الفنانين والمشاهير 6 06-26-2006 02:51 AM
سنة حلوة يا ميريام samah1982 فضائح الفنانين والمشاهير 2 05-12-2006 08:59 PM

الساعة الآن 07:33 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103