تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات ساخنة > فضائح الفن والبرامج التلفزيونية > فضائح الفنانين والمشاهير

فضائح الفنانين والمشاهير فضائح الفنانين , فضائح المشاهير , فضائح الأفلام , فضائح المسلسلات , تغطية شاملة لحياة الفنانين والمشاهير (صور - فضايح - معلومات عامة )

** بخصوص حليم...شهادة ضد الأموات **

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-05-2006, 06:54 PM   #1 (permalink)
jumana11
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية jumana11
 

Cool ** بخصوص حليم...شهادة ضد الأموات **




شهادة ضد الاموات

** بخصوص حليم...شهادة ضد الأموات **
من مسلسل حليم

كاتب هذه السطور هو صديق للأديب الراحل نجيب محفوظ، بل هو من ألهمه ذات جلسة حميمية خاصة، فكرة كتابة ثلاثيته الرائعة بين القصرين و السكريّة و قصر الشوق ، ليحصل من خلالها على جائزة نوبل للآداب سنة 1988 . فهل من معترض؟!

وهو المموّل المالى لفيلمى الرسالة بنسختيه العربية والأنجليزية للمخرج السورى العالمى مصطفى العقاد، ليدخل بهما رحاب التاريخ من أوسع أمجاده. فهل من مكذّب؟!

وهو الابن الشرعى لقصة حبّ أزليّة جمعت ذات عشق بين لايدى دى وحبيبها العربى دودى الفايد . فإن كنتم مكذبين فاسألوا الميتين؟!

نعم، سيداتي، آنساتي، سادتي، أنا كل هؤلاء ويزيد، فهل من معارض؟!

أكيد أنكم غير مصدّقين، لكننى أقسم بكل تخاريف الزّيف العربي، والكذب العربي، و الكابوس العربي.. أننى صادق كصدق راوية تلك الحكاية التى طالعتنا بها كل المواقع الفنية الاخبارية على الشبكة العنكبوتية الأسبوع الماضى والتى مفادها: ان امرأة عربية أصيلة جايلت العندليب الراحل حليم وأسرة حبيبته حسناء مصر وملكة جمالها أيامها ـ أواسط الستينات من القرن الماضى ـ أقرّت وأقسمت بأغلظ الايمان أن قصة الحب التى تداولتها الأقلام الصحفية فى الستينات بين حليم وسيدة متزوّجة من بنات العائلات الغنية، وتناولها فيلم حليم ومسلسل العندليب الذى بثته حصريّاً احدى الفضائيات العربية فى رمضاننا الأخير، هى قصة وهميّة، مفتعلة، وغير حقيقيّة بالمرّة . ابتدعها حليم طلباً للشهرة، وكأنه فى حاجة لاختلاق مثل ذاك الحب لكسب مزيد من الشهرة، فحسبى الله ونعم الوكيل!!

تقول السيدة الفاضلة فى شهادتها المجانيّة والتى لم يطلبها فيها أحد: الفترة الزمنية لحكاية صديقتى الثريّة مع عبد الحليم كانت بين عامى 1964 و1965، كان جمالها غير عادى وليس له مثيل، كانت محطّ أنظار مشاهير ذاك الوقت، الكل يحاول أن يلفت نظرها، لكنها لم تكن تحب سوى زوجها، ربما كان حليم يحبها من جانب واحد، لست أدرى بالضبط، فكلّ من رآها أحبّها . تفاخر الصلعاء بشعر زوجة أخيها "مثل شعبى تونسي".

وتضيف الشاهدة على العصر : تصوّروا امرأة بهذا الجمال، ذات عينين بلون بنفسجى على أخضر تقف بجانب سيارتها الكاديلاك التى كانت بلون عينيها، أفخر أنواع السيارات فى مصر، فى ذاك التاريخ، شعر طويل ناعم وبشرة بيضاء مشربة بحمرة . "ولا حوريات الجنّة يا صاحبي" لتستطرد السيدة جمال فوق الخيال، فكيف بإمرأة بمثل هذه المواصفات أن يعجبها عبد الحليم حافظ الذى كانت شهرته كبيرة آنذاك . "مشكورة على هذا الاعتراف المتواضع من رفعتها السامية"، لتتجاسر إثره بقولها العنصري: وغير ذلك، فلا يمكن لأى امرأة أن تعجب به كرجل، فليس فى ملامحه ما يشد أنظار النساء "من أمثال شاهدتنا طبعاً، الراقية، السامية، السمجة". أفلا تعلمين سيدتي، أن من تتحدثين عنه دوّخ آلاف النساء، وانتحرت لأجله جميلات مصر حين وصلهن نبأ وفاته، وحتى الناجيات منهن من الموت خرجن فى تأبين شعبى نسوي، رافعات عقيرتهن بالصراخ والعويل، آتيات بشعارات حب ووفاء لن يمحيا لأجيال وأجيال مفادهما ابكو يا بنات إليّ علاّمكو الحبّ مات . فمتى كان الحب يعترف بالوسامة، سيدتي؟!

ولا يقف تطاول سيدتنا المصون على هرم من أهرامات الفن العربى عند هذا الحدّ بل يتعدّاه، حين تنفى تماماٍ أى رباط خطوبة جمع صديقتها والعندليب إثر طلاقها من زوجها لتقول: هو أصلاً لا يجرؤ أن يطلب يدها من أسرتها العريقة جداً، لم يكن يجرؤ أيضاً أن يدخل الى صالونات قصورهم، وإنما كان يسمح له بالجلوس مع فرقته فى مكان بعيد عندما يُدعى لاحياء إحدى الحفلات الخاصة . وكأنه سيمثل أمام يدى الفرعون، وبئس المصير، فهل بعد هذه العجرفة من مزيد؟ وهل بعد مثل هذا الكذب من جديد؟ خاصة وأن السيدة المصون أقرّت فى اعترفاتها المثيرة للجدل أن الفترة الزمنيّة للعلاقة التى جمعت صديقتها الحسناء بالوحش! كانت فى أواسط الستينات، أى بعد إلغاء الملكيّة فى مصر والانتصار للطبقات العاملة، وللمواهب الخارقة، فإن كان ما تقوله السيدة صحيحاً، فحمدا لله أن ماتت صديقتها وجل أفراد أسرتها، إثر وفاتها، كما سيأتى فى لاحق الرواية، وإلاّ كانوا أفنوا وأعدموا كل غير وسيم، وغير أمير، وكل فقير عن أرض مصر.. وربما البلدان المجاورة! منتصرين للعرق الآرى الذى إليه ينتسبون، وبالتالى كنا سنحرم من شجن العندليب، ومن روعة تمثيل أحمد زكي، ومن زجل الأبنودي، ومن بهيّة أحمد فؤاد نجم.. فكل هؤلاء وغيرهم كُثر، لا يمتّون بصلة للوسامة الاميرالية لآل صديقتنا الرّاوية وصديقتها الراحلة لا من قريب ولا من بعيد، لكن إبداعهم أبقي، وجمالهم أرقي، ولو كره المتعجرفون!

وتضيف راويتنا الحكيمة فتقول كان كاذباً عندما سرّب لأصدقائه الصحفيين أنها صارحته بحبها، وأخذت تبكى أمامه عندما عرفت أن والدها سيرفض زواجهما. أؤكد أن المرض لم يمهلها طويلاً بعد طلاقها، وأنه انتشر سريعاً فى جسدها المسكين، وفقدت الذاكرة، والنطق، ولم يكن يصدر منها إلا صوت مكتوم متحشرج، حتى أنها لم تتعرّف على عبد الحليم عندما جاء الى بيت أسرتها، مرّة واحدة، ليعودها فى مرضها . فسبحان مغيّر الأحوال والأقوال. فبعد أن كان لا يمكنه أن يتجاوز عتبة صالون أسرتهم الراقية والرافضة للقائها، يتسنّى له وبجرّة كذب، دخوله غرف نومهم وأمام أعينهم، فلا يستأسدون ولا يعارضون، إلا إذا كانوا يريدون نقل عدوى المرض له إنتقاماً لهم ولابنتهم على تطاوله وتجاسره على أسياده من البشر السواسية "وأنا أقول عبد الحليم بماذا توفي، ياجماعة!".

لتضيف سيدتنا إثر هذا القول قولاً آخر أكثر إضحاكاًً ممّا سبق، وأكبر بهتانا مشرّعة لكذبها الآتى فتقول: ولم تلبث أن ماتت بعد هذه الزيارة زهاء شهر أو شهرين، لتموت أمّها بعدها بسنة واحدة، ثم لحقها أبوها . أى بمعنى آخر موت الشهود جميعاً، مستثنية من الرّواية أخت صديقتها التى وكما تقول راويتنا: لاتزال على قيد الحياة، وأنا آراها دائماً، لازالت تتألم، من تلك القصة شأنها شأن إبنيها المرموقين "كلاهما سفير خارج مصر"، فهل رأيتم فى حياتكم أحداً حنبلياً أكثر من أهل حنبل، كهذه المرأة الصدوق؟

لتقول صديقتنا الصادقة قبل أن تختم شهادتها الثائرة على الأموات: وعقب أن ماتت بدأ يحكى "عبد الحليم" للصحافة بتوسّع قصة حبّهما لأنه ضمن أنها لن ترد عليه ،. وهنا فقط، نطقت صديقتنا بالحق، فهى وبعد مرور أكثر من أربعين عاما عن الحادثة أفشت السرّ الخطير، لأنها هى أيضاً، فهمت أن المتحدث عنهما حليم وحبيبته قد توفّيا، وبالتالى ضمنت غياب الردّ، فلها أن تقول ما تشاء، وأن تتلاعب بالنجوم كيفما تشاء. فقصة صديقتنا لم تكن الأولي، ولن تكون الأخيرة أبداً، ما دامت سماء الأغنية العربية تزخر بالنجوم، والكل يودّ اقتلاع مكان له بين النجوم، ولو كذباً، ولو غباءً، فبريق الشهرة مغر.. حتى وإن اقتضى الأمر النبش فى قبور الموتى و الضرب فى الميت حرام.. حرام.. حرام !

فهنيئاً لك سيدتي، موت الميتين، لكن اعلمى جيّداً أن التاريخ حيّ، والأقلام الصادقة حيّة لا تموت، والحساب عسير.. عسير..

كيف لا، وتطاول الست المصون لم يقف عند حدّ الأموات فحسب، بل تعدّاه الى الأحياء أيضاً، بل والمؤسسات أصلاً، حيث قالت فى ختام تصريحها النارى بالحرف الآثم: كان حليم يعمل على نشر تلك الشائعات المشار إليها آنفاً، من خلال أصدقائه من صحفيى الإثارة فى فترة الستينات مثل مصطفى أمين ومفيد فوزى ومنير عامر . وهذا لعمرى مسٌ، وقدحٌ، وثلبٌ من الشاهدة الوقور بشرف صاحبة الجلالة وتعد على كرامة كل صحفى شريف.

فاعذروا لى قراءنا، تطاولى على السيدة ـ وليس من شيمى التطاول على السيدات ـ لكنه تطاول بالمثل، وثلب بالمثل، وتكذيب بالمثل، فالعين بالعين، والسن بالسن، والباديء أظلم.


.
.
.
شو رايكم في الموضوع ؟؟

أنا ما تابعت المسلسل وما عندي فكرة ** بخصوص حليم...شهادة ضد الأموات **


أنتظر مناقشاتكم ...........



jumana11 غير متصل  
قديم 11-06-2006, 12:52 AM   #2 (permalink)
1111 soulafa
أمير الرومانسية
 
ولا انا تابعت كنت كنشوف حضرت المتهم ابي و شمتة ومول الطاكسي وحنان الفاضلي وداك الماسخ لاباس والو باس

المهم شكرا ابنت بلادي

بنت بلادك سلافة
1111 soulafa غير متصل  
قديم 11-06-2006, 03:30 AM   #3 (permalink)
jumana11
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية jumana11
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 1111 soulafa مشاهدة المشاركة
ولا انا تابعت كنت كنشوف حضرت المتهم ابي و شمتة ومول الطاكسي وحنان الفاضلي وداك الماسخ لاباس والو باس

المهم شكرا ابنت بلادي

بنت بلادك سلافة

خخخخخخخخ واللاهيلا الماسخ وععع

شكرا على مرورك اللطيف سلافة
jumana11 غير متصل  
قديم 11-06-2006, 04:10 AM   #4 (permalink)
°o.O (كيوت دلع ) O.o°
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية °o.O (كيوت دلع ) O.o°
 


ولا نا تابعت المسلسل

يسلموووووووو جومانا ع الموضوع
°o.O (كيوت دلع ) O.o° غير متصل  
قديم 11-06-2006, 01:12 PM   #5 (permalink)
~GiiGii~
أمير الرومانسية
 
مشكورة jumana على الموضوع
~GiiGii~ غير متصل  
قديم 11-06-2006, 07:37 PM   #6 (permalink)
jumana11
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية jumana11
 
كيوت دلع

جيجي


شكرا لمشاركتكم
jumana11 غير متصل  
قديم 11-06-2006, 11:15 PM   #7 (permalink)
Diala79
أمير الرومانسية
 
ما تابعتو بس الكل بيعرف بقصة حب عبدالحليم للسيدة الي توفت،سباحان الله اول ماتعرف عليها اتنكست وماتت

مابعرف مين الصح الله وحدو الي بيعلم متل قصة زواجو من سعاد حسني حد بيكذب وحد بيقول كان صحيح
الي كاتب المقال شكلو عندو مشكلة طبقية وعبدالحليم مش نبي حتى يكون منزه
كان مطرب رائع وبس مش منزه
وشكرا جوجو
Diala79 غير متصل  
قديم 11-07-2006, 12:02 AM   #8 (permalink)
jumana11
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية jumana11
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Diala79 مشاهدة المشاركة
ما تابعتو بس الكل بيعرف بقصة حب عبدالحليم للسيدة الي توفت،سباحان الله اول ماتعرف عليها اتنكست وماتت

مابعرف مين الصح الله وحدو الي بيعلم متل قصة زواجو من سعاد حسني حد بيكذب وحد بيقول كان صحيح
الي كاتب المقال شكلو عندو مشكلة طبقية وعبدالحليم مش نبي حتى يكون منزه
كان مطرب رائع وبس مش منزه
وشكرا جوجو
صحيح..الله أعلم وما حد بيعرف الللي صار حقيقة

مرسي لمرورك ديالا
jumana11 غير متصل  
قديم 11-07-2006, 12:48 AM   #9 (permalink)
دايفد بيكام
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية دايفد بيكام
 
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى دايفد بيكام
Cool

حياة عبد الحليم يلفها الكثير من الغموض والقصص الغراميه
والي ممكن اغلبها تكون غير صحيحه وما خفي كان أعظم
ياربي مايحرمنا من مواضيعك
دايفد بيكام غير متصل  
قديم 11-07-2006, 01:49 AM   #10 (permalink)
سهـر الليالي
كبار الشخصيات - جوهرة المنتدى
 
الصورة الرمزية سهـر الليالي
ههههههههههههههههههههههه
والله ما فهمت شي
علا كل كل شي جائز
مشكوووورة غناااااااااااااااااتي
سهـر الليالي غير متصل  
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الجميل جميل وآلي اشبيليا المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 0 06-29-2006 07:04 PM
شهادة وفاة مع مرتبة الشرف فراشة الصباح المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 6 05-31-2006 12:53 PM
أليسا ونانسي وهيفاء وهبي يغنون في المساجد !!! KING OF SLAYER فضائح الفنانين والمشاهير 1 05-09-2006 12:54 PM

الساعة الآن 06:50 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103