تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات ساخنة > فضائح الفن والبرامج التلفزيونية > فضائح الفنانين والمشاهير

فضائح الفنانين والمشاهير فضائح الفنانين , فضائح المشاهير , فضائح الأفلام , فضائح المسلسلات , تغطية شاملة لحياة الفنانين والمشاهير (صور - فضايح - معلومات عامة )

هيفاء وهبي:في أول حوار مباشر بينها وبين قرّاء «سيدتي» أدعو بالشفاء لهؤلاء الفنانات

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-15-2006, 06:11 PM   #1 (permalink)
_MorphEus_
مشرف متميز سابقاً
لو في عيد الزمن
 
الصورة الرمزية _MorphEus_
 

هيفاء وهبي:في أول حوار مباشر بينها وبين قرّاء «سيدتي» أدعو بالشفاء لهؤلاء الفنانات




هيفاء وهبي:في أول حوار مباشر بينها وبين قرّاء «سيدتي» أدعو بالشفاء لهؤلاء الفنانات وأنا نقطة في بحر الوسوف!


هيفاء وهبي:في أول حوار مباشر بينها وبين قرّاء «سيدتي» أدعو بالشفاء لهؤلاء الفنانات


لم تكن أسئلة «سيدتي» هي الوحيدة الحاضرة في اللقاء الذي أجرته مع الفنانة هيفاء وهبي، إنما كانت لقارئات «سيدتي» حصة شاركن بها في مسابقة مميزة ولافتة، من خلال زاوية الـ SMS التي سمحت من خلالها المجلة لهن بالتواصل مع نجومهن المفضّلين وإشراكهن بالحوار. وجاءت الخطوة الأولى مع النجمة هيفاء وهبي التي رحبّت بهذه الفكرة، فتفاعلت بعفوية مع نوف وسارة وريم (قارئات «سيدتي»).... فماذا طلبن منها؟ وكيف، في المقابل، لبّت هيفاء طلبهن؟ لا سيما وأن إحدى القارئات أوحت لها بفكرة رائعة- كما وصفتها هيفاء- وتكشفها «سيدتي» في هذا اللقاء معها الذي استهلته بأسئلتها الخاصة وختمته بأسئلة قارئاتها:

نبدأ معك من آخر إطلالة لك في برنامج «أكيد أكيد مايسترو» وما خلّفته الحلقة التي ظهرت بها من ردود فعل إيجابية حيال إطلالتك، التي لاقت إعجاب الناس ليس شكلاً فحسب إنما بعمق الثقافة، وكان سؤالهم الموحّد الذي ننقله لك،

كيف اكتسبت كل هذا النضج؟
ـ في الوقت الراهن، لا أعرف أن أطلّ وأتحدّث عن نفسي أمام الناس. بمعنى آخر، أخجل من الإطراء على نفسي. ففي السابق، كان ثمة طيش ربما في شخصيتي مثلاً فكنت لا أتوانى عن التحدث عن ذاتي في كل مرة أسأل عن ذلك. لكن بمرور الوقت يشعر الإنسان أنه ليس من اللائق أن يتحدّث بنفسه عن مميزاته أو كل ما يتعلق بشخصيته، لأن ذلك قد يفسّر بالغرور. وصدقاً، ظهرت على المشاهدين في الحلقة على سجيتي. وجاء كلامي وصورتي خير تعبير عن شخصيتي فأنا لم أخطّط مسبقاً للمواضيع التي سأتطرّق إليها. الأمر الوحيد الذي وضعته نصب عينيّ هو انني سأطلّ في الحلقة لأتحدّث فقط عن هيفاء. من أجل ذلك، كان لدي تمنٍ على نيشان وهو ألا يتطرّق بالحديث عن أسماء فنانين في الحلقة لأنني لست في وارد إعطاء آرائي بالآخرين. أنا مرتاحة، وصدقاً، صار لدي تصالح مع ذاتي. وهذا ما ظهر للعيان. بالإضافة الى ذلك، أنا أحبّ كل الناس، ولم أعد أتأثر إذا كان لدى أحدهم شيء ضدي.
> ربما لأن اسمك قويّ على الساحة الفنية؟
ـ لا أعرف. فهذا يعتبر نعمة، بالنسبة لي، فالإنسان يتغيّر وينضج ويعاشر أشخاصاً أكبر سناً وقدراً منه في الحياة ويكتسب ثقافة وخبرة . بالإضافة الى ذلك، هذه هي شخصيتي إذا لم يستفزني أحد. وبمرور الوقت، عوّدت نفسي على المحافظة على هدوئي. كما أنني أجلس
مطوّلاً بمفردي منصرفة إما للقراءة أو مشاهدة البرامج. فأحياناً يدخل علي أشخاص فيسألونني مستغربين «أيعقل أن تشاهدي هذا النوع من البرامج أو ذاك». أنا لا أفوّت فرصة مشاهدة أي برنامج سواء سياسي أو إجتماعي. فعلى المدى البعيد، نتأثر بطريقة تفكير ضيوف هذه البرامج ونكتسب منهم المعرفة خصوصاً إذا كانوا ذوي تأثير واضح في المجتمع. علماً أنني أستمع للكل حتى لو لم تكن ميولي تنسجم مع أفكار الضيف. ويهمني أن أنصت لحديثه للتعرّف على مختلف وجهات النظر في الحياة.
> إذاً، تعترفين انك أصبحت أكثر نضجاً من السابق؟
ـ الحمد لله، عندما يضع الله شخصاً في مكان مميّز ولم يقدّر موقعه جيداً في المقابل فهو لا يستأهل هذه النعمة. وأنا محاطة بأشخاص ينصحونني ويزيدون من معنوياتي. فأنا من الأشخاص الذين يلجأون لأصدقائهم في الحياة. فإذا كنت متضايقة مثلاً من أمر ما وأشعر بقلة الأمان ألجأ فوراً الى من يمنحونني بصدق القوة والأمان. فيقولون لي مثلاً: «هيفاء لا تتأثري» هؤلاء الأشخاص يمدونني بالقوة. حتى انني وقبل الإطلالة في برنامج «أكيد أكيد مايسترو» تلقيت رسالة على هاتفي الجوّال من شخص عزيز لدي زادني قوة، وهو المخرج سيمون أسمر وهذا نصّها بالفرنسية: Bon Courage Bonne Chance pour ce soir (حظاً موفقاً لهذه الليلة) وقال لي أيضاً: «أنت قوية و«ما بينخاف عليك» وتكلمي عن ذاتك كما أنت لأن هذا ما يحبّه الناس لديك».
وبعد الحلقة، تلقيت رسالة هاتفية أخرى (رفضت الكشف عن هوية مرسلها) مفادها: «الطفلة الكامنة بداخلك فريدة ومميّزة. وهذا هو سرك». أحياناً لا تحتاج الأمور الى فلسفة. أنا أطلّ على الناس على طبيعتي. ولا أنكر انني تغيّرت بأمور كثيرة ولكن حان الوقت والحمد الله لأبيّن نفسي على حقيقتها.

ماذا يجمع هيفاء
بـ جورج وسوف؟!

> في المقابل، زادت نسبة الفنانات اللواتي يقلّدنك، الى أي مدى يزعجك هذا الأمر؟
ـ لِمَ سأنزعج؟! فهل ثمة أحد يضايقني شخصياً. هن يحاولن أن يقدّمن عملاً كعملي. ويبقى رأي النقاد والجمهور هو الحكم إن كنّ ينجحن أم لا. هنّ يعتبرنني ربما قدوة فنياً لهن ومعجبات
بـ «اللوك» الخاص بي. ولكن ربما لو أن كل واحدة «اخترعت» لشخصيتها شيئاً مميزاًَ كما فعلت أنا لكانت نجحت كثيراً. لأن التقليد سرعان ما يلاحظه الناس. لنأخذ المطرب الأستاذ جورج وسوف، فكم من مقلّد له على الساحة الفنية؟!
> هل أنتما متشابهان في هذه الناحية؟
ـ ليتني أكون نقطة في بحره. هو فنان كبير. ولكن ربما لديه شيء مميز في شخصيته يجعله محبوباً لهذه الدرجة، وربما في المقابل أملك جزءاً من هذا الشيء الذي اختصره بـ «الكاريزما» والشعبية.
> اللافت أنه وسط تقليدهنّ لك، ينتقدنك أيضاً، ما ردك؟
ـ هذا صحيح، وإلا كيف سيلفتن النظر إليهن؟
هنّ يعشن الأمور هكذا للأسف. وبعضهن وصل الأمر بهن لدرجة الهوس والمرض. وتسألينني ماذا أقول لهن، أنا أدعو لهن بالشفاء. عندما يذكر اسم هيفاء بطريقة عدائية من شخص لديه مشكلة ذاتية في الحياة حوّلته الى مجروح وعدائي، يعتقد أنه بتهجّمه علي «يفشّ خلقه» (ينفس عن غضبه) معتقداً أنه يلفت النظر إليه. هذه أمور باتت مكشوفة. وأحياناً أرى فنانين يتحدّثون عني أشياء جميلة، فأبادر فوراً للإتصال بهم لشكرهم. فبمقدار ما تسعدني محبة الجمهور لي، أفرح كثيراً لدى تبلّغي خبراً مفاده أن أحد زملائي في الفن أثنى عليّ.
> من تحديداً من الفنانين اتصلت به وشكرته؟
ـ بالأستاذ راغب علامة والأستاذ فضل شاكر والفنانة نورهان التي تحدّثت عني مرة في إحدى المجلات بشكل جميل، والفنانة مادلين مطر أيضاً وغيرهم.

هيفا وإليسا

> تحدّثت بشكل إيجابي في حلقة «أكيد أكيد مايسترو» عن رأيك بأغنية «لو تعرفوه» للفنانة إليسا، فهل بادلتك بالمثل في إحدى المرات واتصلت بك لتبدي رأيها بعمل جميل لك؟
ـ ليس ضرورياً أن يتشابه كل الناس. نيشان أخذ رأيي بأغنية أجدها جميلة. هناك أشخاص عاجزون عن الاعتراف بالأشياء الجميلة في الحياة بينما أنا لا مشكلة لي بذلك وأعترف بالأمر.
> كيف تصفين العلاقة بينكما حالياً؟
ـ لا علاقة بيننا. وأنا أدعو لها بالتوفيق. التقينا مرة على متن الطائرة، فحييت مدير أعمالها أمين أبي ياغي وهي كانت ترافقه وربما لم تحب أن تحييني، فهي حرة. بالنهاية أنا لدي اعتبار لنفسي وأحبّ هيفاء وهبي كثيراً، وإذا لم أحترم ذاتي فمن الطبيعي ألا يحترمني أحد. وأنا أقول ربما لم ترني إليسا. فأنا لا استطيع لوم أحد أو إطلاق الأحكام عليه. ولكن ذلك لا يمنع أن أعبّر إذ سئلت على الهواء عن رأيي بعمل يعجبني بكل موضوعية وصراحة.
> حتى ان الإعلامي نيشان تطرّق بالحديث عن أغنية إليسا عن المبيعات المرتفعة التي حققها ألبومها، ما رأيك؟
ـ سألني عن رأيي بألبومها بأكمله، فقلت له أنا أتحفّظ عن رأيي. وبالتالي، إذا كان لدي رأي ليس فيه الكثير من الاعجاب، فلمَ أفصح عنه؟ أنا أعجبت بهذه الأغنية تحديداً أما الأغاني الأخرى فلم تعجبني كثيراً، وبالتالي لم أحب ذكر ذلك على الهواء. وربما لأن طوني سمعان المشرف على الشؤون الفنية في «روتانا» يعدّ برنامج «أكيد أكيد مايسترو» لذلك فضّل التطرّق الى مبيعات الألبوم. وأنا أعرف كيف يحمون بعضهم في «روتانا». وهذا أمر لافت و«برافو» ويا ليت كل شركة تحذو حذوهم.
> يلفتني دائماً بإجاباتك ان لقبي أستاذ أو ست يسبقان ذكر أسماء الفنانين كالأستاذ جورج وسوف أو أستاذ راغب علامة
أو ست نجوى كرم، فهل تفعلين ذلك كنوع من الاحترام بالرغم من أنك نجمة أيضاً ومتساوية معهم؟
ـ عيب أن أقول عنهم الزميل أو الزميلة وهذه عادة اكتسبتها منذ طفولتي. فأنا أحترم كل من يكون أكبر قدراً وسناً. وهؤلاء الفنانون سبقونني وأهم مني فنياً وأنا لا أقصد هنا الشعبية. ومن الطبيعي أن أحترم تاريخهم ربما يقول لي هذا الفنان أو ذاك ناديني باسمي ولكن احتراماً لقيمته امام الناس أناديه باللقب. هكذا تعلّمت. (وتذكر ضاحكة) كنت أنادي جيراننا في صغري بـ Tante و«عمّو» وعندما كبرت صاروا يصرخون بوجهي «أوعا بقى (كفّي) تقولين Tante أو عمّو خلص صرت طويلة وتساويننا طولاً».

رسالة من هيفاء الى مي عبر «سيدتي»!

> تمنّت لك الفنانة مي حريري في إحدى حلقات برنامج «هذا أنا» مع الإعلامي طوني خليفة تحقيق رغبتك بالزواج وانجاب توأم، ما ردّك؟
ـ وأنا بدوري أبارك لها
وان شاء الله مولودتها الجديدة «سارة ـ زينب» و«انشاءالله تتربّى في عزّ أهلها». بالمناسبة، حاولت الاتصال بها مباشرة للمباركة لها عندما علمت بأنها أنجبت فتاة. فردّ علي شخص من مكتبها ولم استطع الوصول إليها لأنها ربما كانت خارج البلد حينها. وأنا أتوجّه لها من خلال «سيدتي» بالمباركة.
> يتكرّر اسم هيفاء وهبي دائماً في غالبية اللقاءات الفنية التي تجري، كم يساهم اسمك برأيك بإعلاء شأن هذه اللقاءات؟
ـ هذا دليل على مدى وجودي بقوة. وهذا واقع لا يمكن إنكاره. وكل إنسان ينال نصيبه من النجاح حسب مجهوده. أنا فتاة تعبت وبمجهودها وصلت لما آلت اليه اليوم. ولم «يخترعني» مخرج أو اكتشفني منتج.
> وماذا عن المهرجان الأخير الذي أحييته في قرطاج في تونس والذي كان لافتاً من حيث الأعداد الهائلة من المتفرجين؟
ـ ترافقت إطلالتي على الجمهور في تونس وشعور الرهبة. فكنت وكأنني أمام امتحان. وفي المناسبة، هذه هي المرة الأخيرة التي أسمح فيها لنفسي بأن أكون في موضع اختبار أمام ذاتي، لأن ذلك يشعرني بالتوتر، فكان قلبي يخفق بقوة وآكل (أقضم) أظافري. وعندما حان موعد إطلالتي على المسرح، عدت خطوتين الى الوراء وقلت لمديرة أعمالي سينتيا «لست قادرة أنا متوترة» وعندما أطللت أمام الجمهور وكانت الفتيات يصرخن ويبكين، لا أستطيع وصف مدى سعادتي بهذا الشعور الذي كان يخالجني عندما كنت في موقفهن قبل أن أصبح فنانة.

الست أحلام والست نوال!

> هلا ذكرت لنا أمام أي فنانين كان يغمرك هذا الإحساس قبل أن تصبحي فنانة؟
ـ أمام كثيرين منهم لا سيما عمرو دياب وراغب علامة. علماً أن هذا الشعور لا زال يغمرني إزاء فنانين لم أقابلهم بعد وأحب أن أحضر حفلاتهم كالأستاذ مرسيل خليفة. كنت أحبّ أن أرى عن قرب الست أحلام والست نوال الكويتية. ولا أعرف بما سأحس إذا التقيت السيدة فيروز التي تمتلك هالة عظيمة.
> وهل سبق وحضرت حفلات لكل من أحلام ونوال الكويتية؟
ـ التقيت مرة السيدة نوال في صالون للتزيين. أما الست أحلام فكنا نحيي مرة حفلة سوياً العام الفائت واقتربت منها وعبّرت لها عن محبتي لها. وأنا أذوب أساساً بصوتها. وأحياناً كنا نلتقي بالطائرة، وإذا لم تنتبه لوجودي لا أحييها لأنني أحترم خصوصية الفنان عندما يكون مسافراً.
> ومن هي الفنانة اللبنانية التي كنت تشعرين تجاهها بالرهبة قبل أن تصبحي فنانة؟
ـ الفنانة مادونا. ومنذ ذلك الحين كنت أتساءل إذا كنت سألتقيها يوماً ما عن كثب لأرى جمالها. وكنت أشهق «أحبس أنفاسي» عندما تطل على الشاشة. ومؤخراً التقيتها في حفل عشاء واكتشفت انها لا تزال جميلة ولديها عطاء ولكنني استغرب لِمَ لا تغني بقوة على الساحة الفنية. وبمقدار ما تتمتع بذوق رفيع تحدّثت عني بطريقة جميلة علناً في السهرة فبادلتها بالمثل. ومن الأصوات التي تعجبني أيضاً الفنانة كارول صقر.
> هل تعتبرين أنكما تقدّمان استعراضاً متشابهاً مادونا وأنت؟
ـ لا. فهي قدّمت كثيراً للإستعراض وعملت إبهاراً في المسرح الاستعراضي. ولا أعتقد أن مادونا ستتكرّر بفنانة أخرى. أنا قدّمت استعراضاً «مودرن» يتلاءم أكثر ربما مع جيلنا.
> نراك متصالحة مع نفسك ومع غالبية الفنانين في وقت تتعرضين لحملة انتقادات من الفنانة رولا سعد التي تتهمك بتقليدها، ما ردّك؟
ـ بالنسبة للشق الأول من السؤال فأنا لا أريد أو أحبّ أن «يزعل» أحد مني. فأنا لا أغار من أحد لذلك لا «أزعل» بالتالي من أحد بالتالي. وفي ما يخصّ الشق الثاني من السؤال فأنا لا أريدك أن تأتي على ذكر هؤلاء الاشخاص (تتحدث بصيغة الجمع) ولا أسمع ولا أرى ما يقولونه. «الله يشفيهم» واحب أن تبقى المقابلة محصورة بالمستوى الراقي للأسماء التي وردت في سياق اللقاء فقط لأنها تجمّل المقابلة ولا «تبشعها».
> لِمَ تشنّ عليك رولا تلك الحملة برأيك؟
ـ الله يشفي كل مريض.
> ألا تغضبين؟
ـ إذا كانوا يعتبرون (تقصد رولا وكريم ابي ياغي مدير أعمال هيفاء السابق ورولا حالياً) انهم لا يفعلون عيباً بما يقولونه عني فأنا أعتبر أنه من العيب أن أردّ عليهم. لا شيء أو أحد يزعجني. ومن يتخطّ الحدود بالتعامل معي فهناك قانون يحميني منهم.
> ألهذا السبب رفعت دعوى بحق رولا سعد لإساءتها لك؟
ـ يكفي الكلام في هذا الموضوع. بالتأكيد هناك سبب يجعلها تتصرف هكذا. أنا أعذرها على غيرتها وهي محقة بالغيرة مني. علماً أنني أقول لها أن تفعّل اسمها أكثر في المكانة التي بلغتها وان تلتفت الى نفسها فقط. فإذا ألقت نظرة على أرشيفها على مدى العام لا أعرف ما إحساسها عندما تكتشف ان اسمي يتكرر في كل مقابلاتها. وهذا خطأ برأيي، يجب أن تنتبه إليه فهل يجوز أن يكون أرشيفها الخاص قائماً على اسمي؟!
> ماذا عن الحب الذي تعيشينه حالياً؟
ـ أنا عاشقة وأرى أن أجمل ما في الحياة هو الحب. ولكن تجربتي علمتني ألا أُظهر مجدداً تجاربي الشخصية الى العلن ومن حق الناس عليّ أن يعرفوا بزواجي عند إتمامه. كل ما أقوله حالياً أن خبر وقوعي في الحب صحيح وليس إشاعة.
> هل هو لبناني أم يحمل جنسية عربية أخرى؟
ـ (خلص بدلالها المعهود) كفى. ستعرفين قريباً عنه كل شيء ولن تفاجئي ربما لأنك تعرفينه. (وبين المزاح والجد تتابع) أنا أحب رجلاً أشعر أنه الشخص الذي أريد إكمال حياتي معه إذا وفّقني الله طبعاً.
> إذاً، فإما هو شخص مشهور أم هو خطيبك السابق طارق الجفالي؟
ـ لا أريد أن أتطرّق الى الموضوع فلنتركه شخصياً هذه المرة. (وببراءة تتابع) «ما بيطلعلي شي شخصي احتفظ فيه».
> هل سترتبطين معه بمشروع خطوبة أو زواج؟
ـ زواج طبعاً. فلن أحب مرة أخرى وأعرّض نفسي للقيل والقال. أحبّ أن أتزوّج وأنجب. والآن نقلت لي في سياق اللقاء أمنية بهذا الخصوص من مي حريري أيضاً.

راغب يحبّني
وقدّم لي وردة!


> تحدّثت عن إعجابك بالفنان راغب علامة هل طويت صفحة الخلافات معه لا سيما وأنه صرّح مؤخراً أنك سبقت أصواتاً مهمة على الساحة الفنية؟
ـ «يسلم تمه (فمه) ما أهضمه» (خفيف الظل). كان بيننا سوء تفاهم خارج عن إرادتنا بعد دخول أشخاص على الخط وما استتبع ذلك من القيل والقال. وأنا لا أنسى كم أحيينا سوياً أنجح الحفلات وأدخلني راغب الى جمهوره منذ بدايتي الفنية. حتى أنه كان يطلب مني بعد انتهائي من فقرتي أن أطلّ معه لنقدّم سوياً أغنية من أغانيه أمام الجمهور. هو يحبني ويأخذ بموهبتي. وفي فبراير الفائت التقينا صدفة في حفلة خاصة ضمت العديد من الفنانين فتبادلنا التحية. وقلت له: «بالرغم من انك «زعلان» مني ولكنني سأحييك» فردّ علي قائلاً: «أنا لا أزعل منك أبداً» وقدّم لي وردة وغنينا سوياً.
> نشعر أنك تتمتعين بطيبة قلب لافتة؟
ـ كثيراً، ولكن أسوأ ما فيّ عنادي وعصبيتي الزائدة التي تزول بسرعة.

هيفاء في رمضان


> كيف تعيش هيفاء وهبي شهر رمضان المبارك؟
ـ مع أهلي في المنزل، ولا أقوم بأي نشاطات فنية أو حفلات باستثناء استكمال بعض التسجيلات في الاستديو، كما وألبي دعوة صديقاتي الى الإفطار. هذا الشهر الكريم يجمعني بأشخاص مضى وقت طويل لم ألتق بهم.
> هل تعدين الطعام بنفسك خلال هذا الشهر لا سيما وأنك طبّاخة ماهرة؟
ـ أحبّ تحضير الفتوش والسلطات والحساء. وأمي تحضّر الأصناف الباقية وأنا أشعر بعد تناول هذه الأطباق بالشبع فوراً، علماً أنني وقت الصيام أشعر أنني سألتهم كل ما تضمّه المائدة.
> ما الأصناف التي تحبين تناولها في هذا الشهر؟
ـ أموت (ضاحكة) بكلاج رمضان «المقرقش» والساخن. و(تضيف ضاحكة) لقد فتحت شهيتي.
> وهل تفكرين يوماً أن تتحجبي؟
ـ الهداية من عند ربنا. وان شاء الله يهديني. ولكل واحد طريقة تفكيره الخاصة بهذا الموضوع.
> تضعين خرزة زرقاء سواء في قلادة تحمل اسمك او في أي قلادة أخرى، هل تشعرين أنك محسودة؟
ـ أؤمن بالحسد وأعرف ان الله هو الحامي. عدا أن اللون الأزرق جميل ويقولون انه يمنع الحسد وتأتي الضربة بالخرزة الزرقاء قبل أن تصيب الشخص. كل الناس يؤمنون بالحسد وحتى إنهم يحمون أطفالهم بوضع خرزة زرقاء على ملابسهم. وفي المناسبة، كلما أردت اهداء أهل رزقوا بمولود جديد تكون الخرزة الزرقاء مرافقة للهدية الأساسية التي أقدّمها للطفل. هكذا ربتنا «ماما» وهناك أشياء ما زلت أحملها من طفولتي.
> وكيف تكافحين الحسد؟
ـ بالصلاة دائماً والدعاء لربي. وما من مكان أدخل إليه إلا وأقرأ آيات من القرآن أولاً في قلبي (المعوذتان). وإذا أردت ابداء إعجابي بجمال شخص ما أقول «اسم الله كم هو جميل».
> راجت مؤخراً ظاهرة دخول أشقاء الفنانين الفن، هل ينال هذا الأمر من وهج النجم؟
ـ لا. فأنا أعتقد العكس، لأن أشقاء النجوم هم من يبدأون مسيرتهم الفنية من دون وهج لأن الوهج يكون من نصيب النجوم بسبب الشهرة الطويلة التي بنوها على مرّ السنوات.
> وهل تشجعين إحدى شقيقاتك على الغناء لو أرادت ذلك؟
ـ ولا واحدة من شقيقاتي ترغب بذلك فهن جامعيات ويعملن.
> مؤخراً، ثارت ثائرة الفنانة أصالة بعدما قررت شقيقتها ريم دخول المجال الغنائي، ما السبب برأيك؟
ـ هذه أمور عائلية لا أحبّ إعطاء رأيي بها، ولكن أصالة قلبها طيب ومعروف عنها ردود فعلها السريعة. وأنا أحبها وأحب صوتها وهي «بتجنن» (رائعة).

SMS «سيدتي» وهيفاء وهبي ترد مباشرة!

> رؤى من جدة تقول لك: أتمنّى لك دوام الصحة وأن نتقابل في يوم من الأيام، ولي طلب أخير أن تقومي بعمل أغنية عن التخرّج لكي نضعها في حفلتنا؟
ـ (مهضومة) رؤى وأعجبني طلبك فقد أعطيتني فكرة لأغنية. وأنا أشعر انك تسألينني لأن هذه المناسبة تعني لك كثيراً وأنا سأدرس الموضوع جدياً.
> سارة من السعودية تسألك: متى نشاهد لك «فيديو كليب» بتوقيع المبدعة نادين لبكي، فالكل يعلم مدى نجاح الكليبات التي قامت بإخراجها وقدرتها الفائقة باكتشاف المكنون داخل الفنانين الذين يتعاملون معها، وأكبر دليل قدرتها الفائقة باكتشاف موهبة الاستعراض لماجدة الرومي؟.
ـ إذا جاءت الفرصة لمَ لا؟! إن شاء الله نلتقي نادين وأنا في «فيديو كليب» بفكرة لها مختلفة عن أعمالها السابقة. فنادين مخرجة ناجحة وموهوبة.
> وتسألك سارة مجدّداً، ما آخر أخبار ألبومك الجديد، ومن أبرز الشعراء والملحنين فيه؟
ـ أصبح صدوره وشيكاً وقد تأخر تجهيزه بسبب الحرب وسأصدر أغنية منفردة منه على عيد الفطر. ألبومي الجديد من انتاجي وستتولى ربما «روتانا» توزيعه بطلب منها.
> وتختم سارة بسؤال آخر لك: هل هناك أمل بالرجوع الى خطيبك السابق طارق الجفالي؟
ـ «شو هالسارة الرائعة» التي تبدي اهتماماً بمعرفة كل أخباري. أقول لك يا سارة كل شيء بالحياة قسمة ونصيب وإذا أراد الله أن نعود طارق وأنا لبعضنا فسيتحقق ذلك. طارق صديق عزيز وأنا أحترمه كثيراً.
> هل تتحدثان بكثرة كالسابق؟
ـ ربما لا نتحدّث كثيراً ولكن لا نزال صديقين.
> نوف من السعودية تسألك: من هو مطربك ومطربتك المفضّلان والأقرب الى قلبك وتستمعين لهما؟
ـ أحبّ حسين الجسمي كثيراً وفضل شاكر أيضاً وشيرين آه يا ليل (صاروا كتار) وأحلام ونوال الكويتية وطبعاً نجوى كرم وجورج وسوف وراشد الماجد وعمرو دياب. لم استطع الإلتزام بإسمين فقط ولكن المفضّلين لدي حسين الجسمي وفضل شاكر وراغب علامة.
> نوف من السعودية تسألك: من هو أوسم فنان خليجي وأجمل فنانة خليجية؟ وأوسم فنان عربي وأجمل فنانة عربية؟
ـ أجمل فنانين خليجيين هما برأيي راشد الماجد ومحمد المازم وأجمل فنانة هي المطربة نوال الكويتية فهي جميلة جداً وأنيقة وتختار أزياءها بذوق رفيع.
> نوف تسألك من السعودية: من هو المطرب العربي او الخليجي الذي تتمنين عمل «ديو» معه؟
ـ الفكرة ليست واردة حالياً يا نوف ولكن بما أنك طلبت يا نوف اسماً، فأنا أختار من الخليج حسين الجسمي ومن لبنان فضل شاكر.
> رندة تسألك أيضاً من السعودية: ما هي أجمل أغنية خليجية وعربية، وأجمل كليب عربي وخليجي؟
ـ أغنيتا «الأماكن» و«اختلفنا من يحب التاني أكثر» لفنان العرب محمد عبده وأغنية «والله ما يسوى» لـ حسين الجسمي وكل أغاني أحلام القديمة والجديدة أحس ان دمها خفيف وهي تغنيها وتبدو وكأنها في مواجهة تحدٍ مع الرجل. أما بالنسبة لأجمل «فيديو كليب» فأختار أغنية «غنوا لحبيبي» لـ عبد المجيد عبد الله.
> أريج و«قوت القلوب» تسألانك: هل تفكرين بالاعتزال يا هيفاء؟
ـ نعم، إذا تزوجت من رجل يشعر بأن فني يؤثر عليه قد أخفف من نشاطي الفني، وإذا فكرت يوماً بالاعتزال فسأفعل ذلك وأنا في عزّ تألقي وفي القمة.
> عبير من السعودية تسألك: هل بالإمكان تثقيف الصوت؟
ـ طبعاً ككل شيء في الحياة. وبمقدار ما نثقف الصوت يصبح مطواعاً ضمن مساحة. وأنا أختبر هذا الأمر مع أساتذة الموسيقى الذين يشرفون على تدريبي.





_MorphEus_ غير متصل  
قديم 10-15-2006, 06:40 PM   #2 (permalink)
jumana11
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية jumana11
 
شكرا ابن الجزائر على الموضوع

بصراحة أنا تعجبني هيفاء باللقاءات بتعرف كيف تتصرف وأجوبتها بتكون فالمستوى


وأشك أن الحب اللي تتكلم عنه هو لطارق الجفالي نفسه
jumana11 غير متصل  
قديم 10-15-2006, 07:13 PM   #3 (permalink)
hicham009
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية hicham009
 
مشكور ابن الجزائر على الموضوع
hicham009 غير متصل  
قديم 10-15-2006, 07:35 PM   #4 (permalink)
dalida990
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية dalida990
 
عندك حق jumana فهيفاء التي نراها في الكليبات هي عكس هيفاء التي نراها بالحوارات الصحفية فهو تصبح أكثر رزانة وتعقلا و تجيب بطريقة ذكية جدا.

شكرا ابن الجزائر على المجهود
dalida990 غير متصل  
قديم 10-15-2006, 11:20 PM   #5 (permalink)
azzurra
رومانسي مرح
اكره الروافض
 
ميرسي ابن الجزائر عالــلقاء
azzurra غير متصل  
قديم 10-16-2006, 02:40 AM   #6 (permalink)
_MorphEus_
مشرف متميز سابقاً
لو في عيد الزمن
 
الصورة الرمزية _MorphEus_
 
شكرا حبايبي على المرور العطر
_MorphEus_ غير متصل  
قديم 10-16-2006, 07:00 AM   #7 (permalink)
دموع الذهب
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية دموع الذهب
 


هيفا كعادتها مغروره وشايفه نفسها


وكل يوم لها حب جديد وياخوفي يكون طارق ههههههههههه



يسلمووووووووووو ابن الجزائر عالمقابله
دموع الذهب غير متصل  
قديم 10-16-2006, 07:13 AM   #8 (permalink)
°o.O (كيوت دلع ) O.o°
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية °o.O (كيوت دلع ) O.o°
 
مشكوووووووووور ابن الجزائر على اللقاء ,,
°o.O (كيوت دلع ) O.o° غير متصل  
قديم 10-16-2006, 09:59 AM   #9 (permalink)
~GiiGii~
أمير الرومانسية
 
شكرا ابن الجزائر على الموضوع
~GiiGii~ غير متصل  
قديم 10-16-2006, 02:38 PM   #10 (permalink)
_MorphEus_
مشرف متميز سابقاً
لو في عيد الزمن
 
الصورة الرمزية _MorphEus_
 
شكرا حبايبي على المرور العطر

نورتو الموضوع

دمتم بود
_MorphEus_ غير متصل  
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 09:44 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103