تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

الحـــــــــــــذر الحـــــــــــــذر

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-13-2006, 08:35 PM   #1 (permalink)
بـــر الماس يـق
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية بـــر الماس يـق
 

ADS
الحـــــــــــــذر الحـــــــــــــذر




الحـــــــــــــذر الحـــــــــــــذر
الحـــــــــــــذر الحـــــــــــــذر

اقتربت الساعة من الرابعة عصراً، ولا يزال الأب يستمتع براحته اليومية فلا شيء يعكر عليه هدوء البيت.

فأطفاله الثلاثة يلعبون في الموزع الذي أمام الشقة، وأمهم قد أخذت طفليها الصغيرين ليكونا قريبين منها في ناحية من الشقة.

ما أجمل براءة أولئك الأطفال، فها هو كبيرهم الذي لا يتجاوز الثامنة يقوم بدور القائد المطاع بين أخوته، ويصدر أوامره للقيام بجولة استطلاعية على سطح العمارة، وفعلاً ينطلق أمامهم وأخواه وراءه ترتفع أصوات فرحتهم ومرحهم، ويبدأ التجول في السطح ويستوقفهم ذلك الجالون ذو اللون الأبيض، فيدفعهم حب الإستطلاع للتعرف عليه فلا يصلون الى نتيجة، ويتفقون الى انزاله لذلك الموزع أمام شقتهم، ويحاول الكبير حمله فلا يستطيع، ويستعين بأخويه ليساعدانه، وأمام باب بيتهم تبدأ محاولات جديدة من ذلك القائد البريء، وفجأة يدور غطاء الجالون بيده وتقترب لحظات الكارثة حيث سكب الجالون على يده كمية للتعرف على مابداخله فيصرخ صرخة مدوية ويسقط معها الجالون وما تمزق من يده ويطير صواب الصغير من الألم ويجري في ذلك الممر فيفقد توازنه في بركة الموزع الذي أمام الشقة ويطير صواب الصغير من الألم ويجري في ذلك الممر فيفقد توازنه ليسقط في بركة الأسيد وترتفع صرخاته ويحاول أخوه الأوسط مساعدته فيسقط ويأتي الثالث فيتبعهم في ذلك الوحل المهلك وتتمزق أجسادهم الصغيرة بين أنياب العدو الذي لا يرحم وتزداد صرخاتهم واستغاثاتهم، فيهب الوالد من داخل المنزل مندفعا بسرعة جنونية ويفاجأ بتلط البركة أمام الباب فيفقد توازنه ويسقط بين فلذات كبده أسيراً لتلك المادة المحرقة فيصرخ صرخة دوت في أرجاء العمارة وخرج معها ما يجد من ألم تقطع الجسد وخوف فقد الولد، وصلت تلك الصرخة الى الأم الحانية ووقعت في أذنيها وقوع الصاعقة فلم تدر ماذا تفعل.! اندفعت لاى خارج المنزل لتواجه ما واجه زوجها من السقوط في ذلك الوحل، ولكن الله قدر أن يكون سقوطها فوق زوجها، وتختلط أصواتهم وصرخاتهم ليتم نقلهم من قبل الجيران الى المستشفى، وهناك يلفظ الأب أنفاسه الأخيرة ويودع أسرته الصغيرة وداعا لا خيار له فيه وليس بعده في الدنيا إجتماع. وتبقى الأم وأبناؤها الثلاثة في المستشفى يعانون ألم تلك المادة المدمرة ويعانون ألم فراق الأب الذي ذهب ضحية تفريط لم يخطر في باله أن تكون هذه نتيجته. ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
.................................................. ...

القصة واقعية للعلم والحذر وعدم ترك الأشياء الخطيرة في متناول الأطفال الأبرياء، نقلتها من مجلة الأمن والحياة التي تصدر عن جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية. وتمت كتابة الموضوع من قبل المديرية العامة للدفاع المدني بالرياض. ومعلوم أن الأسيد الذي أهلك هذه العائلة هو الذي يستخدم في فتح المجاري المسدودة أعزكم الله، وهو مايعرف بين الناس بـ: (موية النار).
وللجميع تحياتي وتقديري.

الموضوع طرحه زميلنا / alking1 في أحد المنتديات ونقلته لكم لأهميته.

من وجهة نظري أن وضع الأسيد بالمنزل ومهما كان الحرص على إبعادة عن الأطفال جريمة لا تغتفر

لماذا أضع الأسيد في منزلي وأحتفظ به !!؟؟

من الممكن أن يحضرة الإنسان لحاجته إلى فتح أحد مجاري المنزل مع العلم أن يتفاعل مع الماء,

لكن إذا تبقى منه شي فلا تحتفظ به أبداً مهما كانت الأسباب وأسكبة في مكان أمن وبعيد, ( قيمة الجالون عشرة ريال فقط )

ولو حصل أي مكروة لا سمح الله لأحد الأطفال بسبب الأسيد لتمنى والدة أنه دفع آلاف الريالات وأن أبنه لم يصاب بسبب إهماله,


فحذاري حذاري من الأسيد

فالأطفال لديهم حب استطلاع لا يستطيعون مقاومته.


مع خالص ودي وتقديري


الحـــــــــــــذر الحـــــــــــــذر



بـــر الماس يـق غير متصل  
قديم 05-14-2006, 01:58 AM   #2 (permalink)
دانة نجد
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية دانة نجد
 
الف شكر على القصه الموجعه..
والله يرحم الاب ويشفي الام والاولاد.
دانة نجد غير متصل  
قديم 05-15-2006, 08:47 PM   #3 (permalink)
..أريام..
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية ..أريام..
 
لا حول ولا قوة إلا بالله ....

الله يرحم الوالد ...ويشفي الام وابناءها ......


مشكوووووووووووور.......
..أريام.. غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 03:04 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103