عرض مشاركة واحدة
قديم 11-15-2012, 02:38 AM   #3 (permalink)
ميكادو
عضو مميز - فارس المنتدى
اتق شر من احسنت اليه
 
الصورة الرمزية ميكادو
1- عند اليهود : هي إمرأة باغية ظالمة مجرمة ذات أخلاق سيئة دمرت دين اليهود بكذبتها البشعة حيث أنها كانت على علاقة غير شرعية مع ابن خالتها يوسف النجار وعندما حملت منه سفاحا كذبت وقالت بأنها حملت عن طريق معجزة إلهية ... ولو مهما قلنا نحن المسلمين لليهود عن طهارتها وعن عفتها وأن صلاحها خوفا عليهم مما يقولونه فيها وبأنها بريئة مما ينسبه إليها أحبار اليهود فلا فائدة من ذلك إلا أن يشاء الله تعالى ... ولو قلنا لهم بأن القرآن الكريم يبرأ هذه المرأة الصالحة ويطهرها من هذه التهمة بل هي من أطهر من خلق الله تعالى من النساء لقال لنا اليهود " نحن لا نؤمن أصلا في القرآن الكريم " .... فمن هذه المرأة عند اليهود ؟
السيده مريم بنت عمران


2- عند النصارى : هي إمرأة شريرة مؤذية للنبي إبراهيم وزوجته سارة ويسمونها النصارى " بالمرأة الشريرة " ويتهمونها بأنها كانت تؤذي السيدة سارة وبأنها كانت تزعج سيدنا ابراهيم ويعملون ضدها أفلاما تظهرها بأبشع صورة وبأن ابراهيم صرخ عليها قائلا : أنت خادمة لسارة وبأنها كانت تغير من سارة وتعامل سارة بأسوأ معاملة وكانت تصرخ في وجه سارة وبأنها لم تساعد سارة حين كانت سارة حاملا بإسحق على الرغم من العذاب التي كانت تتعذبه سارة في الولادة ... ولو مهما قلنا نحن المسلمين للنصارى عن عظمة هذه السيدة الطاهرة وبأنها مظلومة مما ينسبه لها القساوسة واثبتنا لهم من كتبنا لقال لنا النصارى بأنهم لا يؤخذون من كتبنا نحن المسلمين .... فمن هي هذه المرأة عند النصارى ؟؟
السيده هاجر

3- عند الشيعة : هي إمرأة يسمونها الشيعة بالخارجة عن إمام زمانها ويتهمونها بأنها كانت تؤذي الرسول صلى الله عليه وسلم وبأنها كانت تغضبه وبأنها خرجت لقتال علي بن أبي طالب وبأنها تسببت في قتل آلالاف المسلمين وبأنها كانت تغضب الرسول صلى الله عليه وسلم .... ولو مهما قلنا نحن أهل السنة للشيعة بأنها خرجت للإصلاح بين المسلمين فهي أمهم مصداقا لقوله تعالى " وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا " ولو مهما انبح صوتنا بذكر الأدلة التي تثبت بأن الرسول قد أخبر بما سيحدث وبامر الرسول لعلي بن أبي طالب بأن يرجعها مأمنها لنيتها السليمة فما خرجت إلا للإصلاح بين المسلمين فهي أمهم فلا فائدة إلا أن يشاء الله تعالى ... وإن دللنا لهم عن فضائلها العظيمة من أصح كتبنا صحيح البخاري ومسلم لقال لنا الشيعة : نحن لا نؤمن بكل ما في البخاري ومسلم .... فمن هذه المرأة عند الشيعة ؟
ام المؤمنين عائشه رضي الله عنها

4- عند الخوارج : هي إمرأة يقلل الخوارج من شأنها ( وإن كانت عندهم في الجنة ) فليست عندهم بسيدة نساء أهل الجنة وهي عندهم لم يستفد الإسلام منها كثيرا لأنها ماتت وهي صغيرة ولم يذكرها الله تعالى في القرآن مطلقا إلا من ضمن بقية بنات النبي صلى الله عليه وآله وسلم وهي لا تستحق لقب الزهراء مطلقا لأنه لقب لم يطلقه عليها لا الله تعالى ولا رسول الله صلى الله عليه وسلم فطول عمرها والرسول يناديها قائلا " تعالى يا فلانة يا بنت محمد روحي يا فلانه يا بنت محمد " فمن يأين أتيتم بلقب الزهراء هذا ؟؟ .... ولو قلنا لهم نحن أهل السنة والجماعة بأنها سيدة نساء أهل الجنة لقالوا لنا بأن سيدة نساء أهل الجنة هي السيدة مريم فقط بنص قرآني ولو دللنا للخوارج بأن الرسول هو الذي قال بأنها سيدة نساء أهل الجنة في صحيح البخاري لقالوا لنا : نحن لا نأخذ بكل ما في البخاري يا حبيبي .. فمن هذه المرأة عند الخوارج ؟
السيده فاطمه رضي الله عنها


4- عند اليهود : هو ليس بني ولا رسول وإنما هو كاذب وهو ابن غير شرعي حملته أمه عن طريق علاقة غير شرعية ... وهم سعداء جدا لأنهم اعتقدوا بأنهم صلبوه ..... ولو قلنا لهم نحن المسلمين بأن القرآن يؤكد بأنه رسول عظيم أرسله الله تعالى لبني إسرائيل وبأن الله تعالى قد رفعه إليه لرد علينا اليهود قائلين : نحن لا نؤمن بالقرآن أصلا ... فمن هذا الرسول الكريم عند اليهود ؟؟
النبي عيسى عليه السلام

5- عند اليهود والنصارى : هو ليس خير البشر وليس خاتم الرسل والأنبياء وليس أعظم رسول ونبي أرسل للعالم كافة وعندهم هذا الرجل فيه كذا وكذا وكذا وكذا وكذا وكذا ويربون أولادهم وبناتهم على بغضه ويرضعون أولادهم وبناتهم بغضه رضعا ... ولو قلنا لهم نحن المسلمين خوفا عليهم من عذاب يوم عظيم بأن القرآن يؤكد بأنه الرسول العظيم الذي أرسله الله تعالى للعالم كافة .... لقالوا لنا : نحن لا نؤمن بالقرآن أصلا ... فمن هو هذا الرسول العظيم عند اليهود والنصارى ؟؟
حبيبنا ورسولنا محمد (صلى الله عليه واله وسلم)

6- عند الخوارج : رجل يسمونه بـ " قاتل قرّاء القرآن الكريم " ويسمونه " خائن وصية الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في السيدة عائشة " ويسمونه " سابي زوجة الرسول " ويسمونه " الإمام المخلوع الذي يأكل أولاده فضلات موائد معاوية " ويسمونه " شر الخلق إنسانا " قائلين فيه ما يلي : " لله در المرادي الذي ســـــــفكت
كفاه مهجة شر الخلق إنسانـــــــاً "
وعندما تسمعون الخوراج يدعون قائلين : " حسبي الله على الذي سبى أم المؤمنين عائشة وعرضها للقيل والقال " فإنهم يقصدونه هو ... وهم يتهمونه بأنه كان يغضب الرسول صلى الله عليه وسلم كثيرا ولا يسمع كلام الرسول وكان كثير العصيان للرسول وبأنه لا يقتل إلا من يقول لا إله إلا الله محمد رسول الله وفي خلافته أصبحت دماء المسلمين تسيل كالأنهار بسبب قتله للمسلمين وهو قاتل الأبرياء من أهل النهروان وهو ليس من آل البيت مطلقا لذلك فهم يصلون علي الرسول بهذه الطريقة " محمد صلى الله عليه وعلي أزواجه وسلم " وبأنه كان يحاول أن يفرق بين الرسول وبين زوجته الشريفة عائشة قائلين بالحرف الواخد عنه ما يلي : " " ثم انه ( فلانا ) هو من حاول ابعاد الرسول عن زوجته الشريف عائشة الى ان نزل التنزيل من السماء بتبرئتها؟؟ " ... وإليكم بعض ما قاله عنه الخوارج بالحرف الواحد : " اثبتوا ان ( فلانا ) هو من آل بيت الرسول صلى الله عليه وسلم دون اللجوء للاحاديث الموضوعه ؟؟"... و " " ثم ان ( فلانا ) اغضب الرسول عندما حاول مرات التزواج من نساء غير فاطمة " و " " مع أن العصمة أصلا مردودة فلا فائدة اصلاً من إمام معصوم لا فائدة منه للأمة ولا يقتل إلا من قال لا إله إلا الله"

وعندهم بأن من قتله قد قتله إرضاءا لله تعالى .. ومهما قلنا لهم نحن أهل السنة عن أفضاله وعظمته ومهما انبح صوتنا دفاعا عنه خوفا عليهم من عقاب الله تعالى ومهما حاولنا اقناعهم بأن هذا الرجل لا يعصي الرسول وبأنه برئ من تهمة سبيه للسيدة الطاهرة عائشة وبأنه أرجعها معززة مكرمة كما أوصاه الرسول بذلك وبأنه من آل البيت ومهما ناقشناهم خوفا عليهم مما يقولونه ضده لا فائدة من ذلك إلا إن شاء الله تعالى ... وعندما ندلل على أفضاله وعظمته من البخاري ومسلم .. قال لنا الخوارج : نحن لا نؤمن بكل ما في البخاري ومسلم يا حبيبي ... فمن هو هذا الرجل عند الخوارج ؟؟
الامام علي بن ابي طالب رضي الله عنه


7- عند الشيعة : يسمونه بصنم قريش وبالمجرم الخطير ويتهمونه بأنه كسر بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وبأنه حرق بيتها وبأنه ظالم لآل البيت وبأنه جبان وفرار من الحروب وبأن مقتله حق وكان إرضاءا لله تعالى ... وإليكم بعض ما يقوله الشيعة عنه :" العفو يا وهابيه البخاري هو الذي يقول ان ( فلانا ) جبان فرار من الحروب. " و " احلى التبريكات بمناسبة سحق المجرم الخطير ( فلان ) على
يدي الطاهر العبد الصالح .... "


ومهما قلنا لهم نحن أهل السنة والجماعة بأنه برئ من التعرض للسيدة فاطمة ومن حرق بيتها وبأنه أعظم رجل بعد الرسول وبعد أبي بكر بالأدلة وبأنه محب لسيدنا علي بن أبي طالب ومهما ابنحت أصواتنا دفاعا عنه خوفا علي الشيعة من عقاب الله تعالى فلا فائدة من ذلك إلا بإذن الله تعالى ... وحين ندلل على أفضاله وعظمته من البخاري ومسلم الذي يستشهدون به الشيعة قال لنا الشيعة : نحن لا نؤمن بكل ما في البخاري ومسلم .. .. فمن هو هذا الرجل عند الشيعة ؟
الخليفه الراشد عمر ابن الخطاب رضي الله عنه


9- عند الخوارج : هو من احفاد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ولكن الخوارج يسمونه بالمرتشي لأنه عندهم كان يأخذ رشوة شهرية مقدارها ألف درهم من معاوية ... وعندهم بأنه لم يخرج على يزيد لأنه يؤمن بأن يزيد لا يستحق الخلافة حيث أن معاوية أيضا عند الخوارج لا يستحق الخلافة ولكن هذا الرجل لم يخرج على معاوية وإنما خرج هذا الرجل على يزيد لأن يزيد قرر قطع الرشوة الشهرية التي كان يدفعها له معاوية في خلافته فغضب هذا الرجل من يزيد وخرج عليه .. وعند الخوارج حتى لو كان هذا الرجل قد خرج لاعلاء كلمة الله فإنه تراجع عن ذلك قائلين بالحرف الواحد ما يلي : " ولماذا تراجع ( فلانا ) عن حربه ضد يزيد وقال قبل ان يقتل 0( ادخلوني على يزيد وقام بطرح خيارات عده تدل على تراجعه عن اعلاء كلمة الله تعالى )؟؟؟ " .... ومهما قلنا نحن أهل السنة والجماعة للخوراج عن عظمة هذا الرجل وتضحياته خوفا عليهم مما يقولونه ضده ... ومهما انبحت أصواتنا دفاعا عنه وتذكيرا بأفضاله وحب الرسول صلى الله عليه وآله وسلم له فلا فائدة من ذلك إلا أن يشاء الله تعالى ... ولو ذكرنا لهم أفضاله العظيمة من البخاري ومسلم لقالوا لنا : نحن لا نؤمن بكل ما جاء في البخاري ومسلم ... فمن هو هذا الرجل عند الخوارج ؟
الامام حسين رضي الله عنه

10 - عند الشيعة : هو العبد الصالح الطاهر الذي قتل عمر بن الخطاب إرضاءا وتقربا لله تعالى قائلين عنه بالحرف الواحد ما يلي : " ورحم الله ( فلانا ) رضي الله عنه وأرضاه
كما كان قتله لعمر تقربا لله تعالى وحمية لدينه سبحانه "
... فمن هذا المجرم عند الشيعة ؟
المجرم الملعون ابو لؤلؤه المجوسي


11- عند الخوارج : هو العبد الصالح الطاهر الذي قتل علي بن أبي طالب تقربا وإرضاءا لله تعالى قائلين عنه بالحرف والواحد ما يلي : " وأن ( فلانا ) إنما كان مقتصا من علي بمن قتله من أهل النهروان " و " يا ضربة من تقي مــــــا أراد بها
إلا ليبلغ من ذي العرش رضوانـاً "
.... فمن هذا المجرم عند الخوارج ؟
عبد الرحمن ابن الملجم لعنة الله عليه

التعديل الأخير تم بواسطة ميكادو ; 11-15-2012 الساعة 02:45 AM
ميكادو غير متصل   رد مع اقتباس