تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > سياحية - سياحة وسفر > رحلات سياحية و حجز فنادق و عروض سياحية > سياحة اسيا و فنادق اسيا و عروض سفر اسيا

سياحة اسيا و فنادق اسيا و عروض سفر اسيا سياحة اسيا و فنادق اسيا و عروض سفر اسيا

مشاهد من رحلتي للعُمرة.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-26-2017, 08:02 PM   #1 (permalink)
@@ السعيد @@
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية @@ السعيد @@
مشاهد من رحلتي للعُمرة.




سم الله الرحمن الرحيم


لمحة ع : مشاهد من رحلتي للعمرة
أقلّ من موضوع أكثر من تقرير



ن والقلم: قسمٌ الهي به تشريف للكتابة علينا حمله بأمانة فنحن مؤتمنون على ما نكتب وعلينا الاّ نكتب الا فيما يُرضي الله ومن ميّزات تشريف الكتابة هذا التواصل الحي بيننا حتى لكأن الواحد فينا يعرف الأخر قلباً وقالباً من خلال كتابته. فاكتب ما تؤمن به وما يرضي الله حتى وان كانت كتابة لا تخلو من نقد غرضه الاصلاح .
من هذا المنطلق سأطل في لمحة ع على مشاهد سريعة من رحلتي للعمرة. موضوعي لن يكون تفصيلياً باليوم والساعة انما سنقف عند أهمّ مميزات الرحلة الايجابية وبالطبع السلبية ..>>يا حبّك بالسلبيةمشاهد من رحلتي للعُمرة.
ن والقلم كلمتين، أو حرف وكلمة ستكون لنا معهما وقفة فنيّة أُخرى لاحقاً وفي هذا المكان.

"السيرة الطائرة": سوف أُفشيكم سراً :عندما أعتزم كتابة موضوع يعتمد على النص أكثر منه على الحدث فأنا أحتاج الى استنهاض ثروتي اللغوية وسوف يتم لي ذلك - الى حد ما - حال قرائتي لأي نصّ عربّي محترم .
"السيرة الطائرة" كتاب لأبراهيم نصر الله الفلسطيني، اقتنيته من مكتبة جريرهو وكتاباً أخر سنعود للحديث عنه في السّياق . شّدني غموض الاسم الى الكتاب وما لبث ان تبدّد هذا الغموض في أوّل صفحة: انه سيرة وخواطر لذكريات سفرالكاتب المتعددة بالطائرة وقد ذكّرني على الفور بموضوع ابو اليازية خواطر من نافذة الطائرة وشيء ما مقرون بالخس مشاهد من رحلتي للعُمرة.
ما أن وصلت صفحة الكتاب المائة الا وبدأت كتابة الموضوع. ليس هذا فقط بل أنّ حادثة ما ذكرها المؤلف تكّرر حدوثها معي فبيّتُ على استعارة التشبيه منه.>>سوف نشير في حينه أن التشبيه ملطووووووووش.
حالياً فرغت من قراءة الكتاب ولمّا أُكمل ما بدأته من كتابة التقرير فأيقنت أنني ان لم أعتمد أُولى حلقاته اليوم فلن أُكمل أبدا.
هذا التقرير أكتبه حلقة حلقة فقرة فقرة صورة صورة لذا أرجو أن تتحلّوا بالصبر ولا تزنقوني أي زنقة وسوف يساعدني مشكوراً أخي سلطان 1 في تحميل صوره .

المكان والزمان والتكلفة: موعد السفر الأحد 10/04/2011 تم تأجيله في أخر لحظة - ليلة السفر- الى اليوم التالي 11/04/2011 مما ضمن لنا يوم راحة فقد أُعدّت الحقائب وودّع المودعون.
موعد الوصول 12/04/2011 التاسعة مساء الى مكة فندق رويال دار الايمان بأبراج الصفوة الملاصقة لأبراج البيت. وقد تخلل اقامتنا في مكةَ زيارة لجدةَ ليوم واحد هوالسبت 16/04/2011.
مغادرة مكة الاثنين 18/4/2011 ووصول المدينة في نفس اليوم الساعة 16:00 والسّكن في فندق المنى كريم راديسون بلو.
مغادرة المدينة الى أرض الوطن يوم الاحد 24/04/11 الساعة 10:30 صباحا ووصول أرض الوطن صباح الاثنين 25/04/2011 .
التكلفة 730 دينار أُردني +10 دنانير نصيب الفرد عن الكراسي الشاغرة تشمل الاقامة بفنادق 5* بالافطار والسّفر .
الوداع: قد نسافر أُوروبا أو أمريكا أو أي سفرة أُخرى لفترة أطول من فترة العمرة وقد يمضي على عدم رؤيتك لأقرب المقرّبين من أخوال وأعمام أشهر دون أن تراهم ولكن ما أن تسجل للعمرة ويحل موعد السفر الا والجميع يعلم بذلك ويأتون للوداع محمّلين- ليحملوك- أنواع الكعك والفطائر كزادِ لك في رحلتك المزمعة. فما زالت رحلة الحج والعمرة تكتنفها تلك الهالة القديمة من القدسية لِما كانت تعنيه رحلة الحج من طول سفر وتكبّد مشاق قبل وجود السيارة والطائرة. وقد يبدأُ حجيج المودّعين هذا بالتوافد قبل أُسبوع من سفرك وخصوصاً اذا كانت هذه زيارتك الاولى .
ودّعنا قريتنا في 07:15 من صباح الاثنين 11/04/2011 بقلوب مفعمة بالامل والايمان في رحلة ستستمر يومين وليلة حتّى نصل مكةَ.
وهنا اوّدعكم بكل محبّة وخصوصا ً اولئك الذين جعلوا اقامتي ممتعة بوصلهم وتواصلهم وهم أسمى من أن يُهدى تقرير متواضع كهذا لهم على أمل لقاء أخر قريب باذن الله.



@@ السعيد @@ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-26-2017, 08:07 PM   #2 (permalink)
@@ السعيد @@
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية @@ السعيد @@
الطريق الى مكة: يهفو الكثيرون لخدمة ومدّ يد العون لكل حاجّ أو مُعتمر يحتاج ذلك لا يرجون جزاءً ولا شكورا سوى رضا الله ورحمته.
ولكن يبدو أن العاملين على وبالنقاط الحدودية لا علاقة لهم بذلك وكأن من أمامهم مجرد عابر سبيل مرفّه وليس حاجّاً أو معتمراً تنتظره مشاقُ سفر وكأن طول الطريق وقطعه ذهابا واياباً سبب غير كاف للمعاناة واحتساب الأجر فضاعفوا المعاناة.



الطريق الى جسر اللنبي قرب أريحا حيث الحدود


نادرة جدّاً هي الحالات التي لا نسمع بها عن تأخير لسبب أو لأخر ودون مبررات يستسيغها المنطق والتنّور وخصوصا في الشّونة في الأردن -مسقط رأس الذباب- وأحياناً حالة عمّار في السعودية والويل الويل لمن يبدي اعتراضاً أو تذمّرا.
في رحلة الذهاب نسلم جوازتنا الاسرائيلية لنقطة الحدود في الاردن ونستلم عوضاً عنها جوازات أردنية مختومة بختم المغادرة وحين العودة نكرر عملية التبادل بعد أن تكون جوازتنا جاهزة ومختومة ولأن تاريخ عودة كل حافلة مُحّدد فمن المفروض أن يكون كل شيء جاهز بانتظار وصولنا وخصوصاً أن جوازات كل باص تكون محفوظة في حقيبة خاصة وأن انهاء الاجراء في حدود ساعة أو اثنتين سيظل مقبولاً بالنظر الى عدد الباصات المتوافدة.




حالة عمّار حيث ادينا صلاة المغرب والعشاء


لكن يبدو أن هذه توقعات مبالغ بها وكثيرة على دولنا العربية التي يبدو انها تتصور أنها ان تحكمت في المسافر ووقته وراحته فانها بذلك تفرض هيبتها واحترامها والا فمن يفسِّر لي افتقاد جواز سفر خاص بحاجّة معنا احتاج البحث عنه خمس ساعات كاملة حتى وُجد أخيراً في نفس المكتب الذي لا تتعدى مساحته 2*2 م في اللحظة التي غادر بها أداري حافلتنا في سيارة الامن الى مكان ما للبحث عن الجواز فيه والحمد لله أنهم لم يكونوا قد ابتعدوا فانطلقت الصفّارات خلفهم أن عودوا لقد وجدناه!!
كان تعليقي على الحادثة أنه لو كان هذا المكتب مرصوصاً بجوازات سفر مصنوعة من ورق محارم لوُجد في أقل من 5 ساعات. تُرى هل كانوا ثبّنوا به رجل طاولة مكتب مهتزة ونسوا أنه هناك كما حدث مع زميل كاتبنا ابراهيم نصر الله ؟؟
وكيف يفسّر انتظار مسافري الطائرة 4 ساعات في الشونة بعد وصولهم من مطار عمان عائدين الى وطنهم والذين لفرط ذكائهم أرادوا أن يوفِّروا الجهد والوقت فاختاروا لسفر بالطائرة فاذا بالشونة "تصادر" بعض ما وفَّروه !!

في احدى الاستراحات في طريق الذهاب استاجرنا غرفة ب100 ريال لساعتين علنا نحظى بحمام نظيف



هذا الحمام الذي حظينا به


ولماذا تكون تأشيرات سائقي الحافلات محدودة بعدد أيام الأقامة في السعودية ولا يؤخذ بالحسبان أي طاريء قد يعيق ولو لساعات وصول حالة عمّار مما يوقف سريان مفعول التاشيرة. ولتجديدها يُحجز المسافرون لحين ذهاب وعودة السائق من تبوك حيث تُجدّد التاشيرة هناك؟؟


أظنّها استراحة في خيبر



استراحة في الطريق الى مكة بعد الاحرام





رغم ذلك أقول أنّ اللوم هنا يقع أيضاً على اداريي الباصات والركاب الذين يجب عليهم الحرص على المغادرة المبكرة في الّصباح ووصول حالة عمّار قبل منتصف الليل.


أما عن النظافة العامّة: مهلاً أحتاج قرص pramin (ضد التقيؤ) قبل المواصلة فمجرد اعادة شريط الذاكرة الى تلك المشاهد يثير الغثيان ......>>سنعود .
.
.
.
.


عُدنا
ومع ذلك لا أرى داعياً للمواصلة. أظنُّ أن الفكرة وصلت!!




ولا عذر للمملكتين: لقد سئمنا . سئمنا . سئمنا المقارنة بين "عنّدنا" و"عندّهم" ذلك أنّ "عندّنا" تجرحنا جرحين الأوّل هو أنّ عنّدنا تعني اسرائيل والثاني أنّ ما "عندّنا" ليس حتماً بفضلنا . مكاتب العبور وبيئتها ، الاستراحات ، والحمّامات ،كل ذلك مدعاة للمقارنة ولا عذر لأحدٍ في ذلك.
لا عذ رللمملكة الأردنية في كثرة الأعداد فهي نفسها التي تمر "عندّنا" ولا في قلّة الموارد لأن ما يدفعه الحاجّ أو المعتمر عندّنا من مبالغ مضاعفة عن غيرنا وغير مبررة وما هو مستعدٌّ لدفعه يكفي لتحسين كل وضع .
ولا عذر للمملكة السعودية لنفس الأسباب وان كانت مواردها تغنيها عن تحميل الحاجّ تكلفة التحسين.
نقاط العبور وخدماتها والاستراحات على طريق السفر هي كواجهات المحلات يجب أن يُعرض فيها أجمل ما في الدولة: وجه بشوش ،خدمة سريعة ، واستراحة نظيفة.
واذا كانت اسرائيل تُحسن فعل ذلك مع العرب لأنها تعلم أنها تخدم أوّلاً مصلحتها الاعلامية فحريّ بالعرب أن يفعلوا ذلك مع أنفسهم!!



الى متى؟؟سؤال لم يجد بقعة أرض نظيفة ليطرح نفسه عليها فاختار أن يظلّ قائما!!


وعكة صحيّة: 38 ساعة سفر في الذّهاب و30 في الاياب تتوالى فيها مشاهد تثير الاشمئزاز وتلقي في القلب غصّةً عميقةً الا ما رحم ربي كانت كفيلة باثارة ألام مزمنة مرّ على استكانتها وقت طويل حتى حسبت أنها ولّت واذا بها تجد نفسها في بيئتها فقامت ترقص طرباً على أوتار امعائي تشدّها حيناً وتطلقها أحيانا حتى أنني لم أتمكن من أداء عمرة ثانية عن أختي رحمها الله فأكبرت في نفسي حينها ، وأكثر من أي وقت مضى، مبادرة سابقة لأخ وأخت في هذا المنتدى قاما بأداء العمرة عنها فجزاهم الله كل خير.


أبراج الصفوة: تقع على يسار أبراج البيت مدخلها الرئيسي من أجياد وهناك مدخل ثانوي من باحة الحرم.




أبراج الصفوة على اليسار وعل يمينها أبراج البيت وبرج الساعة


أبراج الصفوة بها أربعة فنادق 5 نجوم وسوق تجاري. بهوات الفنادق ومكاتب الاستقبال، وكذلك المصاعد في طابق واحد ومن لا يدرك الأمر يعتقد انه فندق واحد. والمتاهة الكبرى هي في طوابق السكن فنظراً لكثرة المصاعد فقد تنزل مرة عن يمين غرفتك ومرة عن شمالها أو خلفها أو أمامها.
فندق الصفوة أُوركيدا: بّتنا به ليلة واحدة حيث كان حجزنا في فندق أخر هو رويال دار الايمان



مدخل الفندق من أجياد



حطّينا الشُنطّ وطُلنا الكاميرا




باب المدخل والحمام عاليمين ومحطة التموين عالشمال



محطة التموين





نجفة رائعة












فندق رويال دار الايمان:


مدخل الفندق من أجياد



تفضّلوا بمغادرة المصعد




بالورد قابلونا واستقبلونا




نوّرتونا



لا تحاشروا خليكم بالدور خدوا صورة وامشوا



على مهلكم كله بيتصور




المؤدبين اللي ما بيحاشروا يجوا لهون (ليه ما حد جاي؟؟):3:



هذه صورة من اللوبي الى الممّر الخارجي



جلسة في أخر الرواق والروقان



طريق النجف أم طريق الورود؟؟



محطة الهواتف والاستعلامات



جلسات كثيرة ومريحة



مكاتب الاستقبال لكل الفنادق على يسار الممر التي تسير به الطفلة والمحال التجارية على يمينه



خذوا ارقام الغرف



لا تنسوا الشنط



اغسلوا وجوهكم حتى تنتعشوا





ولا بأس من أخذ دوش سريع



الحمام لا يوجد به بانيو ولكنه يمتد يميناً ويسارا



6 حقائب في الذّهاب وثلاثة في العودة (منّه العوض وعليه العوض):3:
















"الله نور السموات والأرض" "ولسوف يعطيك ربّك فترضى"



"ربّ أوزعني أن اشكر نعمتك التي أنعمت عليّ وعلى والدي" (الحمد لله)







فندق دار الغفران: هذه صور من بهو الاستقبال ويرجى ممن يستطيع فك طلاسم الكتابات












فندق دار الجوار: ولم أشاهد له أي معلم ويقال انه أفخم الفنادق الأربعة.

للأسف لم أستطع الحصول على المعلومات الكافية عن هذه الفنادق فما أن أدركت أنها أربعة فنادق حتى كان وقتنا في مكة قد انتهى ولم أستطع ايجاد مواقع لها على الانترنت لأستيفاء المعلومات فاكتفيت بالصور ورب صورة تغني عن الف كلمة كما يقول الأخAwad .




حان وقت القيلولة (السرير برعاية فندق رويال دار الايمان)
@@ السعيد @@ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-26-2017, 08:28 PM   #3 (permalink)
@@ السعيد @@
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية @@ السعيد @@
أداء العمرة: التعليمات واضحة: التّجمع عنّد السّاعة 23:00 للبدء في مناسك العمرة وهذا ما كان .
وكان أن انقسمنا الى فريقين تولّى أحدهما المرشد الأردني والثاني اداري الباص.










كنّا النّساء والاطفال ضمن فريق اداري الباص نقتدي بتعليماته ونؤَمِّن خلفه على ما يقوله من أدعية .أمّا الاطفال ممن معنا وكان بعضهم دون العاشرة فاختاروا لهم دعاءاً موّحداً "يا ربّ رِيّال" ، "يا ربّ رِيّال" لم أفهم بداية ما الريال الذي يبغونه وما قيمته بالنسبة لهم وبعد الاستيضاح اتّضح أنّ فريق ريّال مدريد مقبل على لعبة فاصلة فانتحوا وانتخوا بالدعاء للفريق أثناء الطّواف . :3:




امّا تلك السيدة التي ما فتئت تردد خلف المُطوِّف عند كل دعاء "يا رب عسّتار" ، "يا رب عسّتار" ، "يا رب عسّتار" فاتضح أن زوجها عسّتار "عبد السّتّار" منه العوض وعليه العوض فلا علاقة له بامور الدين لا من بعيد ولا من قريب فجاءت تدعو له الباري بالهداية وحسن الخاتمة لكنها ربما فاتها أن تحمده أنّ "عسّتّار" على الأقل ترك لها حرية العبادة.




انتهينا من أداء العمرة خلال ساعتين ربما تزيد قليلا وكانت سهلة لا اكتظاظ فيها وان كان أصحاب الخبرة يصرّحون أن هذا الموسم لم يشهدوا مثله اكتظاظا خلال عمراتهم السابقة وخصوصاً أن الوضع في المدينة المنوّرة كان كما هو عليه في مكةَ. قد يكون مرجع الزحمة تصادف اجازة مدارس في السعودية وعندنا حيث شهدت عمرات الربيع اقبالا لم يسبق له مثيل وكان الحديث يدور عن 170 حافلة مما أدّى الى تأخر اصدار التأشيرات وبالتالي تغيير مواعيد السفر.
ويعزو البعض هذه الزحمة الى الثورات في البلاد العربية الا انني لا أجد تفسيراً
منطقياً لذلك .




صلاة الجنازة من المشاهد التي تسترعي انتباهي وكنت أُصّر على تأديتها معللة ذلك باني لو كنت انا الميتة لوددت أن يصلي علي كل ذلك البشر .
صدف اننا صلينا ذات مرة امام باب اسماعيل واتضح انه الباب التي تخرج منه الجنازات رأيناهم مسرعين حتى كادوا يركضون وكانت هناك امراة تحاول انتعال حذاءها فكادوا يتعثرون بها ويؤذوها لولا ان تلقفها جانباً رجل تصوّر ما يمكن أن يحدث .
كنا اذا كان موقعنا يسمح لنا نقوم بعدّ الجنازات الخارجة من الحرم. نعدّ حوالي 5-6 جنازات في الصلاة الواحدة في مكة فتوصلنا الى حقيقة مفادها ان متوسط عدد الاموات يومياً هو 30 ميتاً وأعتقدنا انه اقل في المدينة فلم تكن صلاة الجنازة تقام في كل الصلوات هناك.>>الفاضي يعمل قاضي:3:




ومن المشاهد المؤثرة والتي نفتقدها هنا والذي قد يبدو مألوفاً للكثيرين منكم هو وقت الاذان ودخول موعد الصلاة في المجمعات والأسواق حين تبدأ المحال بقفل أبوابها (نصف قفل) ويبدا الجميع بالتوجه والتوافد الى المصلى. أنه مظهر اسلامي نفتقده هو وغيره من المظاهر الاسلامية المتعددة .أعزّ الله الاسلام والمسلمين.



تقليد ليس أعمى: أصرّت الطفلة (س) وقريناتهاعلى تجربة النّقاب وتقليد المنقّبات فقد استهواهن الموضوع وربما رأين بالنقاب "طاقية الاخفاء" حيث ترى ولا تُرى وما لبثن ان اشترين النقابات والعباءات. الغريب انّ (س) اعترضت بداية على تصويرها بالنقاب ناسية أنّ أحداً لن يعرفها .



كان تقليداً كاملاً ولا أحسبه أعمى اذا اتفقنا ان التقليد الاعمى هو ان تأخذ بالظاهر وتعزف عن الجوهر.
فقد بدا لنا أن بعض المنقّبات وأرجو أن تلاحظوا أني لا أُجمل أخذن بالظاهر أو ما جرت عليه "العادة" من وضع النقاب وأهملن الجوهر والا فما معنى ن تتطاول رموشهن على حد النقاب؟؟ أو أن ينثرن عطراً فوّاحاً أعجب صديقتي فسألت صاحبته عن اسمه فاذا بها تنتشل القارورة نفسها من حقيبة يدها وتريه لها >>للمعنيات كان العطر Dolce @Gabbana ؟؟
خلاصة القول أنّ الّنقاب يجب أن يكون عن قناعة تامة وأن يتلائم السلوك مع المظهر وكما قال نسيم نجد في كتابه "بنيّتي لكِ حبّي" ص116 :"الحرص على أن يكون الحجاب ولبس الفتيات ساتراً وبدون أي زينة".
@@ السعيد @@ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-26-2017, 08:37 PM   #4 (permalink)
@@ السعيد @@
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية @@ السعيد @@
ساعة مكة:



مشروع برج رائع .أينما تكون في مكة فانك لن تضل الطريق الى الحرم
>>سافر باتجاه برج الساعة.




جبل النور:



هذا موضوع متكامل لأخينا ash7765




عمو حمزة:
سلسلة مطاعم مشهورة زرنا فرعه على كورنيش جدة



الوافدون: إخترت أن أتطرق الى هذا المشهد المتشائم قبل بدء مشهد النهاية والانتقال الى المدينة المنوّرة حماها الله حتى تكون نهايتنا متفائلة وباعثة على الأمل.

أعلم أن دول الخليج تعتمد إعتماداً كبيراًعلى ما تستقدمه من عمالة أسيوية يُناط بها الكثير من الأعمال المهنية وغير المهنية وإن ظلّت هذه الأعمال بعيدة عن الشؤون الادارية.
ولأن السائح يتوق دائماً لمقابلة ومخالطة سكان البلد الذي يزوره لمعرفة المزيد من تفاصيل حياة شعب البلد الذي يزوره وتراثه وثقافته الا أن هذا الأمر لا يتيسّر له في بلد مثل السعودية حيث من النّادر جدّاً أن تصادف مواطناً محليّاً واحداً خلال إقامتك في مكةَ والمدينةَ حتى أن أصحاب المطاعم والمحال التجارية تجدهم من الدول العربية الشّقيقة.
إستوقفني هذا المشهد وتأملته كثيراً: كيف يمكن بناء دولة وتعزيزها والتّقدم بها في ظلّ هذا الكمّ الهائل من الوافدين الّذين لا همّ لهم سوى تحويل بعض ما يتوفّر من مرتّباتهم في أخر الشهر لذويهم في أوطانهم؟؟
ظنّي أن هؤلاء يشكلون القاعدة التحتية للدولة ومهما أخلصوا لها فأنهم أقّّل غيرة عليها من أهلها الذين استكانوا وسلّموا أُمورهم لهم.

الغيرة على مصلحة البلد لا تنبع الا من أهله ويقع على عاتقهم بناء دولتهم طوبة طوبة والعمل في كل الأعمال المتاحة وعدم الاستنكاف عن أيّ عمل فالأجنبي لن يهمّه بالتّالي كيف تكون نتيجة العمل قدر ما يهمّه ما يضدخل جيبه في أخر الشّهر .
الدولة أيضاً عليها أن تنتبه الى أنها كالأهل اذا ما بالغوا في تدليل أولادهم أفسدوهم. وكما يعود إفساد الولد على الأهل بالمضرّة فإن إفساد المواطن يضر الدولة والسلطة. فمن مظاهر التدليل التي فاجاتني ليس أن التعليم بالمجّان فقط ولكن أيضاً تلك المنح الشهرية التي قد تفوق مرتب العامل الأجنبي وهذا ما يؤدي بالتالي الى الاستنكاف والانفة عن مزاولة المواطن لما يزاوله الاجنبي من أعمال.
ولأنه لا بدّ من وجود مظاهر أخرى لهذا الترفيه والتدليل فإن الدولة بذلك تبني أجيالاً لا تعرف الانتماء الحّق للوطن ولا تغار على مصلحته ودعك من مقولة "ارفع راسك انت سعودي" طالما أن قائلها لا يشارك في بناء لبنات البنى التحتية الاساسية للدولة وانّه لا يكون مستعدّاً - لأنه غير مهيأ - للتشمير عن ساعده والمشاركة في البناء في ساعة الخطر في حين أن أقصى ما يمكن أن يفعله الأجنبي في هذه الساعة هو الفرجة.

مشهد أخر لتأثير العمالة الأجنبية هو هذا الانتشار الواسع للغة العربية الركيكة التي يتحدث بها الاجانب ويقلدهم بها المواطن حتى يكاد ينسى الأصل







وإذا كان الأمر كذلك في اللافتات والاعلانات فيا لخوفي على الكتب!!


نهاية الأمر أن :
* العمالة الأجنبية اذا لم تكن تحت سيطرة وإشراف مسؤولين لا همّ لهم سوى مصلحة الوطن والارتقاء به فإن هذه العمالة خطر على الدولة. أية دولة!
* ترفيه المواطن دون ارشاد وتوجيه وتحميله مسؤولية رزقه هو أيضاً خطر على الدولة. أية دولة!

لمحة ع (وليس عين): احب جرافيكا الكتابة ولأني لا أراها تقريبا الا بالعبري لذا فعندما اكون في دولة عربية فاكثر ما تجذب انتباهي هي اللافتات وأسماء المحال التجارية فكثيراً ما اجدها تحمل تعابيراً قوية. تعابيراً نفتقدها هنا لأن كل شيء مترجم حرفياً لدرجة انه من الاسهل فهمه بالعبرية من العربية فالترجمة الحرفية لا تحمل عادة المعنى المراد.
و"لمحة ع" اسم محل أحسنَ أخصائي بصر في المدينة المنورة في اختياره عنواناً لمختبره وكان أنسب ما يكون كعنوان لهذا التقرير حين تبلورت لدي نوعية التقرير الذي سأكتبه.

أمّا "الوقت العربي" فهو لافتة محل في مكة لتصليح وضبط الساعات فقلت منه العوض وعليه العوض:3:
اما



ن

و



القلم



ن والقلم

فهي تحفة فنية رأيتها عند فنان من بلدي وكانت ثقيلة الوزن
والسعر فقد كانت مصنوعة من الحديد والنحاس فطلبت منه أن يحاول صنعها من مادة أخفّ وزنا وسعرا لأني اريد أكثر من واحدة وكان ان صنعها من الخشب الفاخر وقد وقع الاختيار عليها لتكون هديتي لمن اقابله أو قد أقابله من الأخوة ألاعضاء سكان مكة والمدينة وجدة وان كنت نسيت تسجيل الاهداء على غالبيتها الا انني لم أنس تسجيله هنا


يرجى من كل من وصلته اقتناء قلم ذي حبر فضي وتقليد الاهداء مع الانتباه لتبديل اسم رومي باسمه:3:

بِ "ن والقلم"، الأية التي تشّرف القلم وما يكْتُب والتحفة الهدية التي تجسد الاية تحول عالمنا الخفي هنا ،على صفحات زاد المسافر، الى واقعٍ حيّ في مكة وجدة .


لُقا(ء) وسماع الأحبّة: هل تخيّلت يوماً وأنا على هذا البعد أنني سأكلم أو أُقابل أي عضو أو عضوة (بما أن مجمع اللغة العربية أجاز تأنيث عضو) ؟؟وماذا كان انطباعي عنهم قبل وبعد سماعهم أو مقابلتهم ؟؟هل ترسم كتاباتنا صورة واضحة عنّا؟؟هل يمكن أن نُصدم ونحن نقارن بين ما نقرأه وما نشاهده أو نسمعه ؟؟>>ترى في ناس تتمنى تموت الحين ولا تكمل قراءة هذا المشهد بالذات:3:.
كنت قد أخبرت بعض الاخوات من عضوات الزاد بقدومي مع علمي ببعد مناطق سكناهن عن أماكن إقامتي إلا أنني منّيت نفسي بمكالمتهن فيما إذا عزّ اللقاء.
فوجئت أن رومي من سكّان مكّة وكنت أعتقدها من الرياض ولكنها كانت على سفر عادت منه يومين قبل مغادرتنا مكّة. وفي ظلّ هذه المفاجاة التي جاءت في أخر لحظة كان لا بد من تجهيز هدايا جديدة ليرتفع عدد الضحايا أقصد الحقائب من خمسة الى ستة>>ترى بدون زيت لأنها كانت سابقاً بالاردن والمفروض انها اشترت من هناك:3:

رومي: اتّفقنا على اللقاء مع رومي بعد عصر الأحد أخر يوم لنا في مكة على أن تأتي هي للفندق وتأخذنا بجولة في مكة.
انتظرت اتصالها في بهو الفندق: كنت اُراقب كل المنقبات اللواتي يمرين من امامي. وفي محاولة منّي لإستباق الحدث: حاولت أن أتخيّل كيف سيكون اللقاء ولحظة التعارف. كيف ستبدو صاحبة موضوع الايام الهنية في الطبيعة الجنوب افريقية وموضوع معصرة الزيتون ومواضيع اخرى أكثر من أن تحصى وكيف ستغدو واقعاً . رومي لا بد إنها على قدر من النشاط في حياتها اليومية كما هي في المنتدى هكذا حدثت نفسي ولأن اسمها رومي ولأني يجب ان أضع لها صورة مؤقتة في مخيّلتي فقد اخترت لها وجها يشبه وجه ماجدة الرومي.
كانت الأفكار والخواطر حول لحظة اللقاء تتجاذبني حين مرت احداهن مهرولة تناظر ساعتها تارة وجوّالها تارة اخرى فهرعت خلفها انادي"روميييييييييييييييييييييييييي" لااااااااااااااااااااكنها لم تكن هي. و أخرى كانت في انتظار احد ما بادرتني بالسؤال عّمن أكون انتظر فيبدو أن مظهري كان يشي بانفعال ما ولما تلا السؤال سؤال أخر وأخر ظننت أنها رومي تداعب أعصابي ولكني قلت في نفسي أن المقالب من تخصص بقعة الزيت (الريم) وليس رومي. أخيرا ظهرت رومي وسأترك لها ،إمعانا ًفي زيادة الفضول ولحثُها على المشاركة، سأترك لها أن تتم تفاصيل اللقاء.
رومي الان أصبحت حقيقة لا إسما يتخفى خلف شاشة الكيبورد !! ألأن كل شيء في مكانه وكل سؤال أخذ جوابه لا شيء أكثر مما توقعت وبالطبع ليس أقّل .
قد يتسائل أحدكم هل يستحق المشهد كل هذه الاثارة والانفعال أقول نعم على الأقل من طرفي أنا التي طالما خفت وتوجّست من كل هذه الاسماء خلف الشاشة من تكون وما مبتغاها. ولا زلت أذكر أن لقائي الاول بِ "ماما رويدة" "ام زيد" حاليا وهي ابنة بلدي كان أكثر اثارة وتوجّساً فقد كنت حديثة عهد بالمنتديات والتواصل عبرها امر لا يزال نادراً في مجتمعي.

سيده يا بلال : وبلال هو سائق عائلة رومي الجديد الذي رافقنا أنا وهي وزميلتي ولأنه جديد ولا معرفة له بالأماكن والشوارع فكان لزاماً على رومي تولي مهمة إرشاده!!
قد تمرون مروراً عاّدياً على المشهد أعلاه وربما لن تفطنوا لما سيلفت انتباهي في هذا المشهد العادي بالنسبة لكم ولكنه غير عادي بالنسبة لي ولزميلتي التي كانت ترافقني في جولتي مع رومي.
ما لفت انتباهنا يفجر قضيتين اساسيتين سنتجاوز طرحهما هنا لعدة اسباب:
الأول حتى يكون لي عمّا أكتب في المرة القادمة:3:
الثاني اتقاءً لشر بعض الناس وردودهم الطائرة


"سيده يا بلال" فطنت زميلتي الى أن سيده تعني بلهجتنا دوغري أو على طول وكانت رومي لا تزال توجِّه سائقها الى وجهاتنا واحدة تلو الاخرى حتى أحطنا بكل معالم مكة.
سوق الضيافة: كان هو ومعالم أُخرى على قائمة عناوين للزيارة في مكة منذ الحج الا أنني لم ازر أي منها وها هي رومي تُحقق لي امنية بزيارة عنوان واحد من هذه العناوين .
ولأن الحجاج والمعتمرين لا يتجاوزون حدود الأسواق الموجودة حول الحرم فان السوق كان هادئا وكل من به هو من السكان المحليين .
البيك: رغبة أُخرى تحقّقها رومي في سوق الضيافة: تذوق وجبة من وجبات سلسلة مطاعم البيك الشهيرة>> تدرون عاد لما شفت الأسعار قلت بنفسي أجل ليه ما تحقق لي مئة رغبة من هالشكل:3:


مكتبة جرير : إنتقلنا إلى أخر محطاتنا سوق الحجاز وتحديداً مكتبة جرير . معلم بل امبراطورية من الكتب وتجهيزات المكاتب يفتخر بها. تجّولنا قليلا هناك سألنا عن كتب نسيم نجد ولم نجد الا واحداً هو 800" خطوة لرحلة سياحية ناجحة" اشتريته هو وكتاب "السيرة الطائرة" ومن ثم غادرنا الى الفندق أو هكذا اعتقدنا وخصوصا أنّ الليل قد أرخى سدوله منذ اكثر من 3 ساعات.

مطعم الخالدية: لمّا اعتقدنا اننا تهنا الطريق الى الفندق وجدّنا أن مركبتنا في حال طلوع الى مكان لم يبد لي مألوفا وكان هو محطتنا القادمة والأخيرة.


"يا رب رّيال":3:

انه مطعم "الخالدية" المشرف على مكة و سأدع رومي تضع عنوانه أو تصف مكانه. ما يبقى لي لقوله هو أني أُوصي به بقوة فهناك تناولنا العشاء الثاني لنفس الأُمسية.



وهناك شربت ولأول مرة القهوة السعودية أو الخليجية هذه التي كنت أشاهدها في صوركم فاشبهها بمرق اللحم عندنا.
كان مذاق القهوة رائعاً يمحو كل فكرة مسبقة عنها أمّا الطعام نفسه فلا أحلى ولا أشهى ويزيد من شهيته أن هناك من سيدفع عنك:3:




هذه المقبلات فقط وفاتني تصوير المائدة العامرة كاملة

وداعا: ودّعنا رومي عند منتصف الليل بعد أن تبادلنا الهدايا. كانت هديتها لي هذا اليوم الرائع بكل تفاصيله وقد ختمته بعلبة حلوى مكية رائعة


للأسف ما أن قررت البدء بكتابة التقرير حتّى كانت العلبة قد فرغت




أمّا هديّتي لها فأرجو أنها أزالت عنها ولو بعض ما اعتراها من إرهاق سبّبناه لها وخصوصًا انّها لم تكن قد ارتاحت بما فيه الكفاية من سفرها على امل لقاء ثان يبدو لي أنّه وبسبب حسن ضيافتها وكرمها سيكون في العام المقبل.
شكرا رومي


الشكر موصول أيضاً لأخينا نسيم نجد الذي ما أن علم أني قمت بشراء كتابه حتى أبت عليه نفسه إلا أن يرسل لي على فندقي بالمدينة وبالبريد الزاجل مجموعة إصدارته كلّها ولا شكّ أن الاهداء هو أكثر ما اعتز به! كل الشكر أيضاً للسيدة حرمه التي بادرت بالاتصال والاطمئنان ما أن علمت بوجودي في مكة والمدينة.
الشكر أيضا لدموع الوجد على الاتصال وكذلك للريم التي تحمّلت نفقات ساعة حديث جوّالية عن هموم الامة العربية والسبيل الى حلّها أو ربما تعقيدها كما يصر ساز نور!!
شكري أيضا للمسافر الأخضر وحرمه أعانهم الله على ظرفهم
والشكر أخيراً وليس أخراً الى اللندني مع وقف التنفيذ :3:........أعانه الله على ظرفه بل ظروفه.
العذر كل العذر من اختي ام يسافي التي لم أُفلح بالاتصال بها فقد حاولت مرة ولم أكرر المحاولة.
العذر منكم جميعاً فقد كان لألغاء سفر أبي معي وارتباطي بالمجموعة أثر كبير على سير برنامجي.

مشاهدنا قاربت على الانتهاء . وسنختمها عاجلاً ان شاء الله بمشاهد من المدينة المنورة.


@@ السعيد @@ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-26-2017, 08:51 PM   #5 (permalink)
@@ السعيد @@
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية @@ السعيد @@
18/04/2011
غادرنا مكة إلى المدينة حوالي العاشرة صباحاً مؤمّلين أن نصلها في أقلّ وقت ممكن . إلا أن ذلك يبدو غير ممكنا وخصوصا عندما يكون برفقتك أطفال تكثر حاجاتهم الى الاستراحات أو يصادفك مشهد غريب على الطريق!!
كانت سرعة الباص تنخفض بشكل مفاجيء حتى ركن على جانب الطريق . لا لم يكن عطباً ألمّ بالباص كما توقعنا عندما انتبهنا لوقوفه ولكنه مشهد لا نراه الا في حديقة الحيوانات






إنّها القرود التي استرعت انتباه القرود (الأطفال) الذين معنا
فلأول مرة نشاهدها على طبيعتها خارج حدود حديقة الحيوانات ولوائحها وتحذيراتها.



لم نكن وحدنا الذين توقفنا بل مركبات أُخر ويبدو أن من لم يتوقف قد ألف المشهد مرارا وتكرارا











على مشارف المدينة المنورة صدحت حناجر الأطفال فجأة أن "طلع البدر علينا" فلم يملك الكبار إلا إلانضمام لهم في هذا النشيد المؤثّر.

الراديسون بلو: واسمه الكامل "المنى كريم راديسون بلو" ويقع قريباً من الحرم في جهته الشمالية .



المصاعد المكشوفة للجالس في بهو الفندق هي أكثر ما يثير الانطباع لأول وهلة ولكن سرعان ما تتبدّد هذه الاثارة فليس كل ما يلمع ذهبا .






فالغرف ضيقة وسجّادها متسخ كما أن التصميم العام
للفندق حافل بخامات متعددة من الحديد والخشب ومع قلّة الاضاءة والمساحة العامة فان المنظر العام يوحي بالكآبة.
الفندق دائري الشكل مطعمه مفتوح ومكشوف لراكبي المصاعد ويقدم افطاراً رائعا قد يعوض عن المنظر العام.














وتشتكون من عدم النظافة. لا شك ان المعتمرين لهم دور كبير في قلة النظافة



حجم الوجبة الكبير درس نحاول ان تعلمه ولكن يظلّ هناك فائض نتبرع به للباعة المتجوّلين مهما قللنا الحجم




@@ السعيد @@ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-26-2017, 08:55 PM   #6 (permalink)
@@ السعيد @@
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية @@ السعيد @@
الحرم المديني : وكما في مكّة فإن الازدحام هنا هو سيّد الموقف وإذا كان الامر كذلك عند أداء الصلاة فما بالكم عند زيارة الروضة.
فانه وبرغم الجهد الواضح المبذول من أجل تفويج الزائرات للروضة فان الغلبة تبقى من نصيب الفوضى والتدافع حتى أن إحدى المعتمرات الشرق أسيويات شبهّت الأمر بتسونامي .
أحد الامور التي لا أفهمها هي اصطحاب الامهات لأطفالهن البكّائين لست أدري ما هو شعور أُم تصطحب طفلها الذي لا يكفُّ عن البكاء الى صلاة في الحرم لتزعج الأخرين وتشق خشوعهم.؟؟

























جنة الفواكه: مطعم ممتاز في تقديمه للمقبّلات ووجبات الأسماك أمّا اللحوم فيبدو أن طريقة اعدادها تختلف عما اعتدنا عليه لذا عادت اطباق اللحوم كما أتت .










الراشد ميغا مول: مجمع كبير به ماركات عالمية كثيرة أزوره لأول مرة وان كان غيري ممن معنا زاره من قبل .زرناه بعد العاشرة مساء حتى انتصف الليل .لم تكن كاميرتي بحوزتي لذا عذرا.

النور مول : يبدو انه احدث من الراشد وكنت ايضا ازوره لأول مرة ويبدو ان احداً اخر ممن معنا لم يزره او يسمع به من قبل.





كنت قد حسمت أمر مشترياتي في سوق الضيافة في مكة لذا لم أقم بشراء أي جديد من هذه المجمعات.
@@ السعيد @@ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-26-2017, 09:02 PM   #7 (permalink)
@@ السعيد @@
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية @@ السعيد @@
يا بلادي يا بلادي: إنقضى أُسبوعان بحلوهما ومرهما وكلما قاربت المدة نهايتها كلما زاد الشوق للوطن .
الاحد 2011/04/24 العاشرة والنصف غادرنا المدينة المنورة







الاثنين 2011/04/25 في حدود الثانية ظهرا دخلنا حدود بلادي






وعند الرابعة عصرا وصلنا قريتي



تقبل الله منا ومنكم الطاعات

أنتهينا بحمد الله فإن أصبنا فمن الله وإن أخطأنا فمن نفوسنا


@@ السعيد @@ غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
((.. رحلتي من أنا الى أنا ..)) سـلـطـانـ خواطر , عذب الكلام والخواطر 7 10-15-2010 04:43 PM
مشاهد جنسية اباحية ومباشرة في فيلم أحاسيس والرقابة تطالب بحذف 9 مشاهد عاشق الجنة. اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 4 05-29-2010 09:21 PM
رحلتي الي ازربيجان salah_2009 حجز فنادق و عروض سياحية و معلومات عامة 1 10-25-2009 11:40 PM
بداية رحلتي هنا ... لاتـ ج ـرح ـيني قصــر الضيافة الرومانسية 8 06-28-2009 03:59 PM
لن اكمل رحلتي رشا الحسيني خواطر , عذب الكلام والخواطر 3 01-14-2006 08:44 PM

الساعة الآن 12:46 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103