تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

الا أخبركم بخيركم من شركم

Like Tree11Likes
  • 3 Post By fardream
  • 3 Post By ليدي ريومه
  • 2 Post By أم انس
  • 2 Post By MîîSs MaHa
  • 1 Post By إينآس..}

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-28-2016, 04:00 AM   #1 (permalink)
fardream
عضو مميز
 
الصورة الرمزية fardream
الا أخبركم بخيركم من شركم




وقف رسول الله صلى الله عليه وسلم
على أناس جلوس فقال:
" ألا أخبركم بخيركم من شركم؟"
فسكتوا، فقال ذلك ثلاث مرات،
فقال رجل:
بلى يا رسول الله أخبرنا بخيرنا من شرنا،
قال:
" خيركم من يرجى خيره ويؤمن شره،
وشركم من لا يرجى خيره، ولا يؤمن شره"


وقد ذكروا أن هذا الحديث أصل في المروءة مع الخلق،
وذلك بأن يستعمل مع الناس الخلق الحسن والأدب الجميل،
فيسعى في إدخال السرور عليهم
وإيصال الخير لهم فينطبق عليه
قول النبي صلى الله عليه وسلم
"خير الناس أنفعهم للناس"
وقوله صلى الله عليه وسلم:
"خير الناس أحسنهم خلقا"


وقد كان خلق النبي صلى الله عليه وسلم القرآن،
فكل ما استحسنه القرآن ودعا إليه
تخلق وتحلى به الرسول صلى الله عليه وسلم،
وكل ما نهى عنه القرآن واستقبحه
فقد تجنبه الرسول صلى الله عليه وسلم،
فكان القرآن بيان خلقه الشريف صلى الله عليه وسلم.


فإذا لم يستطع العبد إيصال الخير إلى الخلق
فلا أقل من أن يكف عن الناس شره ويجنبهم أذاه،
فقد سأل أبو ذر النبي صلى الله عليه وسلم:
يا رسول الله أرأيت إن ضعفت عن بعض العمل؟
قال:
" تكف شرك عن الناس فإنها صدقة منك على نفسك"


وليعلم كل واحد أن أذية المؤمنين من الآثام البينات الواضحات،
وقد ذكر الله ذلك في معرض التهديد لمن آذى المؤمنين
فقال:
{ وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا (58)}
(الأحزاب)


وهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يحذر هؤلاء
الذين يؤذون المؤمنين ويهددهم بقول:
" يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان قلبه،
لا تؤذوا المسلمين ولا تعيروهم،
ولا تتبعوا عوراتهم ؛
فإنه من تتبع عورة أخيه المسلم
تتبع الله عورته،
ومن تتبع الله عورته يفضحه ولو في جوف بيته"


ولما سئل صلى الله عليه وسلم
عن امرأة يذكر من كثرة صلاتها وصيامها وصدقتها،
غير أنها تؤذي جيرانها بلسانها،
قال صلى الله عليه وسلم:
"هي في النار"


إن أذية الناس بقول أو بفعل هي نوع من الظلم،
{ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ (57)}
(آل عمران)
ويخشى على من يؤذي الناس أن يبوء بدعوة مظلوم
تفتح لها أبواب السماء،
فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم:
"واتق دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب"


كما عد النبي صلى الله عليه وسلم
من يتجنبه الناس اتقاء شره وفحشه
من شرار الناس منزلة عند الله يوم القيامة،
فقال:
"إن شر الناس عند الله منزلة يوم القيامة
من تركه الناس اتقاء فحشه"


وكان يحي بن معاذ يقول :
ليكن حظ المؤمن منك ثلاثة،
إن لم تنفعه فلا تضره ،
وإن لم تفرحه فلا تغمه،
وإن لم تمدحه فلا تذمه.


وقال قتادة رحمه الله:
إياكم وأذى المسلم
فإن الله يحوطه ويغضب له.


وأرجو أن تتدبر هذه الحادثة
التي كانت بين أبي بكر رضي الله عنه
وبين ثلاثة من الصحابة
سلمان وصهيب وبلال،
حين مر بهم أبو سفيان قبل أن يسلم
فلما رآه هؤلاء الثلاثة رضي الله عنهم قالوا:
والله ما أخذت سيوف الله من عنق عدو الله مأخذها،
فقال الصديق رضي الله عنه:
أتقولون هذا لشيخ قريش وسيدهم؟
فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره،
فقال الرسول صلى الله عليه وسلم:
" يا أبا بكر لعلك أغضبتهم،
لئن كنت أغضبتهم لقد أغضبت ربك"
فأتاهم أبو بكر فقال:
يا إخوتاه أغضبتكم؟
فقالوا:
لا، يغفر الله لك يا أخي.


فيا سبحان الله يقول هذا لخير الأمة بعد نبيها
في حق قوم ضعاف لكنه مراعاة الناس
في مشاعرهم وفي أحاسيسهم،
ويأتي أبو بكر رضي الله عنه معتذرا.


وإني أسألك أيها القارئ الكريم:
تخيل أننا بين الناس الآن
وأتانا من يتتبع سيرتنا وأخلاقنا ومعاملاتنا
وقال بين الخلائق:
سأخبركم الآن بخيركم من شركم
بناء على ما عندي من معلومات عن سيرة كل منكم،
أكان يسرك أنك بين القوم ينادى عليك
بالانتماء لأحد الفريقين إما الأخيار وإما الأشرار؟


إن الإجابة على السؤال تحتاج إلى
مراجعة دقيقة لحال النفس
ومعاملتها وأخلاقها مع الناس
ليرى العبد أين موقعه.


نسأل الله أن يزيننا بحسن الخلق
وأن يجعلنا من الخيار الكرام
وأن يجنبنا صفات وأخلاق الأشرار.



fardream غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2016, 06:47 PM   #2 (permalink)
ليدي ريومه
عضو موقوف
طرح مباارك جزاك الله خيرآ
ليدي ريومه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-28-2016, 11:53 PM   #3 (permalink)
أم انس
مشرفة أناشيد ومحاضرات والشريعة والحياة والسيرة النبوية
سبحاان الله وبحمده***
 
الصورة الرمزية أم انس
اللهم امين ،، طرح مبارك ،، جزاك الله خير
إينآس..} and fardream like this.
أم انس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-29-2016, 03:03 AM   #4 (permalink)
MîîSs MaHa
مشرف متميز سابقاً
جزآكِ آلله خيرًا وجعله آلله في ميزآن حسنآتك
إينآس..} and fardream like this.
MîîSs MaHa غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-03-2016, 07:08 AM   #5 (permalink)
إينآس..}
عضو مميز
أنثى من زمن آلنقآء
 
الصورة الرمزية إينآس..}
بآرك آلله فيك وجزآك آلله آلجنه
fardream likes this.
إينآس..} غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-03-2016, 06:36 PM   #6 (permalink)
fardream
عضو مميز
 
الصورة الرمزية fardream
جزاكم الله خيرا لمروركم العطر
تحياتي لكم
fardream غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخبركم عن الرقي هنآ... (( بنت فلسطين )) صالون عالم حواء الرومانسية 6 04-23-2015 06:35 AM
ألا أخبركم بأبخل الناس ؟ خفوقے الروحے ¸.❥ مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 7 10-31-2013 05:20 PM
لن أجبركم على الترحيب بي ولكن أطلب منكم ان تضعوني في قلوبكم قبل حروفكم * تركي * قصــر الضيافة الرومانسية 2 04-12-2010 10:49 AM

الساعة الآن 11:37 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103