تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل

تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل نصائح للمقبلين على الزواج, كيف تطور نفسك؟ , اطلق العملاق بداخلك, توجيهات ونصائح للمراهقين والمتزوجين.

لا تبحث عن القلق

Like Tree3Likes
  • 1 Post By ***رشااا***
  • 1 Post By #البستان الزاهر#
  • 1 Post By يوسف الدوسري

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-29-2016, 07:53 PM   #1 (permalink)
***رشااا***
عضو مميز
يا قارئا استغفر لِمن كتبا
 
الصورة الرمزية ***رشااا***
لا تبحث عن القلق




بِسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بَركاتُه



لا تبحث عن القلق!

"عدلت فأمنت فنمت يا عمر"..

دع القلق

مقولةٌ تاريخيةٌ شهيرة قالها رسولُ كسرى إلى المدينة، وقد كان مبعوثًا ليرى سيرة وأحوال خليفة المسلمين الذي بلغت شهرته الآفاق، وسمع به الشرق والغـرب، فلما رآه نائمًا في المسجد وبعض آثار الغبار على وجهه، انطلقت تلك الكلمات التاريخية لتصف رجلًا لم يسع يومًا إلى شهرة وأضواء، وهو بمثابة أكبر رؤساء الدول في ذاك الوقت.. لكن قدر الله لعمر أن يكون مشهورًا، ولكن مع ذلك لم تسلبه الشهرة تلك أو الملك العظيم الذي كان تحت سيطرته النفسية العمرية التي تربى عليها أو الطبع العمري، حيث باطنه كظاهره، ولم يسيطر عليه شعور "الأنا" الذي مع كل إنسان منا، بل هو من سيطر عليه وقاده إلى حيث الحق، فكانت النتيجة شهادة نالها وجوار خير خلق الله حازه، وخلود ذكرى إلى ما شاء الله من الدهر.
إن شعور "الأنا" وحب الشهرة، مثلما هو حلو جميل لحين من الدهر قصير، فهو كذلك جالب للمتاعب ومن مصادر التوتر والقلق لأي أحد منا يكون "الأنا" فيه هو السيد وهو الأقوى وهو المؤثر وهو الموجّه.
الشهرة والأضواء التي يعيشها كثيرون، أحد أهم عوامل تقوية شعور أو روح "الأنا" في النفس، إذ غالبًا يكون المشهور على درجة من الأنانية الخفية، التي لا يدري كثيرًا عنها، فقد تجده يزعم سعة الصدر لكنه حين يستشعر خطر منازعة قريبة من أحد ما في بعض ما لديه من أضواء وشهرة، ستجد شعور "الأنا" فيه يندفع كالسيل ليكتسح هذا القادم أو المنافس!



لو تتأمل في المشهد قليلًا لوجدت أن الأمر كله لا يستأهل كل هذا التوتر وتلكم القلق، بل عش حياتك على طبيعتها، ولا تبحث عن أضواء وشهرة قد تجلب لك مالًا ووجاهة، وتسلب منك خفية عاملًا مهما في حياتك لا يُقدر بثمن، هدوءك النفسي والتمتع بالعيش دون مكدرات ومنغصات. وما تهرّب المشهورين من جماهيرهم وإحاطة رجال الأمن والحماية بهم طوال الوقت، إلا مشهد من القيود غير المباشرة لا نراها نحن الجماهير، فيما يعاني من قسوتها المشاهير! والدنيا بجملتها لا تستحق أن يكبل الإنسان نفسه بقيود إضافية، فهي ذاتها قيد كبير منذ الولادة وحتى الممات. وصدق المعري حين قال:
تعب كلها الحياة فما أعجب.... إلا من راغب في ازديادِ


"~عطر~" likes this.


التعديل الأخير تم بواسطة ***رشااا*** ; 04-29-2016 الساعة 07:56 PM
***رشااا*** غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-01-2016, 03:22 PM   #2 (permalink)
#البستان الزاهر#
مراقب عام - أمير الأبداع
العقل في اجازة
 
الصورة الرمزية #البستان الزاهر#
مصداقا لقول النبي صلى الله عليه وسلم تفائلوا بالخير تجدوه
"~عطر~" likes this.
#البستان الزاهر# غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-06-2016, 12:32 AM   #3 (permalink)
يوسف الدوسري
رومانسي مرح
 
الصورة الرمزية يوسف الدوسري
بارك الله فيك وثبتك على الحق
"~عطر~" likes this.
يوسف الدوسري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2016, 01:50 PM   #4 (permalink)
"~عطر~"
العضو الذهبي
أنا دمي ""فلسطيني//
 
الصورة الرمزية "~عطر~"
التفكير بالغد يخلق التوتر والقلق دائما
فما علينا ألا إن نفكر بيومنا ونعمل به على أنه آخر يوم بحياتنا
ونترك الغد لعلام الغيوب بعد أن نتوكل عليه
فلن يختار لنا إلا الأفضل

طرح قيم رشيدة غلاتي
كعادتك دائما
تحياتي
"~عطر~" غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القلق !!!!!!!!!!! الهيثم الصحة والطب البديل | حميات غذائية 1 03-08-2016 09:43 AM
|ّ| القلق له دواء |ّ| ريومه النعومه مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 8 02-10-2011 06:24 PM
نظرات أعمق من القلق - القلق وأثاره ! دموع الملائكة تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل 1 07-25-2010 02:11 PM

الساعة الآن 12:04 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103