تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات ادبيه وفكريه وثقافيه > لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي

لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي لغة الضاد و الأدب هو ملتقى تعليمي ثقافي أدبي

تذليل× إشكالية الفصحى والعامية في تعليم العربية لغير الناطقين بها

Like Tree3Likes
  • 1 Post By عاشق الجنة.
  • 1 Post By إندماج الأرواح
  • 1 Post By tajmah

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-08-2015, 02:24 PM   #1 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
تذليل× إشكالية الفصحى والعامية في تعليم العربية لغير الناطقين بها




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
×يتفاهم العرب في بيئتهم بلونين مختلفين من الاتصال. يتمثل الأول في تواصلهم على المستوى العلمي أو الرسمي مثل الكتب والنشرات والمناسبات الرسمية، والثاني على المستوى العام الدارجي مثل ما يجري على أرض الحياة اليومية من المكالمة والمراسلة. يطلق على الأول مصطلح العربية الفصحى وعلى الثاني العربية العامية.

في البداية يعيش كل منهما الساحة التي تخصه ولكن بعد ذلك ظهر بينهما ما يمكن أن يطلق عليه صراع وظهر معه فريقان يقف الأول للدفاع عن الفصحى والثاني لصالح العامية. على المستوى الاجتماعي يدعي أنصار الفصحى أن العربية الفصحى تمثل هوية العرب فالالتزام بها في جميع ألوان الاتصال الاجتماعي شفوية كانت أم تحريرية بمثابة الالتزام بالهوية العربية وتعزيزها. إنها لغة الحضارة الإسلامية والثقافة الإسلامية حيث نزل بها القرآن ونطقت بها السنة وألف بها العلماء ونشرت بها العلوم.

إلى جانب ذلك فإن العربية الفصحى لغة موحدة يتفق عليها أبناء العرب على اختلاف بيئاتهم وهي تتعدى الحدود الجغرافية إذ يتفاهم بها العرب باختلاف بلدانهم. وفي المقابل يرون أن العامية لا تتمتع بما تتمتع به الفصحى من الكرامة ولم تلعب ما تلعبه الفصحى من الأدوار الدينية والحضارية والثقافية فاللجوء إليها يعني إبعاد الأمة من هويتها الحضارية والثقافية. كما أن العامية تساهم في تفريق العرب أكثر من توحيدهم لأنها تتصف بالإقليمية وتختلف ألوانها وأشكالها من بلد عربي إلى آخر ويدعي كل بلد أن عاميته أفصح من غيرها.

ويعارض هذه النظرة أنصار العامية ويرون أن العامية هي الممثلة الحقيقية لحياة العرب الاجتماعية وطريقتهم في التفكير وميولهم الاتصالية. إنها أسهل تعبيرا وأدق تمثيلا للأفكار والمشاعر وتشكل وسيلة مشتركة للتفاهم بين أبناء المجتمع على اختلاف طبقاتهم ومستوياتهم وانتماءاتهم. وهي أيضا تلعب دورا في توحيد العرب رغم اختلاف ألوانها وأشكالها من بلد عربي إلى آخر، لأن الاختلاف بين العاميات العربية لا يمنع التفاهم بين أبنائها.

وقد اتسعت ساحة هذا الصراع وامتدت إلى ميدان تعليم اللغة العربية للناطقين بلغات أخرى. فظهر فريقان يدعي الأول أن تعليم اللغة العربية ينبغي أن يقوم على صورتها الفصحى، ويدعي الثاني عكس ذلك.

أما الفريق الأول فيستدل بأن تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها هو تعليمها على مستويين، هما المستوى المعرفي الذي يركز على الأنظمة الصوتية والصرفية والنحوية والدلالية والمعجمية، والمستوى المهاري الذي يركز على المهارات اللغوية الأربع وهي الاستماع والكلام والقراءة والكتابة. واللغة العربية بصورتها الفصحى هي الوحيدة التي يمكن تعليمها على هذين المستويين. أما العربية العامية فلم يكن لها شكل منظم وصياغة ثابتة يمكن تعليمها على هذين المستويين لكونها لغة التخاطب الشفوي الدارجة غالبا على المستوى الاجتماعي لا على المستوى العلمي.× ×

إلى جانب ذلك فإن تعليم اللغة العربية للأجانب يحمل مهمة ثقافية وهي نشر الثقافة العربية الإسلامية وأهمها تعليم ما يساعدهم على فهم مصادر الإسلام وثقافته وحضارته وهي القرآن الكريم والسنة النبوية، وليس هناك ما يحقق هذه المهمة أحسن من العربية الفصحى إذ إنها هي لغة القرآن والسنة والثقافة الإسلامية.

إضافة إلى ذلك فإن تعليم اللغة العربية للأجانب على صورتها الفصحى يمثل بطاقة اتصالية مشتركة تمكنهم من الاتصال بالناطقين بها على اختلاف بلادهم. أما تعليمها على صورتها العامية فلا يمثل شيئا من ذلك بل يقدم لهم خيارات تكلفهم إذ إن لكل بلد عربي عامية يختص بها. ×

أما أنصار تعليم العامية فيرون أن تعليم اللغة العربية للأجانب في صورتها العامية أو الدارجة يمثل بوابة التواصل مع المجتمع العربي. فإذا كان الهدف الرئيسي من تعليم العربية للأجانب هو الاتصال بها وبأهلها فلا ينبغي تعليمها إلا في ألوانها العامية. لأن الأجانب عند زيارتهم الدول العربية واتصالهم بأبنائها يحتاجون إلى العامية أكثر من الفصحى بسسب أن الاتصال الذي يخوضونه في معظم الميادين الاجتماعية يتم بالعامية. إذن، فإن تعليم العامية للأجانب هو تعليم ما يحتاجون إليه فعلا للاتصال بالعرب، وهذا يتناغم مع أهم مبدأ من مبادئ تعليم اللغات الأجنبية.

السؤال المطروح هنا ما هو الموقف السليم الذي يمكن أن نتخذه من هذا الصراع في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها؟

العربية الفصحى لا غنى عنها في تعليم العربية لغة أجنبية. إنها أحسن ما يحقق كل ما يهدف إليه الأجانب من تعلمهم اللغة العربية لغويا وثقافيا ودينيا وعلميا. ولكن العامية أيضا يجب أن تجد مكانها في التعليم وذلك على أساس مبدأين هما:

(1) أن تعليم اللغة الأجنبية المطلوب هو تعليم ما يمكّن متعلميها من الاتصال بالناطقين بها.

(2) أن تعليم اللغة الأجنبية هو تعليم ما يتوقع أن يتعرض له متعلموها عند وجودهم في بيئتها وتفاعلهم مع أبنائها. فبما أن العامية تستخدم في معظم المواقف التي يجدها كل من يزور الدول العربية وتساعده على التفاهم مع أهلها فمن المنطقي أن تكون جزءا من تعليم اللغة العربية للناطقين بها.

لكن تعليم العامية في برامج تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها ليس كتعليم الفصحى ويجب أن نضع له إطارا واضحا لكي لا يتعدى حدوده ووظيفته. ومن حدود تعليم العامية أنه لا يتم إلا على المستوى الاستقبالي لا على المستوى الإنتاجي، وهو تعليمها جزءا من مهارة الاستماع على وجه التحديد ولا حاجة لتعليمها جزءا من مهارة الكلام. لماذا؟ لأن العامية لا يتعرض لها المتعلم الأجنبي إلا عندما يخاطب العرب فيحتاج إلى فهم هذه المخاطبة ليرد عليها بالفصحى لأن العرب الناطقين بالعربية يفهمون الفصحى استقباليا. هذه الإستراتيجية سوف تسد الفجوة الاتصالية التي تحول بين الأجانب الذين يتحدثون بالعربية الفصحى والعرب الذين يتحدثون بالعربية العامية.× ×

ومن حدوده أن يتعرف المتعلم الأجنبي على العامية في صورتها المكتوبة لكي يتمكن من قراءتها وليس من الكتابة بها. لماذا؟ لأنه قد يتعرض للكتابة العامية مثلا في المراسلات الهاتفية فما عليه في ذلك إلا أن يفهمها ليرد عليها بالكتابة الفصحى. وتزول بذلك الفجوة الاتصالية بين كاتب العامية العربي وكاتب الفصحى الأجنبي. والجدير بالتنبيه هنا أن تعليم قراءة العامية لا يتم بنفس التركيز الذي يتم به تعليم الاستماع إليها وإنما يجري لمحة فقط وبشكل سطحي.

ومن حدوده أيضا أن يتعرف المتعلم الأجنبي على العاميات المختلفة في آن واحد بطريقة تقابلية. وهو مثلا أن يتعرف على عبارة معينة في الفصحى وما يعبر به عنها في العاميات المختلفة مثل العامية القطرية، والسعودية، والمصرية. مثل هذه الطريقة سوف تمكن المتعلم من التعرف على تلك العاميات بسهولة وإدراك ما بينها من اختلافات يمكن وصفها بأنها بسيطة.

إن هذه المواقف التعليمية من العامية والإستراتيجيات في تعليمها سوف تعود علينا بمنافع عديدة لعل أهمها التخلص من مشكلات تعليم العامية في برامج تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها وذلك بطريقة تراعي أهميتها وتحدد لها مكانا تستحقه في التعليم. إلى جانب ذلك، فإنها تخرج المتعلم الأجنبي الذي يستطيع أن يفهم العامية ويتكلم بالفصحى وبذلك يزول ما يحول بينه وبين الناطقين العرب من فجوة اتصالية بإذن الله تعالى.



عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-09-2015, 10:38 AM   #2 (permalink)
إندماج الأرواح
مـراقـب عـــام - ساهر الليل - مراقب مميز
 
الصورة الرمزية إندماج الأرواح
شاكر لك المعلومه والمجهود
إندماج الأرواح غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-09-2015, 12:48 PM   #3 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
إندماج الأرواح
عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-03-2015, 06:03 PM   #4 (permalink)
tajmah
رومانسي مبتديء
 
شكرا على المجهود
tajmah غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-10-2015, 03:10 PM   #5 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
شكر وتحية لك...........
عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في خطوة غير مسبوقة الازهر يوضح ما ورد بخطبة الجمعة لغير الناطقين بالعربية نُــــــــــــورْياَ اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 1 01-18-2015 07:57 AM
من غرائب اللغة العربية ..بلاغة الناطقين بها حسين كامل لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي 14 11-12-2012 07:58 PM
تعليم اللهجة لغير الناطقين بها شنقلونه قهوة عالم الرومانسية 11 01-27-2007 01:52 PM
دروس لغير الناطقين بلهجة اهل نجد وضواحيها أحب أمي قهوة عالم الرومانسية 13 02-25-2006 11:06 AM
كيف تتعلم لغة اهل الرياض لغير الناطقين بها أبـوعبدالله نكت جديده نكت مضحكة نكت خليجية عربية 8 10-26-2004 02:10 PM

الساعة الآن 10:41 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103