تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

.......عذاب الجراح

Like Tree10Likes
  • 4 Post By ماسينيسا
  • 2 Post By نسمة بيلسان
  • 1 Post By ليناا
  • 1 Post By بنت النيل مي
  • 1 Post By احمد
  • 1 Post By ماسينيسا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-24-2015, 09:04 PM   #1 (permalink)
ماسينيسا
مشرف على قسم عجائب وعالم الرياضة و فضائح الفن والصحة
ذكريااات
 
الصورة الرمزية ماسينيسا
.......عذاب الجراح





قبل سنوات من الان لا أتذكر المده بالتدقيق ولكن مايزيد عن اربع سنوات حكتلي صديقه لي عن قصة حدثت بمدينتهم الصغيره الغير معروفه
القصه استوقفتني سنوات لما كانت تحمل في طياتها من الغام او احاسيس لا يعرفها الا من عايشها
كنت اتمكنى كتابتها على شكل روايه او قصه من فصول ولكن قلمي لم يقنعني ولم يشدني
فهي تحتاج الى حبكه وتمرس وايصال لما يقارب الواقع
سأسرد الحكايه عليكم بأسلوبي كما سمعتها أو تخيلوني أجلس جواركم وأحكيها شفهيا

في أحد القرى الكبيره او فيلاجات
الفيلاجات عندنا هي قريه فيما مرافق عموميه وبسبب النمو تصبح مدينه
دوما تلقى أطفال يلعبون غير مكترثين لما يدور حولهم من تراهات البشر لا تلعب مع هذا ؟ تجنبي اللعب مع الذكور ؟ احترسوا من خاطفي الاطفال
الاطفال في تلك القريه يتناسوا الفوارق او الجنس فكلهم اخوة ويوم الجمعه يجتمعوا على نفس صحن الكسكس في الجامع
وفي صخب هذه الاحداث سيصطع ضوء ابطال قصتي ياسين ونعيمه
نعيمه طفله صغيره نحيله دائمة اللعب في الوحل والالتصاق بياسين الاكبر منها بسنه فهو مصدر امانها وحمايتها من بطش الاطفال الشرسين
ياسين بشوش المحيا طوله وعرضه أكبر من سنه دائم اللعب رفقة نعيمه
في المدرسه ياسين يجلس قرب نعيمه
وكذا في الحي
كبرا وكبرا تقربهما وارتباطهما وحين بلوغهما واطلاعهما على مسميات بعض الاشياء
علما ان مايطلق على حالتهما يسمى بمصطلح الحب
ياسين لايرى من بين فتيات حيه غير نعيمه
ونعيمه دائمة الثرثره مع رفيقاتها اه متى سأتزوج بياسين ؟
مضت السنين والتحقا بالجامعه في مدينه كبيره ممتلئه بالبشر من كل الاجناس والالوان
فتيات وشبان جمالهم فاتن اثرياء اذكياء ورغم هذا لم يزد ياسين الا تعلقا بنعيمه ذات الجمال والحالة المتواضعه
ورغم مانسمع ونرى في الجامعات من زواج في السر وسهرات ومتع بين الجنسين
الا ان ياسين دوما كان محترما لنعيمه ويرى ان جسمها محرم عليه حتى زواجهما فهي أمانته في هذه المدينه وقطعا وعدا كليهما على الاخر ان لايفرقهما شيئ غير الموت
وانقضت السنوات الثلاث في الجامعه وعاد الى قريتهما حاملين شهاده الاجازه محملين بصناديق من الاماني والامنيات والمستقبل الزاهر الذي ينتظرهما

ومضت السنين وياسين يبحث عن عمل داخل وخارج قريته دون جدوى ونعيمه هي الاخرى لم يكن لها نصيب في ان تجد عملا
وفي تلك السنين تردد الكثير من الخطاب على بيت نعيمه وهي دائمة الرفض بحجة ان عليها ايجاد عمل لمساعدة اهلها او ان العريس غير مناسب وكثر الحاح اهلها عليها وانها باتت تعد من العوانس في القريه وان الزواج يسبق الوظيفه
ضاقت الفتاة ذرعا باهلها وبدأت تطالب ياسين بأن يخطبها ليشد افواه الناس
تقدم اليها ولكن أهلها رفضوا بحجة انه لايملك شيئا وحتى اهله لم يرضوا بمساعدته
كان يوميا يترجاها بأن تنتظره وأنه سيرضى بأي عمل فقط تنتظر ووهي تلح انها كبرت في السن وانه رجل وهي تتمنى ان تنجب وتخاف ان يتركها عند تغير حاله ويستبدلها باخرى
وفي الاخير جاء لخطبتها احدهم ووافقت وتم تحديد موعد الزفاف
ياسين من يوم علمه لم يسمع له خبر
واليوم هو يوم الحمام ونقش الحناء بالليل
بعد فراغ نعيمه من حمام اختلت بأحد صديقاتها وطلبت منها ان تحضر كيس صغير من الحلوه المعده
اصديقتها استغربت من طلبها فأخبرتها انها ستذهب الى ياسين لكي تطلب المسامحه منه ويفكها من وعده وان مابينهما لم يكن شيئ عادي
صديقتها ترجتها ان تفعل ان علم احد اهلها سيقتلها ولكن نعيمه اصرت على ذهابها

وذهبت نعيمه ولم تعد
جاءت ساعة الحناء الجميع فتش عن نعيمه في كل مكان لم يعثروا لها على أثر وفي الاخير اخبرتهم صديقتها انا ذهبت الى ياسين

وعند ذهاب اهلها الى المكان طرقوا كثيرا فلم يسمعوا مجيب فاظطروا الى اعلام الشرطه
فتح الباب ف اذا بي نعيمه جثه هامدة واصبعها الذي يحمل خاتم العريس مقطوع
وياسين مشنوق

ياسين قتلها وقتل نفسه وترك مذكرات لحبه من يوم عرفها الى يوم مماتها
وكانت بصمته الاخيره فعلا فرقنا الموت

هذه كانت حادثه استفاقت عليها تلك القريه ولكني برغم بشاعتها وان القتل لايغفره بشري
ولكني احمل كل المسؤوليه لاهلها واهله
اصعب شي ان تحرق قلب احدهم فمابالك بشخص احب وعشق انسان وراه يكبر امام عينه
بقلم المبدعة صحرااااااااا
قرات القصة اعجبتني اردت ان اشارككم احداثها




ماسينيسا غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-24-2015, 09:36 PM   #2 (permalink)
نسمة بيلسان
أمير الرومانسية
.........................
 
الصورة الرمزية نسمة بيلسان
قصة مؤثرة و نهايتها عجيبة ولكن عندها الف معنى

شكراا على النقل قصي

شكراا صحرا انتي موهوبة جداااا
نسمة بيلسان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2015, 02:04 AM   #3 (permalink)
ليناا
أمير الرومانسية
اناا العضو المجهول
 
الصورة الرمزية ليناا
قصصصصصه جميله في بدايتهاااا حزينه في نهااايتهااااااا متععده في معانيها و ؤ-رسائلهاااا

شكراااااااااا ققققصي على النقل
صحووووره اشتقنا لقلمك الجميل
ماسينيسا likes this.
ليناا غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2015, 02:57 AM   #4 (permalink)
بنت النيل مي
أمير الرومانسية
بنت النيل
 
الصورة الرمزية بنت النيل مي
 
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى بنت النيل مي
اوف مؤلمة جدا و لكن لو كنت من ياسين لاخذتها و تزوجتها بدلا من ان اتلها و بدل من ان يكون الموت يفرقهم تكون الحياة تبدا معهم
ماسينيسا likes this.
بنت النيل مي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2015, 10:47 PM   #5 (permalink)
احمد
مشرف القهوة و العاب الكمبيوتر والتقنية والروايات - مشرف الشهر المميز
وتستمر الحياه
 
الصورة الرمزية احمد
صحراء وبكل صراحه قلمك رائع وسردك سلس وممتع للغايه
ولكن النهايه صادمه وقاسيه
بقدر ما تعاطفت مع ياسين
وبقدر ما غضبت من انانيه نعيمه
الا ان القتل بشع
والقلب الذى احب لا يؤذى من احب مهما حدث
تسلم اخى فصى على لفتتك الطيبه
ماسينيسا likes this.
احمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2015, 10:55 PM   #6 (permalink)
ماسينيسا
مشرف على قسم عجائب وعالم الرياضة و فضائح الفن والصحة
ذكريااات
 
الصورة الرمزية ماسينيسا
شكرااااااا لكم جميعا شرفني مروركم
اتمنى ان تقرا صحرا تعليقاتكم
على القصة
ونرى قلمها من جديدة
شكرااا مرة ثانية
تحيتي
ماسينيسا غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2015, 08:39 AM   #7 (permalink)
النجم المتوهج
عضو موقوف
 
شكرا علي الموضوع المميز
النجم المتوهج غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-18-2015, 09:48 PM   #8 (permalink)
mirihan
العضو الذهبي
♡ضحكه تدارى أي دموع
 
الصورة الرمزية mirihan
قصة صعبة و نهايتها فعلا حزينة و مؤلمة

جميل اسلوبك صحرا او نورس
mirihan غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-16-2015, 10:40 PM   #9 (permalink)
DOoOaa
رومانسي مجتهد
غفرانك ربي
 
الصورة الرمزية DOoOaa
 
قلبي ضرني فاش قريت هاد القصة ولاكن فالاخير كناخدو غير المكتاب لينا
DOoOaa غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ابن الجراح بحرجديد تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام 3 01-17-2014 05:45 PM
الجراد وتعريفها كآفة تقتل النبات - الجراد دموع الملائكة عالم البحار و النبات وعلم الفضاء والفلك 11 09-20-2011 04:57 AM
عذاب القبر ثلاثة أثلاث: فهل منا من يطيق عذاب القبر ونار الآخرة.. روانة مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 16 04-28-2011 03:05 AM
نبذة عن سمكة الجراح - سمكة الجراح دموع الملائكة عالم البحار و النبات وعلم الفضاء والفلك 3 02-03-2010 02:06 PM

الساعة الآن 01:28 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103