تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

تعرّفوا على قصة إسلام المراهقات الثلاثة !!!!

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-24-2015, 06:58 PM   #1 (permalink)
abdulsattar58
عضو مميز
36 تعرّفوا على قصة إسلام المراهقات الثلاثة !!!!




قصة إسلام الفتيات الثلاثة من أميركا
{ إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَن يَشَاءُ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }
( القصص 56 )!!
أما القصة :
يا أعزائي ، فهي قصةٌ حقيقيةٌ بالفعلِ ، وقد حدثتْ ، في إحدى المدنِ ، في الولاياتِ المتحدةِ الأمريكيةِ ، حدثتْ هذهِ القصةِ ــــ قبلَ عدَّة سنواتٍ .
أما البداية فكانتْ كالآتي :
ثلاثُ بناتٍ ـــ أمريكياتٍ طائشاتٍ ، يظنن أنهنَّ يتمتعنَ بحياتهنَّ وحريتهنَّ ومراهقتهنَّ ، ويفعلنَ كلّ ما يحلو لهنَّ ــــ بدونِ أي رادعٍ أو وازعٍ : سواءٌ أكانَ ديني أو اجتماعي ـــ فبالنهايةِ هنَّ يعشنَ ، في مجتمعٍ غريب الأطوارِ فاسد ""
إنْ لم يكنْ للفتاةِ ، صاحب أو إنْ لم تخرجْ للملاهي الليليةِ ، وتشرب الكحول ، وترافق الشباب ، وكلّ ما هبَّ ودبَّ ، إنْ لم تكنْ الفتاة تفعل ذلكَ : فاسمعْ أقاويل الناسِ عنها وذمهم لها وبأنَّها : غريبة الأطوارِ ، وأنَّها ليستْ طبيعية ، فعلاً مُجتمعٌ غريبٌ
""!!!!!

وفي يومٍ مِنْ الأيامِ : كانتْ هذهِ الفتيات الثلاث كالعادةِ : كنَّ يُردنَ الذهاب للبحرِ ، وقدْ لبسنَ ملابسَ السباحةِ الخليعةِ ، وفي طريقهم إلى البحرِ ، كانوا يتسكعونَ ، في الشوارعٍ ، مِنْ شارعِ إلى آخرٍ ، حتى فجأة دخلوا شارعاً ووجدوا فيهِ
؟؟؟؟
ماذا وجدوا
؟؟؟؟
وجدوا مَسجداً ، ولكنهنَّ استغربنَ ، ولم يعرفنَ ، ما هذا ؟؟؟ فسألنَ مَنْ حولهنَ ، في الشارعِ ؟؟؟ فقالوا لهنَّ : هذا مسجدٌ للمسلمينَ.

ولكنَّ ذلكَ ، لم يكنْ ليغري فضولهنَّ بعدُ ، فنزلنَ مِنْ السيارةِ ، وقررنَ الدخول إلى داخلِ المسجدِ : ليرونهُ مِنْ الداخلِ ، ويرونَ : ماذا يفعل المسلمونَ بداخلهِ.

وبالفعلِ فقدْ دخلنَ المسجدَ :
الآن "" يا إلهي كانَ الناسُ داخلَ المسجدِ : يصرخونَ !ما هذا ؟؟؟ ثلاث فتياتٍ بملابسِ السباحةِ وأينَ ؟؟؟ داخل المسجد! يا للهولِ.
وثارتْ الضجة داخل المسجدِ : أما الفتياتُ فلم يكترثنَ , فقدْ كُنَ تربينَ هكذا ، على عدمِ الاكتراثِ ، واللا مُبالاتِ.
أما بالنسبةِ لإمامِ المسجدِ ، فقدْ اشتظَ غيظاً ، فكانَ يحاول ويحاول ، أنْ يطردَ الفتياتِ منْ المسجدِ، ويهددُ بأنْ يتصلَ بالشرطةِ ، لطردهنَ ، ولكنْ ــــ لا حياة لِمَنْ تُنادي.

فالفتيات : ما زالَ الفضول : قد سيطر عليهنَّ , وهنَّ يردنَ البقاء في المسجد ، ليرونَ : صلاة المسلمينَ.
فما هو الحل الآنَ ؟

وماذا يفعل الإمامُ ؟
لنْ أطيلَ عليكَ أكثر مِنْ ذلكَ عزيزي القارئ ، فأنا أعلمُ أنكَ صرتَ متشوقاً ، وتريد أنْ تصلَ للنهايةِ وتعرف ما الذي جرى.

أما الإمامُ : فقدْ رفضَ أداءَ الخطبةِ ، ورفضَ ، أنْ يُصلّي بالناسِ ، ما دامتْ هذهِ الفتيات : الشبه العاريات هنا في المسجدِ !!!!
تركَ المسجدَ بالذي فيهِ مِنْ المُصلينَ ، الذين لم يؤدوا الصلاة ، وذهبَ إلى البيتِ.
زادت المُشاحنات الآن ، ما الحل ؟
الإمام تركهم وذهبَ ، هل يستطيعونَ عمل : أي شيءٍ ، فالإمام نفسهُ لم يستطعْ : حلّ المشكلة ، وذهبَ وتركهم لحلّها.
وفي هذهِ الأثناءِ : خرجَ مِنْ المُصلّينَ ، رجلٌ عاقلٌ , فصارَ يتحدثُ مع الفتياتِ ، ويريد أنْ يحلّ المشكلة ـــ لا أنْ يعقدّها أكثر ، مِمَّا هي معقدة , فأقنعهنَّ بالرجوعِ ، إلى الوراءِ ، والجلوسِ وراءَ المُصلّينَ في آخرِ المسجدِ ، لأنهنَّ لم يرضينَ ، أنْ يخرجنَ ؟؟
وبالفعل : رجعنَ إلى الوراءِ : أما هو : فأخذَ يخطبُ بالمُصلّينَ ، ومنْ ثمَّ أقاموا الصلاةَ ، وصلّوا .

أما الفتيات اللواتي : ظننَّ بأنهنَّ سينتهي فضولهنَ ، بانتهاءِ رؤيتهنَّ ــ الصلاة ، فكنَ مُخطئات , فعلى العكسِ: فقدْ زادَ فضولهنَّ ، وصرنَ متشوقاتٌ ليعرفنَ المزيد : عنْ الإسلامِ ، فكانَ هذا الرجل العاقل ، في
المكانِ المناسبِ ، وفي الوقتِ المناسبِ : فتحدثوا مع بعضِ ، وكنَّ يسألنَ ويرد عليهن
،
فإذا بهنَّ يسلمنَ.
نعمْ لقدْ أسلمنَ والحمدُ للهِ الهادي !!!!

يا سبحــــــانَ اللهِ : لقدْ أسلمنَ ، و منَّ اللهُ عليهنَّ بنعمةِ الإسلام ، ويسرَّ في طريقهنَ ذلكَ الرجل : الذي حلَّ المُشكلة بعقلهِ وتفكيرهِ السليم.
أما الفتياتُ بعدَ أنْ أسلمنَ ، ومَنَّ اللهُ عليهنَ بالإسلام : قدْ أنشئنَ منظمة كبيرة ـــ لنشرِ الدَّعوةِ ، ونشرِ الإسلامِ.
وقدْ أسلمَ على أيدينَ : الكثير : الكثير ، مِنْ الناسِ .


فسبحان الله تعالى القائل : { ... وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ..} ( البقرة 216 ).
والحمدُ للهِ القائل : {
ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }( النحل 125 ). تم النقل من موقع :
[{( لكل مسلم )}]
: مع التسيق اللوني والتصرف اللغوي ـــ لإتمام الفائدة رجاءاً.




abdulsattar58 غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأغذية وعلاقتها بالنفسية تعرّفوا الى الإيجابيات والسلبيات! موزة مشاعر الصحة والطب البديل | حميات غذائية 4 09-11-2013 12:48 PM
27 مشترك إنتقلوا إلى العروض المباشرة؛ تعرّفوا إليهم حـنين عرب قوت تالنت 3 Arabs Got Talent 4 04-08-2013 10:04 PM
تعرّفوا على قلعة مونت سانت ميشيل anilta مسافر دولة وما تعرف أحد فيها ؟ نحن نساعدك 0 01-03-2013 03:15 PM
إلى كل النساء.. تعرّفوا على سيكولوجية الرجل نفرتارى. مشكلتي | أريد حلاً 4 06-28-2012 10:35 AM
:: .*.: تعرّفوا على أسباب تلعثم أطفالكم :.*. :: ملاك الحنان المنتدى العلمي - أبحاث علمية - بحوث علمية 16 01-23-2010 01:43 AM

الساعة الآن 03:17 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103