تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.

Like Tree9Likes
  • 3 Post By عاشق الجنة.
  • 2 Post By meryam mery
  • 1 Post By عاشق الجنة.
  • 1 Post By ( ام محمد )
  • 1 Post By بنت مصر1
  • 1 Post By #البستان الزاهر#

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-20-2014, 10:31 AM   #1 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.




الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.
للنبي محمد صلى الله عليه وسلم مواقف في الدعوة إلى الله تدل على صبره ، ورغبته فيما عند الله تعالى ، ومن المعلوم أنه صبر في جميع أحواله ابتداء بدعوته السرية حتى لقي ربه صابرا محتسبا ، وأمثلة صبره في دعوته كثيرة جدا لا تحصر :
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.
المثال الأول : صعوده على الصفا ونداؤه العام :

أمر الله نبيه بإنذار عشيرته الأقربين ، فقال عز وجل : وأنذر عشيرتك الأقربين واخفض جناحك لمن اتبعك من المؤمنين فإن عصوك فقل إني بريء مما تعملون
فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم بتنفيذ أمر ربه بالجهر بالدعوة والصدع بها ، وإنذار عشيرته ، فوقف مواقف حكيمة أظهر الله بها الدعوة الإسلامية ، وبين بها حكمة النبي صلى الله عليه وسلم وشجاعته ، وصبره ، وحسن خلقه ، وإخلاصه لله رب العالمين ، وقمع بها الشرك وأهله ، وأذلهم إلى يوم الدين .
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.
عن ابن عباس - رضي الله عنهما - قال : لما نزلت وأنذر عشيرتك الأقربين صعد النبي صلى الله عليه وسلم على الصفا فجعل ينادي : "يا بني فهر ، يا بني عدي" - لبطون قريش - حتى اجتمعوا ، فجعل الرجل إذا لم يستطع أن يخرج أرسل رسولا لينظر ما هو ، فجاء أبو لهب ، وقريش ، فقال : "أرأيتكم لو أخبرتكم أن خيلا بالوادي تريد أن تغير عليكم ، أكنتم مصدقي ؟ " قالو : نعم ، ما جربنا عليك إلا صدقا . قال : "فإني نذير لكم بين يدي عذاب شديد" . فقال أبو لهب : تبا لك سائر اليوم ألهذا جمعتنا ؟ فنزلت : تبت يدا أبي لهب وتب ما أغنى عنه ماله وما كسب
وفي رواية لأبي هريرة - رضي الله عنه - أنه صلى الله عليه وسلم ناداهم بطنا بطنا ، ويقول لكل بطن : "أنقذوا أنفسكم من النار . . . " ، ثم قال : "يا فاطمة أنقذي نفسك من النار ؛ فإني لا أملك لكم من الله شيئا ، غير أن لكم رحما سأبلها ببلاها" .
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.
وهذه الصيحة العالمية غاية البلاغ ، وغاية الإنذار ، فقد أوضح صلى الله عليه وسلم لأقرب الناس إليه أن التصديق بهذه الرسالة هو حياة الصلة بينه وبينهم ، وأوضح أن عصبية القرابة التي يقوم عليها العرب ذابت في حرارة هذا الإنذار ، الذي جاء من عند الله تعالى ، فقد دعا صلى الله عليه وسلم قومه - في هذا الموقف العظيم - إلى الإسلام ، ونهاهم عن عبادة الأوثان ، ورغبهم في الجنة ، وحذرهم من النار ، وقد ماجت مكة بالغرابة والاستنكار ، واستعدت لحسم هذه الصرخة العظيمة التي ستزلزل عاداتها وتقاليدها وموروثاتها الجاهلية ؛ ولكن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم لم يضرب لصرخاتهم حسابا ، لأنه مرسل من الله - عز وجل - ، ولابد أن يبلغ البلاغ المبين عن رب العالمين ، حتى ولو خالفه أو رد دعوته جميع العالمين ، وقد فعل صلى الله عليه وسلم .
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.
استمر صلى الله عليه وسلم يدعوا إلى الله - تعالى - ليلا ونهارا ، وسرا وجهارا ، لا يصرفه عن ذلك صارف ، ولا يرده عن ذلك راد ، ولا يصده عن ذلك صاد ، استمر يتتبع الناس في أنديتهم ومجامعهم ومحافلهم ، وفي المواسم ومواقف الحج ، يدعو من لقيه من : حر وعبد ، وقوي وضعيف ، وغني وفقير ، جميع الخلق عنده في ذلك سواء .
وقد تسلط عليه وعلى من اتبعه الأشداء الأقوياء من مشركي قريش بالأذية القولية والفعلية ، وانفجرت مكة بمشاعر الغضب ؛ لأنها لا تريد أن تفارق عبادة الأصنام والأوثان ومع ذلك لم يفتر محمد صلى الله عليه وسلم في دعوته ، ولم يترك العناية والتربية الخاصة لأولئك الذين دخلوا في الإسلام ، فقد كان يجتمع بالمسلمين في بيوتهم على شكل أسر بعيدة عن أعين قريش ، وتتكون هذه الأسر من الأبطال الذين عقد عليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم الأمل بعد الله - تعالى - في حمل العبء والمهام الجسيمة لنشر الإسلام ، وبذلك تكونت طبقة خاصة من المؤمنين الأوائل قوية في إيمانها ، متينة في عقيدتها ، مدركة لمسئوليتها ، منقادة لأمر ربها ، طائعة لقائدها ، مطبقة لكل أمر يصدر عنه برغبة وشوق واندفاع لا يعادله اندفاع ، وحب لا يساويه حب .
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.
وبهذه المواقف الحكيمة ، والتربية الصالحة المتينة استطاع محمد صلى الله عليه وسلم أن يؤدي الأمانة ، ويرسم لنا طريقا نسير عليه في دعوتنا وعملنا وسلوكنا ، فهو قدوتنا وإمامنا الذي نسير على هديه ، ونستنير بحكمه صلى الله عليه وسلم .
فقد بدأ الدعوة بعناصر اختارها ورباها ، فلبت الدعوة ، وآمنت به ، وكانت دعوته عامة للناس ، وأثناء هذه الدعوة يركز على من يجد عندهم الإمكانات أو يتوقع منهم ذلك ، وقد تكون من هذه العناصر نواة القاعدة الصلبة التي ثبتت عليها أركان الدعوة .
ومع هذا الجهد المبارك العظيم لم يلجأ رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الاغتيال السياسي ، ولم يتخلص بالاغتيال من أفراد بأعينهم ، وكان بإمكانه ذلك وبكل يسر وسهولة ، إذ كان يستطيع أن يكلف أحد الصحابة بقتل بعض قادة الكفر : كالوليد بن المغيرة المخزومي ، أو العاص بن وائل السهمي ، أو أبي جهل عمرو بن هشام ، أو أبي لهب عبد العزى ابن عبد المطلب ، أو النضر بن الحارث ، أو عقبة ابن أبي معيط ، أو أبي بن خلف ، أو أمية بن خلف . . . ، وهؤلاء هم من أشد الناس أذية لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلم يأمر أحدا من أصحابه باغتيال أحد منهم أو غيرهم من أعداء الإسلام ؛ فإن مثل هذا الفعل قد يودي بالجماعة الإسلامية كاملة ، أو يعرقل مسيرتها مدة ليست باليسيرة ، كرد فعل من أعداء الإسلام الذين يتكالبون على حربه ، والنبي صلى الله عليه وسلم لم يؤمر في هذه المرحلة باغتيالهم ؛ لأن الذي أرسله هو أحكم الحاكمين .
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.
وعلى هذا يجب أن يسير الدعاة إلى الله فوق كل أرض ، وتحت كل سماء ، وفي كل وقت ، يجب أن تكون الدعوة على حسب المنهج الذي سار عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم سواء كان ذلك قبل الهجرة أو بعدها ، فطريق الدعوة الصحيح هو هديه والتزام أخلاقه وحكمه وتصرفاته على حسب ما أرادها صلى الله عليه وسلم .
الحبيب صلى الله عليه وسلم والصبر.



عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2014, 02:46 PM   #2 (permalink)
meryam mery
مشرف متميز سابقاً
أحب شخصيتي و أتميز بهآ
 
الصورة الرمزية meryam mery
 
ربي يسلمك ويسلم قلبك على روعة طرحك
رآآق لي جدآ موضوعك جزآك ربي كل خير اخي
وجعل طرحك بميزآن حسنآتك يآرب
كون دومآ بهدآ آلتميز وآكتر
مآننحرم من جديدك
تحياتي لك
meryam mery غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2014, 02:49 PM   #3 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
شكرا لك اختي مريم على الحضور الراقي .
بارك الله بك وفيك.
meryam mery likes this.
عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2014, 09:15 PM   #4 (permalink)
( ام محمد )
مسئول المسابقات - مصممة مبدعة - عطر المنتدى - الفائز بمسابقة حواء الرمضانيـة
بلسم الروح
 
الصورة الرمزية ( ام محمد )
جزاك الله خيرا ع الطرح الرائع

وجعله فى ميزان حسناتك بأذن الله
( ام محمد ) غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2014, 01:03 AM   #5 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
شكرا لك سيدتي على حضورك المتميز دائما.
احتراماتي
عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2014, 02:13 PM   #6 (permalink)
بنت مصر1
مشرف متميز سابقاً
فارسة من زمن الحلم الجميل
 
الصورة الرمزية بنت مصر1
عاشق الجنه
موضوع قيم ورائع
جزاك الله خيرا

وجعله فى ميزان حسناتك
بنت مصر1 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2014, 03:08 PM   #7 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
بارك الله يك سيدتي
والشكر لك على المرور العطر
عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2014, 08:20 PM   #8 (permalink)
#البستان الزاهر#
مراقب عام - أمير الأبداع
العقل في اجازة
 
الصورة الرمزية #البستان الزاهر#
صلى الله عليه وسلم

طرح مبارك بارك الله فيك وثقل بها في موازين حسناتك

يثبت
#البستان الزاهر# غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-22-2014, 08:29 PM   #9 (permalink)
عاشق الجنة.
مشرف متميز سابقاً
كل الشكر والامنان لك اخي عبد الرحمن
بارك الله في جهودك.
عاشق الجنة. غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مع معجزات الحبيب صلى الله عليه وسلم!! بحرجديد تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام 15 01-18-2014 09:00 PM
الأدب مع الحبيب صلى الله عليه وسلم بحرجديد تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام 3 01-17-2014 09:44 PM
سيرة الحبيب صلى الله عليه وسلم بيااااان تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام 7 08-11-2013 02:49 PM
مع الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم الملتقى الجنة رفوف المحفوظات 1 10-26-2008 12:11 AM

الساعة الآن 11:30 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103