تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > سياحية - سياحة وسفر > رحلات سياحية و حجز فنادق و عروض سياحية > سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا

سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

Like Tree6Likes
  • 3 Post By جنات
  • 1 Post By نُــــــــــــورْياَ
  • 1 Post By New
  • 1 Post By ريــــــــمآآآس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-02-2014, 10:24 PM   #1 (permalink)
جنات
مشرف متميز سابقاً - - مشرفة متميزة سابقاً - ماسة المنتدى
 
الصورة الرمزية جنات
A 8 تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......




تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......




تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......


تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

مدينة تطوان..شمال المغرب

تلقب تطوان اليوم بين أهلها البالغ عددهم أكثر من 300 ألف نسمة بـ"الحمامة البيضاء"، وعلى مدخلها يوجد تمثال يجسد هذا المعنى. والأسر التقليدية التي تحمل القيم الثقافية الأندلسية التي كانت تسكن المدينة القديمة غادرتها نحو الأحياء العصرية وحلت محلها عائلات بدوية أو من مشارب ثقافية أخرى وهو ما يؤثر على المضمون الثقافي الأصيل لهذه الفضاءات. ويشتهر التطواني الأصيل باعتداده بنفسه واستعلائه على باقي سكان المغرب، ويطلق التطوانيون على المغاربة الآخرين "سكان الداخل". وقد وصف المؤرخ محمد داود –ابن المدينة- روح التطواني فقال في ختام كتابه تاريخ تطوان "عرفت المدينة كيف تعيش عزيزة الجانب، موفورة الكرامة، حسنة السمعة, فكان القليل فيها مقنعا، والضعيف لطيفا ظريفا، والصغير نقيا نظيفا، والغني مقتصدا مدبرا، والحياة وديعة يسيرة، والأعمال متقنة منظمة، لذلك كان سكانها آمنين مطمئنين، راضين مرضيين".
هي مدينة أندلسية الطابع تقع في منطقة فلاحية على ساحل البحر الأبيض المتوسط بالقرب من مدينة طنجة, بين مرتفعات جبل درسة وسلسلة جبال الريف القاتمة اللون مما يقوي حضور اللون الأبيض الذي يتميز به عمران المدينة. مدينة منغلقة على نفسها وفي نفس الوقت مفتوحة على العالم. مدينة ذات موروث ثقافي وحضاري غني ومتنوع بفضل علاقاتها الدائمة مع الخارج. فعلاقاتها مع باقي مدن ومناطق المغرب، مع العالم العربي و مع أوروبا لم تنقطع خلال القرون الخمسة الماضية. ومع ذلك عرفت الحفاظ على الحضارة الإسلامية الأندلسية حية فوق أرض المغرب بجانب تكيف مستمر مع الروافد الثقافية الواردة إليها مما أثرى وميز تاريخها العريق بشكل لافت للنظر.تاريخها ضارب في القدم حيث وجدت حفريات و آثار من مدينة تمودة يعود تاريخها إلى القرن الثالث قبل الميلاد. دمرت هذه المدينة( تمودة) سنة42 قبل الميلاد من طرف الجيوش الرومانية. أما اسم تطوان أو تطاون فهو موجود حسب المراجع منذ القرن الحادي عشر.في أوائل القرن الرابع عشر (سنة1307 ميلادية) أعاد السلطان المريني أبو ثابت بناء المدينة كقلعة محصنة يقال أن هدفه كان الانطلاق منها لتحرير مدينة سبتة. وفي خضم تلك الحروب دمر الملك الإسباني هنري الثالث المدينة عن آخرها سنة 1399 ميلادية.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
يبدأ تاريخ المدينة الحديث منذ أواخر القرن الخامس عشر، عند سقوط غرناطة سنة 1492 على يد الملوك الكاثوليك فردنا ند و إيزابيل أي منذ أن بناها الغرناطي سيدي علي المنظري وهو اسم أصبح رمزا ملازما لمدينة تطوان. خرج آلاف المسلمين وكذلك اليهود من الأندلس ليستقروا في شمال المغرب عموما وعلى أنقاض مدينة تطوان خاصة فعرفت هذه المدينة مرحلة مزدهرة من الإعمار و النمو في شتى الميادين فأصبحت مركزا لاستقبال الحضارة الإسلامية الأندلسية.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
أحداث تاريخية أثرت على هوية تطوان
معالم الحضارة الأندلسية مازالت إلى يومنا هذا حية تشهد على تاريخ تطوان وتاريخ سكانها المحافظين. مازالت المدينة تحتفظ بفن المعمار الأندلسي داخل جدرانها، قصبتها، منازلها و قصورها بما تتميز به من أفنية و نافورات وحدائق وكذلك مازالت تحتفظ بصوامعها و أضرحتها وفنادقها القديمة. من جهة أخرى مازال سكان تطوان يحتفظون باللهجة الشعبية، بالموسيقى الأندلسية، بالطرز و بالصناعة التقليدية.
إلى جانب ما سلف ذكره من وجود قوي للحضارة الأندلسية هناك روافد ثقافية و أحداث تاريخية أخرى لها أثر واضح في بلورة هوية المدينة التي كانت بمثابة قنطرة بين شبه الجزيرة الإبيرية و باقي مناطق المغرب. فبعد اضطهادهم في جنوب إسبانيا منذ أواخر القرن الخامس عشر كما سلف الذكر مر المهاجرون الأندلسيون في ثلاث موجات عبر تطوان إلى باقي المدن المغربية كفاس و مكناس والرباط وسلا.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
المواجهات العسكرية مع إسبانيا و البرتغال في القرنين السادس عشر والسابع عشر، حيث كانت أساطيل تطوان تشكل خطرا دائما على مصالح العدو الخارجي، كان لها الأثر البالغ خاصة من الناحية العمرانية حيث بنيت قلع و أسوار للدفاع عن المدينة.
. كذلك تجارة المغرب مع أوروبا(إسبانيا، إيطاليا و إنجلترا) خلال القرنين السابع عشر و الثامن عشر، كانت كلها عبر مدينة تطوان التي كانت آنذاك من أهم الموانئ المغربية حيث كانت البواخر تقوم برحلات بين تطوان و كل من جبل طارق، الجزائر، مرسيليا، ليفورن ... الخ من ناحية أخرى وجود القناصل الأوربيين في تطوان كعاصمة دبلوماسية للمغرب في القرن الثامن عشر ساهم في تعزيز مكانتها في الخارج. و بالمناسبة من الطريف الإشارة إلى حادثة دبلوماسية بين المغرب و الولايات المتحدة الأمريكية بسبب الحصار البحري الذي فرضته هذه الأخيرة على ليبيا مما أدى إلى طرد القنصل الأمريكي سيمسون من مدينة تطوان من طرف السلطان العلوي مولاي سليمان وإعلانه الحرب على الولايات الأمريكية المتحدة سنة 1802م. إذا، مرور التجار والمسافرين و المهاجرين و الجنود و المقاتلين وحتى القناصل ساهم بشكل جلي في انفتاح المدينة على العالم الأوروبي من جهة وعلى باقي مناطق و مدن المغرب من جهة أخرى. تغنى الشعراء بتطوان فلقبت تارة ب "أخت فاس" ليس فقط نظرا للعلاقات التجارية بين المدينتين في القرن الثامن عشر بل كذلك العلاقات الفكرية والدينية وهذا يفسر وجود بعض الزاويات من أصل فاسي كالزاوية الفاسية و الزاوية التيجانية. ولقبت تارة ب " أخت غرناطة" نظرا للتشابه بين المدينتين ونظرا لأصل سكانها الأوائل. ولقبت كذلك ب " القدس الصغيرة " مما يرمز إلى علاقتها بالمشرق العربي على إثر زيارات حجاجها و طلبتها إلى مكة المكرمة وإلى القاهرة و نابلس....وكذلك علاقات علمائها بشخصيات كالشيخ راشد رضا و شكيب أرسلان. أما أثر الثقافة العثمانية فيتجلى في فن الطبخ خاصة الحلويات كالبقلاوة والقطا يف وفي اللباس التقليدي و كان ذلك على إثر استقبال تطوان للمهاجرين الجزائريين بعد سقوط الجزائر في يد الفرنسيين سنت 1830 ميلادية.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
عرف القرن التاسع عشر انحطاطا في المغرب ككل بسبب التدخل الاقتصادي المباشر. وبالنسبة لتاريخ تطوان فقد كان هذا القرن بالفعل صفحة سوداء. عرفت المدينة فيه مرض الطاعون سنة 1800م ثم سنة 1818م وحصار مولاي زايد سنة 1822م و عانت من المجاعة سنة 1825م. ثم حرب تطوان سنة 1860م، حيث استعمرت المدينة من طرف الأسبان ولم يخرجوا منها إلا سنة 1862م بعد دفع غرامات طائلة أودت باقتصاد البلاد إلى الهاوية. بل إن تدهور اقتصاد المدينة سبق حرب سنة 1860م، ففي سنة 1857م أغرق الأسبان عدة بواخر عند مدخل ميناء المدينة مما أوقف كل الأنشطة البحرية التي كانت المدينة تعتمد عليها في المجال الاقتصادي.
رغم الظروف الاقتصادية السلبية، التي لخصتها في آخر الفقرة السابقة، استمرت تطوان في التحدي. عدة قصور بنيت في هذا القرن (القرن التاسع عشر)، كدار اللبادي وأفيلال والرزيني و بريشة وبنونة وبن عبود. بجانب الطابع الأندلسي تتميز هذه المباني بتأثيرات فن المعمار الأوروبي و خاصة في تقنيات البناء حيث ظهرت الأعمدة التي تميز منازل القرن الثامن عشر. وخير مثال على ذلك قصر الرزيني الذي يعتبر نموذجا لالتقاء الطراز الأندلسي العثماني بالطراز الأوروبي. أما في القرن العشرين فقد عرفت المدينة نمو اقتصادي و سياسي و فني جديد وذلك كعاصمة للحماية الإسبانية في شمال المغرب. تتميز أحياء تطوان بانتمائها إلى حقب تاريخية مختلفة وبتكيف طابعها الأندلسي مع العصور والأزمنة. يعود تاريخ بعض الأحياء القديمة ك حي السويقة إلى القرن الثاني عشر بينما يعود تاريخ الأحياء الأخرى إلى حقب متأخرة عن ذاك بكثير. هذه الأحياء العتيقة وما يميزها من ممرات وشوارع ضيقة، اكتسبت أسماء الحرف التي كانت أو مازالت تمارس فيها كالحدادين والنجارين و الطرافين والدباغين بالإضافة إلى ساحات سوق الحوت القديم، الغرسة الكبيرة، الوسعة، المصداع، السوق الفوقي و.و.و...مما جعل المنضمات العالمية تدرج تطوان ضمن لائحة أسماء المدن التاريخية التي يجب الحفاظ على معالمها وعلى تراثها الحضاري.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
انتشار هذه الأحياء كانت له علاقة بوضع السكان الاجتماعي. فحارة العيون مثلا، كانت ابتداء من القرن التاسع عشر ذات طابع شعبي بينما حارة الجامع الكبير فكانت تعتبر ذات مرتبة اجتماعية أعلى. وحافظت بعض الأحياء الأخرى على وضعيتها رغم قدمها، كحارة المطامر التي بنيت على مجموعة مما يسمى المطمورات، كانت تستعمل لإيواء العبيد و الأسرى المسيحيين. من مميزات تطوان القديمة نذكر كذلك مثال الشبكة المائية تحت الأرض ( شكوندو) لتي كانت تزود عدة منازل بالماء حيث توجد نافورات لتزيين الأفنية. أحياء هذه المدينة القديمة محاطة بسور تتخلله أبواب سبعة هي باب النوادر، باب التوت، باب العقلة، باب المشوار، باب الرواح، باب الرموز ثم باب الجياف. وخارج هذا السور وعلى نمط إسباني كولونيا لي بنيت مدينة تطوان الجديدة ( شانتي ) وهي كلمة إسبانية تعني توسيع المدينة أو الحي الجديدة الذي كان ومازال يميز صورة المدينة بعماراته وساحاته كساحة مولاي المهدي وأسواقه كسوق البلاصا.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تحتوي تطوان على عدة أزقة رئيسية تربط بين أبواب المدينة وساحاتها وبناياتها العمومية كالفنادق والمساجد والزوايا، إضافة إلى مختلف الأحياء التجارية الأخرى الخاصة بالحرف التقليدية. كما تخترق المدينة عدة أزقة ثانوية تغني النسيج الحضري للمدينة، الذي يتكون من ثلاثة أحياء هي: الرباط الأعلى والرباط الأسفل وحارة البلد. هذا الأخير يعتبر أقدم أحياء تطوان وأحسنها صيانة، حيث تتمركز جل الورشات الخاصة بالحرف التقليدية وأهم المعالم التاريخية كقصبة سيدي المنظري والمسجد ومخازن الحبوب وبعض الدور السكنية المتميزة عمرانيا والتي يغلب عليها الطابع الهندسي المورسكي ، وقد تم تسجيل تطوان تراثا إنسانيا سنة 1998 .
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
سور المدينة: يحيط بمدينة تطوان جدار دفاعي طوله 5 كلم وسمكه 1,20 متر أما علوه فيتراوح بين 5 و7 أمتار. وتلتصق به من الخارج عدة دعامات وأجهزة دفاعية محصنة مثل قصبة جبل درسة في الشمال وأبراج باب العقلة وباب النوادر والبرج الشمالي الشرقي. وتخترق هذا الجدار من كل الجوانب سبعة أبواب.
بني هذا السور على عدة مراحل ما بين القرنيين 15 و18م، إلا أنه عرف أعمال هدم وتخريب خلال منتصف القرن 18م أثناء الأحداث التي شهدتها تطوان بعد وفاة المولى إسماعيل. ثم أعيد بناؤه في نفس الفترة إبان حكم سيدي عبد الله بن المولى إسماعيل.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
قصبة سيدي المنظري: تحتل هذه القصبة الزاوية الشمالية الغربية للمدينة، الشيء الذي يمكن من مراقبة كل الممرات انطلاقا من المرقاب الذي يعلو أحد الأبراج. وقد بنيت كل المعالم الداخلية للقصبة خلال القرن 15 أثناء فترة إعادة بناء المدينة. وهي تتكون من قلعة ومسجد جامع ودار وحمام صغير. وكانت تشكل في ما مضى مركزا للسلطة الحاكمة وقاعدة عسكرية إضافة إلى مقر للسكنى بالنسبة لمؤسسها.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
جامع القصبة: يقع هذا المسجد بالحي الذي توجد به بقايا حصن سيدي المنظري وسط المدينة العتيقة. وقد بني من طرف سيدي المنظري مع نهاية القرن 15.
صمم هذا الجامع على شكل مربع يصل طول أضلاعه إلى 20 مترا. وهو لا يتوفر على صحن ويتم الدخول إليه عبر ثلاثة أبواب الأولى جنوبية والثانية شمالية أما الأخرى فغربية ومجاورة للصومعة. هذه الأخيرة ذات شكل مربع وهي تنتصب في الزاوية الشمالية الغربية. يرتكز المسجد على أعمدة تعلوها أقواس مكسورة وهو مغطى بسقوف خشبية مائلة مغطاة بالقرميد.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
حصن الاسقالة: هذا الجهاز العسكري عبارة عن بطارية بنيت فوق باب العقلة التي تعرف أيضا بباب البحر. وقد بني خلال النصف الأول من القرن 19 بأمر من السلطان العلوي مولاي عبد الرحمان كما تشير إلى ذلك كتابة منقوشة فوق مدخل البناية والتي تذكر السلطان وعامله محمد الشاش الذي قام ببنائها سنة 1246 هجرية التي توافق 1830-1831م.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
ضريح سيدي عبد القادر التابين: يجاور هذا الضريح الجزء الجنوبي لسور المدينة وهو يقع بالقرب من حدائق مولاي رشيد. تضم هذه المعلمة قبر الشريف سيدي عبد القادر التابين الذي ينسب إليه بناء مدينة تطوان خلال الفترة الموحدية (القرن 12م).
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
الجامع الكبير: يقع هذا الجامع بحي البلد بالقرب من الملاح البالي وسط المدينة العتيقة . تم بناؤه بإذن من السلطان المولى سليمان في سنة 1808م،(بني على شكل مستطيل) يصل طول أضلاعه إلى 35م من جهة الشرق و45م من جهة الشمال. ويتكون من قاعة عميقة للصلاة وصحن كبير مكشوف تتوسطه نافورة ماء تصب مياهها في صهريج. وتحيط بالصحن أروقة.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
يتم الولوج إلى المسجد عن طريق بابين رئيسيين وثالثة مخصصة للإمام في الجهة الشمالية. وترتكز الأقواس المتجاورة والمكسورة لقاعة الصلاة على أعمدة مبينة ويعلوها سقف خشبي مائل مغطى بالقرميد.
في الزاوية الجنوبية الغربية ترتفع المئذنة التي تعد الأعلى بالمدينة وهي مزخرفة على الواجهات الأربعة بعناصر هندسية متشابكة تتخللها زخارف زليجية تطوانية متعددة الألوان.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
سقاية باب العقلة: تتوفر مدينة تطوان على أزيد من 20 سقاية تمكن السكان والزائرين من التزود بالماء. وهي سقايات عمومية تم بناؤها إما من طرف السلطات أو أعيان المدينة ويرتبط بها صهريج لتوريد البهائم.
ومن أجمل السقايات المتواجدة بالمدينة والتي تتميز بزخارفها الزليجية الجميلة نذكر سقاية باب العقلة. وقد بنيت كما تشير إلى ذلك كتابة منقوشة على إفريز من الزليج في منتصف القرن 18م من طرف القائد وعامل المدينة محمد لوكاش.
البيوت التاريخية بتطوان: تتوفر تطوان على عدة منازل تقليدية وقديمة تجسد التطور العمراني الكبير والفني والزخرفي الذي شهدته هذه المدينة التي يشار إليها على أنها وليدة غرناطة.
من بين أجمل هذه البيوت نذكر دار اللبادي بنيت وسط المدينة القديمة من طرف الباشا اللبادي خلال القرن 19م. وقد تغيرت وظيفتها حاليا لتصبح قصرا للحفلات والأفراح.
مدرسة جامع لوكش: بني هذا المركب الديني والعلمي سنة 1758 من طرف القائد عمر لوكش وذلك بأمر من السلطان سيدي محمد بن عبدالله وقد كانت المدرسة تسخر لإقامة الطلبة القادمين من المناطق المجاورة لطلب العلم في مساجد المدينة وخاصة بالجامع الكبير. وهذه المؤسسة العلمية ذات شكل مستطيل طوله 25م وعرضه 18م وتنضاف إليها في الزاوية الشمالية إحدى البنايات التي زيدت لاحقا وتستعمل كإدارة. بنيت المدرسة على طابقين. فالطابق السفلي يتكون من 20 غرفة مساحاتها تتراوح بين 3 و6 متر مربع وهي مفتوحة على رواق مغطى يؤدي إلى ساحة تتوسطها حديقة مساحتها أزيد من 100 متر مربع.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
القلعة:
يرتبط اسم قلعة أو حصن سيدي المنظري ببقايا سور وثلاث أبراج ملتصقة به. هذا السور الذي يبلغ طوله 65 مترا وعلوه 7 أمتار، مدعم من جهتيه الجنوبية والشمالية ببرجين مربعي الشكل ويتوسطه برج آخر متعدد الأضلاع وأصغر حجما. وتتصل هذه الأبراج فيما بينها بممر حراسة يتم الدخول إليه عبر درج محادي لباب القصبة. هذا الأخير عبارة عن جهاز دفاعي ذو انعطافات وبداخله غرفتان مربعتان مغطاة بقبة دائرية.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تطوان بلغة العمران
تحتل ولاية تطوان مكانة استراتيجية ضمن المناطق الأخرى المنتمية إلى المناطق الشمالية، بحكم تواجدها بالواجهة الجنوبية لأروبا، وإطلالها على ساحلي البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي، بالإضافة الى شساعة مساحتها، وتنوع مؤهلاتها الطبيعية والاقتصادية، وأهمية مواردها البشرية.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
المساحة:
وتمتد دائرة إشراف غرفة التجارة والصناعة والخدمات لولاية تطوان على مجموع تراب الولاية ، الذي تقدر مساحته بـ 10.375 كلم ، وهو ما يشكل 1,46 %من مجموع ساحة التراب الوطني (710.850 كلم² ) . وتحد من الشمالية بمضيق جبل طارق، ومن الجنوب بكل من أقاليم الحسيمة و تاونات وسيدي قاسم والقنيطرة ومن الجهة الشرقية بالبحر الأبيض المتوسط ، وغربا بالمحيط الأطلسي وإقليم طنجة . وتضم الإقليم التالية :
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
- إقليم تطوان : 3242 كلم²
- إقليم العرائش : 2783 كلم²
- إقليم شفشاون : 4350 كلم²
سكان الولاية حسب احصاء سنة 1994 يصل الى 1.408.069 نسمة مقسمون حسب الاقاليم الثلاثة على الشكل التالي :
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
عدد السكان
خصائص منطقة نفوذ الغرفة :
الوسط الطبيعــي :
المحيط الطبيعي لدائرة إشراف الغرفة عبارة عن مجموعة من المناطق المتميزة بتنوع المرفولوجيا والمناخ ، وبصفة عامة يمكن التمييز بين منطقتيــن :
* الريــف :
ـ الجبال العالية :
تتميز بمنطقة صخرية كلسية لها شكل حاجز مرتفع ومتكتل وسلسة جبلية داخلية سفوحها تنحدر نحو الشمـــال .
ـ الجبال المنخفظة : وهي منطقة جبلية مكونة من تضاريس ملتوية تتكيء على المنطقة الصخرية الكلسية نحو الشمال الشرقي وارتفاعها حوالي 100 متر .
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
ـ التــلال :
وهي عبارة عن مجموعة من التلال متوسطة الارتفاع يتراوح علوها ما بين 300 و400 متر ، سفوحها إلى تعرية مستمرة وتسبب في انجراف التربــــة .
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
ـ السهـــول :
وهي عبارة عن أراضي منبسطة خصبة يخترقها نهر اللكوس الذي يصب قرب مدينة العرائش ، ومجهزة بقنوات الـــري.
البنيات التحتية والتجهيزات العامة المباشرة للإنتاج :
الطرق الرئيسية : 424 كلم
الثانوية : 394 كلم
-1موانيء الصيد البحري :
ميناء المضيق : يقع على ساحل البحر الابيض المتوسط يبعد على مدينة تطوان ب 14 كلمتر ، تقدر مساحته ب 8 هكتارات مقسمة إلى قسمين : 4 هكتارات مخصصة للمسطح المائي . و 4 هكتارات تقوم عليها المساحة اليابسة ويقدر الطول الاجمالي للارصفة الممدودة به ب 680 متـــر .
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
ميناء العرائش :
يقع في مصب وادي اللكوس قرب مدينة العرائش مجهز برصيف بحري يطل على المحيط الاطلسي ، ويقدر الطول الاجمالي للارصفة الممدودة به 830 متـــر .
ميناء الجبهــة :
ويقع على البحر الابيض المتوسط يبعد عن مدينة شفشــاون بحوالي 110 كلم وسعته 8 مراكب كبيرة و 11 مركب صغير ، طوله 180 متـــر .
2 - موانئ الترفيه :
ميناء ريستينكــا :
يقع بالمركب السياحي مرينا سمير على البحر الابيض المتوســط يبلغ طولـــــه 1705 ، يستعــمل للترفيه، يصل حجم الاستقبال به إلى 300 وحدة ترفيهيــة .
ميناء قبيلـة :
يقع بالمركب السياحي قبيلة على البحر الابيض المتوسط طوله 498 متر وهو ميناء ترفيهي يمكنه استقبال 200 وحدة .
وتجدر الاشارة الى ان هذه الموانئ مخصصة اما للصيد او الترفيه السياحي ولاتتوفر على خطوط للملاحة التجاريـــة .
3 - المطـارات :
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تتوفر الولاية على مطار " سانية الرمل " ويحتوي على مدرج للاقلاع والنزول طوله 2700 و 45 ، الا ان الرحلات الجوية الوطنية بــــه لا تتعدى رحلتين في الاسبوع و لا يتوفر على الخطوط الجوية الدولية .
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
4 - المناطق الصناعية :
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تتوفر الولاية على منطقة صناعية على طريق مارتيل تم انشــاءها ســنة 1979، اقيمت على مساحة 7،37 هكتار ، وعدد الوحدات المخصصة لاقامة الوحدات الانتاجية تقدر ب 183 قطعة .
كما توجد باقليم العرائش منطقتــين صناعيتــين في طـــور الانجاز الاولى : "أوسطال" تقدر مساحتها بـ 28 هكتار والثانية : "الملالح" مساحتها 64 هكتار.
القطاعات الإقتصادية :
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
الفلاحة :
يشكل القطاع الفلاحي بولاية تطوان الدعامة الاساسية للقطاع الصناعي بما يوفره من مواد اولية للصناعات المحلية التي تعمل على تحويلها . وقد سجل في السنوات الاخيرة تحسنا ملحوظا بفضل شبكة السقي وسياسة السدود المتبعة . وترتكز الفلاحة بولاية تطوان ، بصفة اساسية، حول حوض اللوكوس . وتقدر المساحات المزروعة بحوالي 300.000 هكت
تتوزع كما يلي :
- أراضي البور : 200.000 هكتار
- الأراضي المسقية : 100.000 هكتار
- الاراضي العابوية: أزيد من 350.000 هكتار
الفلاحية الرئيسية هي :
الحبوب، القطاني ، النباتات السكرية، النباتات الزيتية ، الخضروات ، الأشجار المثمرة والشاي ...
كما تتوفر الولاية على ثروة حيوانية مهمة ، حيث سجل قطاع تربية الماشية تقدما مهما كنتيجة للتوسع الذي شهدته الزراعات الكلئية . وتتشكل هذه الثروة من الأبقار و الأغنام والماعز والخيليات.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
الـصنــاعـة :
يشتمل القطاع الصناعي بولاية تطوان على ما يزيد عن 228 وحدة صناعية تتوزع حسب الأقاليم على الشكل التالي:
القطاع السياحـي :
تتوفر ولاية تطوان على بنية تحتية سياحية مهمة ، تشتمل على عدة قرى وإقامات سياحية وفنادق مصنفة إلى غير ذلك من المركبات السياحية الاخرى ، ويلعب هذا القطاع دورا أساسيا في تحريك دواليب الاقتصاد المحلي، وتوفر هذه المؤسسات السياحية طاقة إيوائية تقدر بحوالي 7318 تتوزع حسب الاقاليم وحسب صنف المؤسسات على الشكل التالي:
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
كما تتوفر الولاية على ملعب للكولف في المنطقة الممتدة بين مارتيل وكابو نيكرو، يتوفر على 18 حفرة .
قطاع الصيد البحــري :
يلعب قطاع الصيد البحري بالولاية دورا هاما في المجالين الاقتصادي والاجتماعي

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تطاون
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
بطاء مشددة بعدها ألف فواو فنون وهذه الصيغة هي التي ينطق بها جميع أهل المدينة كجل أهل البلاد المغربية في كلاهمهم العادي . وقد وردت في كتاب " نزهة المشتاق " للشريف الإدريسي السبتي الجغرافي العالمي الشهير المتوفي سنة 560 وبهذه الصيغة ذكرها أبو حامد الفاسي في مرآة المحاسن مرارا وردت أيضا في درة الحجال وفي كتاب الدولة السعدية وفي نفح الطيب المقري .
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

بواو مكسورة بعدها ياء فنون . هذه الصيغة نجدها مكتوبة في جل الوثائق والرسوم العدلية القديمة . وهي التي أثبتها وأيدها العلامة أبو علي اليوسي واعترض على الذين يسمونها تطوان وسماهم متصفحين . وأبو العباس الناصري مؤلف كتاب الاستقصا لا يذكرها في الغالب إلا بهذه الصيغة . وأستاذنا الرهوني قد ارتضاها وبناء عليها سمى كتابه :" عمدة الراوي في تاريخ تطاوين "
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تيطاوين
بياء بين التاء والطاء ، وأخرى بين الواو والنون . وقد وردت هذه الصيغة في تاريخ ابن خلدون وكتاب البيدق المؤلف في القرن السادس وكتاب النفحة المسكية المؤلف في القرن العاشر .
تطاون
بتاء تليها طاء مشددة فألف فواو فألف فنون . هذه الصيغة ذكرها أبو عبيدة البكري الأندلسي في كتابه المسالك والممالك . وهو من رجال القرن الخامس ووفاته سنة 487 ه .
تيطاوان
مثل الصيغة التي قبلها بزيادة ياء بين التاء والطاء . وقد وردت في كتاب البكري أيضا وفي كتاب الاستبصار المؤلف في القرن السادس وفي كتاب النفحة المسكية .
تيطاون
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
بياء بين التاء والطاء وعدم الفصل بين الواو والنون . هكذا ذكرها عذاري المراكشي في حوادث سنة 347 من كتابه " البيان المغرب في أخبار المغرب " ووردت أيضا في مواضع متعددة من جزء مختصر من كتاب مناهل الصفا للفشتالي . وفي كتاب لقطة الفرائد لابن القاضي وكتاب النفحة المسكية . وهذه الصيغ السبع كلها بربرية ولا يعرف لها معنى في اللغة العربية أما في اللغة البربرية فمعناها ـ عين أو عيون ولعل سكانها الأقدمين من البربر سموها بذلك لكثرة العيون التي بها والله أعلم . أما النسبة على ه المدينة فهي تطاوني أو تطواني . ولم أجد أحد ينسب إليها بغير إحدى هاتين الصيغتين لا في القديم ولا في الحديث. وأما الإفرنج ففي اللغة الإسبانية والإنجليزية والألمانية والإيطالية تكتب tetouan وفي اللغة الفرنسية تكتب tetouan
من المباني الأثرية و التاريخية التي تزخر بها المدينة نذكر على سبيل المثال لا الحصر الأماكن التالية:

* مسجد الجامع الكبير الذي بناه السلطان مولاي إسماعيل في القرن الثامن عشر.
* زاوية سيدي علي بن ريسون و زاوية سيدي علي بركة.
* مدرسة لوقاش التي كانت مؤسسة علمية جهزت لاستقبال الطلبة من الخارج، خاصة من النواحي المجاورة وهي رمز للدور العلمي والمعرفي الذي لعبته المدينة.
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......


ساحة مولاي المهدي -الخصة - وساحة القصر الملكي تطوان
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......


* قصر الخليفة الذي كان مقر خليفة الملك في عهد الحماية. بني في القرن السابع عشر و أعيد إصلاحه وترميمه سنة 1948 بحيث مازال يحتفظ بطابعه الأصلي كمثال على العمارة الأندلسية المغربية.
* دار الصنعة أو مدرسة الفنون و الصناعة التقليدية أنشأت بهدف الحفاظ على مختلف الأوجه الفنية التي ميزت تطوان عبر القرون.

* متحف السقالة الإثنوجرافي حيث يمكن مشاهدة الحياة التطوانية التقليدية وكل ما يميزها من فنون الطبخ و اللباس التقليدي، المجوهرات، الموسيقى وكذلك الأسلحة التي كانت تستعمل في الحروب.
قصر الاندلس
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
رياض العشاقتقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......


تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......

اتمنى الموضوع ان ينال على اعجابكم
موضوع من تجميعي ومجهودي
تقرير عن مدينــــة تطوان المغربية .......




التعديل الأخير تم بواسطة نُــــــــــــورْياَ ; 06-02-2014 الساعة 10:41 PM
جنات غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 10:38 PM   #2 (permalink)
نُــــــــــــورْياَ
مشرف متميز سابقاً
سبحانك ربي ارضيناك فاكرمت
 
الصورة الرمزية نُــــــــــــورْياَ
جنات likes this.
نُــــــــــــورْياَ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-03-2014, 06:53 PM   #3 (permalink)
جنات
مشرف متميز سابقاً - - مشرفة متميزة سابقاً - ماسة المنتدى
 
الصورة الرمزية جنات
نويا حبيبتي
سعدت بمروك الراقي
وتواجدك المميز
يعطيك الف عافية
جنات غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-04-2014, 07:38 AM   #4 (permalink)
New
أمير الرومانسية
Game over
 
الصورة الرمزية New
 
عروسة الشمال و الحمامة البيضاء التي تغري بالزيارة ..
والتعرف على مآثرها عن قرب ..
يسلمو الايادي المبدعة ..
جنات likes this.
New غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-04-2014, 08:10 PM   #5 (permalink)
ريــــــــمآآآس
عضو موقوف
الله يشفيك ياجنى
 
مجهود جميل
وطرح اجمل
تسلم الايادي على هيكـ موضوع
وربي يعطيكـ الف عافيه
ما ننحرم من جديدكـ ي رب
وبانتضار كل جديد لكـ وبكل شوق ..
جنات likes this.
ريــــــــمآآآس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2014, 05:25 PM   #6 (permalink)
جنات
مشرف متميز سابقاً - - مشرفة متميزة سابقاً - ماسة المنتدى
 
الصورة الرمزية جنات
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ع ـــآآآزفْ مشاهدة المشاركة
عروسة الشمال و الحمامة البيضاء التي تغري بالزيارة ..
والتعرف على مآثرها عن قرب ..
يسلمو الايادي المبدعة ..
سعدت بمرورك
وتواجدك العطر
يعطيك الف عافية
جنات غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2014, 05:26 PM   #7 (permalink)
جنات
مشرف متميز سابقاً - - مشرفة متميزة سابقاً - ماسة المنتدى
 
الصورة الرمزية جنات
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريــــــــمآآآس مشاهدة المشاركة
مجهود جميل
وطرح اجمل
تسلم الايادي على هيكـ موضوع
وربي يعطيكـ الف عافيه
ما ننحرم من جديدكـ ي رب
وبانتضار كل جديد لكـ وبكل شوق ..
سعدت بمرورك
وتواجدك العطر
يعطيك الف عافية
جنات غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تقرير عن مدينــــة اوستـــــن الامريكيــــة *قمر الجزائر* سياحة وفنادق وعروض سفر امريكا الجنوبية والشمالية 3 06-09-2014 11:20 AM
{{{{تطوان المغربية }}} جنات سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا 6 10-18-2012 01:32 AM
تقرير عن الحمامة البيضاء .. تطوان.. anilta سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا 16 08-05-2012 02:32 AM
مدينة تطوان المغربية ♦♦ ياسمينة ♦♦ سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا 14 05-20-2010 04:11 PM
تطوان - عروس الشمال - المغرب - مدينة تطوان المغربية دموع الملائكة سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا 1 04-25-2010 02:59 PM

الساعة الآن 05:32 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103