تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات تعليمية Educational Forums > مشكلتي | أريد حلاً

مشكلتي | أريد حلاً

منتدى مشكلتي يعطيك مساحة بأن تطرح مشكلتك بسرية تامة ومن خلال عضوية خاصة يستخدمها الجميع في طرح مشاكلهم والأخرون يسعون جاهدين في حل مشكلتك , إفتح قلبك و شارك وأطرح مشكلتك من خلال العضوية المجانية أريد حلاً رقم الباسورد 123456


أخطاء ابنك عندما تشبه أخطائك .. لماذا تنزعج؟

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-03-2005, 08:47 PM   #1 (permalink)
القاتله
أمير الرومانسية
 

أخطاء ابنك عندما تشبه أخطائك .. لماذا تنزعج؟






موضوع يستحق القراءه ولانه طويل انقل لكم الفقرات الاولى

المشهد هو عام 1946. والفصل الدراسي منتظم جداً. تهامس الطلبة عن مدرس الحساب ـ هذا المدرس العجوز المريض بالسكر والذي لا يسمع بأي خطأ على الإطلاق. العقاب عنده معروف وواضح. يخرج الطلاب من الصف ويقفون أمام منضدة المدرس ويمدون أكفهم ويضعونها على المكتب، ثم يضع المدرس قلماً من الرصاص مضفراً أصابع كل تلميذ ثم يبدأ المدرس بالضرب على اليد بأربعة مساطر معاً. وكان هذا العمل هو فاتحة كراهية علم الحساب بأكمله وكل ما يتعلق به، بل كان هو السبب في عدم معرفتي بما في جيبي من نقود، ولا أدري كيف نجحت في بقية الامتحانات في علوم الحساب. والسبب هو ذلك الديكتاتور الذي فهم مهمة المدرس بشكل خاطئ فأوجد عند عدد من التلاميذ ما يسمى بالكف عن التعلم والتوقف عن الفهم لما يقول. والسبب هو اختلال السكر في دم هذا الرجل، فقد صار يفهم مهمته في الحياة بشكل خاط ويعلم الأطفال ألا يتعلموا على الإطلاق. وكان من المعروف أن نسبة النجاح في الصف الذي يتولاه هذا المدرس تقل عن العشرين بالمائة.
المشهد هو عام 1975. والفصل الدراسي مليء بضجيج الأطفال، وابني هو التلميذ الصغير الذي يدخل السنة الأولى الابتدائية. فجأة، وقبل أن يخطو الطفل في طريقه إلى مكانه في الفصل، يتراجع مذعوراً باكياً، وتتقدم منه المدرسة لتلاطفه فينكمش بعيداً عنها ويتجه إلى مكانه في الفصل، وفي آخر اليوم يقول لي: ((إن مدرسة الحساب ترفض أن تجلسني في الصف الأمامي لأني أرى السبورة وهي تلمع فلا أرى ماذا تكتب عليها وتقول لي: اذهب إلى الخلف يا أعمى)).
وتنفجر إذ ذاك في داخلي نار صغيرة من شمس حارقة. إن اللعبة تتكرر من جديد. إن قسوة اللفظ الجاف تنهال على الولد الصغير لتجعله عاجزاً عن حفظ جدول الضرب. وبطبيعة الحال وجدت في هذه المدرِّسة نفس ملامح مدرِّس الحساب القديم. إنها تقسو على الأطفال ولكن بسبب آخر غير مرض السكر. إنها تقسو على الأطفال بسبب قسوة المجتمع عليها. لقد تزوجت وهي صغيرة وطلقها الزوج بعد أن ارتقى في تجارته وتزوج فتاة أجمل منها، ولأنها لا تنجب خرجت إلى الحياة تبحث عن عمل، فوجدت عملاً كمدرسة لعلم الحساب في مدرسة راقية. وكان ابني للأسف الشديد يشبه ابن زوجها من زوجته، فلذلك أخذت في اضطهاده.



القاتله غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 01:32 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103