تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات ادبيه وفكريه وثقافيه > لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي

لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي لغة الضاد و الأدب هو ملتقى تعليمي ثقافي أدبي

العباب الزاخر واللباب الفاخر.. قراءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-2014, 05:57 PM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

ADS
العباب الزاخر واللباب الفاخر.. قراءة





العباب الزاخر واللباب الفاخر.. قراءة






العباب الزاخر واللباب الفاخر.. قراءة

العباب الزاخر واللباب الفاخر.. قراءة

============




بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 06:04 PM   #2 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 


العباب الزاخر واللباب الفاخر.. قراءة






كتاب ألفه المصنف مرتبًا على حروف المعجم، إلا أنه لم يتمه، فقد مات سنة «650هـ» قبل أن يكمل كتابه، وقد بلغ فيه إلى حرف «الميم»، ووقف في مادة: «بكم»، وترتيبه كترتيب «الصحاح» للجوهري، وقد جمع تاج الدين القيسي الحنفي بينه وبين كتاب: «المحكم» لابن سيده.ويعد الكتاب من نوادر معاجم اللغة العربية المؤلفة في القرن السابع الهجري، ويقع الكتاب في ثمانية وعشرين جزءًا على عدد حروف اللغة. إلا أنها تتفاوت في عدد أوراقها، لتفاوت عدد مفردات كل باب. ويمتاز الصغاني بتحقيق مفرداته، وتوثيق مصادرها، وتمييز ما في معاجم اللغة من الحديث: ما كان منه منسوبًا للنبي صلى الله عليه وسلم أو للصحابي، أو للتابعي، غير مقلد لأحد من أصحاب التصانيف، ولكنه يعتمد أصح الروايات، ويختار أقوال المتقنين الثقات، ذاكرًا أسامي خيل العرب وسيوفها، آتيًا بالأشعار على الصحة، غير مختلة.

تأليف
الحسن بن محمد بن الحسن بن حيدر العدوي العمري الصغاني الحنفي رضي الدين أعلم أهل عصره في اللغة. وكان فقيها محدثا. ولد في لاهور (بالهند) سنة (577 هـ) ونشأ بغزنة (من بلاد السند) ودخل بغداد، ورحل إلى اليمن، وتوفي سنة (650 هـ) ودفن في بغداد، بداره بالحريم الطاهري، وكان قد أوصى أن يدفن بمكه، فنقل إليها ودفن بها. سنة (650 هـ)
ترجمة الصغاني



=============
=============
الشمائل المحمدية كتاب .. قراءة
الرحيق المختوم .. قراءة
الطب النبوي.. قراءة
الشفا بتعريف حقوق المصطفى.. قراءة

زاد المعاد في هدي خير العباد.. قراءة
الأدب المفرد .. قراءة
صحيح البخاري.. قراءة
صحيح مسلم.. قراءة
السنن الكبرى.. النسائي.. قراءة
مسند الأمام أحمد .. قراءة
مُسْنَدُ الْعَشَرَةِ الْمُبَشَّرِينَ بِالْجَنَّةِ
مُسْنَدُ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ
المنتقى من عمل اليوم والليلة.. قراءة
القول المفيد على كتاب التوحيد.. قراءة
معارج القبول إلى علم الأصول.. قراءة
النهاية في الفتن والملاحم.. قراءة
تاريخ الرسل والملوك.. قراءة
الجواب الكافي لمن سأل قراءة
الفوائد لابن القيم.. قراءة
غذاء الألباب لمنظومة الآداب.. قراءة
بحر الدموع .. قراءة
المنتظم في تاريخ الملوك والأمم.. قراءة
الاستيعاب في معرفة الأصحاب قراءة
أسد الغابة في معرفة الصحابة .. قراءة
البداية والنهاية .. قراءة
مجموع فتاوى ابن تيمية .. قراءة
الفقه الميسر في ضوء الكتاب والسنة قراءة
أضواء البيان في إيضاح القرآن .. قراءة
كشف الأسرار وتبرئة الأئمة الأطهار.. قراءة
لسان العرب .. قراءة
منظومة السبل السوية قراءة
المسند الجامع.. قراءة
الطبقات الكبرى.. قراءة

العباب الزاخر واللباب الفاخر.. قراءة

محمد بن صالح العثيمين
صفي الرحمن المباركفوري
الإمام ابن قيم الجوزية
الإمام ابن كثير
الشيخ حافظ الحكمي

القاضي عياض
شيخ الإسلام ابن تيميه
الطبري
ابن عون السفاريني
ابن الجوزي
أم العفاف الصديقة

الفيروزآبادي

الصغاني
ابن الأثير

ابن منظور
ابن فارس
الجوهري
ابن جني

سيبويه
ابن سيده
الخليل بن أحمد
عمرو بنِ كُلثوم
قيس بن الخطيم
المرقش الاكبر
لبيد بن ربيعة
الأعشى الأكبر
الاصمعي
ابن عطية
أبو عثمان المازني

علماء اللغة العربية (1)
بن رجب الحنبلي
ابن حجر العسقلاني

ابن عبد البر
ابن سعد صاحب الطبقات


الهجرة النبوية إلى المدينة
قريش تعقد اجتماعها في دار الندوة
مشاهد وصور من الهجرة
الأنصار وبيعة العقبة الثانية
الأنصار وبيعة العقبة الأولى
المستجيبون للدعوة من غير أهل مكة
عرض الدعوة الإسلامية على القبائل

المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار
أوائل المهاجرين من الصحابة
منعطف التاريخ .. الهجرة النبوية
بنو قينقاع ـ من صفحات اليهود
غزوة الأحزاب.. معجزات
قتل خالد الهذلي.. فوائد وحكم
عبرة من مصارع الطغاة في بدر

غزوة بني المصطلق (المريسيع)

الجلاء الأول لليهود "بنو قينقاع"

الجلاء الثاني لليهود (بني النضير)
الجلاء الثالث لليهود ( بني قريظة )
الغزوات والسرايا قبل بدر
تحويل القِبْلة دروس وعبر
علي طريق الهجرة

بناء المسجد النبوي
من نتائج الهجرة
قيام الدولة الإسلامية

دروس من غزوة أحد
صلح الحديبية دروس
حادثة الإفك دروس
ذات الرقاع.. دروس
غزوة الخندق.. دروس
الأحداث عقب أحد

الغزوات قبل بدر
السرايا قبل بدر
تشريع الجهاد
صحيفة المدينة
الله أعْلَى وأجَّل
أطلقوا ثمامة
غزوة بني لِحْيان
غزوة بني النضير
أبو جَندل
أبو بصير

حمراء الأسد
بدر الثانية

مشاهد من بدر
غزوة بدر
قضية الأسرى

غزوة الخندق
عبقريّة التفكير

تأملات في بدر
قصة الإفك

غزوة أحد
دومة الجندل
بين المحنة والمنحة

أحداث ذات الرقاع
فوائد من غزوة أحد
الغزوات قبل أحد
مشاهد من حمراء الأسد

السرايا بعد غزوة أحد
فجيعة يوم الرجيع

خطر من الشمال
بيعة الرضوان
مقتل ابن أبي الحقيق
وقفة مع إسلام عكرمة

وقفة مع عام الوفود
التعبد في غار حراء

لكم دينكم ولي دين
المنافقون في غزوة تبوك
مشاهد من معجزات غزوة تبوك
والله ليتمَّن هذا الأمر... ولكنكم تستعجلون
إسلام أبي بكر الصديق رضي الله عنه

طفولة النبي صلى الله عليه وسلم
فتح مكة
فوائد من فتح مكة
غزوة حنين تداعياتها ونتائجها



=================
=================













القرآن الكريمالروافضخطب ودروسصفة الصلاةما تودُ وتسألُ ؟
مكتبـــة القرآندليل الأعشابقواعد قرآنيةكنز الأعلام الأدوات في اللغة ؟
من التاريخرحلة أمـواج (4)مكتبة بحرجديدجواهر ودرر مجالس رمضان ؟
أروع امرأةفي مدح الرسولتأملات تربويةروابط ممتعــةرحلة الحج ؟
كتاب الطهارة كتاب الصلاةكشكولخير جليسالسيـرة النبوية ؟
سوريا الأبية عقائد وحقائق إعصارُ حزنٍعاشقة الورد قد ينفذ صبـري ؟
الاداب الشرعية تجميع العطاء فضائل خُلقت فريداًأعمال القلوب ؟
سطور لابن القيممحاسن الأخلاقوطن الشموخ الأسماكشخصيتك هنا ؟
اختبار الذكاء أنهار العالمإيـــداع قلبأيُ قلبٍ تملكيهِالست من شوال ؟
ثقافات صادووه ح(1) قطوف بلاد الشامالنمل أسرار ؟
شمائل محمدية عاشوراء تحديد مستوى (Quote) الصحابة ؟
العيد ذكــــرى السرطان ملف الخيل العربية جسم الإنسان (2013 ) ؟
السنن الكبرى زاد المعاد الاستيعاب المنتقى القول المفيد ؟
أسد الغابة
مسند أحمد الطب النبوي معارج القبول البداية والنهاية ؟
العباب الزاخر
6 6 6 6 ؟
5
6 6 6 6 ؟
نظم السبل السوية
لله ثم للتاريخ لسان العرب المسند الجامع الطبقات الكبرى ؟
صحيح البخاري
الفقه الميسر الإتصال مجاني أضواء البيان صحيح مسلم ؟
الفوائد
غذاء الألباب بحر الدموع الملوك والأمم فتاوى ابن تيمية ؟
الرحيق المختوم
حقوق المصطفى الفتن والملاحم تاريخ الطبري الجواب الكافي ؟




قال النبي صلى الله عليه وسلم : مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا.. وقال صلى الله عليه وسلم: أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لا يضرك بأيهن بدأت.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تسبوا أحدًا من أصحابي، فإنّ أحدَكم لو أنفق مثل أحدٍ ذهبًا ما أدرك مدَّ أحدهم ولا نصيفَه.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قام بعشرِ آياتٍ لم يُكتَب من الغافلين ، ومن قام بمائة آيةٍ كُتِبَ من القانتين ، ومن قام بألف آيةٍ كُتِبَ من المُقَنْطَرِينَ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رَحِمَ الله أمرأً صلى قبل العصر أربعاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من صلى في اليوم والليلة أثني عشرة ركعةً تطوعاً ، بنى الله له بيتاً في الجنة.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيُعجزُ أحدكم ، أن يكسِبَ كل يومٍ ألف حسنةٍ ؟ يسبح الله مائة تسبيحةٍ، فيكتُبُ اللهُ له بها ألف حسنةٍ ، أو يحُطُّ عنهُ بها ألف خطيئةٍ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من دعا لأخيه بظهر الغيب قال الملك الموكَّل به: آمين ولك بمثله.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ذبَّ عن عِرْضِ أخيه بالغَيْبة ، كان حقاً على اللهِ أن يُعْتِقَهُ من النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كان سهلاً هيناً ليناً ، حرَّمه الله على النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن في الجنَّة غُرفاً يُرى ظاهرُها منْ باطنِها ، وباطنُها من ظاهرِها، أعدَّها الله تعالى لمن أطعمَ الطَّعامَ ، وألانَ الكلامَ ، وتابع الصِّيامَ ، وصلى بالليلِ ، والناسُ نيام.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من عاد مريضاً ، أو زار أخاً له في الله ، ناداه منادٍ :أن طبتَ وطابَ ممشاكَ ، وتبوَّأتَ من الجنةِ منزلاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: طوبى لمنْ وجَدَ في صحيفتِهِ استِغفاراً كثيراً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من استَغْفرَ للمؤمنينَ والمؤمناتِ ، كتبَ الله له بكلِّ مُؤمنٍ ومؤمنةٍ حسنة.
=============
اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب.

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:34 PM   #3 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
أجَأ
ابن الأعرابي‏:‏ أجَأ‏:‏ فَرَّ‏.‏
وأجَأُ‏:‏ أحد جبلي طيء؛ والآخر سلمى، وأجَأُ مؤنث، قال ذلك ابن الأنباري في كتاب المذكر والمؤنث من تأليفه، وأنشد لإمرئ القيس‏:‏
أبَتْ أجِأ أن تُسْلِمَ العامَ جارَها *** فَمَنْ شَاءَ فَلْيَنْهَضْ لها من مُقَاتِلِ
وإنما صرفها لضرورة الشعر‏.‏ ومن العرب من لا يهمزها، فحينئذ موضع ذِكرها الحروف اللينة‏.‏
وقال ابن الكلبي‏:‏ أجَأُ‏:‏ لبني نبهان خاصة، وسلمى‏:‏ لسائر طيء، وتزعم العرب أن أجَأُ في الأصل كان اسم رجل وكان عاشقًا سلمى وكانت العوجاء‏؟‏ وهي امرأة أخرى- تجمع بينهما، وأنهم آخذوا فصُلبوا على هذه الأجبُل تعني أجَأُ وسلمى والعوجاء، فسُمِّيَت الأجبُل بأسمائهم‏.‏ وقال محمد بن حبيب‏:‏ أجَأُ هو ابن عبد الحي عَشِقَ بنت حام بن جُمّى من بني عمليق بن حام، وهي أولى امرأة سُمّيت سلمى فهرب بها أجِأُ فاتّبعها اخوتها منهم الغميم وفَدَك وفائد‏؟‏ يعني فَيْدًا- والحَدَثان والمُضِلّ فأدركوهم بالجبلين فأخذوا سلمى ففقئوا عينيها ووضعوها على أحد الجبلين فسُمّي سلمى وكتفوا أجَأُ ووضعوه على الجبل الآخر فسُمّي أجَأُ‏.‏
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:35 PM   #4 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
أزأ
الفرّاء‏:‏ أزَأتُ عن الحاجة‏:‏ كِعْتُ عنها، وقال الأصمعي‏:‏ أزَأْتُ غنمي‏:‏ أشبعتُها‏.‏
أوأ
آءأ
على وزن عاع-‏:‏ شجر، الواحدة‏:‏ آءة، قال زهير ابن أبي سلمى يصف ناقته‏:‏
كأنَّ الرَّحْلَ منها فوقَ صَعْلٍ *** من الظَّلمان جُؤجُؤُهُ هَواهُ
أصَكَّ مُصَلَّمٍ الأُذُنَيْن أجْنى *** له بالسِّيِّ تَنُّومٌ وآءُ
وحُكي عن الخليل أنه كان يُصغِّر آءةً أُوَيْئَة، قال‏:‏ فلو قلت من الآء كما قلتَ من الثوم مَثَامة لقلت‏:‏ أرض مأءة، ولو اشتُقَّ منه مفعول لقيل‏:‏ مَؤوء مثال مَعُوْع كما يُشْتَقّ من القَرَظ فيُقال‏:‏ مَقْروظ إذا كان يُدبَغ به أو يُؤْدِمُ به طعام، ويقال من ذلك‏:‏ أؤتُه بالآء؛ وإن بَنيتَ من آءةٍ مثل جعفر لقلت أوْأىً؛ والأصل أوْأأٌ مثل عَوعَعٍ، فقُلبت الهمزة الأخيرة ياء فصار أوْأي فانقلبت الياء ألفًا لتحرُّكِها وانفتاح ما قبلها، وإنما انقلبت ألفًا لأن هذا قلب محض كقلب الهمزة ياء في جاءٍ؛ وليس على جهة التخفيف القياسي الذي أنت فيه مُخيَّر إن شئت خفَّفتَ وإن شئتَ حقَّقتَ‏.‏
وآءٌ أيضًا-‏:‏ حكاية أصوات، قال‏:‏
إِنْ تَلْقَ عَمْرًا فقد لاقيتَ مدَّرِعًا *** وليس من هَمِّهِ إبْلٌ ولا شَاءُ
في جَحْفَلٍ لَجِبٍ جَمٍّ صَواهلُهُ *** بالليل يُسْمَعُ في حافاته آءُ
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:35 PM   #5 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
أيأ
الكسائي‏:‏ بعض العرب يقول‏:‏ كأيْئَتِهِ، يريد، كهيئته‏.‏
بَأْبَأْ
بأبأتُ الصَّبي‏:‏ إذا قلت له‏:‏ بأبي أنت وأمي، قال‏:‏
وصاحبِ ذي غِمْرةٍ دَاجَيْتُهُ *** زَجَّيْتُهُ بالقولِ وازْدَجَيْتُه
بأبأتُهُ وإنْ أبى فَدَّيْتُهُ *** حتّى أتى الحيَّ ومَا آذَيْتُه
والبؤبؤ‏:‏ الأصل، قال‏:‏
في بُؤبُؤِ المجدِ وبُحْبُوح الكَرَمْ
والبؤبؤ‏؟‏ أيضًا-‏:‏ رأس المكحلة‏.‏ وبدن الجرادة بلا رأس ولا قوائم‏.‏ وإنسان العين‏.‏ وبحبوحة كل شيء‏:‏ بؤبؤه‏.‏
البؤبؤُ‏؟‏ مثال السرور-‏:‏ العالِم والبأباءُ‏:‏ زَجْرُ السِّنّور‏.‏
ويقال‏:‏ أنا بأباؤها‏:‏ أي عالمها‏.‏ وقال الأموي‏:‏ تبأبأتُ‏:‏ إذا عدوتَ، وقال الأحمر‏:‏ بأبأ‏:‏ أسرَعْ‏.‏
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:36 PM   #6 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
بَتَأ
بَتَأ بالمكان وبَتًَا‏:‏ إذا أقام به‏.‏
بَدَأَ
بدأتُ بالشيء بَدْءً‏:‏ ابتدأتُ به‏.‏ وبدأتُ الشيءَ‏:‏ فعلته ابتداءً‏.‏ وبَدَأ الله تعالى الخلق وأبدأهم‏:‏ بمعنى‏.‏ وتقول‏:‏ فَعَلَ ذلك عَوْدًا وبًدْءً وفي عوْدِهِ وبَدْئِه وفي عودته وبدءته‏.‏ ويقال‏:‏ رجع عَوْدَه على بَدئه‏:‏ إذا رجع في الطريق الذي جاء منه‏.‏ وفلان ما يُبدئ وما يُعيد‏:‏ أي ما يتكلم ببادئةٍ ولا عائدة‏.‏ وقال أبو زيد‏:‏ أبدأتُ من أرض إلى أخرى‏:‏ إذا خَرَجْتَ منها إلى غيرها‏.‏
والبدْءُ‏:‏ السيد الأول في السيادة، والثُّنْيَانُ‏:‏ الذي يليه في السؤدد، قال أوس ابن مَغراء السعدي‏:‏
ولا تَرى مَعْشَرًا نَبْكي لِمَيِّتِهِم *** إذا تَوَلّى وهُمْ يَبْكُونَ مَوْتانا
ثُنْيانُنا اِنْ أتاهُمْ كان بَدْأهُمُ *** وبَدْؤُهُمْ انْ أتانا كان ثُنيانا
ويروى‏:‏
ترى ثنانا إذا ما جاء بَدْأهُمُ ***
والبَدْءُ والبَدْءَةُ‏:‏ النَّصِيْبُ من الجَزُوْر، والجَمْعُ أبْدَاءٌ وبُدُوْءٌ، مثال جَفْنٍ وأجْفان وجُفُونْ، قال طَرَفَةُ بنُ العَبْد‏:‏
وهُمُ أيْسَارُ لُقْمانَ اذا *** أغْلَتِ الشَّتْوَةُ أبْداءَ الجُزُرْ
أيْسَارُ لُقمان ثمانية وهم‏:‏ بِيْض وطُفَيْل وذُفَافَةُ وثُمَيْلٌ ومَلِكٌ وفُرْزُعَةُ وعَمارٌ وحُمَمَةُ الدَّوْسيّ‏.‏
والبَديءُ‏:‏ الأمرُ البَديع، وقد أبْدَأ الرَّجُلُ‏:‏ اذا جاء به، قال عَبيدُ بنُ الأبرص‏:‏
اِنْ تَكُ حَالَتْ وحُوِّلَ منها *** أهْلُها فلا بَدِيءٌ ولا عَجِيْبُ
والبَدِيءُ‏:‏ البئرُ الذي حُفِرَتْ في الإسلام وليستْ بِعاديَّةٍ، وفي حديث سعيدِ ابن المُسَيَّب بن حَزْنٍ‏:‏ «حَرِيْمُ البئرِ البَديء خَمسٌ وعشرونَ ذراعًا وفي القليبِ خَمسونَ ذراعًا»‏.‏
والبَدْءُ والبَديءُ أيضًا‏:‏ الأوَّلُ، ومنهُ قَولُهم‏:‏ افعَلْهُ بادي بَدْءٍ على فَعْلٍ وبادي بَدِيءٍ على فَعِيْلٍ‏:‏ أي أوَّلَ شيءٍ، والياءُ من ‏"‏باديْ‏"‏ ساكنةٌ في موضع النَّصْبِ‏.‏ هكذا يتكلَّمون به، وربَّما تَركوا هَمْزَه لكثر الاستعمال على ما نذكره في باب المُعْتَلّ اِنْ شاء اللهُ تعالى‏.‏ ويُقال أيضًا‏:‏ افْعَلْه بَدْءةَ ذي بَدْءةٍ أي‏:‏ أوَّلَ أوَّلَ‏.‏
والبَدْءةُ‏:‏ نَبْتٌ مثلُ الكَمْأة لا تُؤكَل وإذا فُتَّتْ صارتْ مثلَ السِّهْلَة، قالها أبو عَمْروٍ الشيباني‏.‏
وقَوْلُهُم‏:‏ لكَ البَدْءةُ والبُدْءةُ والبُدَاءةُ أيضًا بالمَدّ‏:‏ أي لكَ أنْ تَبْدَأ قبل غيرِكَ في الرَّمْي وغيرِه‏.‏
وقد بُدِيءَ الرَّجُلُ فهو مَبْدُوءٌ‏:‏ إذا أخَذَه الجُدَريُّ أو الحَصْبَة، وقال‏:‏
فكأنَّما بُدِئَتْ ظَواهِرُ جِلْدِهِ *** ممّا يُصافِحُ من لَهِيبِ سُهامِها
وبِدَاءَةُ الأمرِ -بالكَسْرِ والمَدِّ-‏:‏ ابْتداؤه‏.‏ وقَوْلُ العامَّةِ‏:‏ البِدايَةُ -مؤازاةً للنِّهاية‏:‏ لَحْنٌ، ولا تُقاس على الغَدَايا والعَشايا؛ فإنَّها مَسْموعةٌ بخلاف البِداية‏.‏
وقال ابن حَبِيبَ‏:‏ في كنْدَة‏:‏ بَدَّاءُ بنُ الحَارثِ بن ثَوْرٍ وهو كِنْديٌّ، وفي جُعْفِيٍّ‏:‏ بَدَّاءُ بن سَعْد بن عمرو بن ذُهْل بن مَرّانَ بن جُعْفِيّ، وفي بَجِيْلَة‏:‏ بَدّاءُ ابن فِتْيَان بن ثَعْلَبَة بن مُعاوية بن سَعْد ابن الغَوْث، وفي مُرَادٍ‏:‏ بَدّاءُ بن عامِر ابن عَوْبَثَانَ بن زاهِر بن مُرادٍ‏.‏ قال ابن السِّيرافيِّ‏:‏ بَدّاءٌ‏:‏ فَعّالٌ من البَدْءِ مَصْرُوْف‏.‏
والتَّرْكيبُ يَدُلُّ على افتتاح الشيء‏.‏
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:36 PM   #7 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
بَذَأ
بَذَأْتُ الرَّجُلَ بَذْءً‏:‏ إذا رأيتَ منه حالًا كَرِهْتَها‏.‏ وبَذَأتْه عَيْني بَذْءً‏:‏ إذا لم تَقْبَلْه العينُ ولم تُعْجِبْك مَرْآتُهُ‏.‏ وبَذَأْتُ الأرضَ‏:‏ ذَمَمْتُ مَرْعاها، وكذلك الموضع‏:‏ إذا لم تَحْمَدْه، وأرْضٌ بَذيئةٌ‏:‏ لا مَرْعى بها‏.‏
وامْرَأةٌ بَذِيَّةٌ‏:‏ تُذْكَ في المُعْتَلِّ إن شاء الله تعالى‏.‏
وباذَأْتُه مُبَاذَأةً وبِذَاءً‏:‏ فاحَشْتُه، ومنه قَوْلُ عامِر بن شَرَاحِيْلَ الشَّعْبِيّ‏:‏ إذا نعَظُمَتْ الحَلْقَةُ فإنَّما هي بِذاءٌ ونِجاء‏.‏
ولولا أنَّ الأزهريَّ قال‏:‏ بَاذَأْتُه لكان مَوْضع ذِكْر هذه اللغة عندي بابَ المُعْتَلّ كَذكري المرأةَ البذيَّةَ ثَمَّ؛ فهُما عندي من وادٍ واحد‏.‏ والتركيب يدلُّ على خُروج الشيء عن طريقة الإحْماد‏.‏
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:36 PM   #8 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
بَرَأ
تقول‏:‏ بَرِئتُ إليك من كذا‏:‏ أي أنا بريٌ منه فلا عتبَ لكَ عليَّ، كقول النبي -صلّى اللّهُ عليهِ وسَلَّم- مُنْصَرَفَ خالد بن الوليد -رضي اللّه عنه- من بني جَذيمَةَ‏:‏ «اللهمَّ إنيّ أبْرأُ إليكَ ممّا صنعَ خالدُ‎ٌ اللهُمَّ إني أَبرأُ إليكَ ممّا صنعَ خالدٌ، قالها مرَّتَينْ»، وذلك أنَّه لمّا غشيهم جَعَلوا يقولون صَبَأْنا صَبَأْنا أرادوا أسْلَمنا، وذلك أنَّ الكفّار كانوا يقولون للنَّبي -صلّى اللّه عليه وسلم-‏:‏ الصّابِئ، وجعل خالد يقتُلُ ويأسِرُ، فلمّا بلَغَ النبيَّ -صلّى اللّه عليه وسلَّم-ما فعلَ رفعَ يدَيْه وقال، أراد‏:‏ لم أَ أْمُرْه به ولم أرْضَ إذ بَلَغني‏.‏
ويقال‏:‏ برئتُ منك ومن الدُّيون والعيوب براءةً‏.‏
وبرئتُ من المرض بُرْءً -بالضمّ-، وأهل الحجاز يقولون‏:‏ بَرَأْتُ من المرض بَرْءً-بالفتح-، ويقول كُلُهم في المستَقْبَل‏:‏ يبْرَأُ بفتح الراء، وقال الزَّجاجُ‏:‏ وقد رَوَوا‏:‏ برأتُ من المرض أبرُؤ بُرْءَ، قال‏:‏ ولم يجيء فيما لامُه همزةٌ فَعَلْتُ أفْعُلُ، أراد‏:‏ فيما لا مُهمزةٌ وفاؤه وعينهُ صحيحتانِ، قال‏:‏ وقد استقصى العلماءُ باللُّغة هذا فلم يجِدوا إلاّ في هذا الحرف‏.‏ ويقال أصبحَ فلانٌ بارئًا من مرضِه، وأبرَأَه اللهُ تعالى من المرض‏.‏
وبَرَأ اللهُ الخلقَ بَرْءً -أيضًا-، وهو الباريءُ، والبَرِيَّةُ‏:‏ الخلقُ؛ وقد تَرَكْتِ العرب همزها، وقرأ نافعٌ وابن ذكوانَ على الأصلِ قولَه تعالى‏:‏ ‏{‏خَيْرُ البَرِيئة‏}‏ و‏{‏شَرُ البَرِيْئة‏}‏، وقال الفرّاءانْ أُخِذتِ البَرِيَّةُ من البرى وهو التراب فأصْلُها غيرُ الهَمْز‏.‏
وأبْرأْتُه ممّا لي عليه، وَبرَّأْتُه تَبْرئةً‏.‏
والبُرءةُ-بالضمِّ-‏:‏ قُتْرةُ الصائد، والجمع بُرَأْ، قال الأعشى يصفُ الحمير‏:‏
فأوْرَدّها عَيْنًا من السيفِ رَيَّةً *** بها بُرَأْ مثلُ الفَسيل المُكمَّمِ
وتَبَرَّأْتُ من كذا، وأنا بَرَاءٌ منه وخَلاءٌ منه، لا يُثَنَّيانِ ولا يُجْمَعان لأنَّهما مَصْدَران في الأصل مثل سَمِعَ سَمَاعًا، فاذا قلتَ‏:‏أنا بَريءٌ منه وخَليٌّ منه ثَنَّيْتَ وجَمَعتَ وأنَّثتَ وقلتَ في الجمع‏:‏ نحنُ منه بُرَءآءُ مثلُ فَقيهٍ وفُقهاء؛ وبِراءٌ -أيضًا- مثلُ كَريم وكِرام؛ وأبْراءٌ مثلُ شَريف وأشْراف؛ وأبْرِياءُ مثلُ نَصيبٍ وأنصِباء؛ وبريئون؛ وامرأةٌ بَريئةٌ، وهُما بَريئتان، وهُنَّ بَريئات وبَرايا، ورَجُلٌ بَريءٌ وبُراءٌ مثلُ عَجيب وعُجاب‏.‏
والبَرَاءُ -بالفتح-‏:‏ أولُ ليلةٍ من الشَّهرِ سَمِّيَتْ بذلك لِتَبَرُّؤ القَمَر من الشمس، وقال أبو عمرو‏:‏ البَرَاءُ‏:‏ أولُ يومٍ من الشَّهر، وقد أبْرَأ‏:‏ اذا دَخَلَ في البَرَاء‏.‏ وأمّا ابن البَرَاء‏:‏ فهو أولُ يومٍ في الشَّهْر، وهذا ينصُرُ القولَ الأول، وقد سَمَّوْا ‏"‏13-ب‏"‏ بَرَاءً‏.‏
وبَارَأْتُ شَريكي‏:‏ اذا فارَقْتَه‏.‏ وبارَأَ الرَجُل امرأتَه‏.‏ واسْتبْرَأتُ الجارِيَةَ‏.‏ واسْتَبْرَأْتُ ما عندَكَ‏.‏
والتركيب يدلّ على الخَلْق، وعلى التَّباعُد عن الشيء ومُزايَلَتِه‏.‏
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:37 PM   #9 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
بَسَأ
بَسَأْتُ بالرَّجُل وبَسِئتُ به بَسْئًا وبُسُوءً‏:‏ اذا اسْتَأنَستَ به‏.‏ وناقةٌ بَسوءٌ‏:‏ لا تمنَعُ الحالِبَ‏.‏ وأبْسَأني فلانٌ فَبَسِئْتُ به‏.‏ والتركيبُ يدل على الأُنس بالشيء‏.‏
بشأ
بَشاءَةُ -بالفتح والمَدِّ-‏:‏ مَوْضِعٌ، قال خالدُ بن زهير الهُذَلي‏:‏
رُوَيْدَ رُوَيْدَ واشْربوا ببَشاءةٍ *** اذا الجُدْفُ راحتْ ليلةً بعذُوبِ
بَطَأ‏:‏ البُطْءُ‏:‏ نقيضُ السُّرعة، ويقال‏:‏ لم أفْعَلْهُ بُطْءَ يا هذا وبُطْأى -مثال بُشْرى-‏:‏ أي الدَّهْرَ في لُغةِ بني يَرْبُوعٌ، تقول منه‏:‏ بَطُؤَ مَجيئُكَ وأبْطَأْت لإانتَ فأنت بَطيءٌ، ولا تقلْ أبْطَيتُ وقد استَبْطَأتُكَ، ويُقال‏:‏ ما أبطأَ بكَ وما بَطَّأَ بك بمعنىً‏.‏ وتَبَاطَأَ الرجل في مسيره‏.‏ وبَطْآنَ ذا خروجا وبُطْآنَ ذا خُروجًا‏:‏ أي بَطُؤَ ذا خروجًا، فجُعِلَتِ الفتحةُ التي على بَطُؤ في نُون بُطأن حين أدَّتْ عنه ليكون علمًا لها ونُقِلَتْ ضمَّةُ الطاء إلى الباء، وإنما صحّ فيه النقلُ لأنّ معناه التَّعجب أي ما أبطأه‏.‏
أبو زيد‏:‏ أبْطأَ القومُ‏:‏ اذا كانت دوابهم‏.‏
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2014, 10:37 PM   #10 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
بَكَأ
بكأت الناقةُ أو الشاةُ-بالفتح-‏:‏ أي قل لبنها تبكْأُ بكًا، قال سلامةُ ابن جندل‏:‏
يُقال مَحْبِسُها أدْنى لِمَرتَعِها *** ولو تَعادى بِبَكْكءٍ كُلُّ مَحْلوبِ
وكذلك بَكُؤَت تبكؤُ- بالضم-بُكُوْءً وبَكاءَةً-بالفتح والمدِّ-وزاد أبو زيد بُكًا فهي بَكيئٌ وبَكيئَةْ؛ وأينقٌ بِكاءٌ وبكايا على ترك الهمز، قال ابو مُكعتٍ الأسديُّ‏:‏
فَلَيضربَنَّ المرءُ مَفرِقَ خاِله *** ضَربَ الفَقارِ بِمِعولِ الجزّارِ
ولَيأْزِلَنَّ وتَبْكُؤنَّ لِقاحُهُ *** ويُعَلِّلَنَّ صبِيَّهُ بِسَمارِ
ومنه حديث النبيِّ-صلّى اللهُ عليه وسلَّم-انَّه قال‏:‏ «نحنُ معاشر الأنبياء فينا بَكْكءٌ»، أي قلَّة الكلام، وفي حديث عمر-رضي اللهُ عنه-‏:‏ «أنه سأل جيشًا هل يثبت لكم العدوُّ قدر حلب شاةٍ بكيئةٍ‏؟‏ فقالوا‏:‏ نعم، فقال‏:‏ غلَّ القومُ؛ أي خانوا في القول»، ومعناه‏:‏ تكذيبهم فيما زعموا من قلَّةثبات العدو لهم‏.‏
وقال اللَّيث‏:‏ البَككءُ-بالفتح-‏:‏ نبات كالجرجير، الواحدةُ بكأَةٌ، وعند بعضهم هوالبَكا والواحدةُ بكَاةٌ‏.‏
والتركيب يدلُّ على نقصان الشيءِ وقلتهِ‏.‏
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فن التناغم بين السقف والأثاث ***رشااا*** ديكورات 2017 9 06-09-2013 03:02 PM
يكولون العتاب لليسوى العتاب......م دموع الورد ,,~ قصائد متحركة و منقوله 0 03-13-2013 04:30 PM
أيها العتاب ... جدار الزمن خواطر , عذب الكلام والخواطر 10 11-01-2011 06:35 PM
قراءة الأفكار - هل يتمكن الدماغ البشري من قراءة الافكار ! دموع الملائكة المنتدى العلمي - أبحاث علمية - بحوث علمية 2 03-06-2010 03:41 AM
العتاب Aذكرى النواعمN المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 1 03-09-2008 10:57 AM

الساعة الآن 08:43 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103