تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

= مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة)

Like Tree3Likes
  • 3 Post By تالين 20

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-05-2014, 05:09 PM   #1 (permalink)
تالين 20
أمير الرومانسية
Lady Blue
 
الصورة الرمزية تالين 20
 

ADS
35 = مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة)




= مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة) = مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة)


= مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة)

كان هنالك رجل من محبي المغامرة يسير على سفح وادٍ كالبساط الأخضر يتمتع بمنظر الأشجار الباسقة والنباتات والأزهار المتنوعة، وعطرها الفوّاح وجمالها الآخاذ، كان الهدوء يسيطر على المكان عدا تغريد الطيور وخرير الساقية أسفل الوادي، وبينما هو في طريقه سمع صوت عدوٍ سريع تلاه سكون، ثم عاد وقع الصوت كلما تحرك وتلاه السكون من جديد كلما توقف، كان كلما سار أكثر يزداد الصوت المسموع في سرعته ووضوحه أكثر فأكثر.

فجأة التفت الرجل إلى الخلف بحذر شديد وإذا به يرى نمراً ينطلق نحوه بسرعة خيالية للانقضاض عليه وافتراسه فأطلق الرجل ساقيه للريح وبدأ يجري هو الآخر بخوف وهلع والنمر يجري في أثره.

وعندما أخذ النمر يقترب منه رأى الرجل أمامه بئراً قديمة، فقفز من خوفه داخلها قفزة قوية فإذا به في جوفها ورجليه داخل دلو كبير متدلٍ بحبل موثق بأعلى البئر يُسحب به الماء فأمسك بالحبل كي يحافظ على توازنه فبدأ الدلو يتأرجح به يمنة ويسرى ثم استقر بعد ذلك بثوانٍ، أصغى الرجل قليلاً وعندما بدأ صوت ضرضرة النمر يتشتت وخطوات أقدامه تبتعد أخذ أنفاسه وهدّأ روعه وبطئت دقات قلبه وابتسم قليلاً وهو يمني نفسه بالفرار أخيراً من قدر محتم، ولم يكد يستكين إلى أفكاره فإذا به يفاجأ بصوت فحيح ثعبان ضخم الرأس عريض الجسم شديد الطول بجوف البئر فارتاع وعاودته خفقات القلب السريعة نفسها ففكر بأن يتلسق الحبل قليلاً حتى الأعلى فإذا ابتعد عن قعر البئر ارتاح مرة أخرى وعاودته الطمأنينة أنه ما زال بخير وأنه قد نجى من قدر محتم ثانٍ فابتسم مرة أخرى ورفع رأسه ينظر إلى السماء متفائلاً وشاكراً فإذا بفأرتين إحداهما سوداء والأخرى بيضاء قد قفزتا من أطراف البئر إلى الحبل خوفاً من فحيح الثعبان وبدأتا تقضمانه عله يقع بما فيه، فيصيب بالثعبان ويُسكت فحيحه المفزع، بدأتا تقرضان الحبل فذعر الرجل من جديد خوفاً من السقوط فأخذ يهزّ الحبل بيديه وبكل ما أؤتي من قوة بغية أن يخيف الفأرتين فتعودان من حيث جاءتا أو تسقطان أرضاً فينجو من قدر محتم مرة ثالثة، راح يعاود هز الحبل مرة تتلوها مرة أخرى وخفقات قلبه تزداد نبضاً مع كل هزة وأطرافه تتشنج مع كل ثانية تمضي، ثم أخذ يزيد عملية الهز حتى أصبح يتأرجح يميناً وشمالاً بداخل البئر ويصطدم بجوانبه، وفيما هو يرتطم أحس بشيء رطب ولزج فضربه جَزِعاً بمرفقه وإذا بذلك الشيء عسل النحل التي تبني بيوتها في الجبال وعلى الأشجار وكذلك في الكهوف فقام الرجل بالتذوق منه فأخذ لعقة ثم كرر لعقة أخرى ومن شدة حلاوة العسل نسي هول الموقف الذي هو فيه.

وفجأة

بدأت الشمس تشرق أكثر فوق البئر

بدأت صورة البئر بما فيه تتشتت وتزداد صورة الصباح

الضوء

الإشراق

استيقظ الرجل من النوم فجأة .. لقد كان حلماً مزعجاً !

قرر الرجل أن يذهب إلى حكيم عالم ليفسر له الحلم وفعلاً ذهب إليه وأخبره بالحلم .

فضحك وقال له: ألا تعرف ما هو تفسيره؟

قال الرجل : لا.. لو كنت أعرف ما قصدتك!!

فقال له الحكيم حسناً سأخبرك: لقد كان النمر الذي يجري وراءك هو ملك الموت.
والبئر الذي سقطت به هو قبرك.
والثعبان في أسفله هو عذاب القبر الذي يتنظرك.
والحبل الذي تتعلق به هو عمرك.
والفأرتين السوداء والبيضاء هما الليل والنهار اللذان يتعاقبان فيقصون من عمرك، ثم صمت الحكيم قليلاً فسأله الرجل: والعسل؟

فرد الحكيم : العسل .. هو هذه الدنيا من حلاوتها أنستك أنه قد كان وراءك موت وحساب، وكنت على وشك أن تُقبض روحك فنجّاك الله سبحانه وتعالى وأرسل لك الضوء وصرف عنك ملاك الموت وشتت صورة العذاب التي كنت بها وانتشلك إلى النور وأعطاك فرصة جديدة، فاحرص أن تحسن استغلالها بما فيه الخير والصلاح وطاعة الله.

العبرة :" لا تظن أن الدنيا دار خلود فتنغمس في متعها وملذاتها وتنسى الآخرة وحساباتها، إن أجمل تشبيه للدنيا أنها كالمسرحية، وأنت تمثّل دورك فيها، منطلقاً مما كتبه وأخرجه الله –عز وجل – لك، فهو صاحب هذا المسرح، والمؤلف، والمخرج، والآمر الناهي، اللذي أعطاك المساحة الكافية للارتجال والتصرف ضمن النص العام، وضميرك هو الشاهد وهو الجمهور، فإذا أردت مكافأة صاحب المسرح وانتظرت منه مقابلاً طيباً فعليك اتقان دورك بما يرضيه ويرضي الجمهور، وإلا خسرت كثيراً، فاستغل ذلك الدور بإخلاص واجتهاد، وإرضاء صاحب المسرح الذي يراقبك من خلف الستارة، وينتظر منك العمل الجميل، والأداء الجيد بل الممتاز".

لقد قال الله عز وجل : ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلَا يَغُرَّنَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ﴾

= مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة)

= مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة) = مغامرة البئر = قصة ذات عبرة (خاص بمسابقة القصة)



تالين 20 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-07-2014, 02:52 PM   #2 (permalink)
عسولة اووي
أمير الرومانسية
دائما ابتسم لي
 
الصورة الرمزية عسولة اووي
 
جميلة تالينو
لان الانسان دائما مايلتهى
بالحياة وينسى الاخرة
ويارب دايما نكون ف طاعة الله
ويرضى عنا ((امين ..
بالتوفيق تالينو
عسولة اووي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-07-2014, 03:15 PM   #3 (permalink)
تالين 20
أمير الرومانسية
Lady Blue
 
الصورة الرمزية تالين 20
 
فعلا من حكم الحياة انو الدنيا دار فناء والأخرة دار بقاء ولازم ما نغفل عن هاي الحقيقة وننغمس طمعاً بملذات هالدنيا.

شكرا يا غالية.

تالين 20 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2014, 02:12 PM   #4 (permalink)
نوران
أمير الرومانسية
لك الحمد فعطاؤك أخجلني
 
الصورة الرمزية نوران
 
اللهم اشغلنا بالله الحي القيوووم

كل هذه الدنيا فانية

وكل ما عندنا فيها من نعم الخالق

فكيف لنا ان نرتكب المعاصي بشيء هو خالقه

وكيف ان نلتهي عنه وهو سبب وجودنا

شكراا تالينو على القصة المعبرة
نوران غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-10-2014, 02:27 PM   #5 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
الله يعطيك العافية على الموضوع ربي يسعدك
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
= لا أعرف لماذا = قصة رومانسية (خاص بمسابقة القصة) تالين 20 قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 7 02-10-2014 05:42 PM
= اعترفات مؤلمة = قصة حزينة (خاص بمسابقة القصة) تالين 20 قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 6 01-07-2014 02:57 PM
القصة التى تحمل عبرة .. ( خاص بالمسابقة ) .. كروانووو قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 2 01-01-2014 05:37 PM
~ جحود الأبناء ~ خاص بمسابقة القصة ~ هدهد الخطيب قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 14 03-18-2012 12:50 AM
هذي القصة فيها عبرة للجميع ودعوة للأقتداء بها /// قصة جميلة دروب المحبـــــة رفوف المحفوظات 1 07-23-2007 10:41 PM

الساعة الآن 03:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103