تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه

مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه مواضيع اسلامية عامة (بما يتفق مع مذهب أهل السنه والجماعه).

الحنكة النبوية في علاج كبوات النفس البشرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-30-2013, 10:49 PM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

الحنكة النبوية في علاج كبوات النفس البشرية









السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

==============



الحنكة النبوية في علاج كبوات النفس البشرية

علم إدارة الذات يتميز برعايته للفرد والمجتمع، وتحقيق التوازن في المصالح والعلاقات، بما يؤدي إلى إيجاد المجتمع الفاعل، المتماسك، المتكافل، وإقامة ذلك على تصور محكم وشامل للإنسان، والكون، والحياة... إنه علم في غاية الأهمية من جهة علاج الواقع الذي نعيش فيه، فإننا في حال هزيمة على المستوى الفردي والمستوى الجماعي، والعودة بالنفس والمجتمع من حال الهزيمة إلى حال الانتصار تحتاج إلى مزيد الاهتمام بهذا العلم، وتقديمه للكبير والصغير في صورة مبسطة وسهلة، وفق عقيدة إسلامية سليمة، وبعيدا عن التعقيدات الفلسفية والشطحات الفكرية.

ورغم أن لعلماء الغرب جهوداً واضحة في هذا العلم، إلا أن ما يعيب عليهم، تلك المادية المفرطة في تناول جزئياته، والتي تدور دوما حول تكوين الرجل الجبار الذي يقهر الأقدار، وعلى تسلسل الأحداث وفق مقدمات ونتائج حتمية أشبه بالمعادلات الرياضية الصماء، حتى غابت الحقيقة التي لا ريب فيها من أن أساس النجاح في أي عمل يرجع إلى توفيق الله سبحانه وتعالى.
أما علماؤنا المسلمين فلهم القدر الأعلى والحظ الأوفر في خدمة هذا العلم الشريف، لكن في أجواء روحانية سامية، ولمسات إيمانية راقية، وتناغم مع الفطرة البشرية بما فيها من قوة في مجالات وضعف في مجالات أخرى، وبما فيها من إقدام وإحجام، وحزن وفرح، وعلم في أمور وجهل بأمور أخرى... بما فيها من تناقضات، وإيجابيات وسلبيات.
ويرجع السبب الأعظم في هذا التميز الإسلامي، وهذا المذاق الخاص عند علمائنا الأخيار، إلى النهل من النبع الكريم، نبع القرآن العظيم، الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد، والاسترشاد بالسنة النبوية المطهرة سنة الحبيب المصطفى صلوات الله وسلامه عليه.

ولا ريب أن الاغتراف من معين الكتاب الكريم وأقوال رسولنا الأمين لهما أبعد الأثر في الوقوف الحقيقي على طبيعة النفس البشرية {أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ }[الملك: 14] وكيفية التعامل معها، فضلا عن النظرة الشمولية لحياة الفرد، بداية من أخذ الله الميثاق عليه في الأزل ثم وجوده على الأرض في الحياة الدنيوية ثم ما يتبعها من حياة برزخية وأحداث يوم القيامة ثم دار القرار جنة الخلد أو النار أعاذنا منها الكريم الجبار...ولاشك أن هذه النظرة الشمولية تختلف كثيرا عن النظرة القاصرة لحياة الإنسان الدنيوية فقط، والتي تكرس المادية المفرطة، والدوران في فلك اللذات والشهوات، دون رقيب أو حسيب.
هذا التناغم بين المصادر الإلهية والتجارب الحياتية في إطار سلامة المعتقد وشمولية النظرة للكون والحياة، جعل من علم إدارة الذات رائعة من روائع الحضارة الإسلامية لا تجد لها مثيلا في الأمم الأخرى، حتى صار هذا العلم فن إسلامي باقتدار، ويكفي أن تتابع كتابات الأفذاذ من أمثال ابن القيم وابن الجوزي وابن حبان .. وغيرهم ، فضلا عن كتابات مشايخنا المعاصرين حتى تدرك هذه اللمسات الإيمانية الفريدة التي تدلل على براعة علمائنا.... ومن ذاق عرف.

أيضا مما يمتاز به علم إدارة الذات الإسلامي التطرق إلى أمور تغيب تماما عن الفكر الغربي المادي، رغم شدة حاجتها لكل ذي فطرة سوي ومنها: عقيدة القضاء والقدر، وقيم الصبر على أقدار الله، والرضا بالقسم الرباني. أمراض القلوب من غل وحقد وحسد... وغيرها. الهوى والشيطان وكيف يستعيذ منهما الإنسان. استراتيجية العمل لما ينفع بعد الموت، وقيم الصدقة الجارية، وفقه من تجاوزت أعمالهم أعمارهم... وغيرها الكثير. دور الإيمان بالغيبيات في إيجابية حياة الفرد في الدنيا والآخرة، وأن قيم الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله وباليوم الأخر كلها قيم دافعة لصلاح الذات..... وهذا غيض من فيض، فالمقام لا يسمح باستقصاء كل مميزات علم إدارة الذات الإسلامي، لكن لا يغيب على كل فطن أهمية هذه المميزات في حياة الإنسان، وفي تفاعله المثمر مع خالقه وبارئة، بل ومع الكون كله.

إن الإيمان الحق بالله سبحانه وتعالى، أي الإيمان الراسخ في القلب رسوخ الجبال الشامخات، والذي يصدقه العمل الصالح، وليس الإيمان الذي يردده اللسان فقط - هذا الإيمان يجعل الإنسان المؤمن قوياً في إرادته، لا تعجزه ولا توقفه العقبات والمشاكل التي تعترض طريقه في الحياة، بل ينظر إليها ويضعها في حجمها الطبيعي، ويوقن أنه سيتغلب عليها أو يتأقلم معها طالما التزم التوكل على الله سبحانه حق التوكل، وهذا التوكل - وليس التواكل - هو الدافع الحقيقي للفرد المؤمن نحو الشجاعة والإقدام واقتحام المشاكـل وعدم التسويف الذي يورث في النفس الخوف من المجهول، والخوف من المستقبل.
إن التوكل على الله تعالى يولد الثقة بالنفس، والثقة بالقدرات الهائلة التي وضعها الله سبحانه فينا.... فلا مجال إذن إلاّ للإرادة القوية المقرونة بالتوكل الحق على الله سبحانه خالق ومالك كل شيء، وأن تنطلق هذه الإرادة من يقين راسخ بأن الله سبحانه هو المتصرف في ملكه، وهو القادر عليه، وهو المعطي والمانع، وهو الرافع والخافض... قال تعالى{قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ تُولِجُ اللَّيْلَ فِي الْنَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الَمَيَّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَن تَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ} [آل عمران: 26 – 27].

من هذا المنطلق نستطيع أن نقول أن النبي صلى الله عليه وسلم كان رائد علم إدارة الذات باقتدار، وتنوعت مهاراته -بأبي هو وأمي- في معالجة كبوات النفس البشرية تنوعا يناسب طبيعة الكبوة، سواء على الصعيد الفردي أو الجماعي.
فعن أبي أمامة قال: أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم غلام شاب، فقال: يا رسول الله ائذن لي في الزنا. فصاح به الناس، وقالوا مه. فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "ذروه، ادن" فدنا حتى جلس بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: "أتحبه لأمك؟" قال: لا. قال: "فكذلك الناس لا يحبونه لأمهاتهم. أتحبه لابنتك؟" قال: لا. قال: "وكذلك الناس لا يحبونه لبنانهم. أتحبه لأختك؟" قال: لا. قال: "فكذلك الناس لا يحبونه لأخواتهم. أتحبه لعمتك؟ قال: لا. قال: "فكذلك الناس لا يحبونه لعماتهم. أتحبه لخالتك؟" قال: لا. قال: "وكذلك الناس لا يحبونه لخالاتهم، فاكره لهم ما تكره لنفسك، وأحب لهم ما تحب لنفسك". فقال: يا رسول الله، ادع الله أن يطهر قلبي. فوضع النبي صلى الله عليه وسلم يده على صدره، فقال: "اللهم أغفر ذنبه، وطهر قلبه، وحصن فرجه". قال: فلم يكن بعد ذلك يلتفت إلى شيء. [الطبراني] .
وهنا تكمن براعة المصطفى صلى الله عليه وسلم في التعامل بفردية بحتة مع هذه القضية الفردية، ذاك أنها مشكلة تخص هذا الشخص وحده، ولا تخص غيره، حيث لا يختلف عاقلان على قبح الزنا وبشاعته، ولكنها حالة خاصة من تشوش الفكرة وانقلاب الفطرة، فكانت السياسة النبوية قائمة على الإقناع أكثر منها بالمواجهة لحكم الله تعالى في هذا الأمر، ذاك لأن العقول لو تفهمت مراد الله عز وجل لسهل عليها الانقياد لشرعه والإذعان لحكمة.
لم نجد النبي صلى الله عليه وسلم يسرد على الفتى آيات القرآن الكريم التي قبحت الزنا وتوعدت فاعله، بل إنه عليه الصلاة والسلام قابل تشوش الفكرة بعين الحكمة والإقناع، ثم بجميل الدعاء، مما سهل عليها الانصياع لحكم الله الذي لا يجهله مسلم.

لكن في موقف آخر نجد أن الطريقة النبوية تختلف تماما في تناول معالجتها، ذلك لأنها قضية عامة تمس الأمة قاطبة لا فرد بعينه، فكان لابد من الجهار والاستنكار دون تجريح أو تفضيح.
فعن أبي حميد الساعدي قال: استعمل النبي صلى الله عليه وسلم رجلاً من الأزد - يقال له ابن اللتبية - على الصدقة. فلما قدم، قال: هذا لكم وهذا أهدي إلي!! قال: فقام رسول الله على المنبر، فحمد الله وأثنى عليه، ثم قال: "أما بعد، فإني استعمل الرجل منكم على العمل مما ولآني الله، فيأتي فيقول: هذا مالكم وهذا هدية ٌ أهديت لي! أفلا جلس في بيت أبيه وأمه حتى تأتيه هديته إن كان صادقاً، والله لا يأخذ أحدٌ منكم شيئاً بغير حقه إلا لقي الله يحمله يوم القيامة، فلأعرفن أحداً منكم لقي الله يحمل بعيراً له رغاءٌ أو بقرة ً لها خوار أو شاة تيعر، ثم رفع يديه حتى رئي بياض إبطيه، يقول: اللهم هل بلغت" [الجمع بين الصحيحين]
ولما كانت النصيحة على الملأ فضيحة نجد الأدب النبوي أعرض عن ذكر اسم الرجل على المنبر، فالتشهير بذوات الناس لا يحقق المراد ويوغر الصدور، ولكن المقصود أن يعلم القاصي والداني عاقبة الرشوة، لأنها ثمرة فساد الأمم، حيث تستجلب بها الرغبات بغير حق، فيتحول المجتمع إلى غابة موحشة الحق كله فيها للغني دون الفقير، وهذا نذير شؤم وعاقبة هلاك.
لذلك قال شراح الحديث:
- وفيه أنَّ مَن رأى متأوِّلاً أخطأ في تأويلٍ يَضرُّ مَن أخَذ به، أن يُشهر القول للناس، ويُبيِّن خطَأه؛ ليحذِّر من الاغترار به.
- وفيه جواز توبيخ المخطئ وجواز تقريعه تقريعا يتوجَّع منه كلُّ ذي شعور، ويستحقه مثل هذا العامل الذي أراد أن يَخدع نفسه، ويخدع الناس، ويُفتيهم بحلِّ ما أخَذ من المُزَكِّين بدعوى أنه هَديَّة.

إننا في أشد الحاجة لتلمس تلك الحنكة النبوية في تعاملها مع الأحداث، وأن نقدمها لشبابنا وبناتنا خاصة للتسع نظرتهم للحياة، ولتحسن إدارة ذواتهم في رحلة الحياة بما يضمن لهم الفلاح والنجاح في الدنيا والآخرة، نريد أن نسترشد بهدي سيد المرسلين لنخرج من متعة اللحظة إلى آفاق المتعة الرحبة في الدنيا والآخرة، وندير حياتنا بشكل نموذجي نشكر فيه السراء ونصبر على الضراء، ونرضى بقضاء الله تعالى آناء الليل وأطراف النهار، والله من وراء القصد، وهو حسبنا ونعم الوكيل.





=
======================

===============
===============







======================
تصفح القرآن الكريمالروافض، وباقي الفرقخطب ودروسصفة الصلاةفيها ما تودُ وتسألُاختبار الذكاء
مكتبـــة القرآن الكريمدليل فوائد الأعشابقواعد قرآنيةكنز الأعلام.موسوعة الأسماكقطوف
صفحات من التاريخرحلة أمــــواج (4)مكتبة بحرجديدجواهر ودررخُلقت فريداً بلا شبيهانهار العالم
أروع امرأة في حياتيالروائع في مدح الرسولتأملات تربويةروابط ممتعــةالصحبحان البخاري ومسلمإيـــداع قلب
شرح كتاب الطهارة شرح كتاب الصلاةكشكولخير جليسالسيـــرة النبويـــةأيُ قلبٍ تملكيـهِ
سوريا الأبية لك حباًأضواء البيانإعصارُ حزنٍ
الإتصال مجانيقد ينفذ صبــريبلاد الشام




قال النبي صلى الله عليه وسلم : مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا.. وقال صلى الله عليه وسلم: أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لا يضرك بأيهن بدأت.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تسبوا أحدًا من أصحابي، فإنّ أحدَكم لو أنفق مثل أحدٍ ذهبًا ما أدرك مدَّ أحدهم ولا نصيفَه..
========
اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب.












بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-31-2013, 01:32 AM   #2 (permalink)
دانه فى محار
رومانسي فعال
 
الصورة الرمزية دانه فى محار
 
جزاك الله كل خير على الموضوع
بارك الله فيك

دانه فى محار غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2013, 12:10 AM   #3 (permalink)
( ام محمد )
مسئول المسابقات - مصممة مبدعة - عطر المنتدى - الفائز بمسابقة حواء الرمضانيـة
بلسم الروح
 
الصورة الرمزية ( ام محمد )
جزاك الله خيرا ع الطرح الرائع

تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال
( ام محمد ) غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2013, 12:25 AM   #4 (permalink)
كروانووو
عضو موقوف
احساااس عااالى
 
جزاكم الله خيرا
يسلموووووووووووووووووووووووووووووو
لكم احلى وارق الامنيات


كروانووو غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2013, 10:59 AM   #5 (permalink)
***رشااا***
عضو مميز
يا قارئا استغفر لِمن كتبا
 
الصورة الرمزية ***رشااا***
جعله الله طرحا مباركا ينتفع به
لا حرمكـ الله الأجر أخي الفاضل
***رشااا*** غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2013, 07:11 PM   #6 (permalink)
TROY_DZ
عضو موقوف
تعظيم سلام للجيش الجزائري
 
جزاك الله خيراوفي ميزان حسناتك
TROY_DZ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-09-2013, 12:54 AM   #7 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
دانة

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيـــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-19-2014, 01:17 AM   #8 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

أحاديث وخطب ومقالات
============
============

صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم
محمد صلى الله عليه وسلم كأنك تراه
الشرك الأكبر والشرك الأصغـــر
آيات القرآن في فضل الصحابة الكرام
الشرح الممتع على زاد المستقنع
إباءة الضيم واثرها في سيادة الأمم
طلب المعالي بالأعمال الصالحة
التبكير لأداء الصلوات المفروضة
الطلقة الأولى، وكيف وما يتبعها
الأعمال التي يلحق بها أهل الأعذار

تفسير آيات الحج من سورة الحج
من أدعية الصالحين في القرآن

مكانة الوالدين والبر بهما
التحذير من السحر والشعوذة
القول على الله بغير علم
أعظم مصاب أُصيبت به الأمة
بين مجالسنا ومجالس الصحابة
مصطلح الحديث لابن عثيمين
عظم الجزاء مع عظم البلاء
التربية على تحمل المسؤولية
الأيام العشر من ذي الحجة
فضل الحج والحرص عليه
وعظ القلوب بكلام علام الغيوب

رواائع تلاوات الشيخ سعود الشريم
التراويح والقيام من المسجد النبوي
عبد الباسط.. قصار الصور
الشريط المشهور في العالم الاسلامي

من كان يؤمن بالله واليوم الآخر
دع ما يريبك ، إلى ما لا يريبك

التراويح والقيام من الحرم المكي

آيات الحج في القرآن(3)
آيات الحج في القرآن(2)
آيات الحج في القرآن(5)
شرح مناسك الحج .. بن باز

ليلة القدر وزكاة الفطـــر
العشر الآواخر من رمضان
فضائل عشر ذي الحجـــة
فضل عشر ذي الحجـــة
عشر ذي الحجة والاضحيــة
الحــــج المبرور ونعمة الأمن
روائع الإعجاز في الكون
من أحدث في امرنا هذا
فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة
وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح
حجة الوداع ووفاة الرسول
الامانة، معناها وفوائدها

التخلف عن الجمعة والجماعة
خطبـــة حجـــة الــوداع
الوصية.. تعريفها وحكمها
نموذج للوصية الشرعية
الأقصى فضله ومكانته
إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا
موسوعة الإعجاز العلمي
علمتني الأشواك النباتية
قصص عن بر الوالدين
ما نهيتكم عنه فاجتنبوه
تفسير القرآن بلغة الإشارة

الإيثار، فضائله عظيمه
الإحسان، معناه وفوائده
وأجمل منك لم تر قط عيني

في الورع والزهد (1)
تفسير سورة الهــمــزة
تفسير سورة الإخلاص
تفسير القرآن الكريم
تفسير سورة المســـد
تفسير سورة الإخلاص
تفسير سورة الماعون
تفسير سورة الكــافــرون
تفسير سورة العصــــر
تفسير سورة قــريـــش
تفسير سورة النصـــر
تفسير سورة الفيــــل
تفسير سورة الفلق
تفسير سورة الناس
الأمــانة خطب مختـارة

خطب في الباطنيــــــة
سجل النصيريين الأسود

تَارِيخٌ يَقْطُرُ دَمًا وَخِيَانَةً
لا تحقرنّ من المعروف
قل يا عبادي الذين أسرفوا
خطب في الرجولة الحقة
الجزاء من جنس العمل
لتحافظ على صلاة الفجر

إذاعة المكتبة الصوتية
أهمية صلاة الجماعة
الاقتصاد في المعيشــــــة
روائع الإعجاز النفسي
الأمر بالاحسان الى الخلق
خشية الله والخوف منه
الشرك الأصغـــر


============
============
============

اللؤلؤ والجوهر(1-4)
اللؤلؤ والجوهر(2-4)
اللؤلؤ والجوهر(3-4)
اللؤلؤ والجوهر(4-4)
فضل سلامة الصدر
فضل الصدقة وأهميتها
العـرش والقــــلوب
من حسن إسلام المرء
المحرمات من النسـاء
العقيدة والإعجاز(6)
من لا يَرْحم لا يُرحم
لايحل دم امريء مسلم
برنامج جوامع الكلم
مصحف المدينة النبوية
المصحف المعلم للأطفال
تحذير أرباب الأموال
إني وهن العظم مني
التفسير .. معناه واقسامه

الأعمال المضاعفــة
حفظ الفرج واللســــان
الصدقــــة حلية المال
النبي كأنك تراه (1)
خطب في فراق الحبيب
دموع من أركان المسجد
ربِ أجعلني مقيم الصلاة
فضل كلمة التوحيــــــد
نونية القحطاني مكتوبة
نواقض كلمة التوحيد
كيف تؤدي الحج والعمرة
السنن في مناسك الحج
الاعتبار باعمال الحج
آيات الحج في القرآن(1)
أركان الحج وواجباته وسننه

تفسير سورة الكــوثــر
إلا في أمر الآخرة
مفاتيح الخير والشر
بين الشكر والصبر

فضائل الصحابة
فضل الصحابة
هكذا كان الصحابة

أحكام صلاة الجمعة
الفجور في الخصومة

تراويح عام 1428هـ
رياض الصالحين..(1)
خطب من المسجد الحرام
الأدب والذوق الرفيع
تذكر ساعة الاحتضار
التفاؤل،، خلق جميل
الله أكبر .. فضائل
المحافظة على الصحة
لا إله إلا الله .. فضائل
سبحان الله .. فضائل
الحمد لله .. فضائل
فتاوى اللجنة الدائمة
عوامل بناء النفس
المشتاقون إلى الجنة
اتق الله حيثما كنت

أضواء البيان

وأتبع السيئة الحسنة
أهم مواقع التفسير
العقيدة والإعجاز(3)
العقيدة والإعجاز (2)

برنامج القرآن الكريم
اكثر من 300 شيخ!
الفكر الصوفي(2)
الفكر الصوفي(1)
الفكر الصوفي(3)

اسمـــــ بقلبك ــــع
اهمية الأخلاق
سبب كل ذي شر
طاعة ولي الأمر
السعادة الوهميــــة
الابتلاء بالخير والشر
فلا تقل لهما أف
العقيدة والإعجاز(5)
أول ليلة في القبر
الإعجاز القصصي
خطبة عيد الفطر
خطبة عيد الفطر
عودة قبل الموت
خطبة عيد الفطر
خطبة عيد الفطر
خطبة عيد الفطر
خطبة عيد الفطر
فضل ليلة القدر

من الغش والحسد
خطورة الأوهام
خطورة الغضب
خطورة أذية المسلم

مواكب الحجيج
عشر ذي الحجـــة
عشر ذي الحجـــة
الحــــج المبرور

التعامل مع رزق الله
أهمية علم الشريعة
من أخلاق المؤمنين

عيد الأسبوع :3:
السديس الشريم
يقاوم اليأس

هم الصحابة
من وحي الهجرة

يقوي العزيمة

المعيقلي الجهني

أحباب الله

حق الطريق
المحرومون

حسن الظن بالله
معرفة الله تعالى
عند فقد الأحبـة
من توفيق الله للعبد
ذم الأنتقــــــــــام
الفقه في الصلاة
الشائعات وأثرها

فوائد وثمار
الصدق مع الله

البخاري ومسلم

السعـــادة المنشود
أثر القرآن الكريم

كتاب المدهش
عقيدة أهل السنة
قرآن إكسبلورر
منهاج أهل السنة
ابن عبد الوهاب
فتاوى ابن تيمية
القرآن كامل
الجهني، الغامدي
أيوب، الحذيفي
الغامدي الشريم
البدير، السديس
المصحف كامل
المصحف المعلم
القرآن الكريم
برابط واحد
احفظ الله يحفظك

آداب الحج

المجددون
البركة
هذه مفاهيمنا
عيش السعداء
صفة الجنة
بلسم الحياة
لا تغضب

أمي!!!!!
مفتاح الجنة
إن الحلال بين
وبراً بوالدتي
مجمع الملك فهد
الرحيق المختوم
العقيدة والإعجاز

أحكام الخطيب
دروس ودراسات
أحكام اليمين
الخشــــــوع

فضل الحج
حديث مع النفس
أداب الحج
جواهــر الحج
قوافل الحجيج
في موسم الحج
احاديث (ثلاث)
مركب الورع
غربة الزمان
وفاة الرسول
يوم الحج الأكبر
صفة الحج
صغة العمــرة
الحج وتأريخــــه
أداب المعاصي
التحصن بالأذكار
هذه هي الحياة
الذنوب

الرفق وأثره
خطورة الهم

القرآن الكريم

خطورة الاستدراج
مصدر التشريع
بيت المقدس
رسالة من العريفي
الدفاع عن الأوطان
حسن الخلق
الفتنة والإبتلاء
سنة جارية
صفات المتقين
الواقع الإيجابي
مغبة الغش

خطورة الكلمة
حياض الجنة
لايؤمن أحدكم
رحمة الأبناء

للحاسوب الكفي
مكتبة الصوتيات
تفسير وتلاوات
تحفيظ وترجمات
موقع للقرآن
آيات وعظات
خطيب الأنبياء

السعـــادة
ماهي السعـــادة
الحب الصـــادق
الرقابة لمن
ثمرات الأبتلاء
أنواع الصبر
الأضحى (1)
الأضحى (2)
الأضحى (3)
آيات الحج (2)
الأضحى (4)
آيات الحج (4)
آيات الحج (5)
آيات الحج (1)
آيات الحج (3)
آيات الحج (6)
آيات الحج

مغفرة الذنوب
سلوا الله اليقين
عيد الأسبوع :1:
فضل يوم الجمعة
السيرة النبوية
القناعة والعفاف
فضل الصدق
حسن الخلق
حسن الظن بالله
النجاة النجاة
الصدقــــة
انذرتكم النـــار
بستان الذكر
النُّصَيْرِيُّونَ
خطبة مبكية
الشام الجريح
أحباب الله

مكتبة



=============
=============


محاسن الأخلاق
============
============


القرآن الكريم
حقوق الأخوة (2)
حقوق الأخوة (1)
علاة الهمم (1)
علاة الهمم (2)
بركـة البكـور
عام يمضي وعام يأتي
القواعد الذهبية (1)
أدب الخلاف (1)
القواعد الذهبية (2)
أدب الخلاف (2)
الرفق خلق الإسلام
الأدب مع المخالف
ركائز لتعزيز أخلاقنا
الحذر من النار
غدًا تشرق الشمس
الرجوع إلى الحق
حتى يثقل ميزانك
الترويح في الإسلام
تحمل المسؤولية
المحافظة على الصحة
إباءة الضيم وأثرها
الصبر عند فقد الأحبة
حق الطريق
أقبل الصيف فاعتبر
صلاة الفجر
الوفاء خلق الكرام

احذر قطاع الطريق
سجايا العرب
خير الناس من يؤمن شره
نظرة الإسلام للترويح
الترويح في العصر النبوي
استمالة قلوب الناس(1)
استمالة قلوب الناس(2)
الزيارة فضائل وآداب
إن ربك لبا لمرصاد
اختيار البطانة الصالحة
الحرص على صلاة الجماعة
عنوان المجتمع المتماسك
العبادات وتهذيب النفوس
هل تهتم بآخرتك ؟
الدعاء في صلاح الأبناء
الابتلاء في السيرة
هي والله لوجه الله
مراعاة مشاعر الناس(1)
مراعاة مشاعر الناس(2)
المراجعة والتصحيح
ادفع بالتي هي أحسن
هل أنت مرهف الحس ؟
الجزاء من جنس العمل
الابتلاء بالخيـرات والنعم
الاعتراف بالفضل
كيف نحيا بالقرآن؟
محاسن الأخلاق (1)


فن الإصغاء
حُبُّ الصلاة
الشوق إلى الصلاة

كيف نتواصى (1)
كيف نتواصى (2)
الصدق مع الله
المزاح المحمود
رعاية كبار السن
انهض وبادر
إياكم والغلو
اجتهد قبل الفوات
البر يولد البر
الغنى غنى النفس
فكافئوه!!
ربكم يحب المغفرة
هل لك من أثر؟
الاحترام
بمن تقتدي
التيمن
كتمان السر
أحكام المقابر

نعمة الابتلاء

التقوى خير زاد
حسن السمت
مبادئ تربوية قرآنية
الاستعداد للشهادة
الشفاعة

تجاوز عن المعسر
التكافل

حسن الاختيار
الاستخارة
العبادات والأخلاق
لا تستسلم للحزن
تقديم النفع للناس
وقولوا للناس حسنا

عوضه الله خيرا منه
الصراحة
الثبات على الحق
الارتقاء بالهمم (3)
اكتساب الأخلاق
ميزان التفاضل
هل من معتبر
الثقة بنصر الله

الانتصار
بشروا ولا تنفروا
الصـدق
الشجاعة

إكرام الضيف

حفظ الفرج
التحبب إلى الناس
إفشاء السلام
سبيل للمودة
النصيحة
عيادة المريض

============
============

مقالات في السيرة النبوية،،
================

السيـــرة النبويــــــــة
صور عمامة وسيف ونعل النبي صلى الله عليه وسلم
هدي الحبيب ـ صلى الله عليه وسلم ـ في رمضان
مواطن الصلاة على النبي، وفضلها، وكيفيتها، وفوائدها
من أخلاق النبوة.. صبره صلى الله عليه وسلم
معالم الكمال في شخصية الرسول الكريم(2-2)
معالم الكمال في شخصية الرسول الكريم (1-2)
فإنما أنا ابن امرأة من قريش كانت تأكل القديد
الكتب المعنية بالسيرة النبوية والأحاديث السنية
إيمان الجن والجمادات والمخلوقات بالرسول
فجلى ‏ ‏الله لي ‏ ‏بيت المقدس ‏ فطفقت ‏ ‏أخبرهم عن آياته
هدي النبي صلى الله عليه وسلم في اكله وشربه
الوفاء عند رسول الله صلى الله عليه وسلم
صفات الرسول صلى الله عليه وسلم الخَلْقية
هدي النبي صلى الله عليه وسلم في لباسه
هدي النبي صلى الله عليه وسلم في نكاحه
هدي النبي صلى الله عليه وسلم في خُطبته
خصائص النبي صلى الله عليه وسلم الأخروية
خصائص الرسول صلى الله عليه وسلم الجسدية
خصائص الرسول صلى الله عليه وسلم التكريمية
خصائص الرسول صلى الله عليه وسلم الرسالية
خصائص الرسول صلى الله عليه وسلم التشريعية
خصائص الحبيب صلى الله عليه وسلم في أمته في الدنيا
خصائص الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم في الآخرة
خصائص الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم في الدنيا
المختصر القويم في دلائل نبوة الرسول الكريم
إيمان الجن برسول الله صلى الله عليه وسلم
إيمان المخلوقات برسول الله صلى الله عليه وسلم
إيمان الجمادات برسول الله صلى الله عليه وسلم
فجلى ‏ ‏الله لي ‏ ‏بيت المقدس ‏ فطفقت ‏ ‏أخبرهم عن آياته
الأسبوع الأخير من حياة التبي صلى الله عليه وسلم
خيركم خيركم لإهله وأنا خيركم لأهلي.
الأسبوع الأخير من حياة الرسول
حقوق النبي صلى الله عليه وسلم على المسلمين
ارهاصات ربانية قبل الهجرة النبويـــة
الهدي النبوي في البيع والشراء
الهدي النبوي في الزينــــة
صلة الأرحام في هدي النبي
الكبير والصغير في هدي النبي البشير
الهدي النبوي في الســـلام
الهدي النبوي في عيادة المريض
الهدي النبوي في قضاء الحاجة
الهدي النبوي مع الرؤى والأحلام
الهدي النبوي في المجالس
هَدْيُ النبي في الجُمُعة والعيدين
الرسول صلى الله عليه وسلم ذاكرا
الرسول صلى الله عليه وسلم حليما
الرسول صلى الله عليه وسلم رحيما
الهدي النبوي في الاستئذان
المثل الأعلى والأسوة الحسنة
الأدب مع الحبيب صلى الله عليه وسلم
عشرة النبي صلى الله عليه وسلم
حياء النبي صلى الله عليه وسلم
تواضع النبي صلى الله عليه وسلم
عبادة النبي صلى الله عليه وسلم
صفة كلام النبي صلى الله عليه وسلم
زهد النبي صلى الله عليه وسلم
مزاح النبي صلى الله عليه وسلم
عدل الرسول صلى الله عليه وسلم
شفقة النبي صلى الله عليه وسلم
تفاؤل الرسول صلى الله عليه وسلم
مقام عبودية النبي صلى الله عليه وسلم
أبوةُ الرسولِ صلى الله عليه وسلم
ضحك الرسول صلى الله عليه وسلم
فضائل النبي صلى الله عليه وسلم
أشد حياءً من العذراء في خِدْرِها
الهدي النبوي في رعاية الأطفال
الأيام النظرة في شرح السيرة العطرة
من دروس الهجرة النبويـــة
الهجرة النبويـــة،، معناها وأهدافهـــا
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 11 )

الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 10 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 9 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 3 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 8 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 7 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 6 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 2 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 5 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 4 )
الفوائد من الهجرة النبويـــة،، ( 1 )
من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم
علامات محبة النبي صلى الله عليه وسلم
فصاحة عائشة رضي الله عنها
الرسول صلى الله عليه وسلم ضاحكا
الرسول صلى الله عليه وسلم باكيا
الرسول صلى الله عليه وسلم في القرآن
معجزة النبوة في شفاء المرضى
النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وبحيرا
رضاعة النبي صلى الله عليه وسلم
خروج النبي صلى الله عليه وسلم للبقيع
ما كان لنبي ان تكون له خائنة الأعين
سر رسول الله صلى الله عليه وسلم
الهدي النبوي في الاستشارة
الرسول يُخبر...والتاريخ يشهد
إخبار النبي عن المغيبات
إخبار النبي عن العوالم الأخرى
إخبار النبي عن الأمم السابقة
السيرة النبوية ،2،
السيرة النبوية ،1،
السيرة النبوية (5)
السيرة النبوية (4)
السيرة النبوية (3)
مواقف نبويـــة
مواقف نبويـــة
أطع أبا القاسم!!
يوم وفاء وبر
النبي الأمي
السيرة النبوية (7)
انشقاق القمر!!
جبل يحبنا ونحبه!!
النبي الأمي
مع معجزات الحبيب
فأنتم أحق أن تشتاقوا إليه!!
مصارع القوم
شواهد النبوة من عالم الجماد
كُن أبا خيثمة!
ائتوني بأم خالد!
يا رسول الله أئذن لي!
نبي ، وصِدِّيق ، وشهيد
بركة النبي .. المرضى
بركة النبي .. الطعام
لا استطعت!!
زَمِّلُونِي زَمِّلُونِي
اللهمَّ اهْدِ ثَقِيفاً
فرح المدينة بالنبي
حفظ الله لنبيه قبل البعثة
حلف الفضول
الحجر الأسود
شوال في السيرة النبوية
حفر الخندق
آلام وآمال
الأدب مع أحاديث النبي
كتبت عليك كذبة
فيك جاهلية
ألا هل بركت!!
والمدينة خير لهم
أدركوا المرأة
سبقك بها عكاشة!!
أتعجبون من دقة ساقيه!!
الهدي النبوي في الغضب
مفاخر الكرم النبوي


=============

=============
=============





القرآن الكريمالروافضخطب ودروسصفة الصلاةما تودُ وتسألُ ؟
مكتبـــة القرآندليل الأعشابقواعد قرآنيةكنز الأعلام الأدوات في اللغة ؟
من التاريخرحلة أمـواج (4)مكتبة بحرجديدجواهر ودرر مجالس رمضان ؟
أروع امرأةفي مدح الرسولتأملات تربويةروابط ممتعــةالبخاري ومسلم ؟
كتاب الطهارة كتاب الصلاةكشكولخير جليسالسيـرة النبوية ؟
سوريا الأبية أضواء البيانإعصارُ حزنٍ الإتصال مجانيقد ينفذ صبـري ؟
الاداب الشرعية تجميع العطاء فضائل خُلقت فريداًأعمال القلوب ؟
سطور لابن القيممحاسن الأخلاقوطن الشموخ الأسماكشخصيتك هنا ؟
اختبار الذكاء أنهار العالمإيـــداع قلبأيُ قلبٍ تملكيهِالست من شوال ؟
ثقافات صادووه ح(1) (2010) بلاد الشامالنمل أسرار ؟
قطوف عاشوراء تحديد مستوى (Quote) الصحابة ؟
العيد ذكــــرى
السرطان ملف الخيل العربية جسم الإنسان (2013 ) ؟




قال النبي صلى الله عليه وسلم : مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا.. وقال صلى الله عليه وسلم: أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لا يضرك بأيهن بدأت.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تسبوا أحدًا من أصحابي، فإنّ أحدَكم لو أنفق مثل أحدٍ ذهبًا ما أدرك مدَّ أحدهم ولا نصيفَه.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قام بعشرِ آياتٍ لم يُكتَب من الغافلين ، ومن قام بمائة آيةٍ كُتِبَ من القانتين ، ومن قام بألف آيةٍ كُتِبَ من المُقَنْطَرِينَ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رَحِمَ الله أمرأً صلى قبل العصر أربعاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من صلى في اليوم والليلة أثني عشرة ركعةً تطوعاً ، بنى الله له بيتاً في الجنة.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيُعجزُ أحدكم ، أن يكسِبَ كل يومٍ ألف حسنةٍ ؟ يسبح الله مائة تسبيحةٍ، فيكتُبُ اللهُ له بها ألف حسنةٍ ، أو يحُطُّ عنهُ بها ألف خطيئةٍ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من دعا لأخيه بظهر الغيب قال الملك الموكَّل به: آمين ولك بمثله.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ذبَّ عن عِرْضِ أخيه بالغَيْبة ، كان حقاً على اللهِ أن يُعْتِقَهُ من النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كان سهلاً هيناً ليناً ، حرَّمه الله على النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن في الجنَّة غُرفاً يُرى ظاهرُها منْ باطنِها ، وباطنُها من ظاهرِها، أعدَّها الله تعالى لمن أطعمَ الطَّعامَ ، وألانَ الكلامَ ، وتابع الصِّيامَ ، وصلى بالليلِ ، والناسُ نيام.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من عاد مريضاً ، أو زار أخاً له في الله ، ناداه منادٍ :أن طبتَ وطابَ ممشاكَ ، وتبوَّأتَ من الجنةِ منزلاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: طوبى لمنْ وجَدَ في صحيفتِهِ استِغفاراً كثيراً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من استَغْفرَ للمؤمنينَ والمؤمناتِ ، كتبَ الله له بكلِّ مُؤمنٍ ومؤمنةٍ حسنة.
=============
اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب.

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
النفس اللوامه - النفس الاماره - النفس المطمئنه - هل النفس واحدة ؟ صفات النفس بالادله دانه فى محار مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 7 03-03-2013 09:05 PM
إخراج العقل والجسد من كبوات النفس - التخلص من كبوة ا ليأس - ا لتخلص من يأس الإنسان دموع الملائكة تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل 6 07-12-2010 09:49 AM
رفعة الشأن - تزكية النفس البشرية يفيدها ويدفعها للامام دموع الملائكة تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل 1 04-20-2010 03:19 PM
النسيان صفة أودعها الله في النفس البشرية الرومانســيه المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 2 11-09-2008 12:45 PM
النفس البشرية ع ح الدوسري مشكلتي | أريد حلاً 1 06-17-2007 09:38 PM

الساعة الآن 10:08 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103