تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

حسن الخاتمه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-26-2013, 10:42 PM   #1 (permalink)
أم انس
مشرفة أناشيد ومحاضرات والشريعة والحياة والسيرة النبوية
سبحاان الله وبحمده***
 
الصورة الرمزية أم انس
B 3 حسن الخاتمه




في الرياض فِي ولد بالغ من العمر ستة عشر عاماً .. كان في المسجد يتلو القرآن .. وينتظر إقامة صلاة الفجر .. فلما أقيمت الصلاة .. رد المصحف إلى مكانه .. ثم نهض ليقف في الصف .. فإذا به يقع على الأرض فجأة مغمى عليه .. حمله بعض المصلين إلى المستشفى .. يقول الدكتور الجبير الذي عاين حالته .. أُتي إلينا بهذا الشاب محمولاً كالجنازة .. فلما كشفت عليه فإذا هو مصاب بجلطة في القلب .. لو أصيب بها جمل لأردته ميتاً ..:(
نظرت إلى الشاب فإذا هو يصارع الموت .. ويودع أنفاس الحياة .. سارعنا إلى نجدته .. وتنشيط قلبه .. أوقفت عنده طبيب الإسعاف يراقب حالته .. وذهبت لإحضار بعض الأجهزة لمعالجته .. فلما أقبلت إليه مسرعاً .. فإذا الشاب متعلق بيد طبيب الإسعاف .. والطبيب قد الصق أذنه بفم الشاب .. والشاب يهمس في أذنه بكلمات.. فوقفت أنظر إليهما .. لحظات.. وفجأة أطلق الشاب يد الطبيب .. وحاول جاهداً أن يلتفت لجانبه الأيمن .. ثم قال بلسان ثقيل : أشهد أن لا إله إلا الله .. وأشهد أن محمداً عبده ورسوله .. وأخذ يكررها .. ونبضه يتلاشى .. وضربات القلب تختفي.. ونحن نحاول إنقاذه.. ولكن قضاء الله كان أقوى.. ومات الشاب.. عندها انفجر طبيب الإسعاف باكياً.. حتى لم يستطع الوقوف على قدميه.. فعجبنا وقلنا له : يا فلان .. ما لك تبكي.. ليست هذه أول مرة ترى فيها ميتاً.. لكن الطبيب استمر في بكائه ونحيبه.. فلما .. خف عنه البكاء سألناه : ماذا كان يقول لك الفتى ؟ فقال : لما رآك يا دكتور .. تذهب وتأتي .. وتأمر وتنهى.. علم أنك الطبيب المختص به .. فقال لي : يا دكتور .. قل لصاحبك طبيب القلب.. لا يتعب نفسه.. لا يتعب.. أنا ميت لا محالة .. ))والله إني أرى مقعدي من الجنة الآن(( ..
الله أكبر .. قال الله تعالى:
{ إن الذين قالوا ربنا الله ثم أستقاموا تتنزل عليهم الملائكة ألأ تخافوا ولا تحزنوا وأبشروا بالجنة التي كنتم توعدون }
هذا هو الفرق بين المطيع والعاصي .. أسأل الله أن يختم لنا جميعاً بالصالحات

. قصه تقشعر منها الجلود...!
اذا لقيتوا من وقتكم 5 ثواني أنشروها للعبره لأنها قصه تستحق النشر••

يارب حسن الخاتمه


أم انس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-26-2013, 11:33 PM   #2 (permalink)
كروانووو
عضو موقوف
احساااس عااالى
 
جزاكى الله خيرا
يسلمووووووووووووووووووووووووو
لكى احلى وارق الامنيات
كروانووو غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2013, 12:06 AM   #3 (permalink)
نوران
أمير الرومانسية
لك الحمد فعطاؤك أخجلني
 
الصورة الرمزية نوران
 
فعلا قصة تستحق النشر
روعة وعبرتها اروع
شكرااا وردة على الطرح
منورة القسم دايما
نوران غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2013, 09:08 AM   #4 (permalink)
أم انس
مشرفة أناشيد ومحاضرات والشريعة والحياة والسيرة النبوية
سبحاان الله وبحمده***
 
الصورة الرمزية أم انس
اسعدني مرورركم الطيب
يعطيكم العافيه
القسم منور بكم يالغلاااا
أم انس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2013, 09:35 AM   #5 (permalink)
قلمى مميز
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية قلمى مميز
 
جزاك الله خير الجزاء
قلمى مميز غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2013, 09:40 AM   #6 (permalink)
أم انس
مشرفة أناشيد ومحاضرات والشريعة والحياة والسيرة النبوية
سبحاان الله وبحمده***
 
الصورة الرمزية أم انس
وجزاك الله خير الجزاء

،،، اسعدني مروررك الطيب

التعديل الأخير تم بواسطة أم انس ; 05-27-2013 الساعة 09:43 AM
أم انس غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صلى على الجنازه ثم مات حسن الخاتمه (م) مساحة قلم قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 0 03-14-2013 04:38 PM
بعض قصص سوء الخاتمه هنا (م مساحة قلم قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 0 03-13-2013 05:51 PM
حسن الخاتمه (م) مساحة قلم قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 0 03-12-2013 01:00 PM
قصه في حسن الخاتمه راشد11 مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 4 09-19-2005 08:50 PM

الساعة الآن 07:59 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103