تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم

يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم خطب اسلامية وتفسير لمعاني القران الكريم مع روابط للإستماع الى القران الكريم ومحاضرات توعوية اسلامية مع اضافة مكتبة اسلامية للكتب الاسلامية

سورة الكافرون تفسير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-26-2013, 04:37 PM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

سورة الكافرون تفسير




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سورة الكافرون تفسير
===========


سورة الكافرون تفسير.سورة الكافرون:

بسم الله الرحمن الرحيم.
سورة الكافرون تفسير.تفسير الآيات (2-5):

{لا أعبد ما تعبدون (2) ولا أنتم عابدون ما أعبد (3) ولا أنا عابد ما عبدتم (4) ولا أنتم عابدون ما أعبد (5)}:
قوله تعالى: {قل يا أيها الكافرون} [1]. نداء للمشركين بمكة لما عرضوا عليه صلى الله عليه وسلم أن يترك دعوته ويملكوه عليهم أو يعطوه من المال ما يرضيه ونحوه فرفض فقالوا: تقبل منا ما نعرضه عليك: تعبد آلهتنا سنة ونعبد إلهك سنة فسكت عنهم فنزلت وقالوا له: إن يكن الخير معنا أصبته وإن يكن معك أصبناه.
وفي مجيء: قل مع أن مقول القول كان قد يكفي في البلاغ ولكن مجيئها لغاية فما هي؟
قال الفخر الرازي: إما لأنهم عابوه صلى الله عليه وسلم في السورة التي قبلها بقولهم: إنه أبتر فجاء قوله: قل إشعارا بأن الله يرد عن رسوله بهذا الخطاب الذي ينادي عليهم في ناديهم بأثقل الأوصاف عليهم فقال له: قل يا أيها الكافرون.
أو أنه لما كان هذا الخطاب فيه مغايرة المألوف من تخاطبه معهم من أسلوب الحكمة والموعظة الحسنة وكان فيه من التقريع لهم ومجابهتهم قال له: قل: إشعارا بأنه مبلغ عن الله ما أمر به وجاءت يا وهي لنداء البعيد لبعدهم في الكفر والعناد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم.
قوله تعالى: {لا أعبد ما تعبدون ولا أنتم عابدون ما أعبد ولا أنا عابد ما عبدتم ولا أنتم عابدون ما أعبد}. قيل: تكرار في العبارات للتوكيد كتكرار: {ويل يومئذ للمكذبين} [77/ 15] وتكرار: {فبأي آلاء ربكما تكذبان} [55/ 13].
ونظيره في الشعر أكثر من أن يحصر من ذلك ما أورده القرطبي رحمه الله:
هلا سألت جموع كندة ** يوم ولو أين أينا

وقول الآخر:
يا علقمة يا علقمة يا علقمه ** خير تميم كلها وأكرمه

وقول الآخر:
يا أقرع بن حابس يا أقرع ** إنك إن يصرع أخوك تصرع

وقول الآخر:
ألا يا سلمى ثم اسلمي ثمت اسلمي ** ثلاث تحيات وإن لم تكلم

وقد جاءت في أبيات لبعض تلاميذ الشيخ رحمه الله تعالى ضمن مساجلة له معه قال فيها:
تالله إنك قد ملأت مسامعي ** درا عليه قد انطوت أحشائي

زدني وزدني ثم زدني ولتكن ** منك الزيادة شافيا للداء

فكرر قوله: زدني ثلاث مرات وقيل: ليس فيه تكرار على أن الجملة الأولى عن الماضي والثانية من المستقبل.
وقيل: الأولى عن العبادة والثانية عن المعبود.
وقيل غير ذلك على ما سيأتي إن شاء الله.
والسورة في الجملة نص على أنه صلى الله عليه وسلم لا يعبد معبودهم ولا هم عابدون معبوده وقد فسره قوله تعالى: {فقل لي عملي ولكم عملكم أنتم بريئون مما أعمل وأنا بريء مما تعملون} [10/ 41].
وتقدم للشيخ رحمة الله تعالى علينا وعليه الكلام على هذا المعنى عند آية يونس تلك وذكر هذه السورة هناك.
وقد ذكر أيضا في دفع إيهام الاضطراب جوابا على إشكال في السورة وهو قوله تعالى: {لا أعبد ما تعبدون ولا أنتم عابدون ما أعبد} نفي لعبادة كل منهما معبود الآخر مطلقا مع أنه قد آمن بعضهم فيما بعد وعبد ما يعبده صلى الله عليه وسلم وأجاب عن ذلك بأحد أمرين: موجزهما أنها من جنس الكفار وإن أسلموا فيما بعد فهو خطاب لهم ما داموا كفارا إلى آخره أو أنها من العام المخصوص فتكون في خصوص من حقت عليهم كلمات ربك. اهـ. ملخصا.
وقد ذكر أبو حيان وجها عن الزمخشري: أن ما يتعلق بالكفار خاص بالحاضر؛ لأن ما إذا دخلت على اسم الفاعل تعينه للحاضر.
وناقشه أبو حيان بأن ذلك في مغالب لا على سبيل القطع.
والذي يظهر من سياق السورة قد يشهد لما ذهب إليه الزمخشري وهو أن السورة تتكلم عن الجانبين على سبيل المقابلة جهة الرسول صلى الله عليه وسلم وجهة الكفار في عدم عبادة كل منهما معبود الآخر.
ولكنها لم تساو في اللفظ بين الطرفين فمن جهة الرسول صلى الله عليه وسلم جاء في الجملة الأولى: لا أعبد ما تعبدون عبر عن كل منهما بالفعل المضارع الدال على الحال أي: لا أعبد الآن ما تعبدون الآن بالفعل. ثم قال: ولا أنتم عابدون ما أعبد فعبر عنهم بالاسمية وعنه هو بالفعلية أي: ولا أنتم متصفون بعبادة ما أعبد الآن.
وفي الجملة الثانية قال: ولا أنا عابد ما عبدتم ولا أنتم عابدون ما أعبد. فعبر عنه بأنه ليس متصفا بعبادة ما يعبدون ولا هم عابدون ما يعبد فكان وصفه هو صلى الله عليه وسلم في الجملتين بوصفين مختلفين بالجملة الفعلية تارة وبالجملة الاسمية تارة أخرى فكانت إحداهما لنفي الوصف الثابت والأخرى لنفي حدوثه فيما بعد.
أما هم فلم يوصفوا في الجملتين إلا بالجملة الاسمية الدالة على الوصف الثابت أي في الماضي إلى الحاضر ولم يكن فيما وصفوا به جملة فعلية من خصائصها التجدد والحدوث فلم يكن فيها ما يتعرض للمستقبل فلم يكن إشكال والله تعالى أعلم.
فإن قيل: إن الوصف باسم الفاعل يحتمل الحال والاستقبال فيبقى الإشكال محتملا.
قيل: ما ذكره الزمخشري من أن دخول ما عليه تعينه للحال يكفي في نفي هذا الاحتمال فإن قيل: قد ناقشه أبو حيان.
وقال: إنها أغلبية وليست قطعية.
سورة الكافرون تفسير.تفسير الآية رقم (6):

{لكم دينكم ولي دين (6)}:
قلنا: يكفي في ذلك حكم الأغلب وهو ما يصدقه الواقع إذ آمن بعضهم وعبد معبوده صلى الله عليه وسلم وما في قوله: ما تعبدون ولا أنتم عابدون ما أعبد واقعة في الأولى على غير ذي علم وهي أصنامهم وهو استعمالها الأساسي.
وفي الثانية: في حق الله تعالى وهو استعمالها في غير استعمالها الأساسي فقيل: من أجل المقابلة وقد استعملت فيمن يعلم كقوله تعالى: {فانكحوا ما طاب لكم من النساء} [4/ 3]؛ لأنهن في معرض الاستمتاع بهن فللقرينة جاز ذلك.
وقيل: إنها مع ما قبلها مصدرية أي: ما مصدرية بمعنى عبادتكم الباطلة ولا تعبدون عباداتي الصحيحة.
وهذا المعنى قوي وإن تعارض مع ما ذكر من سبب النزول إلا أن له شاهدا من نفس السورة ويتضمن المعنى الأول ودليله من السورة قوله تعالى في آخر السورة: {لكم دينكم ولي دين} [109/ 6] فأحالهم على عبادتهم ولم يحلهم على معبودهم.
قوله تعالى: {لكم دينكم ولي دين} هو نظير ما تقدم في سورة يونس: {أنتم بريئون مما أعمل وأنا بريء مما تعملون} [10/ 41].
وكقوله: {لنا أعمالنا ولكم أعمالكم} [28/ 55].
وليس في هذا تقريرهم على دينهم الذي هم عليه ولكن من قبيل التهديد والوعيد كقوله: {وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر إنا أعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها} [18/ 29].
وفي هذه السورة قوله: قل يا أيها الكافرون وصف يكفي بأن عبادتهم وديانتهم كفر.
وقد قال لهم الحق: لا أعبد ما تعبدون لأنها عبادة باطلة عبادة الكفار وبعد ذلك إن أبيتم إلا هي فلكم دينكم ولي دين.
تنبيه:
في هذه السورة منهج إصلاحي وهو عدم قبول ولا صلاحية أنصاف الحلول؛ لأن ما عرضوه عليه صلى الله عليه وسلم من المشاركة في العبادة يعتبر في مقياس المنطق حلا وسطا لاحتمال إصابة الحق في أحد الجانبين فجاء الرد حاسما وزاجرا وبشدة؛ لأن فيه أي فيما عرضوه مساواة للباطل بالحق وفيه تعليق المشكلة وفيه تقرير الباطل إن هو وافقهم ولو لحظة.
وقد تعتبر هذه السورة مميزة وفاصلة بين الطرفين ونهاية المهادنة وبداية المجابهة.
وقد قالوا: إن ذلك بناء على ما أمره الله به في السورة قبلها: {إنا أعطيناك الكوثر} [108/ 1] أي وإن كنت وصحبك قلة فإن معك الخير الكثير ولمجيء قل لما فيها من إشعار بأنك مبلغ عن الله وهو الذي ينصرك ولذا جاء بعدها حالا سورة النصر وبعد النصر: تب العدو.
وهذا في غاية الوضوح ولله الحمد.



بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 01:22 PM   #2 (permalink)
+صباح+
عضو موقوف
 
بارك الله فيكم و نفع بكم
+صباح+ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 01:48 PM   #3 (permalink)
JUGHURTA
عضو موقوف
سبحان الله وبحمده
 
بارك الله فيك واثابك خير الثواب
JUGHURTA غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2013, 11:00 AM   #4 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
الله يعطيك العافية على الموضوع
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2013, 02:56 PM   #5 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
صباح

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيـــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-27-2013, 04:13 PM   #6 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
اقتباس:


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة jughurta
بارك الله فيك واثابك خير الثواب




شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيـــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2014, 11:55 AM   #7 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
عدنان

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيــــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2014, 02:20 PM   #8 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كتاب أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن،،
هذا الكتاب من كتب تفسير القرآن الكريم التي تعتمد في التفسير تفسير القرآن بالقرآن أو التفسير بالمأثور؛ فمؤلفه يحاول أن يوضح المعنى الوارد في الآيات من خلال آيات أخرى أو بعض الأحاديث النبوية، ولا يتعرض للرأي إلا في القليل النادر أو حيث يحتاج إليه؛ إذا لم يكن عنده ما يعتمد عليه في التفسير من الآيات والأحاديث.

المؤلف: محمد الأمين بن محمد المختار بن عبد القادر الجكني الشنقيطي مفسر مدرس من علماء شنقيط (موريتانيا). ولد وتعلم بها. وحج (1367هـ) واستقر مدرسا في المدينة المنورة ثم الرياض، وأخيرا في الجامعة الاسلامية بالمدينة (1381هـ) وتوفي بمكة سنة (1393هـ).

سيرة العلامه الشنقيطي
فهرس تفسير القرآن الكريم من كتاب أضواء البيان


=============
=============








============
============

============
============




القرآن الكريمالروافضخطب ودروسصفة الصلاةما تودُ وتسألُ ؟
مكتبـــة القرآندليل الأعشابقواعد قرآنيةكنز الأعلام الأدوات في اللغة ؟
من التاريخرحلة أمـواج (4)مكتبة بحرجديدجواهر ودرر مجالس رمضان ؟
أروع امرأةفي مدح الرسولتأملات تربويةروابط ممتعــةالبخاري ومسلم ؟
كتاب الطهارة كتاب الصلاةكشكولخير جليسالسيـرة النبوية ؟
سوريا الأبية أضواء البيانإعصارُ حزنٍ الإتصال مجانيقد ينفذ صبـري ؟
الاداب الشرعية تجميع العطاء فضائل خُلقت فريداًأعمال القلوب ؟
سطور لابن القيممحاسن الأخلاقوطن الشموخ الأسماكشخصيتك هنا ؟
اختبار الذكاء أنهار العالمإيـــداع قلبأيُ قلبٍ تملكيهِالست من شوال ؟
ثقافات صادووه ح(1) (2010) بلاد الشامالنمل أسرار ؟
قطوف عاشوراء تحديد مستوى (Quote) الصحابة ؟
العيد ذكــــرى
السرطان ملف الخيل العربية جسم الإنسان (2013 ) ؟




قال النبي صلى الله عليه وسلم : مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا.. وقال صلى الله عليه وسلم: أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لا يضرك بأيهن بدأت.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تسبوا أحدًا من أصحابي، فإنّ أحدَكم لو أنفق مثل أحدٍ ذهبًا ما أدرك مدَّ أحدهم ولا نصيفَه.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قام بعشرِ آياتٍ لم يُكتَب من الغافلين ، ومن قام بمائة آيةٍ كُتِبَ من القانتين ، ومن قام بألف آيةٍ كُتِبَ من المُقَنْطَرِينَ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رَحِمَ الله أمرأً صلى قبل العصر أربعاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من صلى في اليوم والليلة أثني عشرة ركعةً تطوعاً ، بنى الله له بيتاً في الجنة.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيُعجزُ أحدكم ، أن يكسِبَ كل يومٍ ألف حسنةٍ ؟ يسبح الله مائة تسبيحةٍ، فيكتُبُ اللهُ له بها ألف حسنةٍ ، أو يحُطُّ عنهُ بها ألف خطيئةٍ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من دعا لأخيه بظهر الغيب قال الملك الموكَّل به: آمين ولك بمثله.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ذبَّ عن عِرْضِ أخيه بالغَيْبة ، كان حقاً على اللهِ أن يُعْتِقَهُ من النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كان سهلاً هيناً ليناً ، حرَّمه الله على النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن في الجنَّة غُرفاً يُرى ظاهرُها منْ باطنِها ، وباطنُها من ظاهرِها، أعدَّها الله تعالى لمن أطعمَ الطَّعامَ ، وألانَ الكلامَ ، وتابع الصِّيامَ ، وصلى بالليلِ ، والناسُ نيام.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من عاد مريضاً ، أو زار أخاً له في الله ، ناداه منادٍ :أن طبتَ وطابَ ممشاكَ ، وتبوَّأتَ من الجنةِ منزلاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: طوبى لمنْ وجَدَ في صحيفتِهِ استِغفاراً كثيراً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من استَغْفرَ للمؤمنينَ والمؤمناتِ ، كتبَ الله له بكلِّ مُؤمنٍ ومؤمنةٍ حسنة.
=============
اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب.
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سورة يس تفسير بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 7 01-12-2014 02:34 PM
سورة نوح تفسير بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 7 01-12-2014 02:34 PM
سورة ص تفسير بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 7 01-12-2014 02:28 PM
تفسير سورة الكافرون لإبن كثير إندماج الأرواح يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 1 06-20-2013 12:05 PM
المصحف المعلم للأطفال / سورة الكافرون غريب من صغري يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 0 11-22-2012 07:20 PM

الساعة الآن 09:54 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103