تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم

يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم خطب اسلامية وتفسير لمعاني القران الكريم مع روابط للإستماع الى القران الكريم ومحاضرات توعوية اسلامية مع اضافة مكتبة اسلامية للكتب الاسلامية

سورة الكوثر تفسير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-26-2013, 04:33 PM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

سورة الكوثر تفسير




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سورة الكوثر تفسير
===========


سورة الكوثر تفسير.سورة الكوثر:

بسم الله الرحمن الرحيم.
سورة الكوثر تفسير.تفسير الآية رقم (1):

{إنا أعطيناك الكوثر (1)}:
قوله تعالى: {إنا أعطيناك الكوثر}.
الكوثر فوعل من الكثرة وأعطيناك قرئ: أنطيناك بإبدال العين نونا وليست النون مبدلة عن العين كإبدال الألف من الواو أو العين في الأجوف ونحوه ولكن كلا منهما أصل بذاته وقراءة مستقلة. قاله أبو حيان.
واختلف في الكوثر.
فقيل: علم.
وقيل: وصف.
وعلى العلمية قالوا: إنه علم على نهر في الجنة وعلى الوصف قالوا: الخير الكثير.
ومما استدل به على العلمية ما جاء في السنة من الأحاديث الصحاح ذكرها ابن كثير وغيره.
وفي صحيح البخاري عن أنس قال: لما عرج برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى السماء قال: «أتيت نهرا حافتاه قباب اللؤلؤ مجوفا. فقلت: ما هذا يا جبريل؟ قال: هذا الكوثر».
وبسنده أيضا عن عائشة رضي الله عنها سئلت عن قوله تعالى: {إنا أعطيناك الكوثر} قالت: «هو نهر أعطيه نبيكم صلى الله عليه وسلم شاطئاه عليهما در مجوف آنيته كعدد النجوم».
وبسنده أيضا عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال في الكوثر: هو الخير الذي أعطاه الله إياه.
قال أبو بشر: قلت لسعيد بن جبير: فإن الناس يزعمون أنه نهر في الجنة فقال سعيد: النهر الذي في الجنة من الخير الذي أعطاه الله إياه.
وذكر ابن كثير هذه الأحاديث وغيرها عن أحمد رحمه الله: ومنها بسند أحمد إلى أنس بن مالك قال: «أغفى رسول الله صلى الله عليه وسلم إغفاءة فرفع رأسه متبسما إما قال لهم وإما قالوا له: لم ضحكت؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنه نزلت علي آنفا سورة فقرأ بسم الله الرحمن الرحيم إنا أعطيناك الكوثر حتى ختمها فقال: هل تدرون ما الكوثر؟ قالوا: الله ورسوله أعلم. قال: نهر أعطانيه ربي عز وجل في الجنة عليه خير كثير ترد عليه أمتي يوم القيامة آنيته عدد الكواكب يختلج العبد منهم فأقول: يا رب إنه من أمتي فيقال: إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك».
وذكر ابن كثير ما جاء في صفة الحوض وهذه النصوص على أن الكوثر نهر في الجنة أعطاه الله لرسوله صلى الله عليه وسلم.
وفي الحديث الأخير عن الإمام أحمد قوله: «عليه خير كثير» يشعر بأن معنى الوصفية موجود.
ولذا قال بعض المفسرين: إنه الخير الكثير.
وممن قال ذلك ابن عباس كما تقدم في حديث البخاري عنه.
واستدلوا على المعنى بقول الشاعر الكميت:
وأنت كثير يا ابن مروان طيب ** وكان أبوك ابن الفصائل

والذي تطمئن إليه النفس أن الكوثر هو الخير الكثير وأن الحوض أو النهر من جملة ذلك.
وقد أتت آيات تدل على إعطاء الله لرسوله الخير الكثير كما جاء في قوله تعالى: {ولقد آتيناك سبعا من المثاني والقرآن العظيم} [15/ 87].
وفي القريب سورة الضحى وفيها: {ولسوف يعطيك ربك فترضى} [93/ 5] أعقبها بنعم جليلة من شرح الصدور ووضع الوزر ورفع الذكر واليسر بعد العسر.
وبعدها في سورة التين جعل بلده الأمين وأعطى المؤمنين الذين يعملون الصالحات أجرا غير ممنون.
وبعدها سورة اقرأ امتن عليه القرآن وعلمه ما لم يكن يعلم.
وبعدها سورة القدر: أعطاه ليلة خيرا من ألف شهر.
وبعدها سورة البينة: جعل أمته خير البرية ومنحهم رضاه عنهم وأرضاهم عنه.
وبعدها سورة الزلزلة: حفظ لهم أعمالهم فلم يضيع عليهم مثقال الذرة من الخير.
وفي سورة العاديات: أكبر عمل الجهاد فأقسم بالعاديات في سبيل الله والنصر على الأعداء.
وفي سورة التكاثر: تربيتهم على نعمه ليشكروها فيزيدهم من فضله.
وفي سورة العصر: جعل أمته خير أمة أخرجت للناس تؤمن بالله وتعمل الصالحات وتتواصى بالحق وتدعو إليه وتتواصى بالصبر وتصبر عليه.
وبعدها في سورة قريش: أكرم الله قومه فآمنهم وأعطاهم رحلتيهم.
وفي السورة التي قبلها مباشرة وهي سورة الماعون: يمكن عمل مقارنة تامة أولا.
وفي الجملة لئن كان المنافقون يمنعون الماعون فقد أعطيناك الخير الكثير ثانيا.
وعلى التفصيل ففي الأولى: وصف المنافقين والمكذبين بدع اليتيم وفي الضحى قد بين له حق اليتيم: {فأما اليتيم فلا تقهر} [93/ 9] فكان هو خير موكل وخير كافل ووصفهم هنا بأنهم لا يحضون على طعام المسكين.
وقد أوضح له في الضحى وأما السائل فلا تنهر فكان يؤثر السائل على نفسه وهؤلاء ساهون عن صلاتهم يراءون بأعمالهم.
وفي هذه السورة: {فصل لربك} [108/ 2] أداء الصلاة وخالصة لربه وإطعام المسكين بنحر الهدي والضحية والصدقة وكل ذلك خير كثير يضاف إليه ما جاءت به السنة كما في حديث: «أعطيت خمسا لم يعطهن أحد قبلي: نصرت بالرعب مسيرة شهر وأعطيت الشفاعة وحلت لي الغنائم ولم تكن تحل لأحد قبلي. وكان النبي يبعث لقومه خاصة فبعثت للناس كافة وجعلت لي الأرض مسجدا وطهورا فأيما رجل أدركته الصلاة فليصل».
وقوله: «رفع لي عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه».
وفي قوله تعالى: {ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين} [2/ 286].
قال صلى الله عليه وسلم: «إن الله تعالى قال: قد فعلت قد فعلت».
وقوله تعالى: {ومن الليل فتهجد به نافلة لك عسى أن يبعثك ربك مقاما محمودا} [17/ 79] وهو المقام الذي يغبطه عليه الأولون والآخرون.
إلى غير ذلك من النصوص بما يؤكد قول ابن عباس عند البخاري: إن الكوثر: الخير الكثير.
وأن النهر في الجنة من هذا الكوثر الذي أعطيه صلى الله عليه وسلم.
سورة الكوثر تفسير.تفسير الآية رقم (2):

{فصل لربك وانحر (2)}:
قوله تعالى: {فصل لربك وانحر}.
في هذا مع ما قبله ربط بين النعم وشكرها وبين العبادات وموجبها فكما أعطاه الكوثر فليصل لربه سبحانه ولينحر له كما تقدم في سورة لإيلاف قريش في قوله تعالى: {فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف} [106/ 3- 4].
وهناك إنا أعطيناك الكوثر وهو أكثر من رحلتيهم وأمنهم فصل لربك مقابل فليعبدوا رب هذا البيت.
وقيل: إنه لما كان في السورة قبلها بيان حال المنافقين في السهو عن الصلاة والرياء في العمل جاء هنا بالقدوة الحسنة فصل لربك مخلصا له في عبادتك كما تقدم في السورة قبلها: {فمن كان يرجوا لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا} [18/ 110].
وقوله تعالى في تعليم الأمة في خطاب شخصه صلى الله عليه وسلم: {لئن أشركت ليحبطن عملك} [39/ 65] مع عصمته صلى الله عليه وسلم من أقل من ذلك والصلاة عامة والفريضة أخصها.
وقيل: صلاة العيد والنحر: قيل فيه أقوال عديدة:
أولها: في نحر الهدي أو نحر الضحية: وهي مرتبطة بقول من حمل الصلاة على صلاة العيد وأن النحر بعد الصلاة كما في حديث البراء بن عازب «لما ضحى قبل أن يصلي وسمع النبي صلى الله عليه وسلم يحث على الضحية بعد الصلاة فقال: إني علمت اليوم يوم لحم فعجلت بضحيتي فقال له: شاتك شاة لحم؟ فقال: إن عندنا لعناقا أحب إلينا من شاة أفتجزئ عني؟ قال: اذبحها ولن تجزئ عن أحد غيرك».
وتقدم للشيخ رحمة الله تعالى علينا وعليه مبحث الضحية وافيا عند قوله تعالى: {فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير} [22/ 28] وقد ذكروا في معاني: وانحر: أي ضع يدك اليمنى على اليسرى على نحرك في الصلاة وهذا مروي عن علي رضي الله عنه.
وأقوال أخرى ليس عليها نص.
والنحر: هو طعن الإبل في اللبة عند المنحر ملتقى الرقبة بالصدر.
وأصح الأقوال في الصلاة وفي النحر هو ما تقدم من عموم الصلاة وعموم النحر أو الذبح لما جاء في قوله تعالى: {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين} [6/ 162].
واتفق الفقهاء على أن النحر للإبل والذبح للغنم والبقر متردد فيه بين النحر والذبح وأجمعوا على أن ذلك هو الأفضل ولو عمم النحر في الجميع أو عمم الذبح في الجميع لكان جائزا ولكنه خلاف السنة.
وقالوا: إن الحكمة في تخصيص الإبل بالنحر هو طول العنق إذ لو ذبحت لكان مجرى الدم من القلب إلى محل الذبح بعيدا فلا يساعد على إخراج جميع الدم بيسر بخلاف النحر في المنحر فإنه يقرب المسافة ويساعد القلب على دفع الدم كله أما الغنم فالذبح مناسب لها والعلم عند الله تعالى.
سورة الكوثر تفسير.تفسير الآية رقم (3):

{إن شانئك هو الأبتر (3)}:
قوله تعالى: {إن شانئك هو الأبتر} [3]. قال البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما: {شانئك}: عدوك اهـ.
والأبتر: هو الأقطع الذي لا عقب له.
وأنشد أبو حيان قول الشاعر:
لئيم بدت في أنفه خنزوانة ** على قطع ذي القربى أجذ أباتر

وقال: {شانئك}: مبغضك.
وفي هذه الآية يخبر سبحانه وتعالى أن مبغض رسول الله صلى الله عليه وسلم هو الأقطع.
فقيل: نزلت في العاص بن وائل.
قال لقريش: دعوه فإنه أبتر لا عقب له إذا مات استرحتم فأنزلها الله تعالى ردا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وقد جاء مصداقها بالفعل في قوله تعالى في غزوة بدر في قوله تعالى: {ويريد الله أن يحق الحق بكلماته ويقطع دابر الكافرين} [8/ 7] فقتل صناديد قريش وصدق الوعيد فيهم.
ومثله عموم قوله تعالى: {فقطع دابر القوم الذين ظلموا والحمد لله رب العالمين} [6/ 45].
وجاء: {تبت يدا أبي لهب وتب} [111/ 1].
فهي في معناها أيضا.
وبقي ذكر رسول صلى الله عليه وسلم في عقبه من آل بيته وفي أمته كلها.
كما تقدم في قوله تعالى: {ورفعنا لك ذكرك} [94/ 4].



بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 01:23 PM   #2 (permalink)
+صباح+
عضو موقوف
 
بارك الله فيكم و نفع بكم
+صباح+ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 01:46 PM   #3 (permalink)
JUGHURTA
عضو موقوف
سبحان الله وبحمده
 
بارك الله فيك واثابك خير الثواب
JUGHURTA غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2013, 11:01 AM   #4 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
الله يعطيك العافية على الموضوع
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2013, 11:16 AM   #5 (permalink)
***رشااا***
عضو مميز
يا قارئا استغفر لِمن كتبا
 
الصورة الرمزية ***رشااا***
جعله الله طرحا مباركا ينتفع به
لا حرمك الله الأجر أيها الفاضل
تحيتي
***رشااا*** غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2013, 02:56 PM   #6 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
صباح

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيـــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-27-2013, 04:12 PM   #7 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
عدنان

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيـــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2014, 11:56 AM   #8 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة jughurta
بارك الله فيك واثابك خير الثواب



شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيــــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2014, 02:21 PM   #9 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كتاب أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن،،
هذا الكتاب من كتب تفسير القرآن الكريم التي تعتمد في التفسير تفسير القرآن بالقرآن أو التفسير بالمأثور؛ فمؤلفه يحاول أن يوضح المعنى الوارد في الآيات من خلال آيات أخرى أو بعض الأحاديث النبوية، ولا يتعرض للرأي إلا في القليل النادر أو حيث يحتاج إليه؛ إذا لم يكن عنده ما يعتمد عليه في التفسير من الآيات والأحاديث.

المؤلف: محمد الأمين بن محمد المختار بن عبد القادر الجكني الشنقيطي مفسر مدرس من علماء شنقيط (موريتانيا). ولد وتعلم بها. وحج (1367هـ) واستقر مدرسا في المدينة المنورة ثم الرياض، وأخيرا في الجامعة الاسلامية بالمدينة (1381هـ) وتوفي بمكة سنة (1393هـ).

سيرة العلامه الشنقيطي
فهرس تفسير القرآن الكريم من كتاب أضواء البيان


=============
=============








============
============

============
============




القرآن الكريمالروافضخطب ودروسصفة الصلاةما تودُ وتسألُ ؟
مكتبـــة القرآندليل الأعشابقواعد قرآنيةكنز الأعلام الأدوات في اللغة ؟
من التاريخرحلة أمـواج (4)مكتبة بحرجديدجواهر ودرر مجالس رمضان ؟
أروع امرأةفي مدح الرسولتأملات تربويةروابط ممتعــةالبخاري ومسلم ؟
كتاب الطهارة كتاب الصلاةكشكولخير جليسالسيـرة النبوية ؟
سوريا الأبية أضواء البيانإعصارُ حزنٍ الإتصال مجانيقد ينفذ صبـري ؟
الاداب الشرعية تجميع العطاء فضائل خُلقت فريداًأعمال القلوب ؟
سطور لابن القيممحاسن الأخلاقوطن الشموخ الأسماكشخصيتك هنا ؟
اختبار الذكاء أنهار العالمإيـــداع قلبأيُ قلبٍ تملكيهِالست من شوال ؟
ثقافات صادووه ح(1) (2010) بلاد الشامالنمل أسرار ؟
قطوف عاشوراء تحديد مستوى (Quote) الصحابة ؟
العيد ذكــــرى
السرطان ملف الخيل العربية جسم الإنسان (2013 ) ؟




قال النبي صلى الله عليه وسلم : مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا.. وقال صلى الله عليه وسلم: أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لا يضرك بأيهن بدأت.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تسبوا أحدًا من أصحابي، فإنّ أحدَكم لو أنفق مثل أحدٍ ذهبًا ما أدرك مدَّ أحدهم ولا نصيفَه.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قام بعشرِ آياتٍ لم يُكتَب من الغافلين ، ومن قام بمائة آيةٍ كُتِبَ من القانتين ، ومن قام بألف آيةٍ كُتِبَ من المُقَنْطَرِينَ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رَحِمَ الله أمرأً صلى قبل العصر أربعاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من صلى في اليوم والليلة أثني عشرة ركعةً تطوعاً ، بنى الله له بيتاً في الجنة.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيُعجزُ أحدكم ، أن يكسِبَ كل يومٍ ألف حسنةٍ ؟ يسبح الله مائة تسبيحةٍ، فيكتُبُ اللهُ له بها ألف حسنةٍ ، أو يحُطُّ عنهُ بها ألف خطيئةٍ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من دعا لأخيه بظهر الغيب قال الملك الموكَّل به: آمين ولك بمثله.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ذبَّ عن عِرْضِ أخيه بالغَيْبة ، كان حقاً على اللهِ أن يُعْتِقَهُ من النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كان سهلاً هيناً ليناً ، حرَّمه الله على النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن في الجنَّة غُرفاً يُرى ظاهرُها منْ باطنِها ، وباطنُها من ظاهرِها، أعدَّها الله تعالى لمن أطعمَ الطَّعامَ ، وألانَ الكلامَ ، وتابع الصِّيامَ ، وصلى بالليلِ ، والناسُ نيام.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من عاد مريضاً ، أو زار أخاً له في الله ، ناداه منادٍ :أن طبتَ وطابَ ممشاكَ ، وتبوَّأتَ من الجنةِ منزلاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: طوبى لمنْ وجَدَ في صحيفتِهِ استِغفاراً كثيراً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من استَغْفرَ للمؤمنينَ والمؤمناتِ ، كتبَ الله له بكلِّ مُؤمنٍ ومؤمنةٍ حسنة.
=============
اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب.
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
][اللؤلؤ والجوهر المستخرج من سورة الكوثر(2-4)][ بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 18 01-16-2014 10:05 PM
][اللؤلؤ والجوهر المستخرج من سورة الكوثر(1-4)][ بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 21 01-16-2014 10:04 PM
تفسير سورة الكوثر جنات يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 5 12-07-2013 12:05 AM
الشيعة يحرفون سورة الكوثر عدنان العقيلي منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة 17 04-07-2010 01:59 PM
لغة الضاد - من عجائب سورة الكوثر zzzz16 لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي 1 12-17-2009 08:33 PM

الساعة الآن 09:51 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103