تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم

يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم خطب اسلامية وتفسير لمعاني القران الكريم مع روابط للإستماع الى القران الكريم ومحاضرات توعوية اسلامية مع اضافة مكتبة اسلامية للكتب الاسلامية

سورة الزلزلة تفسير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-26-2013, 03:24 PM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

سورة الزلزلة تفسير




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سورة الزلزلة تفسير
===========


سورة الزلزلة تفسير.سورة الزلزلة:

بسم الله الرحمن الرحيم.
سورة الزلزلة تفسير.تفسير الآية رقم (1):

{إذا زلزلت الأرض زلزالها (1)}:
قوله تعالى: {إذا زلزلت الأرض زلزالها وأخرجت الأرض أثقالها وقال الإنسان ما لها يومئذ تحدث أخبارها بأن ربك أوحى لها يومئذ يصدر الناس أشتاتا ليروا أعمالهم}: الزلزلة: الحركة الشديدة بسرعة ويدل لذلك فقه اللغة من وجهين:
الأول: تكرار الحروف أو ما يقال تكرار المقطع الواحد مثل صلصل وقلقل وزقزق فهذا التكرار يدل على الحركة.
والثاني: وزن فعل بالتضعيف كغلق وكسر وفتح فقد اجتمع في هذه الكلمة تكرار المقطع وتضعيف الوزن.
ولذا فإن الزلزال أشد ما شهد العالم من حركة وقد شوهدت حركات زلزال في أقل من ربع الثانية فدمر مدنا وحطم قصورا.
ولذا فقد جاء وصف هذا الزلزال بكونه شيئا عظيما في قوله تعالى: {إن زلزلة الساعة شيء عظيم} [22/ 1] ويدل على هذه الشدة تكرار الكلمة في زلزلت وفي زلزالها كما تشعر به هذه الإضافة.
وقد تقدم للشيخ رحمة الله تعالى علينا وعليه إيراد النصوص المبينة لذلك في أول سورة الحج كقوله تعالى: {وحملت الأرض والجبال فدكتا دكة واحدة} [69/ 14] وقوله: {إذا رجت الأرض رجا وبست الجبال بسا} [56/ 4- 5] وقوله: {يوم ترجف الراجفة تتبعها الرادفة} [79/ 6- 7] وساق قوله: {وأخرجت الأرض أثقالها} [99/ 2].
واختلف في الأثقال ما هي على ثلاثة أقوال:
فقيل: موتاها. وقيل: كنوزها وقيل: التحدث بما عمل عليها الإنسان. ولعل الأول أرجح هذه الثلاثة؛ لأن إخراج كنوزها سيكون قبل النفخة والتحدث بالأعمال منصوص عليه بذاته فليس هو الأثقال. ورجحوا القول الأول لقوله تعالى: {ألم نجعل الأرض كفاتا أحياء وأمواتا} [77/ 25- 26].
وقالوا: الإنس والجن ثقلان على ظهرها فهما ثقل عليها وفي بطنها فهم ثقل فيها ولذا سميا بالثقلين. قاله الفخر الرازي وابن جرير.
وروي عن ابن عباس: أنه موتاها.
وشبيه بذلك قوله: {وإذا الأرض مدت وألقت ما فيها وتخلت} [48/ 3- 4] ولا يبعد أن يكون الجميع إذا راعينا صيغة الجمع أثقالها ولم يقل ثقلها وإرادة الجمع مروية أيضا عن ابن عباس. ذكره الألوسي وابن جرير عنه وعن مجاهد.
وحكى الشيخ رحمة الله تعالى علينا وعليه القولين في إملائه: أي موتاها وقيل: كنوزها.
وقوله تعالى: {وقال الإنسان ما لها} لفظ الإنسان هنا عام وظاهره أن كل إنسان يقول ذلك ولكن جاء ما يدل على أن الذي يقول ذلك هو الكافر. أما المؤمن فيقول: هذا ما وعد الرحمن وصدق المرسلون وذلك في قوله: {ونفخ في الصور فإذا هم من الأجداث إلى ربهم ينسلون قالوا ياويلنا من بعثنا من مرقدنا هذا ما وعد الرحمن وصدق المرسلون} [36/ 51- 52].
فالكافر يدعو بالويل والمؤمن يطمئن للوعد ومما يدل على أن الجواب من المؤمنين لا من الملائكة كما يقول بعض الناس ما جاء في آخر السياق قوله: فإذا هم جميع أي: كلا الفريقين لدينا محضرون.
وقوله: {ما لها} سؤال استيضاح وذهول من هول ما يشاهد.
وقوله: {يومئذ تحدث أخبارها} التحديث هنا صريح في الحديث وهو على حقيقته؛ لأن في ذلك اليوم تتغير أوضاع كل شيء وتظهر حقائق كل شيء وكما أنطق الله الجلود ينطق الأرض فتحدث بأخبارها {وقالوا لجلودهم لم شهدتم علينا قالوا أنطقنا الله الذي أنطق كل شيء} [41/ 21]
وتقدم تفصيل ذلك عند أول سورة الحشر؛ لأن الله أودع في الجمادات القدرة على الإدراك والنطق والمراد بإخبارها أنها تخبر عن أعمال كل إنسان عليها في حال حياته.
ومما يشهد لهذا المعنى حديث المؤذن «لا يسمع صوته حجر ولا مدر إلا وشهد له يوم القيامة» وذكر ابن جرير وجها آخر وهو أن إخبارها هو ما أخرجته من أثقالها بوحي الله لها والأول أظهر لأنه يثبت معنى جديدا. ويشهد له الحديث الصحيح.
سورة الزلزلة تفسير.تفسير الآية رقم (7):

{فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره (7)}:
قوله تعالى: {فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره}.
في هاتين الآيتين مبحثان أحدهما في معنى من لعمومه والآخر في صيغة: {يعمل}.
أما الأول فهو مطروق في جميع كتب التفسير على حد قولهم: من للعموم المسلم والكافر مع أن الكافر لا يرى من عمل الخير شيئا لقوله تعالى: {وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلناه هباء منثورا} [25/ 23] وفي حق المسلم قد لا يرى كل ما عمل من شر لقوله تعالى: {إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء} [4/ 48].
وقد بحث الشيخ رحمة الله تعالى علينا وعليه هذه المسألة بتوسع في دفع إيهام الاضطراب بما يغني عن إيراده.
أما المبحث الثاني فلم أر من تناوله بالبحث وهو في صيغة: {يعمل}؛ لأنها صيغة مضارع وهي للحال والاستقبال.
والمقام في هذا السياق يومئذ يصدر الناس أشتاتا وهو يوم البعث وليس هناك مجال للعمل وكان مقتضى السياق أن يقال: فمن عمل مثقال ذرة خيرا يره. ولكن الصيغة هنا صيغة مضارع والمقام ليس مقام عمل ولكن في السياق ما يدل على أن المراد: {يعمل مثقال ذرة} أي من الصنفين ما كان من ذلك؛ لقوله تعالى يومئذ يصدر الناس أشتاتا ليروا أعمالهم فهم إنما يروا في ذلك اليوم أعمالهم التي عملوها من قبل فتكون صيغة المضارع هنا من باب الالتفات حيث كان السياق أولا من أول السورة في معرض الإخبار عن المستقبل: إذا زلزلت الأرض زلزالها وإذا أخرجت الأرض أثقالها وإذا قال الإنسان ما لها. في ذلك اليوم الآتي تحدث أخبارها وفي ذلك اليوم يصدر الناس أشتاتا ليروا أعمالهم التي عملوها من قبل كما في قوله: {يوم ينظر المرء ما قدمت يداه} [78/ 40] وقوله: {ووجدوا ما عملوا حاضرا} [18/ 49].
ثم جاء الالتفات بمخاطبتهم على سبيل التنبيه والتحذير فمن يعمل الآن في الدنيا مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل الآن في الدنيا مثقال ذرة شرا يره في الآخرة ومثقال الذرة قيل: هي النملة الصغيرة لقول الشاعر:
من القاصرات الطرف لو دب محول ** من الذر فوق الإتب منها لأثرا

والإتب: قال في القاموس: الإتب بالكسر والمئتبة كمكنسة برد يشق فتلبسه المرأة من غير جيب ولا كمين وقيل: هي الهباء التي ترى في أشعة الشمس وكلاهما مروي عن ابن عباس رضي الله عنهما.
وسيأتي زيادة إيضاح لكيفية الوزن في سورة القارعة إن شاء الله.
ولعل ذكر الذرة هنا على سبيل المثال لمعرفتهم لصغرها؛ لأنه تعالى عمم العمل في قوله: {يوم ينظر المرء ما قدمت يداه} [78/ 40] أيا كان هو مثقال ذرة أو مثاقيل القناطير وقد جاء النص صريحا بذلك في قوله تعالى: {وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين} [10/ 61].
وهنا تنبيهان: الأول من ناحية الأصول وهو أن النص على مثقال الذرة من باب التنبيه بالأدنى على الأعلى فلا يمنع رؤية مثاقيل الجبال بل هي أولى وأحرى.
وهذا عند الأصوليين ما يسمى الإلحاق بنفي الفارق وقد يكون المسكوت عنه أولى بالحكم من المنطوق به وقد يكون مساويا له فمن الأول هذه الآية وقوله: {فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما} [17/ 23] ومن المساوي قوله تعالى: {إن الذين يأكلون أموال اليتامى ظلما إنما يأكلون في بطونهم نارا} [4/ 10] فإن إحراق ماله وإغراقه ملحق بأكله بنفي الفارق وهو مساو لأكله في عموم الإتلاف عليه وهو عند الشافعي ما يسمى القياس في معنى الأصل أي النص.
التنبيه الثاني في قوله تعالى: {وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء ولا أصغر من ذلك}.
رد على بعض المتكلمين في العصر الحاضر والمسمى بعصر الذرة إذ قالوا: لقد اعتبر القرآن الذرة أصغر شيء وأنها لا تقبل التقسيم كما يقول المناطقة: إنها الجوهر الفرد الذي لا يقبل الانقسام.
وجاء العلم الحديث ففتت الذرة وجعل لها أجزاء. ووجه الرد على تلك المقالة الجديدة على آيات من كتاب الله هو النص الصريح من مثقال ذرة ولا أصغر من ذلك إلا في كتاب.
فمعلوم ذلك عند الله ومثبت في كتاب ما هو أصغر من الذرة ولا حد لهذا الأصغر بأي نسبة كانت فهو شامل لتفجير الذرة ولأجزائها مهما صغرت تلك الأجزاء.
سبحانك ما أعظم شأنك وأعظم كتابك وصدق الله إذ يقول: {ما فرطنا في الكتاب من شيء} [6/ 38].



بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 11:39 PM   #2 (permalink)
+صباح+
عضو موقوف
 
بارك الله فيكم و نفع بكم
+صباح+ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2013, 04:16 PM   #3 (permalink)
عربيه اصيله
عضو موقوف
 
بارك الله فيك و في طرحك الطيب
حياك المولى
عربيه اصيله غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2013, 09:21 AM   #4 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
الله يعطيك العافية على الموضوع
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2013, 03:03 PM   #5 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
صباح

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيـــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-27-2013, 04:09 PM   #6 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
عربية

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيـــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2014, 11:59 AM   #7 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
عدنان

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيــــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2014, 06:46 PM   #8 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كتاب أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن،،
هذا الكتاب من كتب تفسير القرآن الكريم التي تعتمد في التفسير تفسير القرآن بالقرآن أو التفسير بالمأثور؛ فمؤلفه يحاول أن يوضح المعنى الوارد في الآيات من خلال آيات أخرى أو بعض الأحاديث النبوية، ولا يتعرض للرأي إلا في القليل النادر أو حيث يحتاج إليه؛ إذا لم يكن عنده ما يعتمد عليه في التفسير من الآيات والأحاديث.

المؤلف: محمد الأمين بن محمد المختار بن عبد القادر الجكني الشنقيطي مفسر مدرس من علماء شنقيط (موريتانيا). ولد وتعلم بها. وحج (1367هـ) واستقر مدرسا في المدينة المنورة ثم الرياض، وأخيرا في الجامعة الاسلامية بالمدينة (1381هـ) وتوفي بمكة سنة (1393هـ).

سيرة العلامه الشنقيطي
فهرس تفسير القرآن الكريم من كتاب أضواء البيان


=============
=============








============
============

============
============




القرآن الكريمالروافضخطب ودروسصفة الصلاةما تودُ وتسألُ ؟
مكتبـــة القرآندليل الأعشابقواعد قرآنيةكنز الأعلام الأدوات في اللغة ؟
من التاريخرحلة أمـواج (4)مكتبة بحرجديدجواهر ودرر مجالس رمضان ؟
أروع امرأةفي مدح الرسولتأملات تربويةروابط ممتعــةالبخاري ومسلم ؟
كتاب الطهارة كتاب الصلاةكشكولخير جليسالسيـرة النبوية ؟
سوريا الأبية أضواء البيانإعصارُ حزنٍ الإتصال مجانيقد ينفذ صبـري ؟
الاداب الشرعية تجميع العطاء فضائل خُلقت فريداًأعمال القلوب ؟
سطور لابن القيممحاسن الأخلاقوطن الشموخ الأسماكشخصيتك هنا ؟
اختبار الذكاء أنهار العالمإيـــداع قلبأيُ قلبٍ تملكيهِالست من شوال ؟
ثقافات صادووه ح(1) (2010) بلاد الشامالنمل أسرار ؟
قطوف عاشوراء تحديد مستوى (Quote) الصحابة ؟
العيد ذكــــرى
السرطان ملف الخيل العربية جسم الإنسان (2013 ) ؟




قال النبي صلى الله عليه وسلم : مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا.. وقال صلى الله عليه وسلم: أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لا يضرك بأيهن بدأت.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تسبوا أحدًا من أصحابي، فإنّ أحدَكم لو أنفق مثل أحدٍ ذهبًا ما أدرك مدَّ أحدهم ولا نصيفَه.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قام بعشرِ آياتٍ لم يُكتَب من الغافلين ، ومن قام بمائة آيةٍ كُتِبَ من القانتين ، ومن قام بألف آيةٍ كُتِبَ من المُقَنْطَرِينَ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رَحِمَ الله أمرأً صلى قبل العصر أربعاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من صلى في اليوم والليلة أثني عشرة ركعةً تطوعاً ، بنى الله له بيتاً في الجنة.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أيُعجزُ أحدكم ، أن يكسِبَ كل يومٍ ألف حسنةٍ ؟ يسبح الله مائة تسبيحةٍ، فيكتُبُ اللهُ له بها ألف حسنةٍ ، أو يحُطُّ عنهُ بها ألف خطيئةٍ.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من دعا لأخيه بظهر الغيب قال الملك الموكَّل به: آمين ولك بمثله.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ذبَّ عن عِرْضِ أخيه بالغَيْبة ، كان حقاً على اللهِ أن يُعْتِقَهُ من النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كان سهلاً هيناً ليناً ، حرَّمه الله على النَّار.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن في الجنَّة غُرفاً يُرى ظاهرُها منْ باطنِها ، وباطنُها من ظاهرِها، أعدَّها الله تعالى لمن أطعمَ الطَّعامَ ، وألانَ الكلامَ ، وتابع الصِّيامَ ، وصلى بالليلِ ، والناسُ نيام.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من عاد مريضاً ، أو زار أخاً له في الله ، ناداه منادٍ :أن طبتَ وطابَ ممشاكَ ، وتبوَّأتَ من الجنةِ منزلاً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: طوبى لمنْ وجَدَ في صحيفتِهِ استِغفاراً كثيراً.. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من استَغْفرَ للمؤمنينَ والمؤمناتِ ، كتبَ الله له بكلِّ مُؤمنٍ ومؤمنةٍ حسنة.
=============
اللهم اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب.
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سورة ق تفسير بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 7 01-12-2014 02:35 PM
تفسير سورة الزلزلة على شكل بطاقات ريومه النعومه يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 9 12-12-2013 05:39 AM
سورة الزلزلة من تسجيلي #البستان الزاهر# يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 8 12-12-2013 05:36 AM
تفسير سورة سبأ ؟؟ جنات يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 1 07-24-2013 08:09 AM
اختلاف على شورت نانسي وتساؤلات حول السلسلة المتدلية على كتفها الأمل في الخالق عرب قوت تالنت 3 Arabs Got Talent 11 05-28-2013 06:05 AM

الساعة الآن 11:26 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103