تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات تعليمية Educational Forums > مشكلتي | أريد حلاً

مشكلتي | أريد حلاً

منتدى مشكلتي يعطيك مساحة بأن تطرح مشكلتك بسرية تامة ومن خلال عضوية خاصة يستخدمها الجميع في طرح مشاكلهم والأخرون يسعون جاهدين في حل مشكلتك , إفتح قلبك و شارك وأطرح مشكلتك من خلال العضوية المجانية أريد حلاً رقم الباسورد 123456


هل تستطيع المرأة أن تعيش بلا رجل ؟؟

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-11-2013, 06:59 PM   #1 (permalink)
mohamadamin
رومانسي شاعري
 

هل تستطيع المرأة أن تعيش بلا رجل ؟؟





عبد الرحمن بن عبد الله السحيم


هل تستطيع المرأة أن تعيش بلا رجل أم أنها يوما ما ستحتاجه ؟
مَنْ تأمل قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن من أشراط الساعـة أن يُرفع العلم ، ويظهر الجهل ، ويفشو الزنا ، ويُشرب الخمـر ، ويذهب الرجال ، وتبقى النسـاء حتى يكون لخمسين امـرأة قيّم واحـد . رواه البخاري ومسلم
وفي الحديث الآخر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ويُرى الرجل الواحد يتبعه أربعون امرأة يَلُذْنَ به من قِلّةِ الرجال وكثرة النساء . رواه البخاري ومسلم أيضا . فهل من تلوذ به تستغني عنه ؟؟!!
فلا غنى للمرأة عن الرجل ، كما لا غنى للرجل عن المرأة ، فكل واحد منهما يكمل الآخر .
وصدق الله : ( ومن كل شيء خلقنا زوجين اثنين )
وليس هذا في حق بني آدم فحسب ، بل في جميع المخلوقات ، ففي الجن كذلك ذكران وإناث ، وفي الطير والحشرات ، وفي الوحش ، وفي المخلوقات البحرية ، بل حتى في الأشجار ، فوجود زوجين اثنين للتكامل لا للتناحر !!
فالمرأة أما ، وأختا ، وزوجة ، وبنتا ، وجارة ، و...
والرجل أبا ، وأخا ، وزوجا ، وابنا ، وجارا ، و....
وصدق الحق سبحانه ( هن لباس لكم ) ، ( وأنتم لباس لهن ) .
فهل يستغني الإنسان عن لباسه ؟؟
حتى المجنون لا يستغني عن اللباس !! وكذا الصغير .

قال البغوي في معالم التنزيل في قوله تعالى : ( هن لباس لكم ) أي سكن لكم .
( وأنتم لباس لهن ) أي سكن لهن ، دليله قوله تعالى : ( وجعل منها زوجها ليسكن إليها ) ، وقيل : لا يسكن شيء إلى شيء كسكون أحد الزوجين إلى الآخر . اهـ .

وقد قال الله تبارك وتعالى : ( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ) .
أما ما يستدل به المخالف ، من أن بعض العلماء ترك الزواج وكذلك المرأة التي قالت للنبي صلى الله عليه وسلم وقد سألته عن حق الزوج فقالت له : لا أتزوج أبدا .
فهو يذكرني بما قيل لإمام أهل السنة الإمام أحمد – رحمه الله – حيث سئل عن الزواج ، فحثّ عليه ورغّب فيه ، فقال السائل : فإن إبراهيم بن أدهم لم يتزوج ؟
قال : أوّه ! وقعتَ في بنيّـات الطريق .

قال بقيّة : جلست إلى إبراهيم بن أدهم فقلت : ألا تتزوج ؟ قال : ما تقول في رجل غر امرأة مسلمة وخدعها ؟ قلت : ما ينبغي هذا ، قال : فجعلت أثني عليه ، فقال : ألك عيال ؟ قلت : بلى ، قال : روعة تروعك عيالك أفضل مما أنا فيه .
وقال مرة : روعة من روعة عيالك أفضل مما أنا فيه .
لقد تزوج رسول الله صلى الله عليه وسلم وتزوّج الأنبياء من قبله .
قال الله عز وجل : ( ولقد أرسلنا رسلا من قبلك وجعلنا لهم أزواجا وذرية ) .
فهذه سنة الأنبياء ولكل قاعدة شواذ – كما قيل – فليس الأصل عدم الزواج ، بل الأصل هو الزواج وطلب سكن النفس وزينة الحياة الدنيا ( البنين ) .
فالمرأة التي قالت : لا أتزوج أبدا . لم تكن هي النمط السائد في أي مجتمع ، بل هي حالة فردية وواقعة عين ليس لها عموم ، ومثل ذلك ما وقع لبعض العلماء العزاب .
غير أن الحكم للأعم الأغلب ، والأغلب – كما ذكرت – هو الزواج .
وأنا ذكرت أن المرأة تكون أما وزوجة وأختا وبنتا .
وكذلك الرجل بالنسبة للمرأة ، فلم أقصر الحديث على الزوجين فحسب .
وإن استغنى الرجل عن المرأة كزوجة فلن يستغني عنها أمّـاً وأختا وبنتا .
وإن استغنت المرأة عن الرجل كزوج فلن تستغني عنه أبـاً وأخـاً وابنا .
وإن استغنت عنه زوجا فهي تشعر بالنقص ، كما هو الحال بالنسبة للرجل .

فلا غنى للرجل عن المرأة ، كما لا غنى للمرأة عن الرجل .

سؤال : متى تنال المرأة من الحقوق أكثر من الرجل ؟
سبب هذا السؤال :
أن هناك من أعداء الإسلام ممن شَرِقـُـوا بدين الله ، ومن أعداء المرأة من يتبجّحون بأن الإسلام هضم المرأة حقها ، وبأن المرأة في الإسلام ليس لها حقوق ...
إلى غير ذلك من الدعاوى والكلمات المتهافتة ( كبُرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا )
وأنتظر الإجابات ثم آتي بما عندي .

أما جواب السؤال المتقدم :
فإن المرأة قد تنال من الحقوق أكثر من الرجل في حالة كونها زوجة وأمّـاً .
فمن ناحية تكون أمّـاً ولها على أولادها حقوق ، وهي المقدمة على الأب في هذا المقام ، لأنها كما وصفها الله – وهو أصدق القائلين – : ( حملته كرها ووضعته كرها ) ولذا أوصى الله الإنسان بوالديه إحسانا ثم خص الأم بالوصية لهذا المعنى ، وهو أنها حملته كرها ووضعته كرها وأرضعته وأزالت عنه الأذى بيدها ... إلى غير ذلك مما هو معلوم .
وقد كانوا يعرفون حق الأمهات لما لهن من فضل عظيم على الأولاد .
فبينما رجل يطوف بأمه قد حملها على عنقه رفع رأسه إليها ، فقال : يا أمه تريني جزيتك ؟ وابن عمر قريب منه ، فقال : أي لكع ! لا والله ولا طلقة واحدة . أي من آلام الطلق والولادة .
وقد سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أحق الناس بحسن صحابتي ؟ قال : أمك قال : ثم من ؟ قال : ثم أمك قال : ثم من ؟ قال : ثم أمك قال : ثم من ؟ قال : ثم أبوك . رواه البخاري ومسلم .

ثم إن المرأة التي كانت أما ، تكون غالبا زوجة من جهة أخرى فلها على زوجها حقوق ، فمن ذلك :
لما سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم ما حق زوجة أحدنا عليه ؟ قال : أن تطعمها إذ طعمت ، وتكسوها إذا اكتسيت أو اكتسبت ولا تضرب الوجه ، ولا تقبِّح ، ولا تـهجر إلا في البيت . قال أبو داود : ولا تقبح أن تقول : قبحك الله . رواه أحمد وأبو داود ، وهو حديث صحيح .
وأعلن صلى الله عليه وسلم في خطبته يوم عرفة ، فقال : ولهن عليكم رزقهن وكسوتـهن بالمعروف . رواه مسلم .
فللمرأة على زوجها حق :
1 – النفقـة ، ولو كانت ذات مال .
2 – السكنى ، فيوفر لها المسكن المناسب لمثلها حسب استطاعته .
3 – الكسوة ، فيكسوها إذا اكتسى ، مما يناسب مثلها في حدود استطاعته .
4 – العشرة بالمعروف ، ومن ذلك :
5 – عدم ضرب الوجه .
6 – عدم التلفظ بألفاظ سيئة على زوجته .




mohamadamin غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2013, 07:24 PM   #2 (permalink)
Abu FALNAH
رومانسي نشيط
امي..مابي دنيا بدونك
 
الصورة الرمزية Abu FALNAH
 
إرسال رسالة عبر Skype إلى Abu FALNAH
يعطيك العافيه
Abu FALNAH غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-12-2013, 10:26 AM   #3 (permalink)
سفيرة للحزن
رومانسي فعال
 
الصورة الرمزية سفيرة للحزن
 
كلا الاثنين لايستطعون العيش عن بعض لكن في بعض الاحيان تستطيع المراءة تعيش بدون رجل لكن الرجل لااااا
سفيرة للحزن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-12-2013, 10:55 AM   #4 (permalink)
#البستان الزاهر#
مراقب عام - أمير الأبداع
العقل في اجازة
 
الصورة الرمزية #البستان الزاهر#
ممكن تعيش لكن الفطرة لا تؤيدها
#البستان الزاهر# غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-12-2013, 01:33 PM   #5 (permalink)
*قمر الجزائر*
مشرف متميز سابقاً
اللهم ارحم والدي
 
الصورة الرمزية *قمر الجزائر*
في وقتنا الحالي
في نساء بيعيشون لوحدهم
عندها بيت وسيارة وعندها حرية تامة
لكن دائما يوجد فراغ
المراة لا تستطيع العيش بدون رجل
فهناك اشياء لا تستطيع القيام بها وتحتاج الرجل دوم بجنبها
اخ ..صديق زوج..
يعطيك الف عافية ع الطرح الرائع
*قمر الجزائر* غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-12-2013, 06:32 PM   #6 (permalink)
سعيد ملفي
كبار الشخصيات - درع الصحابة - سيف الاسلام
لا أحد يؤذينا سوى أنفسنا
 
الصورة الرمزية سعيد ملفي
بسم الله الرحمن الرحيم

موضوع رائع أخ محمد بارك الله فيك.

سبحان الله الذي خلق متضادات لا يمكن إن تستمر الحياة إلا بها مثل الزوج والزوجة والليل والنهار والسموات والأرض ووو الخ.
ورغم إنه قادر على تبديلها بكلمة كن.
إلا إن من رحمته سبحانه اثبت للعقل البشري الصغير أنه الواحد الاحد لا سواه.

وأردت أن اصحح بعض المفاهيم لكون علامات الساعة هو أن الرجل تبعه أربعون امرأة وهذا لا يعني بغيتهن للزواج وإنما هي المعيشة وهذا حدث من زمان وأصبح واقع في وقتنا الحالي وخصوصاً أن الرجل ينفرد بالتجارة أكثر من المرأة وفي تخصصات المرأة نفسها مثل تجار الازياء والإكسسوارات ودور الحضانة التي يعمل فيها النساء وتعود ملكيتها للرجال وهذا نموذج بسيط.
والأمر الأهم والذي يستوجب إيضاحه هو أن النفقة والكسوة وعدم الضرب بل عدم التلفظ نهائياً قد يرى البعض قبل الزواج أنها أمور إلزامية وشاقة عليه وخاصة النفقة والمنزل الشرعي وقد يعتقد إنه سيضرب زوجته أو يتلفظ عليها لو أحدث خطاء فادح.
ولكن بعد الزواج تتغير الأمور ويقع بينهم حب يمنعهم من التعدي على بعضهم لا بضرب ولا الفاظ وما يحدثه ونسمعه هو حالات فردية شاذة وقليلة جداً.
أما النفقة والمنزل الشرعي وتوابعها التي تهول الشباب ويعزفون عن الزواج لسبب التفكير فيها فهذه افكار خاطئة وليست صحيحة وأنا وغيري جربنا الزواج وقبل الزواج بشهر أو شهران اعترتنا هموم لم تحدث لنا في حياتنا بسبب التفكير في المستقبل وأيقنا بالمقولة الشهيرة لا ألم إلا ألم الضرس ولا هم إلا هم العرس وجربنا هم العرس الذي كشفنا أنه مجرد أوهام تطرق انفسنا قبل الزواج ودخلنا الحياة الزوجية ونحن نحمل الفقر المدقع على ظهورنا ولكن لم تكن الأمور كما نتوقع وفي غضون أيام أصبحت طرق الخير والكسب واضحة المعالم أمامنا لأن للحياة مفاتيح قد يبحث عنها الشاب بمفرده ولا يجدها لأنه يبحث لسد رمقه فقط في ملء بطنه ولكن حين يتزوج يحصل على مفاتيح كثيرة للحياة لأنه يبحث هو وشريك معه وفي نفس الوقت يكسب العزيمة والإصرار والخبرة لمواجهة الحياة ويكتشف إنه يقبض رزقه ورزق غيره ومع الوقت يكتشف أيضاً أن الحياة أسهل وأسهل مما كان يتوقعه وفي كل شهر وكل سنة يتوسع رزقه وتسهل الحياة أمامه ولا يفكر في الكسب نهائياً ولا يطرق الهم قلبه حيال الكسب.
ونأخذ على ذلك مثال بسيط.
شاب تزوج بالديون وأصبح مرتبه الشهري موزع بين الديون والمصروفات ثم خلف طفل أو طفلان أو ثلاثة فزاد العبء عليه فمن منظورنا الذي نحسبه ونحن قادمون على الزواج سنستنتج عجز وفشل للحياة الزوجية.
ولكن حين يقدم الشاب على الزواج سواءً كان موظف أو عاطل ويتزوج فنجد أنه على الواقع لم يفشل في حياته الزوجية ورغم أنه كان مديون ويعاني الفاقة إلا إنه بعد سنوات سرعان ما يحصل على منزل ملك وسيارة ضخمه رغم أننا لو حسبنا زيادة مرتبه قبل الزواج فنجد أنه لا يكفي للمصروفات والالتزامات إذا اخذناها بالحسبان.
فكيف حصل على هذه الملكيات بعد الزواج ؟
وكيف لم يحصل عليها الاعزب قبل الزواج إلا قلة قليلة جداً بالإرث او ما شابه ؟
وربما يقيس البعض بحالات قليلة جداً فشلت وقد تكون حالات تعد على اصابع الايدي مقارنة بحالات ناجحة وتعد بمليارات الأسر في الكون نجحت وتوفقت وكونت اسر من لا شيء بفضل الله ثم بفضل الزواج.
وقد يقول البعض أنا تزوجت ولم أكن سعيد في حياتي فأقول له لأنك لألغيت مضمون الشراكة في الحياة وتعتقد إنك شريت الزواج بمالك وتريد عليه قسيمة ضمان بأن يكون صالح للاستهلاك دون وجود شوائب ولو نظرت في السلبيات التي أوقعتك في التعاسة تجدها نابعة من نفسك وليست مواد تكميلية استلمتها مع الزواج حين عقدت القران وتزوجت.

لذلك الزواج هو الوظيفة وهو الكسب والرزق الوفير وهو التوفيق والسعادة والاستقرار والراحة النفسية.
ولكن الخرافات وضرب الحسابات الخاطئة في مخيلة الشباب هي العائق المانع لهم عن الزواج.
والمشكلة أننا لم نرى علماء الدين والاجتماع يتطرقون الزواج ويوضحون سهولته وينسفون الخرافات التي تعيق الشباب من عقول الشباب بل أخذوا يتحدثون عن النفقة والبيوت الشرعية وكأنهم يهولون الشباب ويصدونهم عن الخير.

ولو استطاع أي من الجنسين العيش بدون الأخر فهي ليست حياة وليست عيشة مقارنة بالحياة الزوجية.

شكراً
سعيد ملفي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-15-2013, 03:47 AM   #7 (permalink)
رسآم الأحلام
عضو موقوف
iDea readeR
 
.
.

أهلا بك وشكرا على الطرح ..


هل تستطيع المرأة العيش بدون رجل ؟

جنسيا ربما لا .. أو صعب ..

أما معنويا .. تستطيع المرأة ويستطيع الرجل .. وقد تكون العزوبية بعض المرات أفضل من الزواج , هذا شيء مؤكد ومن

الواقع , لكن طبعا الزواج إذا كان موفق فهو من متاع الدنيا ..


وتعليقا على أحد الاخوات التي قالت أن الزوج لا يستطيع العيش بدون زوجة , هو يستطيع العيش بدونها ولكن يحتاجها

بقوة في الجنس , كما تحتاجه هي في الأمور العاطفية أو الحماية أو الأمور الخارجية .. ويمكن لجميعهم العيش بدون الآخر

فكما يستطيع العيش لمدة شهر بدون زوجة , يمكنه أن يكرر هذه المحاولة دائما .. بعكس الطعام والشراب والنوم ..


عزوف الشباب والشابات عن الزواج هو واقعة اجتماعية بدأت تتفاقم بكل أمانة ومشاهدة , وسببها الأكبر هو تغير الزمن

ودخول عوامل كثيرة مثل إرتفاع ثقافة الفرد من ناحية ومن ناحية أخرى صار الكل " يبصبص " على الأقل من خلال شاشات

التلفزيون , فواحد يريد شعر زوجته منكوش كشعر القط المرعوب " ميريام فارس " , وآخر يريد براطمها مثل براطم فلانة المطربة

أو الممثلة , والآخر يريد سمار وحنية شيرين عبد الوهاب , والبعض يريدها مثل هيفاء وهبي .. والبعض مشغول أساسا " بالتكحيل "

همه لقطة دلع أو لقطة إباحية أو سروال ضيق .. ثم الخروج ليدخن سجارته ويذهب مع أصحابه ..

والبنات في أحلام وردية وملاحقة " المزيونين " ولو في خيالهم وداخل غرفهم المغلقة أو علاقات على البلاك بيري وقصص غرامية ..

ومن الأسباب أيضا آباءنا والأجيال السابقة الذين زادوا الطين بله , وعقدوا حياتنا أكثر برؤاهم وقيمهم التي أنتهت بإنتهاء

زمانهم ..


أما مسألة الإسلام وأعداء الإسلام .. فهذا كلام كلاسيكي .. نعم يحتفظ برونقة الجميل وشاعريته المنطلقة .. ولكن إذا كان أعداء

الإسلام هم أسباب مهمة في التضليل والإفساد .. وأنا موقن بهذا .. ولكن سؤالي من هم أعداء الإسلام .. بكل بساطة وإنطلاقا

من قاعدة إعرف عدوك ... أنا أرى أن المتحدثين بالإسلام هم أول من يجب أن يوضعوا على لستة أعداء الإسلام , بل ربما هم

الوحيدين , فالشرور لا تأتي إلا من قبل المهتمين , فلا يمكن الترويج للمخدرات من قبل شركة صانعة للإلكترونيات مثلا ..

.....


لكي تعرف الانثى موقعها من الحياة .. يجب أن يكون هناك حرية في الفكر والحياة بمعنى الحرية , وأن تساهم المرأة من

داخلها ومن خبرتها ولا أن تستمع لفلان وعلان إلا كإستفادة لا وصاية وسيطرة ولا ضرب من تحت الحزام .. عندها سوف

تفهم نفسها وتفهم الرجل .. وتعرف حقوقها ولا تتمرد على الحقيقة .. والرجل أيضا ..

التعديل الأخير تم بواسطة رسآم الأحلام ; 04-15-2013 الساعة 04:00 AM
رسآم الأحلام غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-15-2013, 10:27 PM   #8 (permalink)
✿بانة✿
العضو الذهبي - مراقبة متميزة سابقاً - ياسمينة المنتدى
{فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا}
 
الصورة الرمزية ✿بانة✿
,,

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الرجل لا يستطيع العيش بدون امرأة ... لأنه سوف يضجر ويستوحش لوحدهـ
ولنا في قصة ابينا ادم عليه السلام مثلاً رائعاً ... فعندما خلق الله ادم وهو اول انسان خلق في الجنة
وعلى الرغم من وجودهـ في الجنة بكل مافيها من نعيم الا انه استوحش ... فخلق الله له حواء من ظلعه
حتى تؤنسه ... وهذا دليل على ان الرجل لا يستطيع العيش من دون امرأهـ

قال الله تعالى:{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً }

\

شكراً على الموضوع
✿بانة✿ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-16-2013, 01:15 PM   #9 (permalink)
معزوفه الحب
رومانسي مبتديء
 
يعطيك العافيه
معزوفه الحب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2013, 01:58 PM   #10 (permalink)
بساطة الحياة
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية بساطة الحياة
 
مشكووور اخي الكريم على طرحك!! هم يؤمنون بالمساواة بين الرجل والمرأة واحنا نؤمن بالعدل!!

اعتقد انك ما تقدر تجيب شخص طويل وشخص قصير وتقول لهم انظروا من النافذة واخبروني ماذا هناك بدون ان تعطي الشخص القصير كرسيا او شيئا يقف عليه!! فالمساواة هي ان تفعل ذلك بدون اعطاء الكرسي للشخص القصير ولكن…

المرأة هي ذلك الشخص الذي يحتاج كرسيا بينما الرجل هو ذلك الشخص الطويل الذي بإمكانه النظر من النافذة…

لذلك نحن نعطي المرأة الكرسي لكي تتمكن من النظر عبر النافذة واللحاق بالحدث لان الرجل اطول منها والمقصد بالطول هنا القوة الرجل اقوى من المرأة وهذا هو العدل…

انا لست هنا لاقول ان المرأة ضعيييفة لكي لا يغضبون مني الحوريات هنا ولكن الله سبحانه يقول: (الرجال قوامون على النساء).

موفق اخي…

التعديل الأخير تم بواسطة بساطة الحياة ; 05-12-2013 الساعة 02:05 PM
بساطة الحياة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دراسة :السعودية اسوأ مكان تعيش فيه المرأة عاشق الجنة. اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 9 06-14-2012 07:00 PM
المرأة تعيش أطول لو تزوجت من هو في سنها عاشق الجنة. اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 4 05-02-2011 03:26 AM
5 رجال لا تستطيع المرأة أن تقاومهم عازفـ الاوتـار منتدى الرجل العصري 13 02-06-2011 05:21 AM
هل تستطيع المرأة أن تعيش بلا رجل ؟؟ عاشق الجنة. مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 16 02-05-2010 01:52 PM

الساعة الآن 09:58 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103