تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

انتفاضة مشاعر "م"

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-18-2013, 10:50 PM   #1 (permalink)
دمي وعشقي جزائري
مراقبة عامة
سنفديك بالروح ياجزائر
 
الصورة الرمزية دمي وعشقي جزائري
انتفاضة مشاعر "م"





انتفاضة مشاعر "م"




أهذا ما آلت إليه الأمور؟!عالم مادي تجرد من الشعور،ما لايعود عليك بعائد ملموس لهو درب من الجنون والمشاعر فيه ضعف يجب قتلها ببرود، سحقًا لعالم جعل السموجنونوكل ما يدنو لقاع الدنيا عقلموزون، ياله من عالم يدفعك للجلوس لتحسد ماضي يحمل بجعبته معنى الإنسانية، أوليين قدروا معنى السمو في زمان لم يعرف ترف الفساد وعشق المهابيل، زمن لم يعرف التطور الحضاري كمايدعون، يا لكم من بشر قلبتمالموازينأتعلمون لأكنمجنون عاقل فزمن عقلاءه مخابيل فخيرة الناس المجانين .

xxxxxxxxكل الأيام روتينية، نستيقظ فنذهب للعمل في محاولة لزيادة رصيدنا من المال.. هناك من يذهب للعمل لسد فقط حاجة يومه وليس زيادة رصيده كما البعض لكن.. نظل نسيقظ نذهب للعمل حتى يقتلنا الإرهاق فنعود للمنزل لنأكل وننام فنسيقظ من جديد على عالم رمادي بارد هكذا انظر لحياتي شاعرًا بالسقم منها لدرجة أتمنى معها القفز في مياه البحر على أمل سخيف أن يطهرني ملحه من أمراضي.
تسائلت كثيرًا ما هي السعادة ؟ و عندما جهرت بسؤالي للعلن لم ترحمني سُخريتهم، لكني حصلت على بعض الإجابات منها العمل وجمع المال، حسنا أنا أعمل ولكن هل أنا سعيد؟ أبى عقلي الإجابة وَوصلت إجابة آخرى عن سؤالي المعلن، أن أتزوج وأكون عائلة، ربما.. لا أدري حقاً إن كان هذا سيجعلني سعيدًا ولكن الأمر يذكرني بإلحاح أمي الدائم عليّ بأن أتزوج وأن عروسي موجودة وتغريني بأن هذا الزواج سيجعلني أعلى مرتبة في عملي ..حسنا الاستنتاج أن طرقهم تؤدي إلى المال لكن هل هو حقا سر السعادة؟ ورغم سيري مع القطيع إلا أن بداخلى شيء بقى يهدم اقتناعي بإجابتهم.
قطعت أفكاري برنين الهاتف وبتلقائية رفعته ليأتيني صوت جدتي :
-بيان هل يمكنك أن تأتي إليّ يا ولدي ؟
نبرة غريبة بصوتها جعلت الحيرة تعتليني ، متأكد أن شيء ما يزعجها استفسرت بهدوء:
-أحدث شيء جدتي ؟
لم تجب لثوان وعادت تقول :
-جدك بالمشفي الأن لقد كسرت ساقه–صمتت لتكمل بترجي- أريد منك أن توصلني له بيان
صمت ولم أجب نظرت لساعتي إذ بها العاشرة ماذا كان يفعل جدي يا ترى؟ أخترق صوتها المعاتب شرودي :
-هل عملك أهم من عائلتك ؟
-لا بالطبع .. أنا في طريقي إليكِ جدتي
صدمني سؤالها هل كنت بطريقة لا واعية أفكر بالعمل وأقلق عليه لكن... لم أعد أعرف كيف أفكر ؟!.. هل أغتربت عن نفسي؟!
xxxxxxxx
شعرت بنظرات جدتي المصوبة إليّ، عندما وصلت إليها كانت هادئة مع ابتسامة مشفقة لا أعرف إن كانت تلك الشفقة موجهة إليّ أم إلى جدي لكن شيء ما يقول أنها من نصيبي ، فقلقها على زوجها الحبيب تحول لسخط عليه بعد أن كلمها و هو يسخر من الموقف كله فليكن الله بعونه فهي لن تتراجع عن تعنيفه وربما شد أذنه، بقيت أنقر مقود السيارة بضيق فالطريق متوقف والله وحده يعلم السبب حيث أن اغلب الطرق تتوقف عن الحركة دون أن تجد سبباً منطقيا لذلك
-اهدأ بيان فنقرك وعصبيتك لن تجعل السيارات تتحرك
قلت بعصبية :
-أنا لم آخذ سوى إذن لمدة ساعتين هكذا لن أتمكن من العودة لعملي أبداً
-كان يجب أن تاخذ اليوم إجازة يا ولدي –قالت معاتبة - منذ متى لم تاخذ إجازة بيان بخلاف الرسمي منها ؟
انطلقت ضحكة ساخطة ساخرة دون أذن مني فقطيت جدتي حاجبيها لتبرز أكثر تجاعيد وجهها الطيب و قالت بغضب مكبوت :
-اللعنة على عالمكم المادي الذي يجعل مكان القلوب حجارة ويجعل المرء عبداً لشهواته
نظرت لها متعجباً فهذه هي المرة الأولى التي تنفجر بها جدتي لدائما رأيت بعينيها كلمات صامتة و كنت اتسائل هل بيوم ستعلن عن أمتعاضها من نمط حياتي ولكن لم يخطر ببالي إن يكون وقته الآن ، أكملت حديثها الغاضب
-وتجرؤون على الشفقة على الأجيال السابقة لأنها لم تعاصر التكنولوجيا أتعلم بني نحن من نشفق عليكم وعلى عمى البصيرة المتنامي لديكم
-ما هي السعادة جدتي؟
لا أعلم لماذا سألتها و لكني أدرك أنها تملك إجابة لسؤالي ، أخترقت عينيها البندقيتن حواجز نفسي ، ما الذي تسبصره داخلي؟! ، أهي الحيرة ؟ أكيد فهذا حالي تائه و..حائر ، سحبت يدي وإحاطتها بيديها شعرت بدفئها يغمرني والحنان المطل من نافذات نظارتها الطبية اشعرتني بالسعادة
-أتعلم لا يمكنني إلقاء اللؤم عليكم بالكامل فالأهل يتمنون الأفضل لأبنائهم وفي طريقهم لتوفير الراحة المادية يهملون المعنوية فيخرج جيل فاقد للحس أكثر من الذي سبقه و يبقى إرضاء الذات كل ما يهم و تنبذ الإنسانية في صخب التطور المذعوم – تنفست بعمق و أكملت- السعادة تكمن في الرضا عن نفسك و عن ما تفعل ليس بإن تفعله لمجرد مجراة البقية فتصبح نسخة كباقى النسخ
-سيسخرون مني إن فعلت ما أريد
قلت هذا بصوت متحشرج لتاتي إجابة غريبة لم أتوقعها
-أتعلم لم بعث الأنبياء بني ؟
ظهرت دلائل الاستغراب على وجهي فأكملت :
-بعثوا لأن البشر يفقدون أنفسهم و يحجرون قلوبهم و تتوه الروح في عالم خاو لا تعرف كيف تسمو وتصبح المشاعر الإنسانية أسطورة يتغنى بها الشعراء رغم أنها ما تجعل الحياة حياة ،و لكي تعبد الخالق يجب إن ينبض قلبك و يستشعر كل ما يحيط به فينطق لسانك "سبحان الله" أرسل الرسل لإحياء البشرية و كان الظالمين يسخرون منهم رغم أنهم بقرارة أنفسهم متاكدون أنهم على حق ولكن الكبرياء و الغرور و أوهام الدنيا تقيدهم وتنهرهم عن الاعتراف ، لاتحاول أن ترضي الناس ما دام قلبك ينبض و يشعر فهم وقتها يحسدونك لأنهم لم يعودوا يعرفون الطريق لإحياء قلوبهم فلا يبقى لهم سوى السخرية منك لهدمك و تكن مثلهم
نظرت أمامها و بقيت أنا غارق في كلماتها عندها ابتسمت و أعتدلت بجلستها :
-أنظر لقد فٌتح الطريق تحرك بيان



دمي وعشقي جزائري غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الساعدي القذافي لـ"العربية": ليبيا ستشهد انتفاضة المـ ؛؛؛ ــافر اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 2 02-11-2012 04:50 AM
وقفة تضامنية بالمغرب مع "انتفاضة الشعب المصري" حـنين اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 7 02-01-2011 02:30 AM
"ارادة الحياة" قصيدة لشاعر الخضراء ابو القاسم الشابي عميلاء سريون الشعر و همس القوافي 3 01-02-2008 11:14 PM
مشاعر الفرح تعلو وجوه العراقيين عند سماعهم نبأ انهيار صحة "المالكي" &دعاني الشوق& اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 1 01-02-2008 07:25 PM

الساعة الآن 05:43 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103