تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

غنى الروح 9 "م"

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-16-2013, 11:20 PM   #1 (permalink)
دمي وعشقي جزائري
مراقبة عامة
سنفديك بالروح ياجزائر
 
الصورة الرمزية دمي وعشقي جزائري
غنى الروح 9 "م"




غنى الروح 9 "م"



لابد ستبتسم بمجرد أن يقدم اقتراحاً بأن يسمعك آخر نكتة. ولابد ستحكم غرس المبسم في فمك ، وتشد الذي بين فخذيك يتلوى ، ويرتعد كلما أمعنت في مصه حتى يفور مرجله بغير حر .

وحين يميل برأسه ويمد عنقه ، سوف تتكهن بأن النكتة جنسية ، أو سياسية ، وهكذا تميل برأسك ، وتمد عنقك ، فأنت مؤمن بأن سلبية المتلقي كارثة .. إذن ... سوف تبدو مهتماً ، وينبغي أن تفهمه .

كل هذا الدم من جرحك الصغير ؟ وببساطة قالت ... ربما يكون لديك سكر ...

هززت رأسي ... لم لا .

هي تحاول استمالتك مرة أخرى ، وتدعي أنها لم تكن مهيأة حين رفضت دعوتك لمضاجعتها .

إنك تفتقد العرامة ...

كومت ابتسامتك ، ووضعتها عند طرف المنضدة ... وقلت ... قديمة .

عندئذ جاء الولد بحجر جديد وبفوطة وسخة مسح المنضدة ومضى بنفس ملامحه التي جاء بها .

وفي ذات المكان كنت تلقاه ، هذه المرة أنت تراوغه فتنزل إلى دورة المياه التي في الميدان ، ولما لكزك جارك تصورت أنها مصادفة ، لكنه بدا ملحا ، وابتسامته صمغية ، معتقة بالنوشادر ، وتأكدت بعينيك أن كل المباول عامرة بالرجال ، وأنه يمد عنقه الغليظ ، وينحرف بعينين محمرتين متشوقاً لرؤية المستور .

وأنت تلملم أشياءك تجد نفسك مشغولاً به ، ووقت تصعد الدرجات الثلاث تكتشف ولعك بالتصنيفات ، ورصد الملامح الخبيئة .

وما أن قب على وجه الأرض ، ظهر له من خلف كابينة التليفون ، وتجاهل النداء الأول ، لكنه رد في الثاني ، وقال إنني رأيتك وانتظرتك كل هذا الزمن فاعتذر بأن احتباس البول أخره .

هل أنت مضطر لتفسير طريقتك في التبول ؟

ومع ذلك فعليك أن تعترف أنك لا تجيد المرواغة ، وأنه كشفك بطريقة ما ، وسوف يتأبط ذراعيك ، ويزك بجوارك ، فتحس بجسمك ثقيلا من فرط تعلقه بك ، ولا تفكر أن تسحب ذراعك ، لأنه سوف يسقط فجأة وسيقول الناس إنك فاقد المروءة .

دعه يتكلم ، ويشرح ، ولن تستطيع أن تختلف معه ، ولا حتى تقول إنه بالغ في تصويره للفساد الإداري ، وكلامه عن الرشوة والمحسوبية مجرد مقدمة لابد منها ، عندئذ سوف ينتهي كما توقعت بالفشل ، وعليك أن تبدو مندهشاً وساخطاً وتقترح عليه أن نشرب شاياً على زهرة البستان وسوف يبدو متحرجاً كعادته لكنك تألف هذا كما ألفت عرجه وصرير الساق الصناعية .

بعد أن يقايضيك على آخر نكتة ، يطرح عليك بوقاحة عادية أن يسمعك آخر قصيدة كتبها ، وأنت مؤمن بحرية التعبير ، ولهذا سوف تتكلم عن اختراق التابو وتقول إن الأب هو الله ذاته ... وسوف يهز رأسه ، ويبتسم ، وبدهشة متقنة يطريك على هذا الاكتشاف لأن البنت الأجنبية خرجت من البازار وأنت تحط عينيك على الحلمتين الصغيرتين فتحس لدونة ، ودم يفور.

أدهشك ارتجاج نهديها بكل هذه الحرية ؟
وهو الذي قال .. القصيدة لم تتم بعد فكيف ينهيها بلا ارتجاج ؟

وهي التي قالت تفتقد العرامة ...

يجمعنا السرير مثل كل مرة .. وتتأكد أن الباب مغلق بإحكام وأن طفل الجيران الذي يموء لابد أحس بالحلمة بين شفتيه ... فسكت .

" طويت الجريدة وضربت بقبضتي على سطح المكتب المعدني فقالت ذات العينين الكمونيتين روق ... روق ".

وحاولت أن تبحث عن المعنى في بحر الكمون فلم تجد ، ولهذا تحركت مثل ديك بلدي ورحت تنقر بأصابعك أغنية تعرف لحنها تعشقها متوقعاً أن تبدأ بعد قليل في الترنم معك ، وعندئذ ستعرف أنك كرهت عبد الحليم حافظ لأنه كان معشوق النساء .

قارن بين نهديها ، ونهدي البنت الأجنبية ، وتذكر تلك اللحظة النادرة لما شفتهما فشعرت بملمسهما اللين المستدير في كفيك .

كيف ألجمتك المفاجأة بحيث تفقد حصافتك دفعه واحدة هكذا ؟

كان لا ينبغي أن تشعرها بأنها تجاهلت قفل الزرار الأخير .

" مراكب الموت ... في المنتهى تضوي

والـــــريح ... حــــرير أبيـــــض "

بدأ رفيقك الأعرج يتكلم عن فحولته ، كان قد شرب شايا ، وقهوة ، وألقى نكتتين وقصيدة ، وبدأ في سحب اللي من بين فخذيك لما نفدت سجائره .

افعلها إذن ، أنظر إلى ساقه المبتورة وقل .. كيف تمتطي النساء بساق واحدة ، أخيراً تنبه إلى رباط الشاش الذي يلف اصبعي .

قل إنه جرح ... حاول أن تنطقها ببساطة واجعل ملامحك بغير ألم ... لا تنظر لعينيه بعد ذلك ضف بعض كلمات ... مثلاً ... جرح قطعي .. نزف .. نزف كثيراً هل تحكي له عن الحادث ؟

الأفضل أن تحدثه عن قلقك بشأن النزيف ، اسأله إن كانت لديه معلومات عن أسباب سيولة الدم ، وسرعة النزف ، وكاشفه بهواجسك عن السكر ، قل له إن لديك مبرراً قوياً للخوف ، وإن أباك باغته السكر في مثل هذه السن . لماذا لا تحدثه عن جار المبولة وطريقته المدهشة في النظر للأشياء ؟

" قبضت على المستحيل بكفي لما وجدت زرارها الأخير مفتوحاً ، تنفست بحرية لما غام بحر الكمون في عينيها ، لا معنى للخوف وأنا أغسل وجهي بالنور الذي تخبئه البلوزة " .

أحسست به يقاوم رغبة ما ، وانتابك شعور بأنه لا ينظر إليك ، ولن يبالي بالإصبع المربوط ، وفي ضوء الكشاف المسلط على وجهيكما رأيت التماعة صريحة في عينيه ، بدت مثل دمعة كبيرة .. متحجرة .. منسية ، ورأيت أنه ينبغي عليك أن تسأله أنت .. أنت لا هو ، فتتردد لحظة .. وتقول .. مالك ؟

وفي نفس اللحظة ينظر للإصبع المربوط ويقول... مالك ؟
في لحظة واحدة ، حتى لكأن الصوتين ، اصطدما ، ولابد أنه أحس مادتها تتناثر على وجهه ... كما تحس أنت تماما ... بدليل ... أنه سكت ... سكت كما سكت تماماً .. ورحتما تنظران لنفس الشيء .



دمي وعشقي جزائري غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بانوراما ادبية " فكرة مسابقة لتعود الروح للمكان .." ح " سارا55 المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 22 05-11-2013 04:05 PM
"جوفنتوس" و"ميلان" يسألان عن فغولي و"فيرڤيسون" يريده في "مانشستر يونايتيد" جانفي القا JUGHURTA كورة عالمية 0 09-25-2012 05:14 PM
بالفيديو .. الروح الرياضية تلغي هدفاً " كوميدياً " تلقاه الحضرى من 70 ياردة عاشق الجنة. كورة عربية 8 05-19-2012 06:27 PM
""""""لعيون العضوه المدلل لولا الامل """""" """هتووووووووون""" رفوف المحفوظات 15 03-24-2011 01:29 AM
قصيدة " أيــَــا قلـــــب " قنديل الروح محمود الدويري الشعر و همس القوافي 13 01-25-2010 08:26 PM

الساعة الآن 06:47 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103