تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

غنى الروح 8 "م"

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-16-2013, 07:25 PM   #1 (permalink)
دمي وعشقي جزائري
مراقبة عامة
سنفديك بالروح ياجزائر
 
الصورة الرمزية دمي وعشقي جزائري
غنى الروح 8 "م"





غنى الروح 8 "م"

أعرف أنني سأموت منزويا في طريق عام ،هناك بجوار قاعدة اسمنتية لكوبري علوي ، وسوف يكون الشارع خاليا من المارة تقريبا ، غير أني أرى بوضوح الكلب مبتور الساق ، الذي حدق فيّ ، سوف يتأمل المشهد طويلاً ، دون أن يفهم ، لماذا يموت البشر هكذا !!

أستطيع الآن أن أشم رائحة اليوريا ، وهي تخرج من أعضاء السكارى ، لكن أحداً لم يسمعني ، وأنا أصرخ ، إن كفي ضيق حتى ليخنقني ، وقبري مثقوب تصفر فيه الريح هل كان الوقت شتاء ؟؟


لقد حملني التاكسي إلى طريق لم أذهب إليه قبلا ، وأعتذر بأنه لا يستطيع أن يمضي لأكثر من ذلك ، ولا يعرف كيف يعود ، وكان عليّ أن أحدد بنفسي موقعي ، فضلاً عن أنني لا أملك ساعة يد ، لقد ارتفعت تعريفة التاكسي فجأة هذا ما استطاع السائق أن يتنبأ به ، ولم أكن أعبأ بما سوف أدفعه ، فقط أتفادى نظرات الموتى التي أثمل بها عينيه ، ثم تلك الأسنان بلون الجرانيت ، تلاحقني في مرآته الأمامية ، فأمد رأسي من النافذة لأتقيأ ، فيقول .. إنه يكره أن يركب السكارى سيارته ، ثم أوقفها فجأة ، وانفتح الباب أتوماتيكيا ، فكل شيء مبرمج بدقة ، ومعد سلفاً كما حلمت بعد ذلك ، إن هذا المكان بالضبط ما يجب أن أنزل فيه .


فهل كان الوقت شتاء حقاً ؟ الشارع خال من المارة ، فقط ، كلب مبتور الساق يعبر وحيداً ، الأسفلت مبلول فعلا ، لكني ، لا أعرف يقينا ، إن كان ذلك بفعل المطر ، ثم أن السماء نفسها ، تمارس قهراً مزاجياً ، يمكنها مثلاً أن تمطر صيفاً ، وسوف أصاب بالإنفلونزا ، فلست متحفظاً في ملابسي بما يكفي، كان ينبغي أن أتناول كثيراً من فيتامين (ج) ، بلا قلق بشأن الحموضة المعدية ، فثمة أقراص يمكنها أن تقدمه متعادلاً . لكني لا أعرف يقيناً ، إن كان الوقت شتاء حقاً ؟


كأنني رأيت المكان ، وكأن هذا قد حدث من قبل ، فثمة مارة قليلون يتجولون بطول الساحل ، والمسافات بين ثنائيات العشاق مناسبة للبنت التي تبيع المناديل الورقية ، ربما في هذه المرة بالذات لست في حاجة إليها . إذ تجرعت كميات هائلة من الليمون ، ومضادات الهستامين حتى لا اضطر للعطاس في وجهها ، ولم يكن ثمة عرق على الإطلاق ، والمداعبات السرية لا تناسب الذين تجاوزوا الأربعين فلماذا اشتري المناديل ؟ هل تفرض الأماكن طقوسها لقد رأيت الجميع يشترون ، وكنت هناك ، أجول بين ثنائيات العشاق . أختزن المشاهدات اليومية ، بلا يقين ، أنها قد حدثت من قبل.


كنت أفكر على نحو غريب في لقاءاتنا السرية ، فالنور مطفأ ، لتوهم الجيران بأنها ليست موجودة ، وليتأكد الإيهام تماماً ، كان الجيران يطفئون أنوارهم وكنت كلما انتهيت ، أفكر في هذا الأمر الغريب ، إن شيئا لم يحدث على الإطلاق ، لأن أحداً لم يرنا ونحن نفعله ، وكلما تهيأت ، أرى مشهد موتي أسفل الكوبري ، فيما تضمني إليها ، وتفعمني بعري بلوري ، قلت ، لقد رآني الكلب ذو الساق المبتورة ، وتشمم المكان جيداً ، كانت تبدأ من جديد ، تقول ، ربما يلزمنا فضيحة لنرتوي ، ثم بفرض أنها أضاءت النور، فهل يضيء الجيران أنوارهم ؟


وسوف تظل الأفعال لا تحدث بالنسبة لمن لا يرونها وسوف نجد أنفسنا مضطرين للبدء من جديد .


حين تشعر فجأة أن الناس حولك يتحدثون لغات شتى ، كانوا يتحركون بطريقة توحي أن لا أحد يفهم الآخر ، باستثناء تلك الأصوات القبيحة التي يطلقونها ، غامضة ، وكان بعضهم يسدد اللكمات ، ويكزون على أسنانهم ، هل تشم رائحة عرقهم ؟ تبدو كفتات خبز متخمرة في مسقاة الفراريج ، وفي نهاية المشهد سوف ترى البالرينات يسبحن أمام لجنة المحكمين ذوي الشعور المستعارة .


لماذا تصرف مدير مجمع الأسماك بهذه الوقاحة ؟ كيف خمن أنني لن أنفعل لو غازلها بعبارات مكشوفة ، ثم أنني على سبيل الكبرياء ، لم أتابع أثر كلماته على وجهها ، لقد خجلت من الالتفات خلفي حيث كنت أسبقها بخطوة ، وما أدراني الآن أنها قد ابتسمت ، لقد ظلت طوال اليوم مرتبكة ، ثم أنها ، لما كنا في السينما ضمتني فجاة ، قالت ، لا تتركني يا ابن الكلب، ولكنى الآن لا أذكر، إن كنا ونحن نغادر المجمع صافحناه أم لا ، فرائحة السمك ظلت تفوح من جلودنا كلما تعرينا .





التعديل الأخير تم بواسطة دمي وعشقي جزائري ; 03-16-2013 الساعة 07:27 PM
دمي وعشقي جزائري غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بانوراما ادبية " فكرة مسابقة لتعود الروح للمكان .." ح " سارا55 المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 22 05-11-2013 04:05 PM
"جوفنتوس" و"ميلان" يسألان عن فغولي و"فيرڤيسون" يريده في "مانشستر يونايتيد" جانفي القا JUGHURTA كورة عالمية 0 09-25-2012 05:14 PM
بالفيديو .. الروح الرياضية تلغي هدفاً " كوميدياً " تلقاه الحضرى من 70 ياردة عاشق الجنة. كورة عربية 8 05-19-2012 06:27 PM
""""""لعيون العضوه المدلل لولا الامل """""" """هتووووووووون""" رفوف المحفوظات 15 03-24-2011 01:29 AM
قصيدة " أيــَــا قلـــــب " قنديل الروح محمود الدويري الشعر و همس القوافي 13 01-25-2010 08:26 PM

الساعة الآن 11:42 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103