تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

قصه من تراث الباديه (( بــــــــداح العنجري ))

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-19-2005, 12:04 AM   #1 (permalink)
نـــسايم ليـــل
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية نـــسايم ليـــل
 

ADS
قصه من تراث الباديه (( بــــــــداح العنجري ))




بسم الله الرحمن الرحيم


اكتب لكم هاذي القصه من كتاب حكايات من تراث الباديه



يقول الراوي :
بداح العنقري أو كما ينطقها البعض العنجري .. تاجر من أهل الحضر لديه دكان في سوق أحدى قرى نجد وكان البدو ينزلون القرى ويكتالون بالدين إلى أن يبيعوا (السمن و السمين) على حد قولهم فيفوا صاحب الدكان حقه وهكذا ونظرا لطبيعة التعامل بداح العنقري مع أهل البادية فقد كون علاقات جيده مع البدو نظرا لما يتمتع به بداح من سمعه طيبه وتعامل نظيف وفي أحدى السنوات نزلت قبيلة من قبائل البادية بالصيف بالقرب من قرية بداح ونظرا لما يربط بداح بهذه القبيلة من علاقات فقد خرج لهم وسلم عليهم فأعطاهم ما يحتاجونه من مؤن وصادف أن رأى فتاة جميله في هذه القبيلة أعجبه جمالها وكان والدها رجل كريما ويعرفه بداح من تعامله معه فقرر بينه وبين نفسه خطبتها ولما رحل البدو وعادوا إلى منازلهم في بداية الموسم ركب بداح وتبعهم ونزل ضيفا على والدها أللذي أحسن استقباله وقام بواجبة فالرجل شهم كريم وبداح يستحق حسن الاستقبال لما له من أفضال على تلك القبيلة ...
وبعد أن قان والد الفتاة بواجب الضيافة فاتحه بداح برغبته بالاقتران بابنته طمعا بنسبه فلم يكن للوالد بد من الموافقة على طلب بداح ولكنه اشترط موافقة الفتاة أولا لان بداح سوف يأخذها إلى القرية إذا تزوج بها ومن هنا كان لابد من اخذ رأيها وكانت الفتاة من الجزء الثاني في بيت الشعر بحيث أن بداح يسمعها فلم يكن بينهما سوى قاطع بيت الشعر أللذي يفصل المجلس عن المخدع وهو لا يعزل الصوت وكان بداح يسمع حوارها مع والدها


قال لها الوالد: بداح يريد الزواج بك وسيأخذك لقريته فما رأيك ؟؟؟
أجابت الفتاة : الحضري لي خيال نظره زين تصفيح لا يصلح لي ولا أصلح له ..... وهي تعني أن أهل الحضر ذو هيئه وملابس نظيفة فقط لذا فهم لا يصلحون لها
سمع بداح ما دار بين الوالد والفتاة وسكت ولما عاد الوالد حاول أن يعتذر لبداح بأية طريقه وقبل بداح عذره وشكره وطب المبيت عندهم حتى الصباح ليعود ثانيه من حيث أتى !! وفعلا بات عندهم تلك الليلة وفي الصباح الباكر وقبل رحيل بداح حصل أن أغار قوم على أهل الفتاة واخذوا حلالهم كله فابتعدوا بع فصاح الصياح بالمضارب وهرع القوم للحاق بإبلهم وتخليصها من أيدي الغزاة هذا كله وبداح جالس يشرب القهوة ولا يحرك ساكنا والفتاة نظرت إليه بازدراء وهي تردد على مسامعه : الحضري خيال نظره وهو لا يكترث لها ولما جاء الضحى عادت فلول القوم منهزمة لم تستطع تخليص حلالها من أيدي الغزاة في هذه اللحظة تناول بداح سيفه ورمحه وركب فرسه وأغار بطلب الغزاة وحيدا والفتاة تنظر إليه ولما جاء العصر عاد بداح وقد هزم الغزاة وحيدا وأعاد الحلال كاملا ومعه خيل الأعداء وبعضهم مأسورين فتعجبت القبيلة كلها من فروسيته وهو الضيف أللذي لا يلزمه شرع البدو بمناصرة مضيفيه إلا من باب النخوة شعرت الفتاة بالخجل لما قالته له فوقفت تزغرد له وكأنها تعتذر وتقول : قبلت الزواج بك ...
فلما وقف بالقرب منها انشد هذه الأبيات :

الله لحد ياما غزينا وجينـــــــا وياما ركبنا حاميا المـــــشاويح....

وياما على أكوارهن اعتلـــينا وياما ركبناهن عصيرن مراويح....

وياما تعاطت بالهنادي يديـــنا وياما تقاسمن حلال المصــاليح....

وراك تزهد ياريش العين فينا تقول خيال الحظر زين تصفيح....

الطيب ماهو بس للضاعنـــين مقسمن بين الوجيه المفالـــــيح....

البدو واللي بالقرى نازليـــــنا كلن عطاه الله من هبت الريـح....

يوم الفضول بحلتك شارعيـنا بالشلف ينحونك سوات الزنانيح....

يوم أنجم رمحي خذيت سنينا وادعيت عنك الخيل صم مدابيح ....

هيا عطينا الحق هيا عطـــينا وان ما عطيتيناه والله لا اصيح....

اصيح صيحه من غداله جنينا ولا خلوج ضيعوها السراريـــح ....

يا عود ريحانن بعرض البطينا ومن ما هب الهوا فاح له ريــــح .....

لا خوخ لا رمان لاهو بتيـــــنا مشمس البصرة ولا بالتفافيـــــــح.....

وخدن كما قرطاستن في يمينا وعيون نجل للمشقا ذوابيـــــــــح.....

صخف بلطف باهزاع بليــــنا يا عصن موزن هزعه ناسم الريح....




يقول الراوي : لما اكمل العنقري (العنجري) قصيدته وسمعت الفتاة كلامه وكما سمعه ابناء قومها اهدت نفسها اليه زوجه فرفضها كما رفضته هي من قبل وعاد من حيث جاااااء وتركها تعض اصابع الندم حيث لا يجدي ويقول بعض الرواة ان بداح بعد ان انها القصيده ركز رمحه ورمى نفسه عليه وانتحر ولكن هذه الروايه لا يميل العقل لتصديقها لانه ليس هناك مبرر لانتحــــــــــــــــــاره فقد تكون الفتاة هي المنتحره حيث ان هناك مبراا وسببا اما فارس مثله فلا اتصور يستسلم لليأس بهذه السهوووووووووووووووووووووولة .


تقبلو اجمل تحياتي ( ســــــــــمـســمـه)


نـــسايم ليـــل غير متصل  
قديم 07-19-2005, 11:21 PM   #2 (permalink)
cirystal
رومانسي مرح
 
الصورة الرمزية cirystal
 
كذا انتهت ولا في باااقي

عموما يعطيك العافيه

تقبلي احترامي
cirystal غير متصل  
قديم 07-21-2005, 02:29 AM   #3 (permalink)
نـــسايم ليـــل
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية نـــسايم ليـــل
 
هذا المكتوب في القصه


يسلمووووووو على مرورك
نـــسايم ليـــل غير متصل  
قديم 07-23-2005, 07:54 PM   #4 (permalink)
cirystal
رومانسي مرح
 
الصورة الرمزية cirystal
 
نهايه غريبه

تسلمي نسايم على القصه
cirystal غير متصل  
قديم 07-28-2005, 03:20 AM   #5 (permalink)
نـــسايم ليـــل
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية نـــسايم ليـــل
 
يسلمووووووووووو
نـــسايم ليـــل غير متصل  
قديم 08-02-2005, 04:49 AM   #6 (permalink)
سوالف نجديه
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية سوالف نجديه
 
تسلمين يا نسايم على هالقصه
سوالف نجديه غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 06:10 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103