تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

النوافذ "م"

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-13-2013, 03:54 PM   #1 (permalink)
دمي وعشقي جزائري
مراقبة عامة
سنفديك بالروح ياجزائر
 
الصورة الرمزية دمي وعشقي جزائري
النوافذ "م"






النوافذ "م"

قبل ان ياتي الشتاء ، وتملىء رطوبته مفاصل الايام ، كان يرسل بين الحين والاخر بعض نوباته الباردة متسللة من بين اصابع الخريف ، فيتغير حال الايام وتضطرب اجواءها ايذانا بقرب اجل الخريف ، ومع ان ذلك كان يتكرر كل عام الا انه في كل مرة كان الشتاء يتمكن من خداع الخريف الذي يضعف امام نوبات البرد فيصاب الناس بالزكام ، وحيث اني لست كغيري من الناس منذ ان فرضت عليَّ الطبيعة تامين مرور مباشر للزكام الى قصباتي الهوائية ، وكنت سرعان ما التزم الفراش لايام طويلة اضاجع المرض حيث تختنق انفاسي وتنهك قواي ، وفي كل نوبة كنت امر بها ، يتوقف الحاضر عندي ملتفتا الى الوراء ، مستذكرا سنوات عديدة خلت ، آخرها سنوات الغربة بعيدا عن احضان العراق .في بيتي اربعون نافذة ، كانت توصلني بالآخرين وانا التزم البيت طيلة مدة المرض زفي نافذة من تلك النوافذ رأيت ذلك الشيخ العجوز ، وتلك الحبة السوداء قرب انفه ، وتلك النظارة السوداء الكبيرة على عينيه ، تصورته لا يبصر حين رأيته اول الامر ، لكنني حين فتحت النافذة وتحدثت اليه اخبرني انه يرى الحياة عبر نظارته على غير ما يراها الناس ، ثم راح يحدثني عن مغامراته في الحارة ولياليه بين القصرين ، وكيف اصبح حديث الناس في كل العالم ، ثم كيف اراد الناس ان يقتلوه .

ومن نافذة اخرى رأيت موكبا يحمل نعشا مطرزا بالياسمين ، ونساء يحملن ورودا ويرددون عبارات النعي في رجل زرع راياته بارضهن واقام مملكة النساء ، ثم رحل بعد ان حجز تذكرته مودعا (السنابل ، والجداول ، والشجر) حاملا في جيبه(تصاوير الحقول)، آخذا (امضاء القمر ) ، كان الموكب يمشي قدما واستطعت ان اقرا من بين احتشاد المشيعين ومن وراء النافذة وعلى نعشه : قلبي عليك وانت يا وطني تنام على حجر.ومن وراء نافذة اخرى كان هناك حفل بهيج ، اناس يتجمهرون ، وقصائد من هنا هناك ، تذكرت حينها مربد العراق وضيوفه من كل انحاء العالم ، وتذكرت شيخهم وهو يحتضر بعيدا عن احضان الرافدين ، و(دجلة الخير) التي غنى لها كثيرا ولم تجد بعد سنوات الحصار من الدموع ما تذرفه يوم رحيله ، رايته من تلك النافذة وهو يودع ايامه الاخيرة ، سمعته يردد(نامي جياع الشعب نامي…) وفجأة تسقط طاقيته من على رأسه ويسكن ذلك البركان .

احتشد الناس من حوله ، حملوه على اكتافهم ، خنقتني عبرة الاغتراب فبكيته من وراء النافذة .عند قبره كان الناس يقرا ون سورة الفاتحة بينما كنت اردد ايا ابن الرافدين ونعم فخر بان فتى بني الدنيا فتانااحسست ان صدري يضيق فاخذت جرعة من العلاج واستلقيت قليلا ، شعرت بعدها بشيى من الراحة فهممت الى احدى النوافذ واذا بعطر زكي ينبعث من زهور تناثرت هنا وهناك في ساحة جميلة وصور حية مليئة بالحركة ومشاهد بعضها ممتع وبعضها يوتر الاعصاب .من نافذة اخرى رأيت عرسا بهيجا وزغاريد تملى الافق فرحا يمتد لمسافات بعيدة حتى وجدتني ابتسم لاإراديا وانا اطل من تلك النافذة لحشد كبير من الناس صغارا وكبارا ودموع الفرح تبرق في عيونهم وهم يلتفون حول شاب يضع على رأسه عمامة سوداء وعلى اكتافه عباءة سوداء ، يمر من بينهم ، يشد على اياديهم مهنئا ، فتعلو هتافات التكبير في ارجاء الساحة الكبيرة ليستمر الفرح والزغاريد بعرس الجنوب المحرر.اسندت رأسى الى الوسادة ، ونسيت ان اغلق تلك النافذة ، غلبني النعاس فاستسلمت له ورحت في اغفاءة صحوت منها على صوت الطبيب الذي يتابع حالتي ، اعطاني الطبيب جرعة جديدة من العلاج وطلب مني الاستمرار عليه لبضعة ايام اخرى ، وحيث ان الطبيب نصحني بعدم الخروج وكثرة التحرك لأنها تنهكني وتؤخر الشفاء ، لذا لم يكن امامي غير الوقوف على تلك النوافذ ارى منها العالم .فتحت احدى تلك النوافذ ، ورأيت الناس يركظون صوب جهة ما ، لم اتمكن من تحديدها ومعرفتها ، مرَّ بالقرب مني رجل يحث خطاه الى هناك ، ناديته وسألته ، ماذا يجري . نظر اليَّ وقال :رجل من الشرق يقيم وليمة والناس يسرعون اليها ، لم يزد على ذلك ثم مضى ، دفعني حب الفضول لمعرفة تلك الوليمة وما بها ورحت انتظر علَّ احدا من الناس يعود فاساله ، سمعت عن بعد بعض الاشخاص يتحدثون فيما بينهم عن تلك الوليمة ، منهم من ابدى تذمره واستياءه ومنهم من اعجبته ، ثم مرَّ بالقرب مني رجل كبير السن كان عائدا من هناك ، هيئته الوقورة شجعتني لمناداته وسؤاله عن تلك الوليمة وذلك التضارب بالآراء ، تبسم لي وقال انها مسالة اذواق وقنا عات .
من نافذة اخرى رأيت سيدة بدت على ملامح وجهها آثار التعب غير ان جسدها كان متماسكا قويا ، ورأيت معها اطفالا وشبانا وفتيات ، نظرت اليهم واستغربت لذلك الشبه الكبير بينهم وبين السيدة ، دفعني هذا الاستغراب لسؤال السيدة عن كل هؤلاء فقالت انهم اولادي ، أذهلتنى كثرتهم ، ولاحظت هي ذلك عليَّ ، فتابعت ، انا منذ اكثر من خمسين عاما انجب الابناء ، وآه لو تدري كم حاولوا اجهاضي ولا يزالون ، سألتها ولم يفعلون ذلك ، قالت: لأنتى حرة وهم لا يريدون لي ذلك .لم اجد ما اقوله لها في ذلك الوقت ، غير انني بقيت متأملا وجهها واذا بطيف المتنبي يردد على لساني وما التأنيث لاسم الشمس عيب ولا التذكير فخر للهلالكانت صحتي تتحسن يوما بعد يوم ، واكد لي ذلك الطبيب حين كشف عليَّ واخبرني انني تجاوزت الازمة ويمكنني استئناف حياتي الاعتيادية .خرجت في اليوم التالي قاصدا المكتبة ابحث عن عدد جديد من (اخبار الادب).



دمي وعشقي جزائري غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"جوفنتوس" و"ميلان" يسألان عن فغولي و"فيرڤيسون" يريده في "مانشستر يونايتيد" جانفي القا JUGHURTA كورة عالمية 0 09-25-2012 05:14 PM
أسانج: "فيسبوك" أكبر أداة تجسس عالمية.. و"ياهو" و"جوجل" واجهتان لـ"cia" نااديا اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 2 05-04-2011 10:49 PM
""""""لعيون العضوه المدلل لولا الامل """""" """هتووووووووون""" رفوف المحفوظات 15 03-24-2011 01:29 AM
حفلة تنكرية"""""""""""""شاركوا معنا""" باقي أمل قهوة عالم الرومانسية 52 03-09-2007 02:11 AM
":":":":"اطــــلب توقيعك الخاص وعلى ذوقك من سوسو:":":":":" سوسو المزيون تصاميم فوتوشوب , تصاميم فلاش , صور للتصاميم 22 09-18-2006 11:44 PM

الساعة الآن 05:56 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103