تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

بين العقل والجنون 1 "م"

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-11-2013, 05:09 PM   #1 (permalink)
دمي وعشقي جزائري
مراقبة عامة
سنفديك بالروح ياجزائر
 
الصورة الرمزية دمي وعشقي جزائري
بين العقل والجنون 1 "م"




بين العقل والجنون 1 "م"

شيء ما في عينيه جعلها تفقد السيطرة على ذاتها وتسلمه نفسها

: تبا لعينيه.. (قالتها بعنف ضاربة يدها بقوة على سطح مكتبها، الطبيبة النفسية بمستشفى الأمراض العقلية)

: ماذا حدث سيدتي ؟؟ (الممرضة فزعة)

: لاشيء لاتهتمي وعودي الى عملك

: ولكن سيدتي يدك تنزف دعيني أطهر لك جرحها

نظرت الطبيبة الى يدها مذهولة فلم تشعر بشيء حين كسرت الحقنة بقبضة يدها

تهاوت على الكرسي وتركت يدها في عهدة الممرضة التي باشرت بتطهير الجرح واستسلمت لذكرياتها الأليمة



....كان يوما ماطرا حين سمعت طرقا خفيفا على الباب لتدخل بعد ذلك ممرضتها تمسك بيدها شابا سبحان من صوره فأبدع

وراءه دخلت سيدة عجوز منتكسة الرأس دامعة العينين مكسورة الخاطر يتفتت كبدها لرؤية ابنها الأصغر والأطيب من بين أولادها في حالة من الشروذ والهذيان

ارتمت على يدها تقبلها : انقذي ابني من الضياع اتوسل اليك

: تماسكي سيدتي فابنك سيكون بخير فاطمئني

في قاعة الفحص ، وحيث دار بين الطبيبة والمريض حوار طويل...

ظلت عيناه مستقرتان في عينيها ، شيء ما في عينيه جعلها تترنح كالسكرى

حاولت مرارا تجنب نظراته العميقة التائهة دون جدوى شيء غريب فيهما كان يجذبها بقوة


تكرر الموقف في كل زيارة واستجاب المريض للعلاج بسرعة ، كيف لا وطبيبته ذات جمال يأسر الألباب

ذكرته بحبيبته التي هجرته ... لم يتحمل صدمة الهجران ظل يبحث عنها كالمجنون ليفاجأ بزواجها صرخ بقوة ..بكى.. حاول الانتحار

الصدمة كانت أكبر من أن يتحملها فدخل في حالة من الذهول وفقدان للذاكرة..

الشبه بين الطبيبة والحبيبة جعله يتودد اليها ويمطرها بعبارات حبه المجنون


لم تستطع الطبيبة مقاومة نظراته ولا عباراته الرقيقة وهمساته ..

وشهدت قاعة الفحص استسلام العقل لجنون الحب........

شفي المريض واستعاد ذاكرته المفقودة ونسي ماكان من أمر علاقته بطبيبته الحسناء

غادر المستشفى اليوم وهو يتمتم بعبارات شكر ونظرات جادة جمدت الدم في عروقها

.... : اه يا الهي ما أغباني انتهى أمري كيف أتخلص من هذه الآلام ؟؟



: سيدتي لقد ضمدت جرحك اذهبي وارتاحي في غرفتك قليلا

: سيدتي !!

: سيدتي ..هل أنت بخير ؟؟

...استفاقت من ذهولها على صوت الممرضة

: أنا بخير شكرا لك

اتجهت الممرضة نحو الباب مغادرة لتبادرها الطبيبة قائلة

: سلمى سأشتاق اليك ..يؤسفني أن أخبرك أن الليلة هي آخر ليلة لي في هذا المستشفى..



دمي وعشقي جزائري غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"جوفنتوس" و"ميلان" يسألان عن فغولي و"فيرڤيسون" يريده في "مانشستر يونايتيد" جانفي القا JUGHURTA كورة عالمية 0 09-25-2012 05:14 PM
صحيفة ايطالية : الشلهوب " صغير الحجم كبير العقل " ... لا ينحني " رأسة " ويطلق الكرة ب قسوة زمن كورة عربية 3 01-08-2012 01:40 AM
~ ما بين العقل والجنون خطوة ~ ღღصوفيــــــاღღ قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 2 09-14-2011 02:44 AM
فوائد فيتامين ه "e", علاج حالات العقم والاجهاض وجدنا الصحة والطب البديل | حميات غذائية 7 06-22-2011 03:10 AM

الساعة الآن 03:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103