تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة

منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة منتدى الاديان والمذاهب المعاصرة في العهد السابق والحالي نتحدث عنها بموضوعية وأدلة ثابتة ويمنع وضع مواضيع بدول دليل قاطع.

مناقشة بسيطة لحديث : (ما تركناه صدقة) والرد على الرافضة بشأنه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-27-2013, 01:20 AM   #1 (permalink)
حفصة المغربيه
رومانسي رائع
 
الصورة الرمزية حفصة المغربيه
 

مناقشة بسيطة لحديث : (ما تركناه صدقة) والرد على الرافضة بشأنه




باسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:

أولا قد تبث بالتواتر الحديث الذي مفاده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يترك دينا ولا درها وأن كل ما تركه صدقة، وهذا باعتراف كبيركم الخوميني - الذي لم يقتصر على الإشارة للحديث بل صححه، واستشهد به الخميني في كتابه الحكومة الإسلامية على جواز ولاية الفقيه !
كما سأوضح لاحقا بإذن الله تعالى
ومعنى التواثر هو ورود الحديث بأكثر من طريق وبأسانيد مختلفة وراو مختلف، وبما أن كثيرا من الصحابة شهد لأبي بكر رضي الله عنه بصحة قوله وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم أوصى، ووصيته عليه السلام والصلاة أولى بالتطبيق والاتباع، فلم يعد مجالا للتمسك بالقشة المتهالكة التي تتمسكون بها من أجل تكفير أبي بكر رضي الله عنه
وجهل بعض الصحابة بالوصية ومعهم بعض أمهات المؤمنين رضي الله عن الجميع لا يقدح فيهم، ولا يعني سقوط الوصية مطلقا، بل وثبت أن كثيرا ممن طالب بالإرث فيما مضى أنه عدل عن فكرته عندما توضحت له الرؤيا وعلم بوصية نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا، ومن هؤلاء الزهراء وعليرضي الله عنهما ..
ومطالبة أزواج النبي صلى الله عليه وسلم بالإرث من قِبل مطالبة الزهراء رضي الله عنها، يعني المطالب تصب في نفس الاتجاه!
والحديث أعلاة من بين الأدلة على صحة وجود وصية النبي صلى الله عليه وسلم، ويسندها روايات أخرى - كما قلت آنفا - جاءت بطرق أخرى ورواة آخرين كلهم صحابة رضي الله عنهم جميعا
ومن هؤلاء الرواة الثقات نجد : أبو بكر الصديق + عمر بن الخطاب + أبو هريرة + عثمان بن عفان + سعد بن أبي وقاص+ طلحة بن عبيد الله + الزبير بن العوام + عبدالرحمن بن عوف + عبد الله بن عباس + حذيفة بن اليمان ثم عائشة أم المؤمنين رضي الله عن الجميع
ناهيك عن صحابة شهدوا بصحة الكلام وبصدق عمر رضي الله عنه حينما احتج بالحديث والوصية، منهم من صرح بالحديث كمن سبق اسمه أعلاه ، ومنهم من لم يصرح مع شهادته كمالك بن أوس رضي الله عنهم جميعا..
وبحسب عدد الصحابة الذين شهدوا بصحة صدور الوصية من رسول الله صلى الله عليه وسلم، نجد أن عددهم وافق عدد أئمتكم يا روافض أي 12 صحابيا !
فكيف ببكم يا رافضة وبعد كل هذا التواتر تقولون عن الحديث أنه خبر آحاد، وتكذبون أبا بكر رضي اللله عنه وتنسبون له الكلام!؟

الآن إلى كتبكم التي لا تقرؤونها
لنعرف أن الخبر صحيح والوصية أولى بالتطبيق لأنها وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم

روى الكليني في الكافي عن أبي عبد الله عليه السلام قوله: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ( … وإنّ العلماء ورثة الأنبياء ، إنّ الأنبياء لم يورّثوا ديناراً ولا درهماً ولكن ورّثوا العلم فمن أخذ منه أخذ بحظ وافر ) قال عنه المجلسي في مرآة العقول 1/111 ( الحديث الأول ( أي الذي بين يدينا ) له سندان الأول مجهول والثاني حسن أو موثق لا يقصران عن الصحيح )
فالحديث إذاً موثق في أحد أسانيده ويُحتج به، فلماذا يتغاضى عنه علماء الشيعة رغم شهرته عندهم!!

وقال الخوميني في كتابه الحكومة الإسلامية تحت عنوان (صحيحة القداح ) : ( روى علي بن إبراهيم عن أبيه عن حماد بن عيسى عن القداح ( عبد الله بن ميمون ) عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : (من سلك طريقاً يطلب فيه علماً ، سلك الله به طريقاً إلى الجنة … وإنّ العلماء ورثة الأنبياء ، إنّ الأنبياء لم يورّثوا ديناراً ولا درهماً ، ولكن ورّثوا العلم ، فمن أخذ منه أخذ بحظ وافر) ويعلق على الحديث بقوله ( رجال الحديث كلهم ثقات ، حتى أنّ والد علي بن إبراهيم ( إبراهيم بن هاشم ) من كبار الثقات ( المعتمدين في نقل الحديث ) فضلاً عن كونه ثقة )
ثم أشار الخميني بعد ذلك إلى حديث آخر بنفس المعنى ورد في الكافي بسند ضعيف فيقول:
( وهذه الرواية قد نقلت باختلاف يسير في المضمون بسند آخر ضعيف ..
أي أن السند إلى أبي البختري صحيح، لكن نفس أبي البختري ضعيف والرواية هي: عن محمد بن يحيى عن أحمد بن محمد بن عيسى عن محمد بن خالد عن أبي البختري عن أبي عبد اله عليه السلام قال: ( إنّ العلماء ورثة الأنبياء ، وذاك أنّ الأنبياء لم يورّثوا درهماً ولا ديناراً ، وإنما ورّثوا أحاديث من أحاديثهم … ))

فلم المكابرة والتبجح وتكفير المؤمنين ؟؟؟!!


أختكم : حفصة المغربية



حفصة المغربيه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-05-2013, 10:36 PM   #2 (permalink)
viper1
رومانسي مبتديء
 
بارك الله فيكك
viper1 غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
و الله متى تركناه و نسيناه ابتلينا بكل خزيٍ وفضيحةٍ في الدنيا والآخرة روانة مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 12 02-15-2011 05:01 AM
قبل مناقشة أي موضوع ديني MISS 3AFREETA رفوف المحفوظات 4 10-26-2007 11:59 AM
مناقشة هادئة في الحب amtaitoua مشكلتي | أريد حلاً 6 09-16-2007 03:11 AM
شبهات الرافضة على أمير المؤمنين عثمان رضي الله عنه والرد عليها بوعرام المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 10 08-29-2005 09:57 PM

الساعة الآن 04:25 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103