تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم

يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم خطب اسلامية وتفسير لمعاني القران الكريم مع روابط للإستماع الى القران الكريم ومحاضرات توعوية اسلامية مع اضافة مكتبة اسلامية للكتب الاسلامية

ألفاظه كعقود الدر ساطعة * وآية لظلام الجهل أقمار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-16-2012, 08:44 PM   #1 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
Cool ألفاظه كعقود الدر ساطعة * وآية لظلام الجهل أقمار




يشتكي الكثير من الناس قسوةً في قلوبهم وهاجساً لا يكاد يفارقهم وحديث نفس يأخذهم عن صلاتهم وعباداتهم
تتعجب من أمة ينـزل عليها شفاء من مولاها وخطاب إيمان من خالقها ثم تشتكي مما سبق
فمهما اخترع الأطباء وقال الحكماء فلن يجدوا شيئًا يشرح الصدور ويُنور القلوب ويذهب قسوتها ويلين يابسها ويحيي ميتها ويوقظ نائمها مثل القرآن الكريم
نعم
كتاب الله لما أعرضنا عنه أصبحنا نحس بضيق في صدورنا وبقسوة في قلوبنا وظلمة في نفوسنا
فهل من عودة للقرآن؟
فما أشرفه من كتاب قارع العرب بفصاحته فأفحمهم ونازل البلغاء ببيانه فأعجزهم وتحداهم أن يأتوا بمثله فما استطاعوا لذلك سبيلا {قُل لَّئِنِ اجْتَمَعَتِ الإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَن يَأْتُواْ بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لاَ يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا}
ثم تحداهم أن يأتوا بعشر سور من مثله فما وجدوا طريقاً، {قُلْ فَأْتُواْ بِعَشْرِ سُوَرٍ مِّثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ وَادْعُواْ مَنِ اسْتَطَعْتُم مِّن دُونِ اللّهِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ}
ثم تحداهم أن يأتوا بسورة واحدة من مثله فما وجدوا دليلاً {قُلْ فَأْتُواْ بِسُورَةٍ مِّثْلِهِ وَادْعُواْ مَنِ اسْتَطَعْتُم مِّن دُونِ اللّهِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ}
إنه كتاب الله, آيات منـزلة فالأرض بها سماءهي منها كواكب أُغلقت دونه القلوب فاقتحم أقفالها وامتنعت عليه أعراف الضمائر فابتز أنفالها
نعم هو القرآن ألفاظ إذا اشتدت فأمواج البحار الزاخرة وإذا هي لانت فأنفاس الحياة الآخرة نعم هو القرآن الكريم المعجزة الخالدة لهذا الدين وهو الكتاب الحكيم الذي أنزل الله على نبيه الكريم
وإذا كان الأنبياء السابقون عليهم السلام قد أوتوا من المعجزات ما آمن عليه البشر في وقتهم، ثم انتهت هذه المعجزات بموتهم وفناء أقوامهم، فإن الذي أوتيه محمدٌ صلى الله عليه وسلم ظلّ وسيظل معجزةً يدركها اللاحقون بعد السابقين ويراها المتأخرون كما رآها المتقدمون وتلك والله معجزةٌ تتناسب مع طبيعة هذا الدين الذي أراد الله له أن يكون آخر الأديان يقول النبي صلى الله عليه وسلم كما في الحديث الذي أخرجه مسلم ((ما من الأنبياء نبي إلا أعطي من الآيات ما مثله آمن عليه البشر، وإنما كان الذي أوتيت وحياً أوحاه الله إليّ، فأرجو أن أكون أكثرهم تابعاً يوم القيامة))

من أراد الهدى فبالقرآن {إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ}
ومن أراد الغنى فبالقرآن قال صلى الله عليه وسلم ((أفلا يغدو أحدكم إلى المسجد فيتعلم، أو يقرأ آيتين من كتاب الله -عز وجل- خير له من ناقتين، وثلاث خير له من ثلاث، وأربع خير له من أربع، ومن أعدادهنّ من الإبل؟!))
ومن أراد مضاعفة الأجور فبالقرآن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((من قرأ حرفاً من كتاب الله كان له حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول: {ألم} حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف)).
ومن أراد الشفاعة فبالقرآن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((يأتي القرآن شفيعاً لأصحابه، تقدمه سورة البقرة وآل عمران تحاجّان عن صاحبهما)).
ومن أراد الشفاء ففي القرآن؛ قال الله تعالى: {قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاء وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُوْلَئِكَ يُنَادَوْنَ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ} وبالجملة من أراد الخير كله ففي التمسك والعمل بالقرآن، ومن أراد الشر كله فبالإعراض عنه، {فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى* وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى* قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا* قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى}

فيا من يشتكون من عدم استقرار البيوت، عليكم بالقرآن
ويا من يشتكون من القلق والوساوس عليكم بالقرآن
ويا من يشتكون من ضعف الإيمان عليكم بالقرآن
كم يوقظ القرآن ضمائرنا ولا تستيقظ
وكم يحذرنا ونظل نلهو ونلعب
وكم يبشرنا وكأن المبشَر غيرنا
وكم تعيينا الأمراض والعلل
ولو استشفينا بالقرآن لشفانا الله به حساً ومعنى
وصدق الله: {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَارًا}
ألفاظه كعقود الدر ساطعة ** وآية لظلام الجهل أقمار
رقت معانيه إذ دقت لطائفه ** فأمعنت فيه ألباب وأفكار
كفى به لأولي الألباب تبصرة ** أن أنصفوا وبحكم العقل ما جاروا
به هدى الله أقواماً وأيدهم ** فأصبحوا وعلى المنهاج قد ساروا



روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-16-2012, 10:35 PM   #2 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
جزاك ربي خيراً ويعطيك العافيـــــــــــــــــة،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-18-2012, 03:48 AM   #3 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
بحر شكرا لك على التواجد

نور الموضوع بتواصلك

لا عدمت اطلالتك يارب

تحياتي وودي لك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-12-2013, 12:30 AM   #4 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
جزاك الله خير وجعلها في ميزان حسناتك
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-12-2013, 04:09 AM   #5 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
انرت صفحتي بطيب تواصلك وعبق حظورك


لاتحرمني متابعتك الدائمة واطلالتك الطيبة
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اكتشاف غلاف جوي لأحد أقمار زحل mimoty عالم البحار و النبات وعلم الفضاء والفلك 8 03-11-2012 02:47 AM
ولدت طفلتها في المصعد فأسمتها مصعد .. "زين أنها ما ولدت في دورة مياه" عاشق الجنة. اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 3 02-26-2011 06:14 PM
][ولدت ولما لم أجـد لعـرائـسي رجـالاً وأكـفاء وأدت بــنـاتي][ بحرجديد لغة الضاد و الأدب - الملتقى الثقافي 6 07-22-2010 08:38 AM
ضياء نجمة ساطعة داخل الاكاديمية دلولعة المغرب رفوف المحفوظات 13 03-04-2008 11:45 PM

الساعة الآن 07:47 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103