تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم

يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم خطب اسلامية وتفسير لمعاني القران الكريم مع روابط للإستماع الى القران الكريم ومحاضرات توعوية اسلامية مع اضافة مكتبة اسلامية للكتب الاسلامية

][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-13-2012, 11:00 PM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الْحَمْدُ لِلَّهِ . . حوافز وجوائز
الحمد لله رب العالمين ، الرحمن الرحيم ، الحمد لله الذي خلق السموات والأرض وجعل الظلمات والنور ، الحمد الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا ، الحمد لله فاطر السموات والأرض ، الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه ، وعظيم سلطانه ، أحمد سبحانه حمداً يليق بقوته ، ويحاكي جبروته ، الحمد لله حمد الشاكرين ، والشكر له شكر الحامدين ، الحمد لله حمداً حمداً ، والشكر له شكراً شكراً ، اللهم لك الحمد حتى ترضى ، ولك الحمد إذا رضيت ، ولك الحمد بعد الرضى ، أحمده سبحانه وقد أحاط بكل شيئاً علماً ، أهل هو أن يعبد ، وأهل هو أن يحمد ، وأهل هو أن يشكر ، نعمه لا تعد ، وخيراته لا تحد ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الحمد في الأولى والآخرة وله الحكم وإليه ترجعون ، إله الأولين والآخرين ، وهو الذي في السماء إله وفي الأرض إله وهو الحكيم العليم ، الحمد لله على نعمائه ، والشكر له على آلائه ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، أعظم الحامدين ، وأكثر الشاكرين ، أثنى على ربه حمداً ، فزاده تشريفاً وعلواً ، اللهم صل على عبدك ورسولك نبينا محمد وعلى آله وأصحابه والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وسلم تسليماً كثيراً . . . أما بعد :
فعندما يقلب الحصيف بصره ، والناظر نظره ، وعندما يتفكر العبد بعقله ، ويتدبر بقلبه ، يجد في كل من حوله آية تدل على أن لهذا الكون خالق عظيم ، ورب عليم ، ومدبر حكيم ، إنه الله الذي لا إله إلا هو وسع كل شيء علماً ، في كل نظرة ، يجد الناظر نعمة من نعم الخالق جل وعلا ، في الكون نعم ، وفي الأجساد نعم ، وفي الأولاد نعم ، وفي الأزواج نعم ، وفي الأموال نعم ، وفي كل شيء نعم ، وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الإنسان لظلوم كفار ، وما بكم من نعمة فمن الله ، إنه الله جل جلاله ، وتقدست أسماؤه ، هيئ لعباده سبل الخيرات ، ووقاهم الشرور والسيئات ، وهداهم طرق الجنات ، فله الحمد في الأرض والسموات .
كل ما لدى الإنسان من خيرات ونعم ، تستوجب الشكر لتدوم ، قال الله جل جلاله : { وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ } [ إبراهيم7 ] .
وتعالوا نتأمل نعم الله على خلقه ، وحال الناس حيال تلكم النعم والخيرات ، ومن أعظم ما يُشكر الله به على نعمه أن تُصرف في وجوه البر والخير ، ومن أجل ما تحفظ به النعم حمد المنعم جل جلاله على ما أولى وأعطى .
ولقد رتب الله تعالى على ذكره فلاحاً ، وأجراً عظيماً ، وخيراً ونجاحاً .
يقول الله تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُواْ وَاذْكُرُواْ اللّهَ كَثِيراً لَّعَلَّكُمْ تُفْلَحُونَ } [ الأنفال45 ] .
وقال سبحانه جل في علاه : { وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيراً وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً } [ الأحزاب35 ] .
فمن أسباب التقرب إلى الله تعالى والتعلق به سبحانه ، ذكره بكرة وأصيلاً ، ومن أحب شيئاً أكثر من ذكره ، وأعظم الذكر ذكر الله تعالى ، فالأذكار والدعوات من أجل العبادات ، وأفضل القربات ، وفوائدها لا يعبر عنها لسان ، ولا يحيطها إنسان .
الذكر حصن حصين ، وكنز دفين ، وللذكر فوائد جمة ، ونتائج مهمة ، ليس هذا موطن ذكرها ، فقد أفاض فيها رهط من العلماء الأجلاء ، ومن قبلهم العلامة ، البحر الفهامة ، ابن قيم الجوزية ، رفع الله درجته في الجنة العلية ، فقد كتب وأفاد ، وألف فأجاد ، بما يغني عن الإعادة ، ولكن سأذكر قسماً منها ، للفائدة والتذكير ، وعذراً على التقصير :
الفائدة الأولى :
أنه يرضي الرحمن عز وجل .
الفائدة الثانية :
أنه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره .
الفائدة الثالثة :
أنه يزيل الهم والغم عن القلب .
الفائدة الرابعة :
أنه يجلب للقلب الفرح والسرور والبسط .
الفائدة الخامسة :
أنه ينوِّر الوجه والقلب .
بعد ذكر بعض الفوائد المترتبة على الذكر يتبين لكل مسلم ، أنه مأجور ، حاصل على جوائز قيمة ، يجني ثمارها في الأولى والآخرة .
وللذكر أنواع متعددة ، وما يهمنا في هذا الموضوع هو نوع واحد من أنواع الذكر المشروع ، ألا وهو كلمة " الحمد " ، هذه الكلمة البسيطة ، ذات المعان العظيمة ، والقيم الكبيرة ، التي لا يعرفها إلا من درسها وقرأها وتأملاها ، ورأى كلام أهل العلم فيها ، فبحمد الله نبدأ وبه نستعين ننتهي ، اللهم يا معلم إبراهيم علمني ، ويا مفهم سليمان فهمني ، والحمد لله أولاً وأخيراً :

يتبــــــع




بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:02 PM   #2 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله أول آية في كتاب الله :
كما هو معلوم لدى كل مسلم ومسلمة أن أول سورة في القرآن الكريم ، هي سورة الفاتحة ، وهي تبدأ بكلمة : " الحمد لله " .
وقد ورد ذكر كلمة : " الحمد لله " في القرآن العظيم ثلاثاً وعشرين مرة (23) ، وهذا بيانها :
خمس منها في بداية السور وهي كما يلي :
1- قال تعالى : { الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ الفاتحة1 ] .
2- وقال سبحانه وتعالى : { الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَجَعَلَ الظُّلُمَاتِ وَالنُّورَ ثُمَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِرَبِّهِم يَعْدِلُونَ } [ الأنعام1 ] .
3- وقال الله الواحد القهار : { الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجَا } [ الكهف ] .
4- وقال التواب الرحيم : { الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الْآخِرَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ } [ سبأ1 ] .
5- وقال الله الواحد الأحد : { الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلاً أُولِي أَجْنِحَةٍ مَّثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } [ فاطر1 ] .
وجاءت كلمة : " الحمد لله " وسط الآيات في ثمان عشرة موضعاً في كل مما يلي :
1- وقال الله جل جلاله : { فَقُطِعَ دَابِرُ الْقَوْمِ الَّذِينَ ظَلَمُواْ وَالْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ الأنعام45 ] .
2- وقال رب العزة والجلال : { وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِم مِّنْ غِلٍّ تَجْرِي مِن تَحْتِهِمُ الأَنْهَارُ وَقَالُواْ الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَـذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللّهُ لَقَدْ جَاءتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ وَنُودُواْ أَن تِلْكُمُ الْجَنَّةُ أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ } [ الأعراف] .
3- وقال الخالق تعالى ذكره : { دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلاَمٌ وَآخِرُ دَعْوَاهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ يونس10 ] .
4- وقال الله عز وجل : { الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي وَهَبَ لِي عَلَى الْكِبَرِ إِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِنَّ رَبِّي لَسَمِيعُ الدُّعَاء } [ إبراهيم39 ] .
5- وقال الله تقدست أسماؤه : { ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً عَبْداً مَّمْلُوكاً لاَّ يَقْدِرُ عَلَى شَيْءٍ وَمَن رَّزَقْنَاهُ مِنَّا رِزْقاً حَسَناً فَهُوَ يُنفِقُ مِنْهُ سِرّاً وَجَهْراً هَلْ يَسْتَوُونَ الْحَمْدُ لِلّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ } [ النحل75 ] .
6- وقال سبحانه الخالق العظيم : { وَقُلِ الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَداً وَلَم يَكُن لَّهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُن لَّهُ وَلِيٌّ مِّنَ الذُّلَّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيراً } [ الإسراء111 ] .
7- وقال الحق تبارك وتعالى : { فَإِذَا اسْتَوَيْتَ أَنتَ وَمَن مَّعَكَ عَلَى الْفُلْكِ فَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي نَجَّانَا مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ } [ المؤمنون28 ] .
8- وقال المولى جل وعلا : { وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ عِلْماً وَقَالَا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي فَضَّلَنَا عَلَى كَثِيرٍ مِّنْ عِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ } [ النمل15] .
9- وقال الحي القيوم : { قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى آللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ } [ النمل59 ] .
10- وقال العزيز العليم : { وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ } [ النمل93 ] .
11- وقال الخبير الحكيم : { وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّن نَّزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ مِن بَعْدِ مَوْتِهَا لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ } [ العنكبوت63 ] .
12- وقال الخلاق العليم : { وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ } [ لقمان25 ] .
13- وقال الفرد الصمد : { وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ إِنَّ رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ } [ فاطر34 ] .
14- وقال الغفور الودود : { وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ الصافات182 ] .
15- وقال الله وحده : { ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً رَّجُلاً فِيهِ شُرَكَاء مُتَشَاكِسُونَ وَرَجُلاً سَلَماً لِّرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلاً الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ } [ الزمر29 ] .
16- وقال الله القوي المتين : { وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي صَدَقَنَا وَعْدَهُ وَأَوْرَثَنَا الْأَرْضَ نَتَبَوَّأُ مِنَ الْجَنَّةِ حَيْثُ نَشَاء فَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ } [ الزمر74 ] .
17- وقال رب الأرباب : { وَتَرَى الْمَلَائِكَةَ حَافِّينَ مِنْ حَوْلِ الْعَرْشِ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْحَقِّ وَقِيلَ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ الزمر75 ] .
18- وقال ربنا تعالى في علاه : { هُوَ الْحَيُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَادْعُوهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ غافر65 ] .


يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:03 PM   #3 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله أفضل الكلام :
عن أبي سعيد الخدري وأبي هريرة رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن الله اصطفى من الكلام أربعاً : سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إلٰه إلا الله ، والله أكبر ، فمن قال : سبحان الله كتب له عشرون حسنة ، وحط عنه عشرون سيئة ، ومن قال : الله أكبر فمثل ذلك ، ومن قال : لا إلٰه إلا الله فمثل ذلك ، ومن قال : الحمد لله رب العالمين من قبل نفسه ، كتب له بها ثلاثون حسنة أو حط عنه ثلاثون سيئة " [ أخرجه أحمد ] .
وعن جَابِرَ بنَ عَبْدِ الله رضي الله عنهما يَقُولُ : سَمِعْتُ رسُولَ الله صلى الله عليه وسلم يقُولُ : " أَفْضَلُ الذِّكْرِ لا إلهَ إلاَّ الله ، وَأَفْضَلُ الدُّعَاءِ الحمْدُ لله " [ أخرجه الترمذي ] .
عن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الحمد لله تملأ الميزان ، ولا إله إلا الله والله أكبر تملأ ما بين السماء والأرض " [ أخرجه النسائي وغيره ]



يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:05 PM   #4 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله أول ما يبدأ به المرء يومه :
عنْ حذيفةَ رضي الله عنه قالَ : كانَ النبيُّ صلى الله عليه وسلّم إذا استيقظَ قالَ : " الحمدُ للَّهِ الذي أَحيانا بعدَمَا أماتَنَا وإليهِ النشورُ " [ أخرجه الدارمي وغيره ، وأصله في البخاري من حديث أبي ذر رضي الله عنه ] .
وعن أَبي ذرٍّ رضيَ الله عنه قال : كان النبيُّ صلى الله عليه وسلم إذا أخذَ مَضجَعه من الليل قال : " اللهمَّ باسمِك أموتُ وأحيا " ، فإذا استَيقظ قال : " الحمدُ لله الذي أحيانا بعدما أماتَنا وإليه النُّشور " [ أخرجه البخاري ] .
وعن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إذا استيقظ فليقل : الحمد لله الذي عافاني في جسدي ، وردّ عليَّ روحي ، وأذِنَ لي بذكره " [ أخرجه النسائي ] .
وعن جابرٍ رضي الله عنه ، أنَّ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قالَ : " إذا أوى الرَّجُلُ إلى فِرَاشِهِ أتاهُ مَلَكٌ وشَيْطَانٌ فَيَقُولُ المَلَكُ : اخْتِمْ بِخَيْرٍ ، ويَقُولُ الشَّيْطَانُ : اخْتِمْ بِشَرَ ، فإنْ ذَكَرَ اللَّهَ ، ثُمَّ نامَ ، باتَتِ الملائكةُ تَكْلَؤُه ، فإن استيقظَ قالَ الملَكُ : افتحْ بخيرٍ ، وقالَ الشيطانُ : افْتَحْ بشرّ ، فإنْ قالَ : الحَمْدُ للَّهِ الذي ردَّ عليَّ نفسي ، ولَمْ يُمِتْهَا في منامها ، الحمدُ للَّهِ الذي يُمْسِكُ السَّماواتِ والأرضِ أنْ تزُولا . . إلى آخر الآية ، الحَمْدُ للَّهِ الذي يُمْسِكُ السماءَ أن تقع على الأرضِ إلا بإذنه ، فإنْ وقَعَ مِنْ سريرهِ فَمَاتَ ، دَخَلَ الجَنَّةَ " [ أخرجه ابن حبان ] .



يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:06 PM   #5 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله آخر ما يختم به العبد ليلته :
عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه ، أَنَّ رَسُولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ إِذَا أَوَىٰ إِلَىٰ فِرَاشِهِ قَالَ : " الْحَمْدُ للّهِ الَّذِي أَطْعَمَنَا وَسَقَانَا ، وَكَفَانَا وَآوَانَا ، فَكَمْ مِمَّنْ لاَ كَافِيَ لَهُ وَلاَ مُؤْوِي " [ أخرجه مسلم ] .


الحمد لله أول قيام الليل :
عن بنَ عبَّاسٍ رضيَ اللَّهُ عنهما قال : " كان النبيُّ صلى الله عليه وسلم إذا قام منَ الليل يتهجَّدُ قال : " اللَّهمَّ لكَ الحمدُ أنتَ قيِّمُ السماواتِ والأرضِ ومن فيهنَّ ، ولكَ الحمدُ لكَ مُلكُ السماواتِ والأرضِ ومن فيهنَّ ، ولكَ الحمدُ أَنتَ نورُ السماواتِ والأرضِ وَمَنْ فِيهنّ ، ولكَ الحمدُ أنتَ ملكُ السماواتِ والأرضِ ، ولك الحمدُ أَنتَ الحقُّ ووَعدُكَ الحقُّ ، ولِقاؤكَ حقٌ ، وقولُكَ حقٌّ ، والجَنَّةُ حقٌّ ، والنَّارُ حقٌّ ، والنبيُّونَ حقٌّ ، ومحمدٌ صلى الله عليه وسلم حقٌّ ، والساعةُ حقٌّ ، اللّهمَّ لكَ أسلمتُ ، وبكَ آمنتُ ، وعليكَ تَوكلتُ ، وإليكَ أنبتُ ، وبكَ خاصمتُ ، وإليكَ حاكمتُ ، فاغفِرْ لي ما قدَّمتُ وما أخَّرتُ ، وما أسرَرتُ وما أعلنتُ ، أنتَ المقدِّمُ وأنتَ المؤخِّرُ لا إلهَ إلاَّ أنت " [ أخرجه البخاري ] .
وهذا نوع من أنواع الاستفتاحات التي كان يستفتح بها النبي صلى الله عليه وسلم صلاته بالليل ، وينبغي لكل مسلم أن يحفظ تلكم الاستفتاحات كي يتتبع بها سنة الحبيب صلى الله عليه وسلم ، فيأتي بهذا مرة ، وهذا مرة ، حتى لا تُنسى وتصبح في طي النسيان ، وهذه من وصايا العلماء رحمهم الله تعالى .



يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:07 PM   #6 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله أول آية تقرأ في الصلاة :
الصلاة من آكد أركان الإسلام بعد الشهادتين ، إذ يترتب عليها الإيمان من الكفر ، فمن أداها كان مسلماً ، ومن تركها كفر والعياذ بالله .
وحتى تكون الصلاة صحيحة لابد من قراءة سورة الفاتحة في كل ركعة فيها .
قال القرطبي رحمه الله في تفسيره : " الصحيح من هذه الأقوال قول الشافعي وأحمد ومالك في القول الآخر ، وأن الفاتحة متعيّنة في كل ركعة لكل أحد على العموم _ يعني على الإمام والمأموم والمنفرد _ لقوله صلى الله عليه وسلم : " لا صلاة لمن لم يقرأ فيها بفاتحة الكتاب " [ متفق عليه من حديث عبادة بن الصامت ] .
وفي صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " كل صلاة لا يقرأ فيها بأم القرآن فهي خداج ، فهي خداج ، فهي خداج غير تمام " .
وفي صحيح ابن خزيمة عن أبي هريرة رضي الله عنه مرفوعاً : " لا تجزىء صلاة من لم يقرأ بأم القرآن " .
وقال أبو هريرة رضي الله عنه : أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أنادي أنه : " لا صلاة إلا بقراءة فاتحة الكتاب فما زاد " [ أخرجه أبو داود ] .
كما لا ينوب سجود ركعة ولا ركوعها عن ركعة أخرى ، فكذلك لا تنوب قراءة ركعة عن غيرها ؛ وبه قال عبد الله بن عَوْن ، وأيوب السّختياني ، وأبو ثَور ، وغيره من أصحاب الشافعيّ ، وداود بن عليّ ، وروي مثله عن الأوزاعي ؛ وبه قال مكحول .
وروي عن عمر بن الخطاب ، وعبد اللَّه بن عباس ، وأبي هريرة ، وأُبَي بن كعب ، وأبي أيوب الأنصاري ، وعبد اللَّه بن عمرو بن العاص ، وعُبادة بن الصّامت ، وأبي سعيد الخُدْرِي ، وعثمان بن أبي العاص ، وخَوّات بن جُبير ، أنهم قالوا : لا صلاة إلا بفاتحة الكتاب .
وهو قول ابن عمر والمشهور من مذهب الأوزاعي ؛ فهؤلاء الصحابة بهم القُدوة ، وفيهم الأسْوة ، كلهم يوجبون الفاتحة في كل ركعة " ، والله أعلم .
وقال بن كثير رحمه الله تعالى في تفسيره : " هل تجب قراءة الفاتحة على المأموم ؟
الجواب : فيه ثلاثة أقوال للعلماء :
أحدها : أنه تجب عليه قراءتها ، كما تجب على إمامه ، لعموم الأحاديث المتقدمة . والثاني : لا تجب على المأموم قراءة بالكلية لا الفاتحة ولا غيرها ، ولا في الصلاة الجهرية ولا في الصلاة السرية ، لما رواه الإمام أحمد بن حنبل في مسنده عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " من كان له إمام فقراءة الإمام له قراءة " ولكن في إسناده ضعف ، وقد روي هذا الحديث من طرق ولا يصح شيء منها عن النبي صلى الله عليه وسلم والله أعلم .
والثالث : أنه تجب القراءة على المأموم في السرية لما تقدم ، ولا يجب ذلك في الجهرية لما ثبت في صحيح مسلم عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إنما جعل الإمام ليؤتم به فإذا كبر فكبروا ، وإذا قرأ فأنصتوا . . . " [ أخرجه أبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجة وصححه الإمام مسلم ] . وهو قول قديم للشافعي رحمه الله ، ورواية عن الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله تعالى .
والصحيح الذي تدل عليه الأدلة الشرعية هو القول الأول ، وأنه يجب على المأموم قراءة الفاتحة خلف إمامه سواءً في الصلاة الجهرية أو السرية ، لعموم النصوص السابقة ، وهذا هو القول الراجح من أقوال أهل العلم ، والذي تبرأ به الذمة ، والله أعلم .
والغرض من ذكر هذه المسائل ههنا بيان اختصاص سورة الفاتحة بأحكام لا تتعلق بغيرها من السور .



يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:09 PM   #7 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله لمن لا يُحسن الفاتحة :
عن عبد الله بن أبـي أَوْفَـى رضي الله عنه قالَ : جاءَ رجلٌ إلـى رسولِ الله صلى الله عليه وسلم فقالَ : إنِّـي لا أُحْسِنُ القرآنَ ، فَعَلِّـمْنِـي شيئاً يُجْزِيْنِـي من القرآنِ ، قال : " الـحمدُ للَّهِ ، وسبحانَ الله ، ولا إلهَ إلاَّ الله ، والله أكبرُ ، ولا حولَ ولا قوةَ إلا بالله " ، فلـما عَقَدَ علـيهنَّ قالَ : يا رسولَ الله هذِهِ لِرَبِّـي ، فَماذَا أقولُ لِنَفْسِي ؟ قال : " قُلْ : اللهمَّ اغْفِرْ لِـي ، وارْحَمْنِـي ، واهْدِنِـي ، وارزُقْنِـي ، وعافِنِـي " ، قالَ : فَقَبَض علـيهنَّ ثم وَلَّـى فقالَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم : " قَدْ مَلأَ هَذَا يَدَيْهِ من الـخَيْرِ " [ أخرجه البيهقي ] .


الحمد لله بعد الرفع من الركوع :
عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه ، أَنَّ رَجُلاً جَاءَ فَدَخَلَ الصَّفَّ وَقَدْ حَفَزَهُ النَّفَسُ فَقَالَ : الْحَمْدُ للّهِ حَمْداً كَثِيراً طَيِّباً مُبَارَكاً فِيهِ ، فَلَمَّا قَضَىٰ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم صَلاَتَهُ قَالَ : " أَيُّكُمُ الْمُتَكَلِّمُ بِالْكَلِمَاتِ ؟ " فَأَرَمَّ الْقَوْمُ فَقَالَ : " أَيُّكُمُ الْمُتَكَلِّمُ بِهَا ؟ فَإِنَّهُ لَمْ يَقُلْ بَأْساً " فَقَالَ رَجُلٌ : جِئْتُ وَقَدْ حَفَزَنِي النَّفَسُ فَقُلْتُهَا ، فَقَالَ : " لَقَدْ رَأَيْتُ اثْنَيْ عَشَرَ مَلَكاً يَبْتَدِرُونَهَا ، أَيُّهُمْ يَرْفَعُهَا " [ أخرجه مسلم ] .



يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:10 PM   #8 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله عند لبس الثوب :
عن أبي العلاء الشامي قال : لبس أبو أمامة ثوباً جديداً ، فلما بلغ ترقوته قال : " الحمد لله الذي كساني ما أواري به عورتي ، وأتجمل به في حياتي " ، ثم قال : سمعت عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من استجد ثوباً فلبسه فقال حين يبلغ ترقوته : " الحمد لله الذي كساني ما أواري به عورتي ، وأتجمل به في حياتي ، ثم عمد إلى الثوب الذي أخلق أو قال : ألقي ، فتصدق به ، كان في ذمة الله تعالى ، وفي جوار الله ، وفي كنف الله حياً وميتاً ، حياً وميتاً ، حياً وميتاً " [ أخرجه أحمد ] .



الحمد لله على نعمة اللباس :
عن أنَسِ رضي الله عنه ، أنَّ رَسُولَ الله صلى الله عليه وسلم قالَ : " مَنْ أكَلَ طَعَاماً ثُمَّ قال : الْحَمدُ لله الَّذِي أطْعَمَنِي هٰذَا الطَّعَامَ وَرَزَقَنِيهِ مِنْ غَيْرِ حَوْلٍ مِنِّي وَلا قُوَّةٍ ، غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ وَمَا تَأَخَّرَ ، قالَ : وَمَنْ لَبسَ ثَوْباً فقالَ : " الحَمدُ لله الَّذِي كَسَانِي هٰذَا الثَّوْبَ وَرَزَقَنِيهِ مِنْ غَيْرِ حَوْلٍ مِنِّي وَلاَ قُوَّةٍ ، غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ وَمَا تَأخَّرَ " [ أخرجه أبو داود ] .



يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:11 PM   #9 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله يختم بها الدعاء :
قال الله تعالى : { دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلاَمٌ وَآخِرُ دَعْوَاهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ يونس10 ] .
وقال الله تعالى : { سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ * وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ * وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ الصافات 180-182 ] .



الحمد لله على جبلة الله :
من الناس من يُنعم الله عليه بنعمة يتميز بها على غيره ، فمقابل هذه النعمة ، ولكي تستمر ، لابد من حمد الله على ذلك .
عن أُمُّ أَبَانَ بِنْتُ الْوَازِعِ بنِ زَارِعٍ عن جَدِّهَا زَارِعٍ ـ وكَانَ في وَفْدِ عَبْدِ الْقَيْسِ ـ قالَ : " لَمَّا قَدِمْنَا المَدِينَةَ فَجَعَلْنَا نَتَبَادَرُ مِنْ رَوَاحِلِنَا فَنُقَبِّلُ يَدَ رَسُولِ الله صلى الله عليه وسلم وَرِجْلَهُ ، وَانْتَظَرَ المُنْذِرُ الأشَجُّ حَتَّى أَتَى عَيْبَتَهُ فَلَبِسَ ثَوْبَيْهِ ، ثُمَّ أَتَى النَّبيَّ صلى الله عليه وسلم فقَالَ لَهُ : " إنَّ فِيكَ خَلَّتَيْنِ يُحِبُّهُمَا الله : الْحِلْمَ وَالأنَاةَ ، قالَ : يَا رَسُولَ الله ! أَنَا أَتَخلق بِهِمَا أَمِ الله جَبَلَنِي عَلَيْهِماَ ؟ قال : " بَلِ الله جَبَلَكَ عَلَيْهِمَا" ، قال : الْحَمْدُ لله الَّذِي جَبَلَنِي عَلَى خَلَّتَيْنِ يُحِبُّهُمَا الله وَرَسُولُهُ " [ أخرجه أبو داود ] .



يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 11:12 PM   #10 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



][الحمد لله .. حوافز وجوائز .. إنه الله المحمود على كل حال][



إنه الله المحمود على كل حال

يحيى بن موسى الزهراني

الحمد لله عند السفر :
قال الله تعالى : { وَالَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا وَجَعَلَ لَكُم مِّنَ الْفُلْكِ وَالْأَنْعَامِ مَا تَرْكَبُونَ * لِتَسْتَوُوا عَلَى ظُهُورِهِ ثُمَّ تَذْكُرُوا نِعْمَةَ رَبِّكُمْ إِذَا اسْتَوَيْتُمْ عَلَيْهِ وَتَقُولُوا سُبْحانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ } [ الزخرف-14 ] .
عَن عَلِيِّ بنِ رَبِيعَةَ قالَ : شَهِدْتُ عَلِيًّا أُتِيَ بِدَابَّةٍ لِيَرْكَبَهَا ، فَلَمَّا وَضَعَ رِجْلَهُ في الرِّكَابِ قالَ : بِسْمِ الله ، فَلَمَّا اسْتَوَى عَلَى ظَهْرِهَا قالَ الْحَمْدُ لله ، ثُمَّ قالَ : { سُبْحَانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا ومَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنينَ وَإنّا إلى رَبِّنَا لَمُنْقَلِبُونَ } ثُمَّ قالَ : الْحَمْدُ لله ثَلاَثاً ، والله أَكْبَرُ ثلاثاً ، سُبْحَانَكَ إنِّي قَدْ ظَلَمْتُ نَفْسِي فاغْفِرْ لِي فإِنّهُ لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلاّ أَنْتَ ثُمَّ ضَحِكَ ، فَقُلْتُ : مِنْ أَيِّ شَيْءٍ ضَحِكْتَ يَا أَمِيرَ المُؤْمِنينَ ؟ قالَ : رأيْتُ رسولَ الله صَنَعَ كَمَا صَنَعْتُ ثُمَّ ضَحِكَ فَقُلْتُ : مِنْ أيِّ شَيْءٍ ضَحِكْتَ يَا رَسُولَ الله ؟ قالَ : " إِنَّ رَبَّكَ لَيَعْجَبُ مِنْ عَبْدِهِ إذَا قَالَ : رَبِّ اغْفِرْ لِي ذُنُوبِي ، إِنّهُ لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ غَيْرَكَ " [ أخرجه الترمذي وقال : حَدِيثٌ حَسَنٌ صحيحٌ ، وأخرجه أبو داود ] .



الحمد لله عند رؤية المبتلين :
عَن عُمَرَ بن الخطاب رضي الله عنه ، أَنَّ رَسُولَ الله قَالَ : " مَنْ رَأى صَاحِبَ بَلاَءٍ فَقَالَ : الْحَمدُ لله الَّذِي عَافَانِي مِمَّا ابْتَلاَكَ بِهِ ، وَفَضَّلَنِي عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلقَ تَفْضِيلاً ، إلاّ عُوفِيَ مِنْ ذَلِكَ البَلاَءِ ، كَائِناً مَا كَانَ مَا عَاشَ " [ أخرجه الترمذي ] .
وعَن أبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قالَ رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم : " مَنْ رَأى مُبْتَلًى فَقَالَ : الْحَمدُ لله الّذِي عَافَانِي مِمَّا ابْتَلاَكَ بِهِ ، وَفَضَّلَنِي عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقَ تَفْضِيلاً ، لَمْ يُصِبْهُ ذَلِكَ البَلاَءُ " [ أخرجه الترمذي ] .
وهنا أشير إلى أنه لا ينبغي أن تُقال هذه الكلمات جهراً بحيث يسمعها المبتلى ، لأن ذلك يبعث الحزن ولكآبة في قلبه ، ويجعله يبغض قائلها ، فكما قرر العلماء ينبغي أن تكون هذه الكلمات من تلقاء نفسه ، وفي سره .
إلا إذا كانت البلية معصية لله تعالى ، فلا بأس أن يرفع صوته ليسمعه المبتلى فربما تاب وعاد وتذكر وأناب .


يتبــــــع

بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحمد الله على سلامتك يا خادم الحرمين واسئل الله ان يلبسك لباس الصحة والعافية #البستان الزاهر# جسور المودة الرومانسية 14 10-29-2011 03:50 AM
علاقة أمراض الجلد ومشاكل الجلد بالكبد - الجلد والكبد ! دموع الملائكة الصحة والطب البديل | حميات غذائية 2 06-26-2010 11:19 PM

الساعة الآن 04:49 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103