تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم

يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم خطب اسلامية وتفسير لمعاني القران الكريم مع روابط للإستماع الى القران الكريم ومحاضرات توعوية اسلامية مع اضافة مكتبة اسلامية للكتب الاسلامية

ما معنى قوله تعالى في الحديث القدسي: (( كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ )) ؟

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-24-2012, 10:57 PM   #1 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
Cool ما معنى قوله تعالى في الحديث القدسي: (( كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ )) ؟




ما معنى قوله تعالى في الحديث القدسي: (( كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ )) ؟

أجاب عن السؤال : الشيخ عبد الحليم توميات

السّؤال:

كيف يمكن أن يُفهم الحديث الذي رواه البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبيّ صلّى الله عليه وسلّمقال: (( قَالَ اللهُ تَعَالَى: مَنْ عَادَى لِي وَلِيًّا فَقَدْ آذَنْتُهُ بِِالحَرْبِ، وَمَا تَقَرَّبَ إِلَيَّ عَبْدِي بِشَيْء أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُهُ عَلَيْهِ، وَمَازَالَ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ، وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا، وَقَدَمَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا، وَلَئِنْ سَأَلَنِي َلَأُعْطِيَنَّهُ، وَلَئِنْ اسْتَغْفَرَنِي لَأَغْفِرَنَّ لَهُ، وَلَئِنْ اسْتَعَاذَنِي لَأُعِيذَنَّه )).

الجواب:

الحمد لله، والصّلاة والسّلام على رسول الله، أمّا بعد:


فمعنى هذا الجزء من الحديث: أنّ العبد المؤمن إذا اجتهد بالتقرّب إلى الله بالفرائض، ثمّ بالنّوافل قرّبه ربّه إليه، ورقّاه من درجة الإيمان إلى درجة الإحسان، فيصير يعبد الله كأنّه يراه، فيمتلئ قلبه بمعرفة ربّه، ومحبّته، وتعظيمه، وخوفه ومهابته وإجلاله، فإذا امتلأ القلب بذلك، زال منه كلّ تعلّق بكلّ ما سوى الله، ولم يَبْقَ للعبد تعلّق بشيء من هواه. ولا إرادة إلاّ ما يريده منه ربّه ومولاه، فحينئذ لا ينطق العبد إلاّ بذكره, ولا يتحرّك إلاّ بأمره، فإن نطق نطق بالله، وإن سمع سمع بالله، وإن نظر نظر بالله، أي: بتوفيق الله له في هذه الأمور، فلا يسمع إلاّ ما يحبّه الله، ولا يبصر إلاّ ما يرضي الله، ولا يبطش بيده، ولا يمشي برجله إلاّ فيما يرضي ربّه ومولاه.
وليس المعنى: أنّ الله هو سمعه، وأنّ الله هو بصره، وأن الله هو يده ورجله ـ تعالى الله عن ذلك ـ فإنّه سبحانه فوق العرش، وهو العالي على جميع خلقه، ولكن مراده سبحانه: أنّه يوفّقه في سمعه وبصره ومشيه وبطشه؛ ولهذا جاء في الرّواية الأخرى قوله سبحانه: " فـبـي يسمع، وبي يُبصر، وبي يبطش، وبي يمشي" يعني: أن يوفّقه في أعماله، وأقواله، وسمعه، وبصره، هذا معناه عند أهل السنّة والجماعة، ومع ذلك يجيب الله دعوته، فإن سأله أعطاه، وإن استعان به أعانه، وإن استعاذ به أعاذه..اهـ.[1]
ومن أشار إلى غير هذا المعنى فقد أساء وظلم و تعدّى على مقام الله، وخالف ما تعرفه العرب من كلامها، وما تفهمه من مثل هذه الإطلاقات، قال الشّيخ ابن عثيمين رحمه الله: " فأنت ترى أنّ الله تعالى ذكر عبدا ومعبودا، ومتقرِّبا ومتقرَّبا إليه، ومحِبًّا ومحبوبا، وسائلا ومسئولا، ومعطِيا ومُعطَى, ومستعيذا ومستعاذا به، ومعيذا ومعاذا، فالحديث يدلّ على اثنين متباينين كلّ واحد منهما غير الآخر، فإذا كان كذلك، لم يكن ظاهرُ قوله: (( كُنْتُ سَمْعَهُ وَبَصَرَهُ وَيَدَهُ وَرِجْلَهُ )) أنّ الخالق يكون جزءاً من المخلوق، أو وصفا فيه تعالى الله عن ذلك، و إنّما ظاهره وحقيقته أنّ الله تعالى يسدّد هذا العبد في سمعه وبصره وبطشه، فيكون سمعه لله تعالى إخلاصا وبه استعانة وفيه شرعا واتّباعا، وهكذا بصره، وبطشه ومشيه. اهـ[2].




[1]/ انظر "جامع العلوم والحكم " (2/347).
[2]/ في مجموع فتاواه (1/9154)



روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-25-2012, 03:00 PM   #2 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
جزاك ربي خيراً ويعطيك العافيــــــــــــــــة،،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-25-2012, 11:40 PM   #3 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
يسلمو بحر على التواجد

لاعدمت اطلالتك يارب

كل الود والتقدير لشخصك


تحياتي لك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-12-2013, 12:06 AM   #4 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
جزاك الله خير وجعلها في ميزان حسناتك
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-12-2013, 04:26 AM   #5 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
انرت صفحتي بطيب تواصلك وعبق حظورك


لاتحرمني متابعتك الدائمة واطلالتك الطيبة
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
][ ما هو معنى قوله تعالى: (إني وهن العظم مني) وهل هناك إعجاز علمي ][ بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 8 01-07-2014 08:58 PM
معنى قوله تعالى: (أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ) روانة مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 11 05-23-2011 03:47 AM
حول معنى قوله تعالى ( كن فيكون ) abdulsattar58 مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 4 04-13-2009 11:50 AM
تتجلى عظمة الخالق ... في الحديث القدسي الشريف BAD{EMINEM}BOY مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 1 09-26-2004 05:26 AM

الساعة الآن 07:08 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103