تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

قصة ضميـر يستيقظ فجـأة ...........

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-21-2012, 02:22 PM   #1 (permalink)
***رشااا***
عضو مميز
يا قارئا استغفر لِمن كتبا
 
الصورة الرمزية ***رشااا***
قصة ضميـر يستيقظ فجـأة ...........





بسم الله الرحمن الرحيم



قصة ضميـر يستيقظ فجـأة ...........




( القصة للكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد )


قالت هي رأته قبل أن يراها .. في بلاد ليست هي منها وليس هو منها .. لمحته ضمن زمرة الشيطان .. في عصابة هي تتعامل في كل أنواع الشرور .. وكان هو أكثرهم فساداً وعناداً .. وقد أخذت العصابة حياً من أحياء أدنبرة ميداناً لها في مزاولة البلطجة والنهب والسلب .. وأخلاقيات العصابة هي الفوضى المطلقة وتناول المخدرات والتناوش مع بنات الهوى .. بجانب السلب والنهب .. ثم المرور على ملاهي الرقص الليلية والحفلات الجماعية .. وقد اشتهر أفرادها بالفوضى المفرطة وعدم الالتزام بالأخلاقيات والفضيلة .. أما الكيفية التي أوجدته وأوجدتها في تلك البلاد البعيدة هي الكيفية المعهودة حيث السفر لبلاد الغربة ( في أوروبا ) للتحصيل على المزيد من المعرفة والعلم .. خطوة يخطوها الكثيرون في بادرة أساسها حسن النوايا .. ولكن عادة نهاياتها مشوبة بالانحراف للبعض منهم .. أما الرابط بينها وبينه حتى تلك اللحظة فهو رابط القومية والعقيدة .. وإن كانت تلك الروابط هي هامشية بالقدر البعيد في تلك البلاد .. عرفته من بعيد من الملامح .. وتيقنت منه بلكنة الحديث .. فهو شاب شرقي مسلم لا محال .. يتعافى بالصحة والفتوة والوسامة .. ولكن بالتأكيد هو ليس من موطنها بالضرورة .. فإذن هناك رابط يجمع دون معرفة مسبوقة .



هي التزمت بالماضي وبأهلها وبعقيدتها .. والتزمت بمسارات الحيطة والحذر .. تعد الأيام والليالي حتى تعود لمهدها .. أما هو فقد تبرأ من الماضي نهائياً .. ونسي أخلاقياتها وفضائلها .. وتغمز بروح أهل تلك البلاد .. وحتى مجرد النعت له بالانتماء للشرق كان يضايقه كثيراً .. فأذن هو مرتد مع التطرف والتنكر .. ومبهور بواقع الحال .. تعجبه سيرته بالبلطجة .. وفي ذات يوم أرادات الصدفة أن تكون هي هناك وأن يكون هو كذلك .. في حفلة تجمع شباب وشابات الجامعة بمناسبة انتهاء العام الدراسي .. وتلك الحفلات معهودة بأنها حفلات رقص وابتهاج يشوبها الكثير من الإنفلاتات .. وهناك فرق الموسيقى الصاخبة .. وهناك صيحات الرقص والأغنيات .. وهي كانت هناك وكانت على حذر تأخذ جلستها في تأدب ولم تخرج عن المعروف .. حيث كانت فقط تراقب .. ولكن خرجت الأمور عن السيطرة .. وبدأت جماعات البلطجة تتعامل بمقدار سكرها وفقدانها للاتزان .. وتحركت مجموعة من الشباب نحوها لمغازلتها .. وهي حاولت بسرعة أن تغادر الساحة ولكنها منعت .. وحاولوا أن يجردوها من ملابسها الشرقية .. فكانت نفسها عفيفة وعالية .. فقاومت ببسالة ثم وجدت نفسها ضعيفة أمام مجموعة من شباب هائج أضيقوا عليها الخناق .. فنظرت لعلها تجد منقذاً يأخذ بيدها .. وفجأة تذكرت أنه هناك وفي الحفل .. كان في موقع بعيد يرقص مع شلة رقص .. فركضت إليه ثم لفتت انتباهه وطلبت منه المساعدة .. وقف لحظة في ذهول ثم .. قال لها بلهجة قوية صارمة إن لم أكن أنا المساعد فمن يكون غيري !! . وفجأة تحول إلى بطل مثل أسد يزمجر .. ثم خلع قميصه وبدأ في مواجهة جماعات تفوقه عدداَ وقوة .. وأستطاع أن يلاكم الجميع .. واحداً تلو آخر .. ويدخل في عراك عنيف أنتصر فيها جميعاً حيث هناك العشرات يرقدون فاقدي الوعي تحت الطاولات وفوقها .. مما انتزع في النهاية تصفيقاً حاداً من مئات الشباب والشابات الذين كانوا يشاهدون الصراع الغير متكافئ .. وهم يرون تلك البطولة النادرة .. وأخيراً أمسك المايكروفون وخاطب الحفل قائلاً : هناك ( تلك ) أختي المسلمة ( مشيراً إليها ) فلا يتجرأ أحد أن يؤذيها أو أن يجرح كرامتها .. ومقامها عندي أعز من كل مقام في هذه الدنيا .. والمسألة لنا مسألة كرامة وخط أحمر .. ثم تقدم إليها وسألها إن كانت تريد أن تبقى أو أن تذهب إلى دارها .. فقالت له أنها تريد أن تذهب إلى دارها فخرج معها وأوصلها إلى دارها بمنتهى الأدب والاحترام .. ثم عاد إلى الحفل يعاود سيرته الأولى .



قالت تعجبت من ذلك الشاب .. وتعجبت من قوته وشهامته .. ثم تعجبت من ضياعه والتيه الذي هو فيه .. وتعجبت من حياة البلطجة والمستقبل المجهول في بلاد هو ليس من أهلها . وذلك المصير المجهول بالنسبة لأمثاله من أبناء القومية والعقيدة .


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

خالص تحياتي للجميع زوار و اعضاء



***رشااا*** غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2012, 04:08 PM   #2 (permalink)
فلي صوفيا
رومانسي فعال
سأبحر ..في عالم ..الهدوء!
 
الصورة الرمزية فلي صوفيا
 
...قدلبس ثوب الغرب فهو تغير خارجي...اما المضمون الداخلي بقيا كما هو ..

ولم ولن يستطيع ذلك الثوب ان ينتزعة...سلمت اناملك...

لك خالص ودي***
فلي صوفيا غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2012, 07:41 PM   #3 (permalink)
إندماج الأرواح
مـراقـب عـــام - ساهر الليل - مراقب مميز
 
الصورة الرمزية إندماج الأرواح
قصه فى قمة الروعه نقلتى فأبدعتي
إندماج الأرواح غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2012, 10:56 PM   #4 (permalink)
♦♦ ياسمينة ♦♦
ماسة المنتدى
آتية من الزمن الجميل
 
الصورة الرمزية ♦♦ ياسمينة ♦♦
 
زي ما قالت فلي دائما شرقية الرجل

موجودة لكن يحاول اخفاءها

فتظهر في الاوقات المناسبة

يسلموا ع القصة

تحياتي لك

♦♦ ياسمينة ♦♦ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2012, 11:20 PM   #5 (permalink)
وجدنا
مشرفة متميزة سابقاً - ماسة المنتدى
مــلكــة منتدى الرومانسية
 
الصورة الرمزية وجدنا
 
يسلمووووووو

رشااااااااااااا يااااااا حلووووه
وجدنا غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-22-2012, 03:04 AM   #6 (permalink)
شذى الروح ..~
مشرفة متميزة سابقاً - أميرة الإبداع الثالثة
اللهم أهلك بشار وأعوانه
 
الصورة الرمزية شذى الروح ..~
 
قصة رائعه وجميلة

وفعلاً مهما كان فالضمير قد يستيقظ

يعطيك العافيه يالغلا

ودمتِ بخيـر ..~
شذى الروح ..~ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-23-2012, 12:30 PM   #7 (permalink)
راضيا
عضو موقوف
 
قصة رائعه
يسلمو
راضيا غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-23-2012, 04:48 PM   #8 (permalink)
ღ♥ღ جـــوديღ♥ღ
عضو موقوف
يارب احفظ مصر♥
 
قصه جميله

وموقف نبيل منه لان هى دى طباع الرجل الشرقى مهما حاول يخفيها لازم بيجلها وقت وتظهر

يسلموووووو
ღ♥ღ جـــوديღ♥ღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-24-2012, 06:57 PM   #9 (permalink)
***رشااا***
عضو مميز
يا قارئا استغفر لِمن كتبا
 
الصورة الرمزية ***رشااا***
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فلي صوفيا مشاهدة المشاركة
...قدلبس ثوب الغرب فهو تغير خارجي...اما المضمون الداخلي بقيا كما هو ..

ولم ولن يستطيع ذلك الثوب ان ينتزعة...سلمت اناملك...

لك خالص ودي***

صح لسانك

ممتنه امرورك الرائع و ردك الاروع
***رشااا*** غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-24-2012, 06:59 PM   #10 (permalink)
***رشااا***
عضو مميز
يا قارئا استغفر لِمن كتبا
 
الصورة الرمزية ***رشااا***
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إندماج الأرواح مشاهدة المشاركة
قصه فى قمة الروعه نقلتى فأبدعتي
اشكرك على المرور الكريم اخي

خالص تحياتي
***رشااا*** غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الـכـيـآة لـכـظـة ومـجـرد بـقـآيـآ ذڪريـآت ! ~ asm22 مواضيع عامة منقولة للنقاش 2 03-08-2010 09:10 PM
كيف يستيقظ الصينيون لصلاة الفجر؟؟‎ **~ > jkl ~ <** مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 5 12-28-2009 07:54 PM
صور عدنان و مصطفى فحفلة عيد ميلاد يوم جمعة 24/10 llllollllo رفوف المحفوظات 21 11-15-2008 09:36 PM
سقط من النافذة ولم يستيقظ ,,,!!!!!!!!! نسيم الرياحين عجائب وغرائب 16 12-02-2007 08:27 PM
ميت يستيقظ أثناء تشريح جثته الـسـنـعـوسـي اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 8 09-21-2007 03:00 PM

الساعة الآن 11:36 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103