تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

~ بيســــــــــان .. وردة نيســــــــان ~

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-03-2011, 01:53 PM   #1 (permalink)
ღღصوفيــــــاღღ
مشرف متميز سابقاً
عذرا نيوتن انــا الجاذبية
 
الصورة الرمزية ღღصوفيــــــاღღ
 

ADS
Cool ~ بيســــــــــان .. وردة نيســــــــان ~








يقف أسامة امام لوحته التي ينعكس ضوء الشمس المتسرب عبر النافذه رغم زمهرير ريح كانون الثاني يراقص هذه الأشعة فيحملها بين جناحيه ويبعدها حينا وحينا آخر يدنيها ...تتجه أنظاره نحو بيسان التي كانت تجلس قبالته ووجها الصغير الذي يحمل طفولة ما رغم انها تجاوزت الثلاثين من عمرها ..زرقة عيناها ... ضحكتها وشعرها الذي لا يكاد يخلو من التموجات العفوية .... بينما منفضة السجائر ممتلئة بأنفاس أسامة التي يحرقها دون النظر الى ساعة إشعال سيجارة أو إطفاؤها ...
ينظر إليها أسامة وكانه لأول مرة يرى زرقة عيناها أتذكره ببحر يافا الذي يتوق العودة إليه فراح يرسم سفينة العودة المحطمة في لوحته الأخيرة فهو خلال أيام قليلة يكون قد غادر هذا البلد ليبدأ مشوار غربة اخرى ولكن هذه المرة في إحدى الدول الغربية ...
بريق عيناها الدامعة تجذبه وتسحره لا يستطيع أن يفسر المر على الرغم من أن العلاقة لم تتجاوز الستة أشهر منذ أن تعرف عليها في أحد المنتديات الفكرية حيث كانت هناك لحضور ندوة بعنوان ( أحلام العودة ) ... يشعر بتلك العينين الساحرتين كم بها من الغموض الملئ بالخوف والقيود التي لا تريد أن تفضحها .... تقبع في روح بيسان ....
هل انت تبكين رحيلي يا بيسان ... يا زهرة نيسان ... هكذا كان يناديها كلما إلتقى بها بيسان يا زهرة نيسان ...وكم أحبت مداعباته التي كانت على هذا النمط الخجول ...
نهضت من مقعدها بعد أن أربكها نظراته إليها ... ماذا تقول له :
هل تقول أن موعدها الأخير هو هذا اليوم وانها تتمرد كل مرة ترغب بلقائه على كافة الأعراف والتقاليد وبهذه السهولة .
تتحدث وبالكاد يسمعها ...
متى قررت السفر أسامة ؟
قريبا جدا ... بعد أيام قليلة أقل من اصابع اليد ... أيام وأكون في بلد الضباب ...
وهل ستتغيب كثيرا ؟
لم يخطر ببالي إن كنت سأرحل رحيلا أبديا أم انني سأعود ... فكل مخططاتي غير واضحة ....حتى هذه اللحظة .
واللوحة التي لم تنتهي هل ستأخذها معك ...
بالطبع ... أفكر بإنهائها هناك فلدي ما يقارب من الأسبوع قبل إقامة المعرض ...فلربما تكون الفكرة أوضح وأكثر جلية بالنسبة للخطوط التي أرسمها وربما الجزيرة المجهولة ... ربما كا بإمكاني أن أتشرف بإكتشافها ...
لا أظن ذلك يا أسامة فكل خط وخطوة في الجزيرة تكتشفه ستجد أذرعا أخرى تتحول لغموض قاتل ...
ولماذا هذا الغموض يا بيسان .... يا وردة نيسان ..!!! لماذا تجعلينني اغتالك بخطوطي .؟
كم انا سعيدة وأنا يد فنان ترسمني بكل خفة ... ياه كم انا محظوظة تتحدث إليه وهي تدور في مرسمه البسيط هذا وفي يديها فنجان قهوة قد برد منذ وقت وهي ما زالت ترتشفه بينما قد ألقت بصدرها ما يقارب خمسة سجائر على فنجان قهوة ....لا تتوقف عن التدخين طالما هناك رشفة من القهوة ... أيا كانت هذه القهوة . فباغتته بسؤالها الذي ترددت طويلا كي تطرحه عليه
وكرستينيا ... ماذا قررت بشأنها ...

هل تعرفين يا بيسان إنها أحد الأسباب التي كنت أؤجل سفري .... إنني وله عليها .... أشتاق إليها ..
كم أتمنى أن تكون لجانبها لطالما في كل اللقاءات تحدثني عنها .... فهي لا قيود تقيدها ...

كيف لم تستطع وردة بيسان أن تداري دعها حين تنظر إليه ... أتخشى أن تفقده بعد ان جعل لحياتها طعما آخر .
هل تعرفين يا وردتي ... إن دموع المراة تزيدها جمالا ...وكنت أتمنى ان اراك تبكين
ههههه
لن يكون لك ذلك أبدا .... ولكن اللقاء الخير هكذا سميته ... جدير بأن نبكي عليه ... فلا نعرف هل الأقدار ستجمعنا يوما ....
هل تظنين يا بيسان ... أن الأشهر القليلة الت عرفتك فيها كفيلة أن
أن تختاري
لا مجال للإختيار بعد اليوم
فانت إخترت طريقك .... وانا اتابع طريقي .... أشهر قليلة فقط
واكون في بحر يافا
تشرد فكرها حين تتذكر ( وكم احب عيونك .... ومخملية صوتك ) ( واحب القلم والفكرة اكثر )

تنهض بإتجاه الباب محاولا منه إعتراض خطواتها .... يرجوها ألا تغادره الان .....فهو لا يعرف غن كان سيكون هناك لقاء ام لا ...
أرادها لأكثر وقت كي ينظر إليها ويحدق في عينيها التي عشقها دون ان يدري احب قلمها وفكرها وفي قامتها القصيرة وقدمها الصغيرة التي طالما كان ياخذها بالنكات
يسألها :
هل ساراك غدا ؟
كنت أتمنى ذلك فانت تعلم جيدا قسوة ظروفي
لا تقولي لا ... بل قولي ساحاول .
هل تعلمي يا بيسان لن آخذ اللوحة الأخيرة معي
لماذا
سأضعها في المكتبة أمام السيكوريت .... وعندما تمرين ستجدينها فإن لم تجديينها حادثيني
إتفقنا
إتفقنا هههه

اتنمنى ألا تعود ....وابق لجانب كرستينيا
شد على يديها وهو يعني ذلك
غادرته وكلها امل أن يعود سالما

مضت أيام عدة وهي ما تزال تلك اللوحة في مكانها فهي تنتظر ان يعود لقلبها الذي لم يغادره ليغير ذلك الحزن لفرح .... إنتظرته طويلا ولكنها غادرت إلى بحر يافا وهو لم يعد .



ღღصوفيــــــاღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2011, 03:05 PM   #2 (permalink)
شذى الروح ..~
مشرفة متميزة سابقاً - أميرة الإبداع الثالثة
اللهم أهلك بشار وأعوانه
 
الصورة الرمزية شذى الروح ..~
 
قصة رائعه يالغلا

يعطيك العافيه

ودمتِ بخيــر ..~
شذى الروح ..~ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2011, 05:18 PM   #3 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
صوفيا قصة رائعة جدا يالغلا

يعطيك العافية يارب

لا عدمتك ولا جديدك

ودي لك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2011, 01:32 AM   #4 (permalink)
دعاء القلب
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية دعاء القلب
 
دعاء القلب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-06-2011, 09:51 PM   #5 (permalink)
راعي الفله
رومانسي مبتديء
 
قصة رائعه يالغلا

يعطيك العافيه

ودمتِ بخيــر ..~
راعي الفله غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-06-2011, 11:48 PM   #6 (permalink)
عروووبة
عطر المنتدى
فرج كربنا يارب وقوي ضعفنا
 
الصورة الرمزية عروووبة
 
يسلموو ايديكِ صوفيا
طرح جميل
دمتِ بخير

عروووبة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آخر وردة دموع الملائكة صور ورود x مناظر طبيعية 1 03-21-2010 02:44 AM
وردة ذبلانه وردة ذبلانه قصــر الضيافة الرومانسية 10 06-14-2009 09:02 PM
وردة mostafa2010319 خواطر , عذب الكلام والخواطر 3 04-24-2009 05:37 PM
وردة وعصفورة marym الشعر و همس القوافي 1 07-05-2005 01:07 PM
هل من نرحب برزان قصــر الضيافة الرومانسية 4 02-18-2004 01:11 AM

الساعة الآن 07:10 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103