تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم

يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم خطب اسلامية وتفسير لمعاني القران الكريم مع روابط للإستماع الى القران الكريم ومحاضرات توعوية اسلامية مع اضافة مكتبة اسلامية للكتب الاسلامية

][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-30-2011, 07:57 PM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][




][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][



ملخص الخطبة
1- إبراهيم عليه السلام في أرض العراق. 2- هجرة إبراهيم إلى فلسطين ثم مصر. 3- إبراهيم وإسماعيل في جنبات البلد الحرام. 4- قصة بناء البيت. 5- الأذان بالحج وحجة الوداع. 6- نصائح للحجاج. 7- وقفات متفرقة متعلقة بالحج.

الخطبة الأولى
أما بعد: جاء إبراهيم عليه السلام بزوجه هاجر وابنها إسماعيل وهي ترضعه حتى وضعهما بمكة، في تلك البقعة المقفرة، والأرض الموحشة، وبين الجبال المُصْمَتَة، بوادٍ غير ذي زرع، ثم مضى إبراهيم منطلقاً، فتبعته أم إسماعيل فقالت: يا إبراهيم، أين تذهب وتتركنا بهذا الوادي الذي ليس فيه أنس ولا شيء، فقالت له ذلك مراراً، وجعل لا يلتفت إليها، فقالت: آالله الذي أمرك بهذا؟ قال: نعم، فقالت: إذن لا يضيعنا. رواه البخاري قالت ذلك بكل صدق وتوكل على الله. إذن لا يضيعنا، ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][فَٱللَّهُ خَيْرٌ حَـٰفِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ ٱلرحِمِينَ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [يوسف:64].
أيها المسلمون، تبدأ رحلة الحج في أعماق الزمن منذ ضاقت الحياة بإبراهيم عليه السلام مع قومه الوثنيين الجاحدين في العراق، فرحل منها إلى فلسطين، ومعه زوجته سارة وابن أخيه لوط عليهم السلام، كما قال تعالى: ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][فَـئَامَنَ لَهُ لُوطٌ وَقَالَ إِنّى مُهَاجِرٌ إِلَىٰ رَبّى إِنَّهُ هُوَ ٱلْعَزِيزُ ٱلْحَكِيمُ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [العنكبوت:26].
وأقام الخليل عليه السلام في فلسطين، ثم رحل إلى مصر وأقام فيها ما شاء الله له أن يقيم، ووقعت هناك قصة الابتلاء لزوجته سارة من قبل ظالم مصر، الذي حالت قدرة الله دون الاعتداء على المؤمنة العفيفة، وكان ذلك سبباً في إهدائها جارية لخدمتها ألا وهي هاجر، لتبدأ قصة أخرى أكثر صلة بالحج، وبناء البيت العتيق.
حيث رجع إبراهيم عليه السلام مرة أخرى إلى فلسطين، وكانت زوجته سارة عاقراً لا تلد، فأشارت على زوجها إبراهيم بالزواج من جاريتها هاجر، لعل الله أن يهبه منها ولداً، فكان، وولدت هاجر إسماعيل عليه السلام، كما شاء الله أن تلد سارة إسحاق عليه السلام. فغارت سارة من هاجر حسب طبيعية النساء ولم تُطِقْ رؤيتها، وصارحت إبراهيم بما تجد في نفسها، فكان ذلك سبباً في هجرته بهاجر وإسماعيل إلى مكة. وهناك في أرض لا زرع فيها ولا ماء، ولا أنيس ولا جليس ترك إبراهيم المرأة وطفلها، وهمّ بالعودة إلى فلسطين مرة أخرى، فتعلقت به هاجر وهي تقول: إلى من تَكِلُنا ونحن في هذا الوادي المقفر الموحش؟ فقال النبي الخليل عليه السلام: إلى الله، واستوحت المرأة أن ذلك بأمر الله، فقالت له: آلله أمرك بهذا؟ قال: نعم، قالت: إذاً لا يضيعنا الله. وانصرف الخليل عليه السلام وصوت دعائه يجلجل في السماء: ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][رَّبَّنَا إِنَّى أَسْكَنتُ مِن ذُرّيَّتِى بِوَادٍ غَيْرِ ذِى زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ ٱلْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُواْ ٱلصَّلوٰةَ فَٱجْعَلْ أَفْئِدَةً مّنَ ٱلنَّاسِ تَهْوِى إِلَيْهِمْ وَٱرْزُقْهُمْ مّنَ ٱلثَّمَرٰتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [إبراهيم:37].
واستجاب الله دعاء خليله عليه السلام، بعد أن عاشت هاجر وابنها إسماعيل لحظات عصيبة أوشك الرضيع فيها على الهلاك، وكادت الوحشة وقلة الطعام والشراب أن تودي بالمرأة وطفلها لولا فضل الله ورحمته. وهل يخيب من رجاه وهل يضيع من تولاه؟
ومن هذه اللحظات الحرجة تبدأ قصة بناء البيت، وقصة سعي الناس بين الصفا والمروة كلما حجوا أو اعتمروا، وكلما طافوا بالبيت العتيق. ومن هنا كذلك تبدأ قصة زمزم، ذلك الماء العذب الزلال والبلسم الشافي للأسقام بإذن الله.
رجع إبراهيم عليه السلام بعد مدة من الزمن بعد أن سُكنت مكة وشب إسماعيل فقال: يا إسماعيل إن الله أمرني بأمر، قال: فاصنع ما أمرك الله، قال وتُعينني قال: نعم، قال: فإن الله أمرني أن أبني بيتاً هنا، وأشار إلى أَكَمَة مرتفعة، ويرفع إبراهيم القواعد من البيت، وجعل إسماعيل يأتي بالحجارة وإبراهيم يبني. وبعد أن فرغ إبراهيم من البناء أمره الله بأن يؤذن في الناس بالحج ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][وَأَذّن فِى ٱلنَّاسِ بِٱلْحَجّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَىٰ كُلّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلّ فَجّ عَميِقٍ ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ لّيَشْهَدُواْ مَنَـٰفِعَ لَهُمْ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [الحج:27، 28].
ونادى إبراهيم في الناس: يا أيها الناس إن الله كتب عليكم الحج فأجيبوا ربكم. فأجابوا بالتلبية: ((لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك)).
وقد أبلغ الله تعالى صوت إبراهيم عليه السلام حين نادى بالحج كل مكان وحفظ الله هذا الأذان فجعله يتردد في الصلوات، ويتلى في المحاريب، وفرض الحج من ذلك اليوم إلى يومنا هذا، وعلى سنن الأنبياء والمرسلين، فإن هذا البيت كان وسيبقى مثابة للناس وأمناً منذ طاف به إبراهيم أبو الحنفاء، الذي دعا ربه أن يحفظ هذه الأرض فدبت الحياة في هذه الأرض القاحلة الجرداء، وأجاب الله دعاء نبيه، فإذا أفئدة من الناس تهوي إليهم، وإذا هذه الأرض الجرداء تصبح أرضاً مباركة، ومَحَطَّ أنظار العالمين بما حباها الله تعالى من الهداية العظمى التي يتطلع إليها كل التائهين.
عباد الله، إن الناظر إلى مكة في موسم الحج يرى عجباً، ويزداد لوعةً وشوقاً، وهو يتأمل مواكب الإيمان، وقوافل عباد الرحمن، جاؤوا عن رغبة وطواعية، ألسنتُهم تلهج داعية، وأعينهم باكية، تسأل الله الرحمة والعافية، هديرهم تكبير، حديثهم تسبيح، نداؤهم تلبية، دعاؤهم تهليل، مشيهم عبادة، زحفهم صلاة، سفرهم إلى الله والدار الآخرة، وغايتهم رضوان الله ومغفرته، تركوا الديار والبلاد، والأهل والأولاد، واجتازوا الصعب والمهاد، ترى مظهراً من مظاهر العبودية الخالصة لله رب العالمين.
وتمر السنون، وتتوالى القرون، ووفود الله يتزايدون في لقاء إيماني واجتماع سنوي يقدمون من أماكن بعيدة، وبلدان سحيقة، ومن كل فج عميق، إلى وادٍ غير ذي زرع، ليس فيه ما يستهوي النفوس، كل ذلك استجابة لله قائلين: ((لبيك اللهم لبيك)). والعبودية لله في الحج من أعظم ما يحصّله العبد من المنافع والفوائد، وكفى به شرفاً وفضلاً.
عباد الله، حج المصطفى صلى الله عليه وسلم حجة واحدة، حجة جموع ودموع، حيث تقاطرت الوفود من كل فج، لتنال شرف الصحبة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم. وفي يوم عرفة من هذه الحجة العظيمة، نزل قول الله تعالى: ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ٱلْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِى وَرَضِيتُ لَكُمُ ٱلأسْلاَمَ دِيناً][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [المائدة:3].
وعندما سمعها عمر بن الخطاب رضي الله عنه بكى، فقيل له: ما يبكيك فقال: (إنه ليس بعد الكمال إلا النقصان) وأعظِم به من (فقه عمري)؛ لأنه استشعر وفاة النبي صلى الله عليه وسلم، وسميت: (حجة الوداع).
روى البخاري في صحيحه عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: (كنا نتحدث بحجة الوداع والنبي صلى الله عليه وسلم بين أظهرنا، ولا ندري ما حجة الوداع). وكان صلوات ربي وسلامه عليه يقول: ((إني والله لا أدري لعلي لا ألقاكم بعد عامي هذا)) رواه الدارمي.
أيها الإخوة المسلمون، لنتذكر جميعاً أطهر نفس أحرمت، وأزكى روح هتفت، وأفضل قدم طافت وسعت، وأعذب شفة نطقت وكبّرت وهللت، وأشرف يد رمت واستلمت، يَنقل خطاه في المشاعر، ينتقل مع أصحابه ومحبيه مرددين تلك الكلمات الخالدات، ومترنمين بتلك العبارات الناصعات: ((لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك)) يتقدم ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ في إحرامه الطاهر وقلبه الخاشع وخلقه المتواضع، يتقدم إلى حيث ذكريات جده أبو الحنيفية، ومُرسِي دعائم هذا البيت العتيق، وجنبات الحرم تدوي بالتهليل والتكبير: ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ ٱلسَّمِيعُ ٱلْعَلِيمُ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [البقرة 7]، كلمات التلبية وعبارات التوحيد تملأ المكان وتُطرِبُ الزمان، وتتصاعد في إخلاصها إلى الواحد الديان.
ويقترب الرسول ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ من الحجر الأسود ليقبله قبلة ترتسم على جبينه درة مضيئة على مر السنين، لم يتمالك نفسه صاحب النفس الخاشعة والعين الدامعة، فينثر دموعه مدراراً وتتحدر على خده الشريف المشرق ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][.
وكان صلى الله عليه وسلم يقول في كل موطن: ((خذوا عني مناسككم)) رواه مسلم.
((خذوا عني مناسككم)): وصية النبي صلى الله عليه وسلم لكل حاج أن يتعلم أحكام الحج، قال الله تعالى: ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][فَٱسْأَلُواْ أَهْلَ ٱلذّكْرِ إِن كُنْتُم لاَ تَعْلَمُونَ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [النحل:43].
((خذوا عني مناسككم)): وصية النبي صلى الله عليه وسلم لكل من شرّفهم الله بمباشرة خدمة الحجيج، أن يتقوا الله فيهم، ويسلكوا بهم هدي المصطفى صلى الله عليه وسلم، إحراماً وتفويجاً، إفاضةً ومبيتاً، طوافاً وسعياً، نصحاً وإرشاداً، بيعاً وشراء. أن يحسنوا الاستقبال، ويؤدوا الواجب بلا استغلال، بالكلمة الطيبة، بالطريقة الطيبة، وبالأمر بالمعروف، وبالنهي عن المنكر من غير منكر.
((خذوا عني مناسككم)): وصية النبي صلى الله عليه وسلم لكل حاج، ليعلم أن الحج نسك وعبادة، وموسم خير وطاعة، (فعرفة) و(منى) و(مزدلفة) و(أم القرى)، يترفّع فيها الحاج وكذا في كل مكان وزمان، يترفّع عن المنازعات والشعارات، أو الدعوى بدعوى الجاهلية وإثارة النعرات، ويحذَر التهم الباطلة وترويج الإشاعات، فهذه أرض المشاعر، وحريّ بالمسلم أن يحقق فيها أطيب الأخلاق والمشاعر. إنها حَجّة الوداع، وما أدراك ما حَجّة الوداع:
أحبتـي عـاد ذهنـي إلى زمــنٍ معظمٍ في سـويدا القلـب مستطـر
كأننـي برســول الله مرتديــاً ملابـس الطهـر بين الناس كالقمر
نـور وعـن جانبيه من صحـابتـه فيـالـقٌ وألـوف النـاس بالأثـر
ساروا برفقة أزكى مهجةٍ درجــت وخيـر مشـتملٍ ثوبــاً ومؤتـزر
ملبيـاً رافعـاً كفيــه فـي وجل لله فـــي ثـوبِ أوّابٍ ومفتقـر
مُرنمـاً بجـلال الحـق تغلبـــه دموعـه مثل وابل العـارض المطـر
يمضي ينـادي خذو عني مناسككم لعـل هـذا ختـام العهـد والعمُـر
وقـام فـي عرفـات الله ممتطيـاً قصـواءه يالـه مـن مـوقف نضِر
تأمل الموقف الأسـمى فمـا نظرت عينــاه إلا لأمــواج من البشـر
فينحنـي شــاكـراً لله منّتَــه وفضلـه من تمـام الديـن والظفـر
يشـدو بخطبتـه العصمـاء زاكيةً كالشهد كالسلسبيل العـذب كالدرر
مجليـاً روعة الإسلام فـي جمـلٍ من رائع من بديع القـول مختصــر
داعٍ إلى العدل والتقـوى وأن بهـا تفاضل الناس لا بالجنـس والصـور
مبينـاً أن للإنسـان حرمتـــه ممرغـاً سـيّء العـادات بالمــدر
يا ليتني كنت بين القوم إذ حضروا مُمَتَّعُ القلـب والأسـماع والبصـر
وأنبـري لرســـول الله ألثُمُـهُ علـى جبيـنٍ نقـي طاهـر عطـر
أقبِّل الكف كف الجـود كم بذلت سحّاء بالخـير مثـل السلسـل الهدر
ألـوذ بالرّحـل أمشـي في معيته وأرتـوي مـن رسـول الله بالنظـر
أُسّـر بالمشي وإن طال المسير بنـا وما انقضى من لقاء المصطفى وطـري
أمـا الرداء الـذي حج الحبيب به يا ليته كفـن لي فـي دجـى الحُفـر
يا غافـلاً من مـزاياه وروعتهـا يَمّـم إلى كتُـبِ التـاريخ والسـير
يا رب لا تحرمنـا مـن شفـاعته وحوضه العذب يـوم الموقف العَسِـرِ
بارك الله لي ولكم ..





الخطبة الثانية
أما بعد: عباد الله، إن المؤمن بالله في حاجة بعد هذه الصلاة التي يصليها كل يوم، وبعد شهر رمضان الذي يصومه كل عام، وبعد أدائه الزكاة، وبعد استقامته وأدائه لحقوق الله وحقوق العباد، بحاجة إلى أن يشهد موسماً هو ملتقى المؤمنين المحبين المخلصين، من الذين لبّوا النداء، وأتوا من كل فج عميق ليشهدوا منافع لهم، وهم يلبون ويهللون ويكبرون في أرض أرادها الله تعالى أن تكون واحة للأمن والسلام، يجد فيها المؤمن راحة قلبه وطمأنينة نفسه، في جو كله ذكر وتسبيح وبر وإحسان، إنه موسم عبادة، لذلك جاء المنع من أعمال وجاء الوعيد والتهديد على أعمال، وجاء الأمر بأعمال، ولا ينبغي للحاج أن يتوجه إلى تلك الأرض المباركة حتى يعلم كل ذلك.
وإن أول ما ينبغي أن يعلمه الحاج أن يكون في غاية اللطف وحسن المعاملة مع كل من حوله من إنسان وحيوان ونبات، فمع أخيه الإنسان لا جدال ولا خصام، ولو اضطره الأمر إلى التنازل عن حقه، قال عز وجل: ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي ٱلْحَجّ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [البقرة:197]. ومع الحيوان سلم تام، فلا يزعج طيراً ولا يصطاد وحشاً، قال عز وجل: ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][وَحُرّمَ عَلَيْكُمْ صَيْدُ ٱلْبَرّ مَا دُمْتُمْ حُرُماً][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [المائدة:96]. ومع الشجر والنبات لا إفساد ولا اعتداء، قال ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][: ((إن هذا البلد حرمه الله لا يُعـضد شوكه ـ أي لا يقطع ـ ولا ينفّر صيده، ولا يُلتقطُ لقطته إلا من عرّفها)) متفق عليه.
عباد الله، قد يعتقد البعض أن كل من حج غفر ذنبه، ورجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه، بينما المغفرة تحتاج إلى شروط في مقدمتها أن يكون مال الحج من حلال، وأن يكون الحج مبروراً، والحج المبرور هو الذي لم تقع فيه معصية، وأن لا يكون عليه حق من حقوق الناس، فكلنا نعلم أن منزلة الجهاد أعظم وأكرم، سئل رسول الله ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][: أي العمل أفضل؟ قال: ((إيمان بالله ورسوله))، قيل: ثم ماذا؟ قال: ((الجهاد في سبيل الله)). قيل: ثم ماذا؟ قال: ((حج مبرور)). ومع ذلك فإن الشهيد الذي قتل في سبيل الله يبقى مطالباً بحقوق الناس، قال نبينا عليه الصلاة والسلام: ((يُغفر للشهيد كل ذنب إلا الـدَّين)) رواه مسلم.
فما أروعها من رحلة وما أعظمه من منظر يأخذ الألباب، فهل شممت عبيراً أزكى من غبار المُحرمين؟ وهل رأيت لباساً قط أجمل من لباس الحجاج والمعتمرين؟ هل رأيت رؤوساً أعز وأكرم من رؤوس المحلِّقين والمقصِّرين؟ وهل مر بك ركبٌ أشرف من ركب الطائفين؟ وهل سمعت نظماً أروع وأعذب من تلبية الملبين، وأنين التائبين، وتأوه الخاشعين، ومناجاة المنكسرين؟
أيها المسلمون: نتذكر في الحج يوم حج رسول الله ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ مع مائة ألف من الصحابة حجة الوداع، ونظر رسول الله ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ إلى الألوف المؤلفة وهي تلبي وتهرع إلى طاعة الله، فشرح صدره انقيادها للحق واهتداؤها إلى الإسلام.
فعزم صلى الله عليه و سلم على أن يغرس في قلوبهم لباب الدين، وينتهز تجمعهم ليقول كلمات تبدد آخر ما أبقت الجاهلية من مخلفات في النفوس، فيلقي خطبته الجامعة الشاملة يوم عرفة، فيبين فيها: حرمة دم المسلم وماله وعظم الأمانة وخطر الربا، حتى المرأة لم تُنسَ في هذه الخطبة الجامعة فيقول: ((واستوصوا بالنساء خيراً فإنهن عندكم عوان)) رواه ابن ماجة وكان يشهدهم على قوله فيقول: ((ألا هل بلغت؟)) فيقول: الصحابة: نعم، فيقول: ((اللهم فاشهد)) لقد كان عليه الصلاة والسلام.
يعلم أن هذا الركب سينطلق في بيداء الحياة، وهو الذي ظل ثلاثاً وعشرين سنة يصل الأرض بالسماء، ويغسل أدران الجاهلية. لقد أجاب الله دعاء نبيه إبراهيم ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][رَبَّنَا وَٱبْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مّنْهُمْ يَتْلُواْ عَلَيْهِمْ آيَـٰتِكَ وَيُعَلّمُهُمُ ٱلْكِتَـٰبَ وَٱلْحِكْمَةَ وَيُزَكّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ ٱلعَزِيزُ ٱلحَكِيمُ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ [البقرة 9].
عباد الله، إن مما يَرِدُ على الخاطر في الحج، هو بيان قدرة الله تعالى وفضله بأن جمع أولئك الناس في هذه البقعة الصغيرة، فذهبت أجناسهم ولغتهم بل ولباسهم، وينظر الله إليهم يوم عرفة فيباهى بهم ملائكته ولم ير أكثر عتيقاً من النار يوم عرفة.
أيها الإخوة المؤمنون، إن مما نتذكر هذه الأيام أن هذه الجزيرة ليست فقط بذهبها وخيراتها وبترولها، وإنما قيمتها بما جعل الله تعالى من الهداية التي، يتلقاها الإنسان من الدعاة الصالحين، من أهل هذه البلاد وعلى يدهم. كما أن الإسلام قلب هذه الجزيرة، لا تبتغي عنه بديلاً مهما كاد الكائدون وسعى المنافقون وأرجف المرجفون، فإن الإسلام خِيرة الله لهذه البلاد، ولن تبتغي عنه سبيلا تلك هي دعوة الأنبياء والمرسلين وبشراهم.
وإن تميّز هذه الجزيرة الحقيقي وقيمتها الكبرى التي تتطامن عندها كل الميزات وتتضاءل عنها كل القيم، أنها أرض الإسلام التي اختارها الله لتكون مشرق نور الإسلام ومنطلق الرسالة، كما كانت أرض أنبياء الله من قبل، (هود) و(صالح) و(إسماعيل) و(شعيب) ومحمد صلى الله عليه وسلم وعليهم جميعاً الصلاة والسلام.
أول أرض يتطيب ثراها بالسجود لله، وتعطر سماؤها بالأذان، ويُتلى في محرابها القرآن، عليها وُلد محمد ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ ونزل جبريل ومشى، وعاش (أبو بكر) و(عمر) و(عثمان) و(علي)، رضي الله عنهم أجمعين وسارت كتائب الإسلام منها فاتحة للأرض ناشرة للإسلام.
وكما كانت هذه الجزيرة منطلق الإسلام فهي موئله ومأواه إذا ضاقت على الإسلام فجاجُ الأرض كلها، يقول ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][: ((إن الإسلام بدأ غريباً وسيعود غريباً كما بدأ، وهو يأرز بين المسجدين، كما تأرز الحية في جحرها)) رواه مسلم. إن هذه الجزيرة أرض قرت بها عين الإسلام ويئس الشيطان أن يُعبد في أرضها، كما قال عليه الصلاة والسلام: ((إن الشيطان قد أيس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب)) رواه مسلم أي يجمعوا على ذلك.
إنها أرض أَخلصت للإسلام فليس لغير الإسلام فيها نصيب، مهما خطط المخططون، وكاد المنافقون، وخصوم الإسلام، فإنهم لن ينالوا وطرهم، مهما سعَوا، وأجلبوا خيلهم ورجْلَهم، وكتاباتهم، ولن يجتمع في جزيرة العرب دينان.
بلاد بها الرحمـن ألقـى ضيـاءه على لابتيهـا والعوالـم غُيّـبُ
إذا نسـبَ الناسُ البلادَ رأيتهـا إلى جنة الفردوس تُعزى وتنسب
وإن نُصـبت أنهارهـا فَبِحبّهـا من الدين نهر للهدى ليس ينضب
تفجر مـن نبع النبــوة ماؤها له الحق ورد والسماحة مشـرب



][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ ][قوافل الحجيج .. ناصر الأحمد .. خطبـــة][



بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2011, 01:21 AM   #2 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
بحر جزاك الله كل خير

بارك الله فيك وفي طرحك

يعطيك العافية يارب

ودي لك ولشخصك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2011, 06:40 PM   #3 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
روانـــة

شكراً على مرورك الرائع وحضورك المميز.

وربي يعطيك العافيــــــــة
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2011, 01:40 AM   #4 (permalink)
شامخة بشموخي
رومانسي محبوب
 
يعطيك العافية يارب جزاك الله كل خير لا عدمنا طرحك تحياتي
شامخة بشموخي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2011, 05:21 PM   #5 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
شامخــــة

شكراً على مرورك الرائع وحضورك المميز.

وربي يعطيك العافيــــــــة
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-09-2013, 05:20 AM   #6 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
جزاك الله خير وجعلها في ميزان حسناتك
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2014, 02:12 PM   #7 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
عدنان

شكـــــــــــــــراً على الحضور الجميل وربي يعطيك العافيــــــــــــــــــة،،،،
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
][تأملات في موسم الحج.. ناصر الأحمد .. خطبـــة][ بحرجديد يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 6 01-09-2014 02:12 PM
هذه محاضرة لفضيلة الشيخ الدكتور ناصر بن محمد الأحمد حفظه الله حسن الكرغولي يوتيوب - أناشيد - خطب - محاضرات - كتب - قرآن كريم 1 12-15-2013 10:54 PM
في مؤتمر صحفي تم تقديم مدرب الأخضر القديم الجديد ناصر الجوهر 7MOODEE كورة عربية 10 01-12-2011 09:08 PM
أزمة الحديد تغري تجار الدول المجاورة باستثمار السوق المحلي دموع الملائكة اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 3 03-22-2010 04:25 PM
استاد جابر الأحمد الدولي الجديد/بدولـــة الكويت دروب المحبـــــة كورة عربية 12 08-16-2008 08:37 PM

الساعة الآن 03:37 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103