تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

~ الـــقــ...ـــــرار ~

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-16-2011, 01:30 AM   #1 (permalink)
ღღصوفيــــــاღღ
مشرف متميز سابقاً
عذرا نيوتن انــا الجاذبية
 
الصورة الرمزية ღღصوفيــــــاღღ
 

ADS
Cool ~ الـــقــ...ـــــرار ~






ما أن بلغت الرابعة عشرة من عمري وبينما كنت استعد الذهاب الى المدرسة ، وإذا بوالدي يقف الى جانبي وأنا أسرح شعري أمام المرآة ... عفوا بقايا مرآة ، قائلا :

والله كبرت يا بنت وأصبحت تقفين أمام المرآة .

لم أكن حين ذاك أعرف ما الذي كان يقصده بذلك ، ولكنني أيقنت أن دوري قد جاء .. أن اقتاد للمسلخ فوالدي

عفا الله عنه قام على تزويج أخواتي اللآتي يكبرنني في هذه السن التي أنا فيها حتى ان الواحدة ما كادت ان تصل

العشرون عاما إلا وتجر وراءها كتيبة من الأطفال وما تكاد تدخل الثلاثين إلا وأصبحت جدة .. يا لقدري الذي

أنتظره..

ولكنني متفوقة في دراستي لذا لم أعر اهتماما كثيرا للأمر عل تفوقي يشفع لي عند والدي ويبارك لي نجاحي ويكون حافزا لإكمال تعليمي ... أقله الثانوية العامة ...

كلام والدي لم يتوقف في مسمعي .. لم أستطع حتى التركيز في الحصص المدرسية ، وما كاد جرس الدرس الأخير يدق حتى شعرت أن قلبي توقف خوفا وهلعا ..فراحت عيناي تودع المدرسة وتنقش ملامح الصديقات ، صديقات الطفولة ...

وتساءلت ما بيني وبين نفسي هل سيكون مصيري مثل مصير أخواتي وأنا التي دائما أستمع لمشاكلهن الزوجية .....وكثرة المشاجرات .....

أخذتني خطوتي الى المنزل ...... واذا بعمي وزوجته وأطفالهما الصغار يقفون امام المنزل ينظرون الي ويبتسمون ......طرحت السلام وأسرعت الخطو الى والدتي التي كانت في المطبخ ..... ما ان نظرت الي إلا وارتسمت على وجهها ابتسامة حذرة يشوبها القلق .

ولحق بي عمي قائلا ( والله يا ريم إنك مثل بناتي وليس أقل ) حاولت ان اتغابى عما أسمعه وعن فهم ما يقوله وما زالت حقيبتي المدرسية في يدي .....

وبينما كنت أهم بتغيير ملابسي كلمات ليست بالغريبة علي ( ترتيبات ، لوج ،مدعويين .......عن ماذا يتحدثون )

قطع والدي خلوتي مع افكاري البسيطة قائلا ( يعطيك العافية يا ابنتي ، غدا لن يكون هناك مدرسة .... طأطأت رأسي وانا أجد نفسي كشاة تساق الى المذبح بلا حول ولا قوة ولكنني استجمعت قواى لا حسب قولهم ( وقاحتي ) (لا) فانهال والدي أمام عمي بالضرب قائلا :

والله اقتلك قبل ان تقولي لا واذا تنفست بكلمة .

هرولت مسرعة الى أخي الذي يكبرني بخمس سنوات وانهى كليته وهو الوحيد الذي أكمل دراسته المتواضعة من بين اخوتي الستة ولكنه ايضا انهال علي بالضرب المبرح قائلا :

رغم انفك ستتزوجين ...

ما هو إلا اسبوعان اثنان وكانت قد تمت كل الترتيبات اللازمة للزواج حاولت خلالها التحدث مع ابن عمي ( زوج المستقبل ) دون جدوى ولا ألومه بذلك فهو مثلي يقف عاجزا ما دام يأخذ مصروف جيبه من والده .

ما ان وطأت قدماي منزل الزوجية ( عفوا غرفتي ) وأصبحت زوجته كان يتحتم علي ان أخدم الجميع دون استثناء الصغير قبل الكبير ....كنت مجرد خادمة لجميع أفراد العائلة ... دابة تعمل طوال اليوم دون ان يكون لها حق الشكوى ولا يحق لي ان أدخل غرفتي الا بعد منتصف الليل مهما كانت الظروف .

لم أذق طعم الراحة شعرت بفقدان انسانيتي أصبحت مجرد آلة تنظيف في المنزل ليس امامي الا اطاعة الأوامر وإقامة المناسف وانا ما زلت في الرابعة عشر

والويل لي اذا عصيت الأوامر أو جادلت أو أبديت رأيا ... الضرب والسباب والشتيمة لا تعد ولا تحصى، حتى اصبحت حياتي جحيما لا يطاق وجحيما لا يتوقف .

كانت جارتنا الطيبة التي لم يرزقها الله اطفالا وطبعا العيب ليس منها بل من زوجها وإلا لما بقيت على ذمته طوال هذه المدة ... كانت ترى وتسمع كل ما يدور في هذا البيت ولا تتوانى زوجة عمي عن التفاخر عما يقترفونه بحقي وتتباهى ......

فآثار الضرب دائما واضحة كنت أحاول السكوت عما يحدث لي ولكنهم يزدادون ....

فإخوتي ليسوا أفضل حالا منهم ....

ولكن طفح الكيل .... في صباح اليوم الرابع من الشهر السادس لزواجي قمت قمت على أخذ أجرة التكسي من جارتنا كي اغادر الى منزل أهلي ولكي يقوموا

على تقديم شكوى ضد زوجي .

راودتني أفكاركثيرة .... اريد ان انهي حياتي البائسة بأي صورة ....عذاب اهلي وتسلط اخوتي وعنف والدي ارحم قليلا—حاولت ان اجمع قواي وشتات نفسي كي اتجرأواذهب الى اقرب نقطة امنية ولكنني تعوذت من الشيطان الرجيم وانطلقت مسرعة الى بيت اهلي ويا ليتني لم أعد ولكن "" ماذا أفعل .

استقبلني والدي بالكف المعهود وقامت والدتي بالبصق على وجهي وكأنني الحقت بهم العار قائلة :

انت واحدة لا تستحي.

لم تمضي ساعات قليلة حتى جاء عمي وزوجي الطفل ليضريني امام والدي ووالدي الحنون يطالبه بالمزيد فأنا بمقام ابنته .

اية كرامة اتحدث عنها وابحث عنها امام هذه الهمجية وأية حقوق احصل عليها وأية رغبة لي لأعود معهم وانا أضرب وانا كسيرة الجناح مهانة .....

لحظات قليلة ودارت الدنيا من حولي وفقدت الوعي ..... فأنا حامل بالشهر الثاني ....

استمر هذا الوضع اشهر عدة تدخل في القصة القريب والبعيد وانا في بيت اهلي وناسي وسندي الكل يحاول اعادة المياه الى مجاريها وأي مجرى هذا الذي اصبح متعكرا .....

حتى قرار عودتي لم يكن قراري فأنا طفلة وقاصر ورغم ذلك قاموا بتزويجي وأجبرت بعد اشهر عدة ان اعود الى غرفتي ( عفوا سجني في بيت الزوجية ) مع اخي الصغير الذي لم يتجاوز الثالثة عشر دون ان يرافقني احد من اهلي ، وما ان هممت بالنزول من سيار ة الأجرة حتى تلقفني زوجي الصغير بالضرب امام الجيران وذلك تعبيرا عن استرداد كرامته ومعاقبته لي ولكنني هذه المرة لن اسكت ......

وجدت نفسي مثل طير مذبوح امام نفسي ارقص الما والقي بنفسي امام اول سيارة اجرة ولكنني هذه المرة لم اذهب الى منزل اهلي ولكن الى اقرب نقطة أمنية لأقدم شكوى رسمية بحق زوجي وذويه وأهلي ايضا بعد ان رويت القصة كاملة لضابط المخفر وبعد ان تم تحويلي للطب الشرعي لتدوين اثار الضرب المبرح تم ايقافهم جميعا واجبارهم على كتابة تعهدات بعدم التعرض لي او المساس ...

وما زلت حتى الان معلقة وانا انتظر الفرج .....س سنوات من عمري فقدت فيها جنيني من الضرب وكان خلالها فد تزوج زوجي ابنة عمتي وصار له من الأبناء ثلاثة ..... وانا ما زلت انتظر عدالة اهلي ورحمة زوجي الذي لا يملك القرار ، فكم من السنوات سأ نتظر ليفك قيدي وأكون قادرة على اتخاذ القرار.






ღღصوفيــــــاღღ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-16-2011, 06:43 AM   #2 (permalink)
شذى الروح ..~
مشرفة متميزة سابقاً - أميرة الإبداع الثالثة
اللهم أهلك بشار وأعوانه
 
الصورة الرمزية شذى الروح ..~
 
زوجوها لانها كبيرة واجبروها لانها قاصر لا تعرف مصلحة نفسها اي مشاعر تلك التي يحملونها لكي تتحول لتوافق ارائهم

قصة رائعه يالغلا

ودمتِ بحفظ الرحمن ..~

التعديل الأخير تم بواسطة شذى الروح ..~ ; 08-16-2011 الساعة 09:07 AM
شذى الروح ..~ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-20-2011, 11:25 AM   #3 (permalink)
فلي صوفيا
رومانسي فعال
سأبحر ..في عالم ..الهدوء!
 
الصورة الرمزية فلي صوفيا
 
صوفيا ....؟؟؟؟؟؟ احرفك بها بوح حزين يتخلله القسوه والظلم .............وبها رائحه انتضار ألأمل ..دمتي ودام لنابوحك واحرفك الرائعه تحياتي
فلي صوفيا غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 03:54 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103