تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

اليمامـــــــــــــة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-13-2011, 01:31 PM   #1 (permalink)
حليم وحيد
أمير الرومانسية -أمير الأبداع والخواطر
 
الصورة الرمزية حليم وحيد
 

ADS
إرسال رسالة عبر AIM إلى حليم وحيد إرسال رسالة عبر Yahoo إلى حليم وحيد
اليمامـــــــــــــة




أيتها الطيور المغردة بألحان الحب و الحياة المسبحة بتسابيح الإيمان وتراتيل الشوق والأنين أيتها الجنان السابحة في ملكوت الهدوء ة و السكينة تبحث في صمت رهيب عن المولعين بالطبيعة و الجمال أيتها الفراشات المحلقة بين جداول الماء وخمائل الزيزفون تـنتـقي ما لذّ و طاب من رؤوس الأقحوان و عبير الرياحين وشقائق النعمان أيتها النجوم أيتها الأشجار أيها الربيع أيتها اليمامة سوف أحكي لكِ أنتِ فقط عن تدعيات حب دفين سكن نفس شاعرة فاجتمعا على قلب مرهف كوتـه الأيام فالـتقى أول مالتـقى بحب قديم جديد عرفه و عاشه فنمى معه وترعرع في كيانه فكان ما كان و كانت بـداية النهاية كانت في مقتبل العمر و كانت جميلة ضريفـة، استوى قوامها واكتملت صورتها فتـزاحمت مظاهر الفتـنة على سن البراءة، فغدت ريحانة من رياحين الربيع أودعتها الطبيعة كل أسرارها الظاهرة و الباطنة، حتى ُيخيل لراءي أنها تقول ها أندا ثمرة يانعة أنظجتني يد القدر قبل الأوان وزنبقة من زنا بق تلك الحدائق الخضراء البديعة التي ألقت عليها زرقة السماء صفائها و رونقها فأحالتـها تحفة من تحف الزمان الجميلة كانت في الثانوية، و كنت أنا عاملا بإحدى المؤسسات بعد تخرجي من الجامعة، كان لا يجمعنا حينها إلا ّالحي العتيق الذي وفدتُ إليه مع عائلتي الصغيرة حديثا، كنا نلتقي في الصباح عند الخروج وفي المساء عند العودة كانت كلمة السر بيننا صباح الخير، كانت تقولها هي من قبيل الاحترام و كنت أقولها أنا من قبيل المجاملة لا غير وتمر الأيام متـثاقلة متشابهة في هذه المدينة الكـئيبة، الذي لا يبعث جوها إلا على الانقباض و الملل، كأن الطبيعة فرت منذ زمن بعيد من هذه الناحية ولم تترك فيها سوى بقايا من عصافير حزينة وحمام فرّ من أعشاشه لا يعرف وجهته و أشجار ملت الشمس و الغبار فسلمت أمرها إلى الله تشكي إهمال الإنسان، أما أنا فقد انفصمت شخصيتي بين جسم يحي حياة لا يعرف لها معنى ولا ذوق في مكان لم أعهده ولم أختاره و بين نفس مرفرفة تبحث عن أثار الحب في العيون البريئة وتلتمس سموه في مشاعر القلوب الرقيقة وتحلق بفكرها في بقايا الأشواق المتناثرة تطلب الحياة الهنيئة و الراحة الأبدية للروح و الوجدان ذات يوم وبينما أنا عائد كالعادة من عملي في المساء استوقفتني تلك الفتاة بوجه صبوح وبحياء متزايد قائلة مساء الخير وما كادت تنطلق هذه الكلمة من بين شفتيها حتى احمرت وجنتيها وتدفق النور البنفسجي إلى محياها فانسربت أطياف البراءة من بين رموش عينيها الجميلتين كأشعة الشمس المتدفقة على أديم البحر و بابتسامة رقيقة فيها نوع من التدلل و الحياء قالت لي هل عندك مرجع من مراجع الفلسفة ؟ قلت: كتاب فلسفة ؟ قالت : نعم فحدقتُ في عينيها َمليا فانكسرت جفونها معلنة الاستسلام فغصتُ بروحي في روحها أتأملها أبحث عن لمسة السحر في روعة ابتسامتها أرتشف معاني الأنوثة فيها وشعرتُ أول ما شعرت نحوها بالانجذاب وفي ذات اللحظة أحسستُ بشعور غريب ينتابني وبمعنى من معاني القرب يشدني، فلامستْ قلبا خاليا فوقع سعدتُ بلقائها دقيقة لكنها في عالم الأرواح و الأحلام كانت كأنها عام فيها نمتْ مشاعر وتدفقتْ فيها هواجس واندفعت آلام، مرت كالنسيم العليل تحمل في طياتها شذا الربيع بريحه وريحانه بحدائقه و جنانه، كانت عروسا بل ملاكا في تجليها في كل شيء فيها اصطفاف شعرها ملامح وجهها أسرار هدوئها، و كنتُ في تلك اللحظة العابرة من الزمان الرجل الذي لا يملك سوى قلب محطم يعيش على آثار أُنس الماضي وآمال المستقبل ا&#65269ت قالت: سيدي سيدي أنا أطلب قلت : نعم نعم سوف آتي لك بالكتاب كان كتاب قديم من كتب الفلسفة التي امتلكها وكان أغلى ما أملك، فأخذته من المكتبة وقدمته لها على جناح السرعة قائلا لها هذا من أنفس كتبي لا أقدمه إلا لمن له معزة خاصة قالت: شكرا جزيلا هذا جميل لن أنساه فانصرفتْ بعدها وانصرفَ قلبي معها، و من حيث لا ادري خُيل لي أني كنتُ أنفخ في نار هادئة لأبعث لهيبها من جديد، ولم أكن حينها أتصور أني كنت أحاول توقيف عقارب الساعة و إعادتها إلى الوراء سنين عديدة لكن هيهات، وكان لسان حالي حينها يردد عبارة لميْ زيادة تقول فيها بعد طول كلام: ما أتعس القلوب الشديدة التأثر وما أمرّ الجرح الذي يفتح جراحات كبيرة وأما أنا فقد استوقفني الزمنُ ملحاً عليَ البوح بأسراري الكامنة وبث لواعج نفسي الحائرة إلى كل المسجونين في زنازين الحب العذري المستوحشين من ظلمة الليل البهيم والواقفين بباب المولى عز وجل يطلبون التحرر و الإنـعتاق، فكتبت أقول لها: إلى القلوب المرهفة المتقلبة بين أمل اللقاء وألم الفراق، المرفرفة في ملكوت السماوات تهفو إلى سماع ترانيم الحب القادم من وهج الماضي تحكي أنغامه تراتيل المفجعين في ساحة الحب السرمدي المكلوئين بنوائب الدهر و صر وف الزمن تأتين خيالا لامعا متحرر البداية مسدود النهايات يا له من حلم يزعجني يا له من هاجس يؤرقني لولا &#65154ثار الوفاء و الذكريات وهذه النظرات تأتي صباحا مشرقا وغروبا فاتن السمات وبين الحين والأخر تبدين وجها وديع القسمات يحفر بقايا حبي ويفتح &#65154ثار الجراحات تأتين متجردة المشاعر بريئة الملامح كثيرة النظرات بربك لا تذكري بعينيك النهاية لا تفسدي عني متعة البداية لك أن تأتي وقت ما تشائين كيفما تشائين المهم أن تأتي أنا ما عـدتُ أفزع للوديان إن جفتْ والنســائم إن هبت والقمر إنّ ولّ في دروبنا المظلمات واقف أنا ببابك أستجدي نظرة عطف لي وحدي من دون مقدمات ولا نهايات قرأت كتب الأدب و الروايات سمعت أعذب الألحان و التأوهات رتلتُ أسفار الزمن الغابر و أثر النبوات فمن يعيد زمانيَ الماضي ويلم هذا الشتات أيها القادم من وراء العصور لا تأمل بأني سأخون و أوقد الشمع من جديد أرجوك لا تدخلي مملكتي فقـد أوجعتني الضربات و لا تبالغي في وكزي فقد تعب القلبُ وجفت العبرات



حليم وحيد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-13-2011, 07:18 PM   #2 (permalink)
nama147
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية nama147
 
nama147 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-17-2011, 11:57 PM   #3 (permalink)
شذى الروح ..~
مشرفة متميزة سابقاً - أميرة الإبداع الثالثة
اللهم أهلك بشار وأعوانه
 
الصورة الرمزية شذى الروح ..~
 
قصة جميلة ورائعه استمتعت بقرائتها

يعطيك العافيه

دمت بخيــر ..~
شذى الروح ..~ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-18-2011, 02:31 PM   #4 (permalink)
d7om.ca
رومانسي مبتديء
 
مشكوررر
مشكوررر مشكوررر
مشكوررر
مشكوررر مشكوررر مشكوررر
مشكوررر مشكوررر مشكوررر مشكوررر
d7om.ca غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 02:32 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103