تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

المرأة والأحدب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-23-2011, 05:28 PM   #1 (permalink)
إينــــــــــــاس
مشرف متميز سابقاً
أميـــــــره ألمشـــــاعر
 
الصورة الرمزية إينــــــــــــاس
 

ADS
Cool المرأة والأحدب




المرأة والأحدب



يحكى أنه كان هناك امرأة تصنع الخبز لأسرتها كل يوم، وكانت يوميا تصنع رغيف خبز إضافيا لأي عابر سبيل جائع، وتضع الرغيف الإضافي على شرفة النافذة لأي مار ليأخذه. وفي كل يوم يمر رجل فقير أحدب ويأخذ الرغيف وبدلا من إظهار امتنانه لأهل البيت كان يدمدم بالقول ” الشر الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!” ..


كل يوم كان الأحدب يمر فيه ويأخذ رغيف الخبز ويدمدم بنفس الكلمات ” الشر الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!”، بدأت المرأه بالشعور بالضيق لعدم إظهار الرجل للعرفان بالجميل والمعروف الذي تصنعه، وأخذت تحدث نفسها قائلة:“كل يوم يمر هذا الأحدب ويردد جملته الغامضة وينصرف، ترى ماذا يقصد؟”


في يوم ما أضمرت في نفسها أمرا وقررت ” سوف أتخلص من هذا الأحدب!” ، فقامت بإضافة بعض السمّ إلى رغيف الخبز الذي صنعته له وكانت على وشك وضعه على النافذة ، لكن بدأت يداها في الارتجاف ” ما هذا الذي أفعله؟!”.. قالت لنفسها فورا وهي تلقي بالرغيف ليحترق في النار، ثم قامت بصنع رغيف خبز آخر ووضعته على النافذة. وكما هي العادة جاء الأحدب واخذ الرغيف وهو يدمدم ” الشر الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!” وانصرف إلى سبيله وهو غير مدرك للصراع المستعر في عقل المرأة.


كل يوم كانت المرأه تصنع فيه الخبز كانت تقوم بالدعاء لولدها الذي غاب بعيدا وطويلا بحثا عن مستقبله ولشهور عديدة لم تصلها أي أنباء عنه وكانت دائمة الدعاء بعودته لها سالما، في ذلك اليوم الذي تخلصت فيه من رغيف الخبز المسموم دق باب البيت مساء وحينما فتحته وجدت – لدهشتها – ابنها واقفا بالباب!! كان شاحبا متعبا وملابسه شبه ممزقة، وكان جائعا ومرهقا وبمجرد رؤيته لأمه قال ” إنها لمعجزة وجودي هنا، على مسافة أميال من هنا كنت مجهدا ومتعبا وأشعر بالإعياء لدرجة الانهيار في الطريق وكدت أن أموت لولا مرور رجل أحدب بي رجوته أن يعطيني أي طعام معه، وكان الرجل طيبا بالقدر الذي أعطاني فيه رغيف خبز كامل لأكله!! وأثناء إعطاءه لي قال أن هذا هو طعامه كل يوم واليوم سيعطيه لي لأن حاجتي اكبر كثيرا من حاجته”


بمجرد أن سمعت الأم هذا الكلام شحبت وطهر الرعب على وجهها واتكأت على الباب وتذكرت الرغيف المسموم الذي صنعته اليوم صباحا!!


لو لم تقم بالتخلص منه في النار لكان ولدها هو الذي أكله ولكان قد فقد حياته!


لحظتها أدركت معنى كلام الأحدب ” الشر الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!”


..


المغزى من القصة:




افعل الخير ولا تتوقف عن فعله حتى ولو لم يتم تقديره وقتها، لأنه في يوم من الأيام وحتى لو لم يكن في هذا العالم ولكنه بالتأكيد في العالم الأخر سوف يتم مجازاتك عن أفعالك الجيدة التي قمت بها في هذا العالم.



إينــــــــــــاس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-23-2011, 08:19 PM   #2 (permalink)
شذى الروح ..~
مشرفة متميزة سابقاً - أميرة الإبداع الثالثة
اللهم أهلك بشار وأعوانه
 
الصورة الرمزية شذى الروح ..~
 
سبحان الله

وفعلا افعل الخير وقطه في البحــر

يعطيك العافيه غلاتي على القصة الجميله

ولاتحرمينا جديك

دمتِ بخيــر ..~
شذى الروح ..~ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-24-2011, 05:39 AM   #3 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
ربي يعطيك الف عافية يالغلا

لاعدمناك ولا جديدك يارب

ودمتي بسعادة

ننتظر اشراقتك بروائعك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-24-2011, 08:44 AM   #4 (permalink)
صدى الوجدان **
رومانسي مجتهد
....
 
الصورة الرمزية صدى الوجدان **
 
سلمت يداك على هذه القصه المعبره

دمت بود
صدى الوجدان ** غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-24-2011, 03:27 PM   #5 (permalink)
إينــــــــــــاس
مشرف متميز سابقاً
أميـــــــره ألمشـــــاعر
 
الصورة الرمزية إينــــــــــــاس
 
مشكورين على مروركم الغالي والمشاركه الاغلى بمواضيعي الي بتتالق بمرور هيك اعضاء
إينــــــــــــاس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-29-2011, 08:56 AM   #6 (permalink)
فرح السنين
رومانسي فعال
فتاه أبكت القمر
 
مرسييييييييي فعلا اعمل خير تلقى خير
فرح السنين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-30-2011, 10:43 PM   #7 (permalink)
الكاتبة الصغيرة
رومانسي مبتديء
أميرة الحزن الحالمة
 
الصورة الرمزية الكاتبة الصغيرة
 
جمييييييييييييييييييييييييييييلة جدااااااااااااااااا
اعجبتني سلمت يداك
الكاتبة الصغيرة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-01-2011, 10:48 PM   #8 (permalink)
روحي رانبير
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية روحي رانبير
 
سبحان الله

وفعلا افعل الخير وقطه في البحــر

يعطيك العافيه غلاتي على القصة الجميله

ولاتحرمينا جديك

دمتِ بخيــر ..~
روحي رانبير غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-05-2011, 01:38 AM   #9 (permalink)
إينــــــــــــاس
مشرف متميز سابقاً
أميـــــــره ألمشـــــاعر
 
الصورة الرمزية إينــــــــــــاس
 
مشكورين على مروركم الغالي والمشاركه الاغلى بمواضيعي الي بتتالق بمرور هيك اعضاء
إينــــــــــــاس غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


الساعة الآن 03:04 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103