تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

انا طفلك .. أنا تبعك

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-22-2011, 10:47 PM   #1 (permalink)
دموع الملائكة
أمير الرومانسية
صاروخ المنتدى
 
الصورة الرمزية دموع الملائكة
 

ADS
إرسال رسالة عبر MSN إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Yahoo إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Skype إلى دموع الملائكة
Thumbs down انا طفلك .. أنا تبعك




انا طفلك .. أنا تبعك


وقفت بعيون تتراقص فيهما الدموع على موسيقى قلبها الكسير
وقفت امام صورته المعلقه على جدار الغرفه ...
وقفت تتأمل عيناه بعيون حمراء ودموع تنهمر بشده على قلبها الممزق ...
اقتربت اكثر ...واكثر من صورته المعلقه ....وهاهي الان تاخذ الصوره من مكانها
اخذت تتطلع الى عينيه مباشره وتسأله عيناها ودموعهما ...لماذا ؟؟
وبلا شعور احتضنت الصوره وبقوه وهي مغمضه العينين
ولكن ما لبثت ان فتحتهما وهي تهز رأسها وتنفض قلبها من كل شعور يربطها به
وهوت بالصوره الانيقه على الارض محطمه بروازها الزجاجي....واخذت الصوره من بين شظايا الزجاج ...
وراحت تمزقها ...وتمزقها ..واناملها تدمي ...وتدمي ...وقطرات الدم تسأل سؤالا واحدا ...لماذا؟
ولم تستطع المقاومه اكثر ...سقطت على الارض منهاره ...باكيه ...محمطه ..بعد ما عصفت بها كل رياح الالم والعذاب
واحرقتها كل براكين وحمم الشعور بالذل والمهانه وخيبه الامل
وراح عقلها رغما عنها يفتش في ذاكرتها ...وقلب الصفحات بسرعه مخيفه ..ويتوقف عند فتره ما قبل الخمس سنوات من الان .....
**************************************
***************************************
كان عمرها عشرون عاما ...لا يراها احد الا ويبدي اعجابه الشديد بها
كانت رائعه في كل شيء...
كانت ذكيه ..مرحه ...فرحه ,,,خجوله وجريئه ...رقيقه وعنيفه ...كانت طفله صغيره وامراءه ناضجه
كانت هادئه واليفه ...وتدافع عن نفسها كنمره متوحشه
وعندما رأت مصطفى لاول مره ...وقعت في غرامه دون مقدمات
رأته في الجامعه ...كان وسيما وله انف شامخ ..ووجه بسام
كان ذكيا ولماحا ...ولكن الشيء الذي جعله رائعا في عينيها وفلبها هو براءته
لقد كانت براءه كل اطفال الكون تسكن في عينيه وتقاسيم وجهه ...ودفاتر قلبه ..
وهكذا قررت ان يكون لها ...وتكون له
وقررت ان تشتريه بحبها ...اذا هو سيبيعها قلبه ...
وفي اول فرصه التقت فيها العيون تم الاتفاق ...لقد كان هو الاخر يرى فيها مالن يجده في كل النساء
شعر ان لديها قلبا يحبه ...شعر انه لن يجد امراءه وان اجنمعت فيها قلوب كل النساء تحبه وتهواه كما تفعل هي ....
وتم كل شي ء بهدوء وفرحه ...وتقدم مصطفى لخطبتها بعد شهر واحد من بدايه الخمس السنوات
ومنذ اللحظه التي وضع فيها مصطفى خاتم الخطبه في اصبعها وهي تشعر انها اسعد امراءه على سطح هذه البسيطه
ولم يكن الامر خافيا على كليهما ....كانت كل العيون تتسأل بتعجب عن سر هذا الائتلاف الذي يكون بينهما
وفي فتره الخطوبه تعرفت اكثر على مصطفى واحبته اكثر واكثر
وهو كذلك اقترب منها واحس انها شيئا منه ولا يمكن ان يحيا دونه

وعرفت بعدها ان مصطفى فقد امه يوم ولادته ...كاد قلبي ان ينفطرالما وحزنا وانا اراه يروي لي كيف عاني دون ام
كيف انه افتقد حنانا ,,وحبا ,,,ودفء ...يعيشه كل الناس الا قليلون ..ومنهم هو
ومنذ تلك اللحظه ...نذرت نفسيان اكون امه بل وكل شيء ...
لقد احببته بالفعل كما تحب الام وليدها ...
كنت اراه طفلا صغيرا لا يزال يتعثر في مشيته ...لا بل يحبو ....كلا ..:لا
قلبي لا يراه الا طفلا رضيعا لا يمكنه شيء سوى الالتصاق بأمه ...وانا لا اكون في اي مكان الا قربه
كنت ادللله ..واتمادى ...وكان لا يطيق فراقي
***************************************
**************************************** *
وتزوجنا بعد عام ...وصدقوني لو لم اشعر بحبه اللامعقول تجاهي لما اعطيته كل ما املك من مشاعر الام والزوجه والحبيبه والصديقه ..و,,,,و...و
كان لا يغفو الا واناملي تعبث بخصلات شعره ويصحو واناملي تفعل نفس الشيء
كان يرى الكون في عيناي...ويرى عيناي كونه ...
ومضى عام ...واخر ...والحب يكبر ...ويكبر
وذات يوم ...عاد مصطفى ...كان متغيرا على غير عاده
كنت اعرف كل تعابير وجهه...ولكنني اليوم وجدت نفسي اقف امام تعبير جديدمن نوعه
كان الحزن يعتصر قلبه وملامحه ...ويعتصر فؤادي قبلهما ..
ادركت ان هناك خطبا جلل...
وسألت ...سألته عيناي بلوعه وخوف وحذر ..عيناه ...واجابت دموعهما ...
ورحت امسح عبراته الماسيه ...التي كانت تلسع جدران قلبي الآمنه ..وتخز مشاعري على نحو يجعلني ارتجف ...وارتجف
ما رأيته قبلا يبكي...ويبكي ..هكذا
قلت له ..انه ارضي وفضائي ...وانه لي الزاد والماء
قلت له انه كل الكلمات ..وكل المشاعر ..
قلت له انه صغيري...طفلي
قلت له لا اريد طفلا غيرك ..وحدك تكفيني...وما اخبرك به طبيبك عن الانجاب لا يهمني كثيرا
وبصعوبه اقنعته بأن يتوقف عن البكاء...
واحسست بأن روحي التي راحت تهيم في كل الاكوان المعروفه وغير المعروفه قد ردت لي ...وانا ارى اخر دمعتان تجلوان عيناه ..وتكشف عن الق ما عشقت عيناه الا لأجله ...

***********************************
****************************************
ومضت الايام ...
كنا او هو نواجهها ..بحلوها ...ومرها
ما يوما تخلى عني ...وكذا ما فعلت انا يوما
ولكنه ....
جاء منذ قليل...
جاءني ليقول لي ... او ليعترف لي ...بأشياء دوختني
اشياء جعلت الارض تدور من حلولي ...وتدور ....وتدور ,,,دون توقف
قال ...وهو يرتجف ...ويتصبب عرقا ...تعرفت على امراءه ...كانت تتردد على مقر عملي لبض شئونها ...
وراح يكمل ...منذ شهرين ...لقد جندت نفسها للايقاع بي ...تهربت كثيرا ...صددتها
ولكنها اصرت ,,,واصرت
كنا نتحدث بالهاتف ....ومره او مرتين ...جلسنا بمكان عام بألحاح شديد منها

واليوم تدعوني الى الى عشاء ...ولكني لا اقو اكثر
رفضتها ...صددتها ..وقلت لها انها النهايه
صدقيني ما خنت يوما وما فكرت حتى بفعل ذلك ....لقد كان الامر مجرد ...
مجرد....
مجرد .....
ووقفت احملق في وجههه بذهول ...واستعيد كلماته الاف المرات في ومضات سريعه
انا ... انا احبه ...واعرف انه يفعل
مصطفى ليس بخائن ولن يكون
هي ...هي مؤمنه انه لم ولن يكفر بالحب الذي يربطهما ...
ولكن مالامر
مجرد ....
مجرد ..ماذا ؟؟
ولماذا ؟
لماذا سمح لأخرى بأن تقترب منه ...وتتأمل في عينيه ...,لماذا ؟...ولماذا ___ .....
وعندما بدء ذهنها يستوعب الامر ...ركضت ..دون وعي ..تاركه اياه في الصاله ...متجهه الى غرفه نومها ..
اغلقت الباب خلفها ...وتأملت صورته المعلقه ...___________
وهاهي الان ملقاه على الارض ...بعد ان فعلت كل ما فعلت
ودخل مصطفي الغرفه ...لم يرى في الغرفه شظايا واشلاء الزجاج ...بل رأى شظايا قلبها ...قلب المراءه التي يعشقها ..ممزقا ..بسببه ....و رأى اشلاء روحها المتناثره و.....______
و رأى صورته الممزقه المضرجه بدمائها ..
اقترب منها ...ودنا ...وقابلت عيناه الباكيتان وانفاسه العاليه ...عيناها ,,
وقال ..كان بأمكاني اخفاء الامر ..وكأن شيء لم يكن ...ولكنى لم استطع ...
واشاح بوجهه...
لم يسألها المغفره ...لم يجرؤ...انما اخذ شظيه زجاجيه ...وعلى نحو مفاجىء وخز به سبابته ..
وشعرت هي بخوف ...
ولكنه ...وعلى ارض الغرفه الرخامي ...خط بسبابته وحبرها الاحمر (طفلك انا )
ولدقيقتين كاملتين تسمرت اعينهما على العباره ...ثم التقتا
التقتا ...كما لم تفعلا من قبل قط


تمت

م ن





دموع الملائكة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-23-2011, 01:17 AM   #2 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
يسلمو على الطرح

ربي يعطيك الف عافية

لاعدمناك ولا جديدك

كل الود
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-23-2011, 01:55 AM   #3 (permalink)
جنات
مشرف متميز سابقاً - - مشرفة متميزة سابقاً - ماسة المنتدى
 
الصورة الرمزية جنات
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه كلمات رائعة وتدخل القلب
جنات غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل يعتبر لون غرفة نوم طفلك مهما ؟ - اختاري لون غرفة طفلك بعناية ! دموع الملائكة عالم حواء الرومانسية 5 06-09-2010 02:59 PM
طفل ضرب طفلك - ماذا تقولين لطفلك ؟ - تربية الطفل -نيمي طفلك بالقرآن دموع الملائكة عالم حواء الرومانسية 1 02-18-2010 05:10 AM
ايتها الام لماذا يصرخ طفلك - طفلك لن يتكلم ولكن يصرخ ليشتكي !- تعلم الطفل من الحياة دموع الملائكة عالم حواء الرومانسية 0 01-23-2010 12:51 PM
انتي دواء طفلك - عالجي طفلك بنفسك ! دموع الملائكة عالم حواء الرومانسية 3 01-12-2010 09:53 PM
كيف تعلمين طفلك اهمية التعليم ... كيف تحثين طفلك على الدراسة ؟ دموع الملائكة عالم حواء الرومانسية 1 12-08-2009 10:50 PM

الساعة الآن 03:04 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103