تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

صراع أجيال متمدد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-22-2011, 11:17 PM   #1 (permalink)
دموع الملائكة
أمير الرومانسية
صاروخ المنتدى
 
الصورة الرمزية دموع الملائكة
 

ADS
إرسال رسالة عبر MSN إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Yahoo إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Skype إلى دموع الملائكة
Smile صراع أجيال متمدد




صراع أجيال متمدد


كنا ثلاثة في ذات الغرفة
أمي بصوتها المجروح بالنحيب ، ابنتي ببطنها المنتفخ كالبالون، أنا بقلقي المتفجر.
كان صوتها ينساب برعب في صمت الحجرة، وشكواها المتكررة تعيدها الجدران بملل ورتابة.
ابنتي تتابعها بقلق وعدم تركيز حيث تضع يدها على كورتها الملتصقة بها تحاورها في دهشة وتوقع .
أنا بينهما مثل سلك كهربائي غير جيد التوصيل يتذبذب ويرتعش .
خواء، تعبرني الجمل الباكية والملتهبة ويتبدد في بقايا الكلام .
جاء صوتها متعبا وحزينا وفارغا من اللهفة .
تعيد نفس الكلمات على نفسها ، تمضغها بتعب كأنها تجد صعوبة في بلعها .

ـ كيف له أن يتركني ينساني أنا أمه لطالما منحته حبي وزهوي وحياتي ..
بالنسبة لي هو لم يكبر، لم يتغير، مازال ذاك الولد الصغير، الملئ بالفرح والبهجة ..
أولادي يتخلون عني ، يسعون لحياة خاصة بهم ينسلخون يبتعدون
أنا احتاجهم أريدهم قربي .
تذكرت أمي في شبابها ودلالها ، سلطتها المطلقة علي الأسرة والأقارب وعرس اللقاء في بيتها الواسع . عطائها وحبها الكبير لنا ولإخوتي الذكور خاصة ، موائدها الشهية وكرمها الذي لا يضاهى
ذوت ألان ، مثل شجرة عتيقة . سكتت زوايا بيتنا الواسع الجميل، صار خراب تهرب منه حتى الذكريات .

من الطرف الأخر كانت ابنتي تتململ بضجر وهي تتقلب من جانب إلي آخر علي طرف الكنبة ويديها لا تفارق بطنها المنتفخ أمامها كأنها تخشى أن تهرب منها.

كنت أحس أن هناك حوار صامت بينهما حين يعبرني أحسه يتعثر ويتبدد كأنما أمزقه ، لكنه يعود ويتواصل .
شعرت بقلق أمي يسكن ابنتي التي تنتظر صبيا، تعيش هواجس أمي وعذاب فقدانها.
وأمي تسكن حلم ابنتي وتوقعاتها وتعيد فيها ذكرياتها التي انطفأت، و ترى فيها دون أن تدري نفسها.
أنا الباهتة بينهما.
أرى أيامي المقبلة قد تشبه ما تعيشه أمي وأحس في صورة ابنتي مسافة شاسعة من عمري الذي عبر مني في غفلة .

آمي تجلس بوهن على كرسي متحرك
ابنتي تستلقي علي الكنبة
أنا اجلس بينهما علي حافة الكرسي الملاصق للباب ، وبي رغبة في الفرار من خلاله .

أتابع بوجع صوت أمي المشروخ لا يتوقف عن النحيب.
انتقل منها لتوجع ابنتي وتأففها
انظر باتجاه أمي
يديها تمسك بقوة بحافة الكرسي فتبدو التجاعيد في التمدد والجلد يبرز العروق النافرة في غضب ووقاحة .
أتحسس يدي وارتعش ، اشعر بتلك التجاعيد تلتصق بي وترسم كل جسدي .
التفت نحو ابنتي
تمسد بطنها الذي يكاد أن يندلق على ارض الغرفة

أمي في طرف الكون تعبر لنهايته
ابنتي تتفتح في طرف الكون الآخر مقبلة عليه بنهم ودهشة
أنا بينهما أتمزق بين طرفي الكون
حالة تتلاشى ، لايمكن لي أن اعبر لحظتي.

هرعت فجأة إلي المطبخ .أوقدت النار وشعرت في تأملي للهب بدفء يغمرني ، تنفست عبق الرائحة القوية المنبعثة من القهوة.استعدت قليلا من توازني
وحين سكبت القهوة في الأقداح وحملتها إلي الغرفة صمت حوارهما وشعرت بخيوط الكلام التي كانت تعبرني تهمد في طرفي المكان ، كان غيابي العابر قد قطع حبل التواصل بين صوت الماضي وصوت المستقبل.
نعمت بالرشفة الأولى من فنجاني حين لذعت مرارة القهوة لساني وصعدت نشوتها إلي راسي وأسلمت عيناي إلي لذة النعاس.
هربت للحظة من فجيعة المخاض وهسهسة الموت .
صراخ ابنتي المفاجئ سكب في روحي ثواني من الهلع لنكتشف أنها التقلصات المعتادة للشهر الأخير من الحمل.

عاد صوت الكلام يعبرني من جديد ويخربش بقلق في ضلوعي.
عادت أمي تنوح وتعيد تراتيل الفقدان وغياب أخوتي
وابنتي تتقلب علي الكنبة كقطعة لحم فوق النار
عاد الكلام يعبرني بقوة ويسكب مرارته في
امتلأت روحي بالصقيع ، ووهج الفجيعة ،وأنا انسكب بينهما يجتاحني خوف أمي وقلق ابنتي ،لم اعد أحس ذاتي ، ذبت بينهما ، شعرت بخدر أطرافي وقد اشتعل سرد الكلام في ذات الغرفة حيث أمي وابنتي وبعض من أنا.
لملمت هذا البعض السابح في فراغيهما ، هذا ألانا
قفزت نحو حقيبتي إشارة مني للرحيل ،حشرت جسدي في المعطف .
التقطت مفتاح السيارة المعلق بجانب الباب
أصدرت الكثير من الضجة تأكيدا لرحيلي
تمتمت بكلمات بما تعني أنني سأخرج لكنها خرجت مجرد همهمات وأصوات مبهمة
صفقت الباب خلفي
قفزت بخوف إلي داخل السيارة
لم اشعر أني نجوت إلا حين أقفلت علي باب السيارة.
أدرت مفتاح السيارة .
لكن المحرك لم يدور.

طرابلس
شتاء 2007



دموع الملائكة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2011, 12:30 AM   #2 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
الله يعطيك العافية دموع

لاعدمناك ولا جديدك يارب

كل الود والتقدير لشخصك

تحياتي وودي
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2011, 01:36 AM   #3 (permalink)
شذى الروح ..~
مشرفة متميزة سابقاً - أميرة الإبداع الثالثة
اللهم أهلك بشار وأعوانه
 
الصورة الرمزية شذى الروح ..~
 
يعطيك العافيه على القصة


وموقف الأم سلبي سواء لامها أو بنتها في وقت كانوا هم في أشد الحاجه اليها

دمت بخيــر
شذى الروح ..~ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2011, 07:51 PM   #4 (permalink)
♦♦ ياسمينة ♦♦
ماسة المنتدى
آتية من الزمن الجميل
 
الصورة الرمزية ♦♦ ياسمينة ♦♦
 
كيف لام ان تترك بنتها

ما شاء الله

مشكور اخي

تحياتي لك
♦♦ ياسمينة ♦♦ غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صــراع الديــوك ...صراع حتى المــوت...صراع الديوك رياضة شعبية .. وعليها مراهنا ضخمة . الجواد الايطالي ثقف نفسك مع ثقافات العالم 8 11-17-2010 08:02 PM
صراع العقل والنفس - يكون ولايكون - صراع الضمير ! دموع الملائكة تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل 2 05-21-2010 11:33 PM
صور لبلدي الثانيه تونس الخضراء... سعوديه تحب تونس سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا 14 04-23-2009 11:28 PM
عقد أول زواج رسمي بين مثليي جنس لامرأتين في بريطانيا ماسينيسا. اخبار 24 ساعة - سبق عاجل من أنحاء العالم 5 12-22-2005 08:08 PM
أحياء سنة غائبة alaln مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 0 07-07-2004 02:44 PM

الساعة الآن 10:47 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103