تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

الرسول الزوج

Like Tree1Likes

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-07-2011, 03:35 AM   #1 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
Cool الرسول الزوج





كان رسول الله صلى الله عليه وسلم زوجاً يحب زوجته
وكان النبي صلى الله عليه وسلم زوجاً يعين زوجته
وكان النبي صلى الله عليه وسلم زوجاً يلاطف زوجته
وكان النبي صلى الله عليه وسلم زوجاً يفي مع زوجته وفياً لزوجته
كان النبي صلى الله عليه وسلم زوجاً يحترم زوجته :
الإنسان أيها الأخوة له حاجة نفسية على ما يقوله علماء النفس وعلى ما نشاهده في الواقع أن يكون مقدراً ومحترماً
وأنت لن تستطيع أن توجد في جماعة أو في مجموعة إذا كانت هذه المجموعة لا تحترمك
إذا كانت هذه الجماعة لا تقدرك
إذا كانت هذه الجماعة لا تظهر لك مكانتك اللائقة بك ستنسحب وتنسل من ضمن هذه الجماعة لتبحث عن جماعة تحترمك وتقدرك وتوجد لك المكان اللائق بك
النبي صلى الله عليه وسلم كان يحترم زوجته ليشعرها بقدرها وبقيمتها وبأنها مرغوبة فيها داخل بيته وداخل أسرته وداخل عش الزوجية
يحترم زوجاته صلى الله عليه وسلم يشاورهن حيناً
أتعتقدون يا أيها الأخوة أن عقلاً بشرياً يكون أكبر من عقل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يكون أكمل من رأي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
لكن النبي صلى الله عليه وسلم يعلم أن المشورة هي أن تزيد عقلاً إلى عقلك
لو كان عقلي يمثل تسعون بالمائة وعقل غيري يمثل واحد بالمائة ما عليه أن أستشيره سأضم الواحد للتسعين لتساوي واحد وتسعون
لو كان عقل الآخر تسع وتسعون بالمائة وعقلي أنا واحد بالمائة ما عليه أن يستشيرني لأضم عقلي إلى عقله فيصير عقله مائة بالمائة
النبي صلى الله عليه وسلم أكمل الناس رأياً أمره الله تعالى في قرآنه الكريم فقال: {وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ }[آل عمران: 159]
كان النبي صلى الله عليه وسلم يحترم زوجته ويشاورها في أموره إن في الخاصة وإن العامة
والقضية التي حل بها واقع المسلمين الشديد الذي حدث في زمن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم والتي يذكرها المؤرخون في صلح الحديبية كان حلها على يد السيدة أم سلمة زوج رسول الله صلى الله عليه وسلم في مشورة استشارها النبي صلى الله عليه وسلم لها
وإليكم الخبر:
لما ذهب النبي صلى الله عليه وسلم للعمرة عرضت له قريش ومنعته من دخول مكة وكادت أن تعلن حرب غير أن النبي صلى الله عليه وسلم آثر أن يكون هناك صلح في منطقة تسمى الحديبية تسمى عند المفسرين أو عند كتاب السيرة صلح الحديبية
كانت شروط الصلح قاسية
الشرط الأول إنه ينبغي على النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه أن يرجعوا في هذا العام إلى المدينة ويعتمروا في العام القادم
الشرط الثاني أنه من أسلم من الكفار وجاء إلى محمد ينبغي على محمد أن يرده إلى المشركين
الشرط الثالث أنه من كفر من أصحاب محمد وهرب إلى مكة أو إلى المشركين ليس على المشركين أن يردوه إلى محمد صلى الله عليه وسلم
الشرط الرابع هدنة مدتها عشر سنوات لا قتال فيها بين محمد وبين قريش
وكان في الصلح أن طلب صاحب الصلح صاحب الوفد من قريش سهيل بن عمرو طلب أن يكتب باسمك اللهم
فقال له النبي صلى الله عليه وسلم أو أن النبي صلى الله عليه وسلم قال اكتبوا باسم الله الرحمن الرحيم
قال سهيل لا نعلم الرحمن الرحيم
بل اكتب باسمك اللهم فأمر النبي صلى الله عليه وسلم أن تمحى الرحمن الرحيم ويكتب الكاتب باسمك اللهم
ثم كتب النبي صلى الله عليه وسلم أمر بكتابة أن يقول هذا ما عاهد عليه أو صالح عليه محمد رسول الله قريشاً
قال سهيل ابن عمرو امحو رسول الله لو كنت رسول الله نعلمك لما قاتلناك اكتب اسمك واسم أبيك اكتب محمد بن عبد الله
غضب الصحابة وثاروا وقالوا كيف نمحو رسول الله والله لنحمينه بدمائنا وأموالنا
قال النبي صلى الله عليه وسلم لهم امحوها
كان الكاتب سيدنا علي رضي الله عنه لم يرضى أن يمحو رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمة رسول الله
فقال له النبي صلى الله عليه وسلم امحوها يا علي قال يا رسول بأبي أنت نحميك بدمائنا قال أين هي فأشار عليها فمحاها هو النبي صلى الله عليه وسلم
الآن بعد انتهاء الصلح قام رسول الله صلى الله عليه وسلم من الصلح المسلمون حزنوا
فَقَالَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ: (فَأَتَيْتُ نَبِيَّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْتُ: أَلَسْتَ نَبِيَّ اللَّهِ حَقًّا قَالَ بَلَى قُلْتُ أَلَسْنَا عَلَى الْحَقِّ وَعَدُوُّنَا عَلَى الْبَاطِلِ قَالَ بَلَى قلت : أليس قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار قَالَ بَلَى قُلْتُ فَلِمَ نُعْطِي الدَّنِيَّةَ فِي دِينِنَا إِذًا قَالَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ وَلَسْتُ أَعْصِيهِ وَهُوَ نَاصِرِي) [البخاري ومسلم]

وبالفعل بعد حين كان صلح الحديبية فتحاً مبيناً وأنزل الله تعالى{إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا} [الفتح:1]على إثر صلح الحديبية
الصحابة عموماً حزنوا من هذا الصلح
لما قام النبي صلى الله عليه وسلم من الصلح قال للصحابة الكرام علينا أن نفك إحرامنا هم جاؤوا محرمين ارتدوا لباس الإحرام وذاهبون باتجاه مكة المكرمة لزيارة البيت الحرام في عمرة
قال علينا أن نحل إحرامنا وأن نذبح هدينا
وأمر النبي صلى الله عليه وسلم الصحابة أن يفكوا إحرامهم أن يخلعوا ثياب الإحرام ويرتدوا الثياب العادية وأن يحلقوا رؤوسهم وأن يذبحوا الهدي الذي ساقوه معهم
قال فلم أحد منهم شيئاً
من حزنهم ومن ألمهم
فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى خيمته وكانت فيها السيدة أم سلمة زوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم ورأته مغضباً
تقول أم سلمة ما لك يا رسول الله؟
قال هلك المسلمون أمرتهم فلم يستجيبوا لي
والنبي صلى الله عليه وسلم أيها الأخوة إذا أمر أمته بأمر ولم تستجب الأمة قاطبة لأمره هلكت هذه الأمة أهلكها الله تعالى
اقتربت أم سلمة وقالت ما الأمر فحدثها النبي صلى الله عليه وسلم بما جرى
هنا قالت السيدة أم سلمة يا رسول الله هون عليك فإنما القوم جاؤوا معتمرين زائرين للمسجد الحرام وقد أصابهم ما أصابهم من هذا الحزن أرى أن تخرج إليهم ولا تحدث ولا تكلم منهم أحداً ثم اذهب وانحر هديك وادع بالحلاق فليحلق رأسك وحل إحرامك فإنك إن فعلت ذلك وهم يحبونك قلدوك وفعلوا مثل ما فعلت
بالفعل النبي صلى الله عليه وسلم يحترم زوجته ورأى رأيها رأياً راجحاً
خرج من خباءه ونحر هديه ودعا بالحلاق ليحلق رأسه وليحل إحرامه
فلما رأى الصحابة الكرام ذلك منه صلى الله عليه وسلم أسرعوا فحلوا إحرامهم ونحروا هديهم وحلقوا رؤوسهم وتخاطفوا فيما بينهم شعر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ) [الحديث مطول عند البخاري] ليتباركوا بذلك الأثر الطيب
النبي صلى الله عليه وسلم كان رسولاً وكان زوجاً يحترم زوجته ويشاورها

وليس صحيحاً أيها الأخوة ما يشيع بين الناس شاورهن وخالفوهن في إشارة إلى أن عقل المرأة ليس صواباً
وربما قال لك رجل اسأل زوجتك عن الأمر فهما قالت لك من رأي افعل العكس يكون الصواب في العكس ليس صحيحاً
أما القول الأول فهو موضوع ينقله بعض الناس على أنه حديث ليس بحديث وليس بقول له قيمة في الإسلام
المرأة ربما جاءت برأي ينفع الأمم والرجل ربما جاء برأي ينفع الأمم والفرق بيننا عند الله تعالى بتقوى الله تعالى
النبي صلى الله عليه وسلم كان زوجاً يحترم زوجته
نتابع الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم الزوج بعد الفاصل نلقاكم إن شاء الله

بسم الله والحمد لله والصلاة على رسول الله
أهلاً وسهلاً بكم في الحلقة السابعة عشرة من الدورة التأهيلية للحياة الزوجية
نتحدث بها عن الرسول الزوج عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم زوجاً يحب زوجته
وزوجاً يعين زوجته
وزوجاً يلاطف زوجته
وزوجاً وفياً مع زوجته
وزوجاً يحترم زوجته
إلى هنا وصلنا قبل الفاصل
الآن كان النبي صلى الله عليه وسلم زوجاً يتجمل لزوجته
إن النساء يعجبهن من الرجال ما يعجب الرجال من نسائهن

كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل داره كان أول ما يبدأ بالسواك ليعتني برائحة فمه والسيدة عائشة زوج رسول الله صلى الله عليه وسلم تقول كان كف رسول الله صلى الله عليه وسلم ألين من الحرير يصافح المصافح فيظل يومه ذلك كله يجد ريحها
يعني أنت إذا صافحت سيدنا محمداً صلى الله عليه وسلم طيلة اليوم تشم رائحة العبير تخرج من يديك لجمال طيب ريحه صلى الله عليه وسلم
وما كان يرد طيباً قط حتى يحافظ على رائحته الجيدة
وكان سيدنا ابن عباس يقول: إني أحب أن أتزين لامرأتي كما تحب هي أتزين لها
وكان بعض الصحابة يقول: إن كف رسول الله صلى الله عليه وسلم ألين من الحرير
يقول سيدنا أنس (ما مسست حريراً ولا ديباجاً ألين من كف النبي صلى الله عليه وسلم ولا شممت مسكا ولا عنبرا ، أطيب من ريح رسول الله صلى الله عليه وسلم) [البزار]
وسيدنا أبو هريرة رضوان الله عليه كان يقول كان وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم يبرق كالشمس والقمر
سئل بعض الصحابة سأله ابنه يقول يا أبت أكان وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم يبرق مثل السيف كما يلمع السيف قال لا ولدي كان مثل الشمس والقمر. [مسلم والنسائي]

رسول الله صلى الله عليه وسلم في منظره كالشمس والقمر
في رائحته طيب الرائحة
في ملمسه لين الملمس
كل هذا تزين وتطيب وتجمل للزوجة
وهذا واحد مما ينبغي على الزوج أن يعتني به
الأمر السابع كان رسول الله صلى الله عليه وسلم زوجاً يعلم زوجته
وأنت أيها الزوج مسؤول أن تعلم زوجتك
إذا كنت تعلم علمها
إن كنت لا تعلم خذ بيدها إلى مجالس العلم حتى تعلمها أمر دينها
والحق أقول لكم يا أيها الأزواج أنتم مسئولون أمام الله عن تعليم زوجاتكم الشريعة فإما أن تكون عالماً وإما خذ بيدها يا أخي وامض بها إلى مجالس العلم وإما دعها هي تذهب إلى مجالس العلم أما لا أنت تعلمها ولا تتركها تذهب إلى مجالس العلم أين ستتعلم دينها ؟


ربما دخل النبي صلى الله عليه وسلم يوماً إلى داره فشاهد كسرة خبز على الأرض فانخفض صلوات الله وسلامه عليه ورفعها قبلها ووضعها على عينه ثم أكلها وقال: (يا عائشة أحسنى جوار نعم الله فإنها قلما نفرت عن أهل بيت فكادت ترجع إليهم)[البيهقي]


إنه تعليم
ربما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم من داره إلى صلاة الفجر وقبل أن يخرج أيقظ زوجته وخرج إلى الصلاة فلما يعود رسول الله صلى الله عليه وسلم يجدها نائمة يحركها مرة ثانية يقول يا عائشة ما زلت نائمة قومي اشهدي رزق ربك
الآن توزع الأرزاق الروحية والمادية في هذا الكون
رسول الله صلى الله عليه وسلم كان زوجاً يعلم زوجته
أصدقكم القول
إن النساء ولعلهن يخبركن بهذا الأمر إن المرأة تحب أن يعلمها زوجها
لو علمها الناس كلهم لكنها تحب الزوج الذي يجلس معها في المساء أو في الصباح في الظهر وفي العصر ويقول لها الأمر كيت وكيت وأنا درست كيت وكيت وأنا قرأت كيت وكيت وأرى لو نفعل كيت وكيت تفرح المرأة بالزوج عندما يعلمها
وهذه واحدة من مسؤوليات الزوج تجاه زوجته
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم زوجاً يعلم زوجته
الآن الفقرة الثامنة وهي فقرة مهمة جداً كان النبي صلى الله عليه وسلم زوجاً يحلم على زوجته
حليم
لن تجد زوجة إلا وهي تخطئ حيناً ولن تجد زوجاً وهو يخطئ حيناً وليست المشكلة في المشكلة لكن المشكلة كيف نتعامل مع المشكلة
ماذا إذا أخطأت زوجتك معك؟
كن كسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حليماً
وبالمناسبة وبالحق لا بد في الزواج من خصام
لا تصدقوا زواجاً بغير خصام
ما ممكن أن يكون زواج بدون خصام
ما دمتم في حياة زوجية
ما دمتم في شراكة وفي جماعة في خصام وفي شجار
لكن كيف ندير هذا الشجار أو قل هذا الحوار وهو خير من الشجار كيف ندير هذا الخصام وهذا الحوار؟
الحلم صفة الزوج الجيد
واسمعوا إلى هذه الحادثة التي جرت بين النبي صلى الله عليه وسلم وبين السيدة عائشة
مرة كان النبي صلى الله عليه وسلم في سفر وقد خرجت السيدة عائشة معه في سفره مع زوجة ثانية
ركبت عائشة على جمل على ناقة وركبت الزوجة الثانية على ناقة وركب النبي صلى الله عليه وسلم على ناقة
كانت عائشة فتاة صغيرة وحملها خفيف وكان جملها قوياً فكانت تماشي رسول الله صلى الله عليه وسلم وتحدثه هي على جملها وهو على جمله
الزوجة الثانية كانت بدينة وحملها ثقيل وجملها ضعيف فكانت تبطئ المسير لأنها كانت أشدها ثقلاً فأراد النبي صلى الله عليه وسلم أن تمشي الزوجتان مع بعضهما البعض
فقال يا عائشة سننقلك أنت مع أحمالك الخفيفة إلى الجمل الضعيف وننقلها هي مع أحمالها الثقيلة إلى الجمل القوي وبهذا أمشي أنا بينكما وتمشيا أنتما معي تمشيان معي
لما سمعت عائشة هذه الكلمة غارت وغضبت وصرخت وهي الزوجة قالت أهكذا تفعل أأنت الذي يزعم الناس أنك رسول الله ما هذه القسمة الجائرة لماذا أنا أتنازل عن جملي
هذه الكلمة أيها الأخوة لو وزناها بميزان علم العقيدة فالعلماء قالوا من شك بنبوة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد كفر من قال أنا أشك بنبوته

عائشة قالت لزوجها أأنت الذي يزعم الناس أنك رسول الله كأن فيه شيء من الشك لكن هي لا تريد هذا الشك لكنها غارت فأرادت أن تعبر بشيء عن غيرتها
ماذا فعل هذا الزوج
هل صرخ في وجهها
هل شتمها
هل ضربها
هل قال لها اذهبي إلى أمك وأبيك حتى يربوك خيراً من هذا الكلام الذي تقولين
هل قال لها أنا رسول الله شئت أم أبيت ولا قيمة لك في الحياة
ابتسم النبي صلى الله عليه وسلم وقال أفي شك من ذلك أنت يا أم عبد الله؟
تشكين أنني نبي
بكت السيدة عائشة
النبي صلى الله عليه وسلم زوج يحلم على زوجته
لا تدار الأمور بالصراخ
ولا تحل المشاكل بالنزاع
ولا تستقيم الأمور بالأذية
لكن الحلم يقطع عنك كثيراً من مشاكلك داخل البيت
النبي صلى الله عليه وسلم كان زوجاً يحلم على زوجته
والنبي صلى الله عليه وسلم قبل الأخير كان زوجاً يعدل بين زوجاته
من أراد أن يتزوج امرأة ثانية لضرورة حلت به يجب عليه أن يعدل ولئن ظلم ليحشرن يوم القيامة وشقه مائل
من أراد أن يتزوج فضابط زواجه العدل
أما أن يميل إلى هذه ويترك هذه فإن شقه سيميل يوم القيامة
عاشراً وأخيراً ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده امرأة قط
أيضرب زوجاً زوجته أيكون زوج ضارباً لزوجته كيف تضرب هذه الأم التي ترعى أولادك كيف تضرب هذه الزوجة التي تحن عليك وتحضنك كيف تضرب هذه المرأة التي تحمي ظهرك داخل البيت أتضرب هذا جزاؤها
ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده لا امرأة ولا خادماً إلا أن يجاهد في سبيل الله
في الجهاد يقارع الرجال وهو بطل الأبطال
أما هذه الزوجة فإنه يعتني بها عناية كاملة
يا أيها الأخوة ويا أيتها الأخوات
هذه عشرة أمور في الرسول الزوج محمد صلى الله عليه وسلم
يحب زوجته ويلاطفها ويعينها ويفي لها ويحترمها ويتجمل لها ويعلمها ويحلم عليها ويعدل بين زوجاته وما ضرب امرأة قط
إذا لم تحفظ كل ما ذكرته لك فاحفظ قول سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وليتك تجعل منه لوحة حائطية تضعها في بيتك إذا دخلت أو في مكتبك إذا نظرت إليه قال النبي صلى الله عليه وسلم: ( خيرُكُم خيرُكُم لأهْلِهِ ، وأنا خيرُكُم لأهْلِي ) [الترمذي]
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 04:07 AM   #2 (permalink)
ẬĻ ṀậĤặ
رومانسي رائع
أستغفر الله العظيم
 
أستمتعت بقرائت موضوعك غاليتي
جزيتِ بهذا الططرح الجنة الككبرى
ẬĻ ṀậĤặ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 04:26 AM   #3 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
المها جزانا الله واياكم يالغلا

شكرا لك على التواجد

اسعدني تواصلك

ودي لك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 04:42 AM   #4 (permalink)
لولا الامل
مشرفة متميزة سابقاً
사랑
 
الصورة الرمزية لولا الامل
 
( خيرُكُم خيرُكُم لأهْلِهِ ، وأنا خيرُكُم لأهْلِي )
ولنا في رسول الله الأسوة الحسنه ...
جزآآك الله كل خير روآآنه ونفع بك..~


تحيـــــــــــــــــــــآتي
لولا الامل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 02:57 PM   #5 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
جزاك ربي خيراً وبارك فيك ويعطيك العافية
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 03:10 PM   #6 (permalink)
♥~{مااااسة}~♥
عضو موقوف
اللهم عليك بهم يا جــبار
 
اللهم صل وسلم على نبينا محمد
شاكرا لك على ماطرحتي ويجزاك كل خير

♥~{مااااسة}~♥ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 04:06 PM   #7 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
لولا شكرا لك على التواجد

نورتي الموضوع بطلتك

لا تحرمينا جديدك

ودي لشخصك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 04:07 PM   #8 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
بحر يسلموو على التواجد

لا تحرمنا تواصلك

دمت في حفظ الله

ودي لك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011, 04:08 PM   #9 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
الماسة نورتي الموضوع

لا عدمت تواصلك

دمتي بخير

ودي لشخصك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-08-2011, 01:31 AM   #10 (permalink)
Eng. Toly
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية Eng. Toly
 



قال صلى الله عليه وسلم


تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبدا كتاب الله وسنتي


صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم


تسلمي اختي روانه


وبارك الله فيكي وجزاكي الله خير الجزاء



Eng. Toly غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حكم الزاني .. الزنى تعريفا وحكما .. تعريف الزنى وحكمه دموع الملائكة مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 1 11-06-2009 10:38 PM
تمثيل شخصية الرسول عليه الصلاه والسلام وعلي وجبريل وميكائيل على طريقة الرسوم المتحركه يـزيـد منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة 8 11-03-2009 12:41 PM
وصية الرسول عليه السلام في منام الشيخ أحمد حامل مفاتيح حرم الرسول الكريم صلى الله علي المسآفر رفوف المحفوظات 0 07-02-2008 12:04 PM
مائة وسيلة لنصرة الرسول صلي الله عليه وسلم ضد الرسوم المسيئة للرسول الكريم coolwave_33 حملات المقاطعة العربية الإسلامية 2 10-14-2006 08:30 PM

الساعة الآن 01:39 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103