تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > روايات كاملة طويلة ممتعة للقراءة

روايات كاملة طويلة ممتعة للقراءة روايات كاملة طويلة ممتعة للقراءة من اجمل الروايات الرومانسية والاجتماعية بين يديك في صفحة واحدة, تمتع بقراءة ما تحب في منتديات القصص والروايات

عهد الدماء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-26-2010, 07:58 PM   #1 (permalink)
فايرهارت
رومانسي مبتديء
 

ADS
عهد الدماء





عهد الدماء
كان الوقت قد تجاوز منتصف الليل و كانت الرياح لا تزال تعوي ، وتهز زروع تلك المنطقة المظلمة البعيدة، وما زال الضباب يغطي المكان بأكمله، وكأنه لا نهاية له، بل كان يتكاثف ويتكاثف، ولم تكن هناك اشارة واحدة تنم على وجود حياة في ذلك المكان، الكئيب، فجميع الحيوانات قد هجرت جحورها، وجميع اهالي المنطقة قد غادروا منازلهم، منذ تلك الليلة المشئومة، حينما تم اشعال النيران في تلك البقعة بأكملها، للتحول من مكان اخضرينعم الجميع فيه، الى مكان كئيب، وتصبح خالية من المنازل، لا يبقى منها سوى حٌطام المنازل ، ولم يكن هناك حياة في هذا المكان سوى في قصر ضخم كئيب ، لا تشعر بحيويته الا اذا اقتربت منه عن كثب..قصر ذخم مخيف التف الطبيب حول قمته وبدا كقلاع مصاصى الدماء حيث الظلام الدامى والقمر الذى القى بظلاله الشاحبة علىا لقصر ليعكس على البحيرة ليضاهى احد قصور الرعب فى العصور الاسطورية
وبداخل القصر تحديدآ فى احدى حجراته المتعددة الذى طغى الظلام عليها وتكاثفت الاتربة لتصبح اشبه بملاذ للاشباح جلس فتى نحيف هزيل، ذو شعراسود فحمى وعينان رمادتيان ، يرتدي ملابس انيقة، تنم عن الثروة ،بينما ارتفع صياح ما فى القصر يتردد صداه بقوة صراخ عالى بالاسفل فى قبو المنزل وقف ذلك الفتى من مجلسه وهو يعتصر قبتضاه بألم قبل ان يدلف الى غرفة شقيقته الصغيرة كانت غرفة هادئة تبدو كغرف اميرات العصور الوسطى نظر الفتى حوله فى الغرفة قبل ان يقع بصره على شقيقته بجانب السرير جلست وكانت ضئيلة الحجم ذا وجه بيضاوى يحدده شعر أسود ناعم ينسدل على كتفيها ويصل الى خصرها جلست الأرض ضامة قدمها إلى صدرها و قد أراحت رأسها على ركبتيها و كان عمرها لا يزيد عن الستة عشرة عامآ . ..كانت تبكى و تتشنج من الخوف و الحزن و الذل ففى الحجرة بالاسفل سبب ما يبكيها تلك الاصوات

-لاارجوك توقف.
-لاتؤذينى ارجوك توقف.
-امنحنا الحماية والقوة فى تلك الليلة المظلمة.
اغمض ذلك الفتى عيناه بقوة وهو يضم شقيقته (رونى) الى صدره ليطمئنها بعيدآ عن مايدور حولهم
هذا ماكان ما يدور بالاسفل ويتردد صداه بلمنزل بقوة طقوس سوداء محرمة فتاة تصرخ ابيه يقوم بقتلها والدته تساعد شقيقته الصغيرة تختبىء وهو يظل بغرفته رافضآ ان يكون جزء من الامر .
ربتت يدا جيمس على شقيقته التى اراحت رأسها على كتفه وسرعان ماغرقت فى نوم عميق اراحها على ذلك الفراش بعناية ونثر عليها الاغطية ببطء قبل ان ينظر الى وجهه الملائكى قبل ان يتجاوز ذهنه الى تلك الليلة منتصف الليل منذ اكثر من شهر مضى حينما نزل من غرفته بمنتصف الليل عازمآ على معرفة مايفعله ابيه فقد كان كل يوم فى منتصف اليل يامره وشقيقاته بالالتزام بحجرتهم بل ويغلقها عليهم وتوصل الامر فى احدى الايام لتقييد ابنتها لصغرى رونى بفراش طيلة الليل كى لاتدلف الىا لاسفل فتح جيمس باب القبو ليتسمر بمانه غير مصدقى ماتراه عيناه بذلك المكان الجحيم لاانه اشبه بلجحيم تلك السلاسل المعلقة من سقف القبو لتلامس ارضيته وقد لمع عليها الصدا بقوة طاولة كبيرة بها قيود مرجل عملاق قوارير غريبة تحوى اشياء لاليست اشياء بل تحوى بعضآ من اجزاء اجساد بشرية واخيرآ الدماء التى تغرق ارضية القبو تراجع سام بخوف بذعر بأزدراء ربما قبل ان يصطدم باحدهم خلفه التفت فى سرعة شديدة ليطالعه وجه ابيه الغاضب الذى كان طويل القامة عريض المنكبين متين البنيه له شعر اسود طويلآ نوعآ ما وعينان بنيتان ظل جيمس ينظر الى ابيه قبل ن يسمع شهقة والدته خلف ابيه واتسعت عيناها بخوف وهى تقول :

-جيمس ماالذى تفعله هنا.
نظر جيمس الى والدته بألم شديد امه ووجهها الملائكى الذى لطالما احب رؤيته ضماتها الدافئة له صوتها الحنون للمرة الاولى يراها هكذا كانت والدته لها شعر أسود طويل ناعم منسدل على كتفيها حتى خصرها و لها وجه يشع بياضا و لها عينان نجلاوتان سوداء جميلة
ولكن حينما راها جيمس كانت ملابسها تغرقها الدماء وعقصت شعرها للخلف اخيرآ تجاوز جيمس مرحلة الصمت تلك التى بدا لانهاية له قبل ان يكمل:

-لقد قتلتم احدهم انتم تقتلون كل من كان يأتى لنا لايغاد...
بتر عبارته حينما هوت صفعة قوية على وجهه من ابيه الذى اشتعلت عيناه بغضب عارم قبل ان يلوح بيده ليصدمه بحائط القبو ذلك بقوة وظل مثبتآ يداه تجاهه قبل ان يقترب منه بخطوات بطيئة بدت كالموت تجسد ليسير على الارض واكمل بنبرة بطيئة تنم عن التحذير والتوعد:

-انت لم ترى شىء ولاتعلم شىء.
نظر جيمس الى ابيه قبل ان يتجاوز مرحلة الصدمة تلك واكمل:

-بل رأيت الكثير سيد ارثر.
بدا الامر كالشعلة الاخيرة للانفجار ذلك البركان الغاضب الثائر اشتعلت عينان ابيه بقوة فقبض على عنقه قبل ان تسرع كاثرين والدته وهى تكمل

-لاارثر اهدء ارجوك.
لكنها لم تكمل كلمتها فقط اطاح بها ارثر بقوة لترتطم بباب القبو قبل ان يغلقه بقوة اعتدلت كاثرين بقوة وبدأت تطرق الباب بسرعة شديدة وهى تصرخ بقوة:
-لاارثر لاتفعل ارجوك..افتح ذلك الباب.
..............
شهق جيمس بالم واعتدل بحدة من مجلسه حينما سمع صوت شقيقته وهى تنادى عليه من الاسفل امتدت يده لاتلقائيآ تتحسس صدره من اسفل سترته يتذكر ذلك الامر وماحدث ولكنه لايتذكر ماحدث بعد ذلك دفع ابيه الى امه بخارج القبو اغلاق الباب وبعدها تكاتفت ذاكرته بالضباب القاتم القى نظرة اخيرة خافتة على شقيقته الصغرى واتخذ طريقه الى الاسفل حيث ردهة المنزل كان ابيه يجلس بلمقعد الامامى عى ردهة الطعام ووالدته تضع الطعام ببطء عليه تساعده روكسانا شقيقته الثانية تمتلك شعر احمر كستنائى قصير وعينين زرقاء كموج البحر وهى تجلس بجوار ابيها تتحدث معه جلس جيمس على مقعده وسمع امه وهى تاتى لتقول له :

-اين رونى؟
نظر لها جيمس ولم يجيبها بل ظل يعبث بأدوات المائدة قبل ان يندفع صوت ابيه الغاضب وهو يكمل:

-اين شقيقتك؟
رفع جيمس عيناه الى ابيه واكمل بصوت بارد وعينان خاويتان من اى مشاعر:

-خالدة الى النوم هل هذا خطأ ايضآ فى دستورك ابى .
نظر له ابيه بغضب شديد وحدة عارمة هم بلوقوف للذهاب اليه قبل ان تقول الام باستسلام:

-أرثر .. ارجوك لم يحدث شىء وانت جيمس لا يجـ...
بترت كاثرين عبارتها ولم تكمل كلامها فقد كسر ارثر الكأس الذي في يده من غضبه الشديد فخافت من نظرته الغاضبة الى جيمس.. قبل ان تقول روكسانا لتجاوز الامر:

-امى متى يمكننا الالتحاق والذهاب الى الامبراطورية.
نظرت لها الام واكملت بلهجة هادئة متوترة وهى تضع يدها على كتف ارثر لتهدئته:

-ماان تتماثل رونى الشفاء عزيزتى ستذهبون ولكن لايجب ان تختلطون مع اى شخص هناك سوا من هم مثلكم.
رمقها جيمس بنظرة هادئة ووضع ادوات المائدة على الطاولة واكمل:

-القتلة اذآ امى.
اقتربت امه منه ببطء واحاطت كتفه بيداها واكملت :

-عزيزي..لا يجب أن تتكلم هكذا عن من تنتمى لهم ،فالاخرون حثالة ويستحقون الموت لما فعلوه بنا مسبقا فقد كانوا يقتلون أي شخص يعرفون أنه من جنسنا ويعذبونه ايضا بوسائلهم البذيئة.
حدق جيمس امامه بجمود تام قبل ان يكمل بصوت خافت وبطء شديد:

-لقد قلت بنفسك يا أمي أنهم كانوا سابقا..وليس الآن،فهم ليس لهم دخل في ما فعله أجدادهم لجن..
قاطعه ابيه بصرخة غضب واكمل:

-كفى..إن سمعتك تتحدث عن هذا الموضوع مرة اخرى فسأعاقبك..
.....................
استمر الوضع بهذا السوء بالنسبة لتلك العائلة الذى ظلت تعانى ،، و مرت أيام و أسابيع و شهور و جاء اليوم الذى تخشاه الام يوم ان تماثلت رونى ابنتها الصغيرة الشفاء
ولكن
لم تكن ليلة شفائها ليلة هادئة جميلة تجمع فيها الهدايا و تحتفل بشفائها بل كانت ليلة سيئة للغاية ،، فبدون قصد منها و هى مسرعة تعثرت فى مفرش المنضدة و كان على المنضدة أنية زهور فسقطت على الأرض منكسرة و رأى والدها ما حدث ،، و كأنه كان ينتظر مثل هذا الحادث حتى يتشاجر .
إرتعدت الصغيرة خوفا حينما رأت والدها ينظر إليها و إنتفضت فزعا حينما سمعت صوت والدها والذى ينبئ عن كارثة و هو يقول :
-تعالى.
تقدمت مرتجفة محاولة تأخير نفسها عن المكوث بين يدى والدها فقد أنبئها صوت والدها الغاضب بما سيحدث لها إقتربت رونى و ما كادت تقترب بالنحو الكافى حتى إنهالت عليها يد والدها بصفعة جعلتها ترتمى أرضآ اندفع جيمس من مقعده حينما أسرعت والدتهم و حالت بين ابنتها و زوجها و قالت فى محاولة منها لتخفيف غضب زوجها :

-لا بأس يا ارثر لا بأس ...
احتوت صغيرتها بين يداها التى بدءت تبكى بشدة وهى تصعد بها الى الاعلى بينما بقى الوالد فى مكانه ينظر لهم شذرآ وعيناه تشتعل غضبآ قبل ان يزيح ذلك الكوب ليتحطم ارضآ واندفع ليصعد الى غرفةالصغيرة قبل ان يقف امامه جيمس وهو يكمل

-هذا يكفى.
نظر له اباه بغضب العالم وهو يبعده ولكن وقف (جيمس) ولم يتحرك بدا الامر كلشعلة الاخيرة لينفجر ذلك البركان الثائر اندفع اباه ليقبض على ملابسه بقوة وهو يقول بحدة

-هل انت احمق تبا لك.
توقف (جيمس) لثوان ونظر ليد ابيه تلك قبل ان يقول له ببطء :

-ان لم تبعد يدك ربما تفقدها.
ابعدها عنه بحدة و صاح بغضب غير مدرك عواقب الامر:

- من حقنا الحصول على بعض الهدوء فى ذلك المنزل ولن نحصل عليه وانت تعاملنا كمرجل على وشك الانفجار هنا.
دفعه ابيه بصدره بحدة وهو يقول بغضب:

-اخبرتك منذ المرة السابقة ان تتأدب.
نظر اليه جيمس وهو يصيح به ثائرا قبل ان يقول بصراخ غاضب:

-ليس لديك شان بنا الم يحن وقتك للخروج.
نظر له اباه بغضب العالم قبل ان يصفعه بقوة ونظر(جيمس) له من جديد نظرة باردة كالموت جعلت والده يثور عليه وقبل ان يهوى على وجهه من جديد
اسرعت الام من الاعلى وهى تقف بين زوجها وصغيرها وهى تكمل:

-اهدء ارثر ارجوك اهدء.
بدا ارثر فاقد السيطرة واشتعلت عيناه بغضب شديد جعل كاثرين ترتعش خوفا فقد أدركت الآن أن ما فعلته قد زاد من سوء الموقف شحب وجهها عندما رأته مقبلا عليها و صرخت حين أمسكها من شعرها الطويل و بدأت المعركة و بعد أن أشبع (ارثر) رغبته الحيوانية فى الضرب و العراك رماها أرضا ثم خرج صافقا باب المنزل خلفه بقوة نهضت (كاثرين) من الأرض و مسحت قطرات الدم التى تسيل من بين شفتيها أثر لطمة قوية من زوجها ،، أسرع إليها (جيمس) و أجلسها على احد المقاعد و قال لها :

-اريد ان اقتله.
رفعت (كاثرين) رأسها و نظرت إلى( جيمس) بحنان و قالت :

-لا تقل هذا يا ولدى فهو والدك رغم كل شئ .
اعتدل (جيمس) وهو يكمل بصوت مختنق:

-يريد حصرنا وتواجدنا فقط فى عالمه ولكن لماذا ..لماذا لا يتعايش هو مع عالمنا ؟.. لماذا يقيم جدرانًا بينه وبين الناس , ويحتجزنا معه خلف تلك الجدران , المفترض أننا عائلته .. نحن أحق الناس بمعاملته الطيبة لما يعاملنا كأننا وصفة مكتومة في مرجل يوشك على الانفجار .
اعتدلت والدته وهى تنظر له بعدم تصديق قبل ان تكمل بغضب:

-انت تتكلم عن ابيك.
التفت لها (جيمس) واكمل بغضب:

-انه ليس ابى انه لايعاملنى على هذا الاساس انه يعاملنى كحيون اليف لديه وانا سئمت تلك المعاملة وعلمت ماينبغى على فعله.
.................



فايرهارت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-08-2011, 08:28 PM   #2 (permalink)
نبض الوجداني
رومانسي مبتديء
 
يسلمو

مررررررررررررررررررره حلوه



جزاك الله كل خير


دمتو بود
نبض الوجداني غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-08-2011, 09:00 PM   #3 (permalink)
♥عاشق من هناك♥
عضو موقوف
انت الهوى الباقي
يسلمو يـ، الغ؛ٍِـلا

عوافي على الطرح

الله لا يحرمنا من جديك

وربي يعطيك االعافيه
♥عاشق من هناك♥ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-28-2011, 05:37 PM   #4 (permalink)
mina agader
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية mina agader
 
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى mina agader إرسال رسالة عبر Skype إلى mina agader
mina agader غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-28-2011, 08:39 PM   #5 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
يسلمو خيو فايرهارت

ربي يعطيك الف عافية

لاعدمناك ولا جديدك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-15-2011, 06:23 PM   #6 (permalink)
علاء السعودي
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية علاء السعودي
 
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
علاء السعودي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-24-2011, 02:09 PM   #7 (permalink)
علاء السعودي
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية علاء السعودي
 
جيت أبضحك لقيت الضحك يستاهل جلوسك..
جيت اببكي لقيت الدمع ما يمسحه الا كفوفك..
جيت أبسكت لقيت سكوتي يحلا سماع صوتك..
جيت أبحكي لقيت الحكي بعيني يوم تشووفك..
بالله قلي وش اسوي دام دنيتي ما تكتمل الا بوجودك..
علاء السعودي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-14-2011, 06:53 PM   #8 (permalink)
متعب العطاوي
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية متعب العطاوي
 
عوافي يالغلا


تقبل مروري
متعب العطاوي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-09-2014, 04:48 PM   #9 (permalink)
Adnan0999
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية Adnan0999
 
الله يعطيك العافية على الموضوع ربي يسعدك
Adnan0999 غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عالم الطيور - اجمل انواع الحمام - الحمام الهزاز امير خان 2 عالم الحيوان والطيور 4 11-12-2011 12:54 AM
الجمال الطبيعي الساحر عنوان يلوذ بالافق - روعة الجمال السويدي الاوروبي ّ! دموع الملائكة حجز فنادق و عروض سياحية و معلومات عامة 9 04-28-2011 12:21 PM
حقا امام الجمال اجزائري تاريخا وثراثا أقف متأثرا بما أرى - الجمال الجزائري الخلاب دموع الملائكة سياحة افريقيا و فنادق افريقيا و عروض سفر افريقيا 6 07-12-2010 10:47 AM
مصاصو الدماء ... الزومبيز ... مصاصي الدماء الحكاية واصلها ونشوئها.. حقيقة ام خيال ؟ دموع الملائكة عجائب وغرائب 4 02-07-2010 12:31 AM
وجوه من الجمال الهندي تفوق الخيال...<<ماكأنهم بشر من الجمال>> سوسو المزيون صور 2017 12 05-31-2006 03:03 AM

الساعة الآن 06:46 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103