تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام

الخنجر المجوسى الذى قتل جبل الاسلام ((الفاروق عمر ))رضى الله عنه

Like Tree1Likes

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-12-2010, 05:57 PM   #1 (permalink)
نسمه عراقية
رومانسي مرح
نسمه تحمل العراق بين ضلوع
 
الصورة الرمزية نسمه عراقية
 

ADS
Wink الخنجر المجوسى الذى قتل جبل الاسلام ((الفاروق عمر ))رضى الله عنه







عمر بن الخطاب رضي الله عنه.. الخليفة الراشد ..
الذي نصر الدين .. وجاهد لرب العالمين .. وأطفأ نيران دولة المجوس ..
حقد عليه الكافرون ..
وكان من أكثرهم حقداً .. أبو لؤلؤة المجوسي ..
وكان عبداً نجاراً حداداً في المدينة .. وكان يصنع الرحاء .. جمع رحى وهي آلة لطحن
الشعير .. وهي حجران مصفحان يوضع أحدهما فوق الآخر ويطرح الحب بينهما .. وتدار
باليد .. فيطحن ..
أخذ هذا العبد يتحين الفرص للانتقام من عمر ..
فلقيه عمر يوماً في طريق فسأله وقال :
حدثت أنك تقول لو أشاء لصنعت رحى تطحن بالريح ؟!
فالتفت العبد عابساً إلى عمر ..
وقال : بلى .. لأصنعن لك رحى يتحدث بها أهل المشرق والمغرب ..
فلتفت عمر إلى من معه .. وقال :
توعدني العبد ..
ثم مضى العبد وصنع خنجراً له رأسان .. مقبضه في وسطه .. فهو إن طعن به من هذه الجهة
قتل .. وإن طعن به من الجهة الأخرى قتل .. وأخذ يطليه بالسم ..
حتى إذا طعن به .. يقتل إما بقوة الطعن أو السم ..
ثم جاء .. في ظلمة الليل .. فاختبأ لعمر في زاوية من زوايا المسجد ..
فلم يزل هناك حتى دخل عمر إلى المسجد ينبه الناس لصلاة الفجر ..
ثم أقيمت الصلاة .. وتقدم بهم عمر .. فكبر ..
فلما ابتدأ القراءة ..
خرج عليه المجوسي .. وفي طرفة عين .. عاجله .. بثلاث طعنات ..
وقعت الأولى في صدره والثانية في جنبه .. والثالثة تحت سرته ..
فصاح عمر .. ووقع على الأرض ..
وهو يردد قوله تعالى : وكان أمر الله قدراً مقدوراً ..
وتقدم عبد الرحمن بن عوف وأكمل الصلاة بالناس ..
أما العبد فقد طار بسكينه يشق صفوف المصلين .. ويطعن المسلمين .. يميناً وشمالاً ..
حتى طعن ثلاثة عشر رجلاً .. مات منهم سبعة ..
ثم وقف شاهراً سكينه ما يقترب منه أحد إلا طعنه .. فاقترب منه رجل وألقى عليه رداءً
غليظاً ..
فاضطرب المجوسي .. وعلم أنهم قدروا عليه .. فطعن نفسه ..
وحُمِل عمر مغشياً عليه إلى بيته .. وانطلق الناس معه يبكون ..
وظل مغمى عليه .. حتى كادت أن تطلع الشمس ..
فلما أفاق .. نظر في وجوه من حوله .. ثم كان أول سؤال سأله .. أن قال :
أصلى الناس ؟ قالوا : نعم ..
فقال : الحمد لله .. لا إسلام لمن ترك الصلاة ..
ثم دعا بماء فتوضأ .. وأراد أن يقوم ليصلي فلم يقدر ..
فأخذ بيد ابنه عبد الله فأجلسه خلفه .. وتساند إليه ليجلس ..
فجعلت جراحه تنزف دماً ..
قال عبد الله بن عمر .. والله إني لأضع أصابعي .. فما تسد الجرح ..
فربطنا جرحه بالعمائم .. فصلى الصبح ..
ثم قال : يا ابن عباس انظر من قتلني ..
فقال : طعنك الغلام المجوسي .. ثم طعن معك رهطاً .. ثم قتل نفسه ..
فقال عمر : الحمد لله .. الذي لم يجعل قاتلي يحاجني عند الله بسجدة سجدها له قط ..
ثم دخل الطبيب على عمر .. لينظر إلى جرحه .. فسقاه ماءً مخلوطاً بتمر ..
فخرج الماء من جروحه ..
فظن الطبيب أن الذي خرج دم وصديد .. فأسقاه لبناً ..
فخرج اللبن من جرحه الذي تحت سرته .. فعلم الطبيب أن الطعنات قد مزقت جسده ..
فقال : يا أمير المؤمنين .. أوص .. فما أظنك إلا ميتاً اليوم أو غداً ..
فقال عمر : صدقتني .. ولو قلت غير ذلك لكذبتك ..
ثم قال :
والله لو أن لي الدنيا كلها .. لافتديت به من هول المطلع .. يعني الوقوف بين يدي
الله تعالى ..
فقال ابن عباس : وإن قلت ذلك .. فجزاك الله خيراً ..
أليس قد دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم .. أن يعز الله بك الدين والمسلمين .. إذ يخافون
بمكة ؟
فلما أسلمت .. كان إسلامك عزاً .. وظهر بك الإسلام ..
وهاجرت .. فكانت هجرتك فتحاً .. ثم لم تغب عن مشهد شهده رسول الله صلى الله عليه وسلم .. من
قتال المشركين ؟
ثم قبض وهو عنك راضٍ ..
ووازرت الخليفة بعده .. وقُبض وهو عنك راض ..
ثم وليت بخير ما ولي الناس .. مصّر الله بك الأمصار ..
وجبا بك الأموال .. ونفى بك العدو ..
ثم ختم لك بالشهادة .. فهنيئا لك ..
فقال عمر : أجلسوني ..
فلما جلس .. قال لابن عباس : أعد عليَّ كلامك ..
فلما أعاد عليه ..
قال : والله إن المغرور من تغرونه ..
أتشهد لي بذلك عند الله يوم تلقاه ؟
فقال بن عباس : نعم .. ففرح عمر .. وقال : اللهم لك الحمد …
ثم جاء الناس فجعلوا يثنون عليه .. ويودعونه ..
وجاء شاب ..
فقال : أبشر يا أمير المؤمنين .. صحبت رسول الله صلى الله عليه وسلم .. ثم وليت فعدلت .. ثم
شهادة ..
فقال عمر : وددت أني خرجت منها كفافاً .. لا عليَّ ولا لي ..
فلما أدبر الشاب .. فإذا إزاره يمس الأرض .. فقال عمر : ردوا علي الغلام ..
قال : يا ابن أخي .. ارفع ثوبك .. فإنه أنقى لثوبك .. وأتقى لربك ..
ثم اشتد الألم على عمر .. وجعل يتغشاه الكرب .. ويغمى عليه ..
قال عبد الله بن عمر : غشي على أبي فأخذت رأسه فوضعته في حجري ..
فأفاق .. فقال : ضع رأسي في الأرض ثم غشي عليه فأفاق ورأسه في حجري ..
فقال : ضع رأسي على الأرض ..
فقلت : وهل حجري والأرض إلا سواء يا أبتاه ..
فقال : اطرح وجهي على التراب .. لعل الله تعالى أن يرحمني ..
فإذا قبضت .. فأسرعوا بي إلى حفرتي ..
فإنما هو خير تقدموني إليه .. أو شر تضعونه عن رقابكم ..
ثم قال : ويل لعمر .. وويل لأمه .. إن لم يغفر له .. ثم ضاق به النفس .. واشتدت
عليه السكرات ..
ثم مات رضي الله عنه ..
ودفنوه بجانب صاحبيه ..
نعم .. مات عمر بن الخطاب .. لكن مثله في الحقيقة لم يمت ..
قدم على أعمال صالحات .. ودرجات رفيعات ..
صاحبه في قبره قراءته للقرآن .. وبكاؤه من خشيته الرحمن ..
تؤنسه صلاته في وحشته .. ويرفع جهاده من درجته ..
تعب في دنياه قليلاً .. لكنه استراح في آخرته طويلاً ..
بل قد عده النبي صلى الله عليه وسلم من العشرة المبشرين بالجنة ..



رُويَ عن الرسـول -صلى الله عليه وسلم- العديدمن الأحاديث التي تبين فضل عمـر بن الخطاب حيث قال ( إن الله سبحانـه جعل الحق على لسان عمر وقلبه )


( الحق بعدي مع عمـر حيث كان )
( إن الشيطان لم يلق عمـر منذ أسلم إلا خرَّ لوجهه )

( ما في السماء ملك إلا وهو يوقّر عمر ، ولا في الأرض شيطان إلا وهو يفرق من عمر )
لقد كتب الله واختار ان يستشهد الفارق بصلاة الفجر وهي الصلاة الاشد على المنافقين حتى تكون براءته من النفاق معلومه وتكون خاتمته بصلاة الفجر مشهوده وليبعثه الله على مامات عليه من صلاة ووضوء واستغفار ,,ويكون عند راسة رجل من ال بيت رسول الله عليهم السلام وهو ابن عباس رضي الله عنه ليكون اخر من يودعه ويعلن رضى اهل البيت عنه ويعزيه في مصابه لتتجلى الحقيقة الواضحة والعلاقة الايمانية الراسخة بين الفاروق وال بيت رسول الله عليه وعليهم افضل الصلاة والسلام..

فرضي الله عنك يافاروق الامة ورفع قدرك واعلى منزلتك والحقك بحبيبك ونبيك الذي لطالما ناصرته ودافعت عنه وحميته مع من حماه من الال والاصحاب..والحقنا بكم وجمعنا بكم كما قال تعالى((ربنا واغفر لنا ولاخواننا الذين سبقون بالايمان ولاتجعل فى قلوبنا غلا))

رضى الله تعالى عنه وجزاه عنا خير الجزاء



نسمه عراقية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-12-2010, 06:35 PM   #2 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
رضي الله عن الفاروق وعن الصحابة أجمعين

جزاك ربي خيراً وبارك فيك ويعطيك العافية
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-13-2010, 12:34 AM   #3 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
يسلمو على الطرح

ربي يعطيك الف عافية

بارك الله فيك وفي طرحك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-13-2010, 06:30 PM   #4 (permalink)
نسمه عراقية
رومانسي مرح
نسمه تحمل العراق بين ضلوع
 
الصورة الرمزية نسمه عراقية
 
اشكرك على المرور الكريم

عطرت متصفحي

حياك الله بحرجديد

تقديري وأحترامي
نسمه عراقية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-13-2010, 06:32 PM   #5 (permalink)
نسمه عراقية
رومانسي مرح
نسمه تحمل العراق بين ضلوع
 
الصورة الرمزية نسمه عراقية
 
اشكركِ على المرور الكريم

عطرتِ متصفحي

حياك الله روانــــــه


تقديري وأحترامي
نسمه عراقية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2010, 02:57 AM   #6 (permalink)
عازفـ الاوتـار
أمير الرومانسية - فارس المنتدى
رماد انسان
 
الصورة الرمزية عازفـ الاوتـار
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
مشكـــور على ما خطــت اناملك من ابداع وتميز..
فكم هى رائعه كلماتك..
وكم هو رائع احساسك..
كلمات تستحق ان نقرأها.. مره تلو الاخرى..
..دام الله لنا هذا القلم الرائع
وحفظ لنا صاحبه من كل مكروه..
تقبلي منى مرورى المتواضع
ولكـــي منــــى كل التقــــدير

وخالــــــص التحيـــــه
عازفـ الاوتـار غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-23-2010, 12:30 AM   #7 (permalink)
بدر الازمان
عضو موقوف
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وفقتِ بطرحكِ عزيزتي
أسعدك الله في الدنيا بطاعته و في الآخرة بالفردوس الأعلى
بدر الازمان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-23-2010, 01:02 AM   #8 (permalink)
احمد مامانو
رومانسي مجتهد
زكرياء
 
الصورة الرمزية احمد مامانو
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى احمد مامانو
جاء عمر ابن الخطاب في المنام الى عثمان بن عفان فسأله عثمان ماذا قلت للملكين ياعمر فقال لما اقعداني للسؤال قلت لهما من ربكما تسلمي ياأختي الكريمة
احمد مامانو غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-24-2010, 06:19 PM   #9 (permalink)
نسمه عراقية
رومانسي مرح
نسمه تحمل العراق بين ضلوع
 
الصورة الرمزية نسمه عراقية
 
اشكرك على المرور الكريم

عطرت متصفحي

بمرورك

تقديري وأحترامي
نسمه عراقية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-24-2010, 06:21 PM   #10 (permalink)
نسمه عراقية
رومانسي مرح
نسمه تحمل العراق بين ضلوع
 
الصورة الرمزية نسمه عراقية
 
اشكرك على المرور الكريم

عطرت متصفحي

حياك الله بدر الازمان

تقديري وأحترامي
نسمه عراقية غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صور لقبر ابو لؤلؤة المجوسي في ايران لعنه الله السندبااد البحرى منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة 65 09-08-2007 02:26 AM
ليس بين الله وبين احد نسب وصيه لسيدي الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه مصطفى ابو بلال المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 2 02-21-2007 01:12 AM
هكذا تعضم الرافضة ابولؤلؤة المجوسي قاتل اسد الاسلام قناص الرافضة منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة 7 06-30-2006 05:16 PM

الساعة الآن 01:27 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103