تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه

مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه مواضيع اسلامية عامة (بما يتفق مع مذهب أهل السنه والجماعه).

][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب المساقاة)][

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-25-2010, 01:10 AM   #1 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 

][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب المساقاة)][




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب المساقاة)][

=======================

كتاب المساقاة
=========



المساقاة والمعاملة بجزء من الثمر والزرع
حديث ابن عمر، أنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم عامل خيبر بشطر ما يخرج منها من ثمر أو زرع، فكان يعطي أزواجه مائة وسق: ثمانون و سق تمر، وعشرون و سق شعير؛ فقسم عمر خيبر فخيّر أزواج النبيّ صلى الله عليه وسلم أن يقطع لهنّ من الماء والأرض أو يمضي لهنّ، فمنهنّ من اختار الأرض ومنهنّ من اختار الوسق، وكانت عائشة اختارت الأرض.
أخرجه البخاري في: 41 كتاب المزارعة: 8 باب المزارعة بالشطر ونحوه.

حديث ابن عمر، أنّ عمر بن الخطّاب رضي الله عنه، أجلى اليهود والنّصارى من أرض الحجاز وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم لمّا ظهر على خيبر أراد إخراج اليهود منها، وكانت الأرض حين ظهر عليها لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم وللمسلمين، وأراد إخراج اليهود منها، فسألت اليهود رسول الله صلى الله عليه وسلم ليقرّهم بها أن يكفوا عملها ولهم نصف الثّمر، فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم: نقرّكم بها على ذلك ما شئنا فقرّوا بها حتّى أجلاهم عمر إلى تيماء وأريحاء.
أخرجه البخاري في: 41 كتاب المزارعة: 17 باب إذا قال ربّ الأرض أقرك ما أقرك الله.

فضل الغرس والزرع
حديث أنس رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما من مسلم يغرس غرسًا أو يزرع زرعًا فيأكل منه طير أو إنسان أو بهيمة إلاّ كان له به صدقة".
أخرجه البخاري في: 41 كتاب المزارعة: 1 باب فضل الزرع والغرس إذا أكل منه.

وضع الجوائح
حديث أنس بن مالك رضي الله عنه، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، نهى عن بيع الثّمار حتّى تزهي، فقيل له: وما تزهي قال: حتّى تحمرّ؛ فقال: أرأيت إذا منع الله الثّمرة بم يأخذ أحدكم مال أخيه.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 87 باب إذا باع الثمار قبل أن يبدو صلاحها.

استحباب الوضع من الدين
حديث عائشة، قالت: سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم صوت خصوم بالباب عالية أصواتهما، وإذا أحدهما يستوضع الآخر ويسترفقه في شيء، وهو يقول: والله لا أفعل فخرج عليهما رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: أين المتألّي على الله لا يفعل المعروف فقال: أنا يا رسول الله وله أيّ ذلك أحبّ.
أخرجه البخاري في: 53 كتاب الصلح: 10 باب هل يشير الإمام بالصلح.

حديث كعب بن مالك، أنّه تقاضى ابن أبي حدرد دينًا كان له عليه في المسجد، فارتفعت أصواتهما حتّى سمعها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في بيته، فخرج إليهما حتّى كشف سجف حجرته، فنادى يا كعب قال: لبّيك يا رسول الله قال: "ضع من دينك هذا وأومأ إليه، أي الشّطر"، قال: لقد فعلت يا رسول الله قال:" قم فاقضه".
أخرجه البخاري في: 8 كتاب الصلاة: 71 باب التقاضي والملازمة في المسجد.

من أدرك ما باعه عند المشتري وقد أفلس فله الرجوع فيه
حديث أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أو قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول): من أدرك ماله بعينه عند رجل أو إنسان قد أفلس فهو أحقّ به من غيره.
أخرجه البخاري في: 43 كتاب الاستقراض: 14 باب إذا وجد ماله عند مفلس.

فضل إنظار المعسر
حديث حذيفة رضي الله عنه، قال: قال النّبيّ صلى الله عليه وسلم: "تلقّت الملائكة روح رجل ممّن كان قبلكم"، قالوا أعملت من الخير شيئًا، قال: كنت آمر فتياني أن ينظروا ويتجاوزوا عن الموسر، قال: "قال فتجاوزوا عنه".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 17 باب من أنظر موسرًا.

حديث أبي هريرة رضي الله عنه، عن النّبيّ صلى الله عليه وسلم، قال: "كان تاجر يداين النّاس، فإذا رأى معسرًا قال لفتيانه تجاوزوا عنه، لعلّ الله أن يتجاوز عنّا، فتجاوز الله عنه".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 18 باب من أنظر معسرًا.

تحريم مطل الغنيّ وصحة الحوالة واستحباب قبولها إذا أحيل على ملىّ
حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: "مطل الغنيّ ظلم، فإذا أتبع أحدكم على مليّ فليتّبع".
أخرجه البخاري في: 38 كتاب الحوالة: 1 باب في الحوالة وهل يرجع في الحوالة.

تحريم بيع فضل الماء
حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: "لا يمنع فضل الماء ليمنع به الكلأ".
أخرجه البخاري في: 42 كتاب المساقاة: 2 باب من قال إن صاحب الماء أحق بالماء.

تحريم ثمن الكلب وحلوان الكاهن ومهر البغيّ
حديث أبي مسعود الأنصاريّ رضي الله عنه، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن ثمن الكلب ومهر البغيّ وحلوان الكاهن.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 113 باب ثمن الكلب.

الأمر بقتل الكلاب
حديث عبد الله بن عمر، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بقتل الكلاب.
أخرجه البخاري في: 59 كتاب بدء الخلق: 17 باب إذا وقع الذباب في شراب أحدكم.

حديث عبد الله بن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من اقتنى كلبًا إلاّ كلب ماشية، أو ضار، نقص من عمله كلّ يوم قيراطان".
أخرجه البخاري في: 72 كتاب الذبائح والصيد: 6 باب من اقتنى كلبًا ليس بكلب صيد أو ماشية .

حديث أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من أمسك كلبًا فإنّه ينقص كلّ يوم من عمله قيراط، إلاّ كلب حرث أو ماشية".
أخرجه البخاري في: 41 كتاب المزارعة: 3 باب اقتناء الكلب للحرث .

حديث سفيان بن أبي زهير، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من اقتنى كلبًا لا يغني عنه زرعًا ولا ضرعًا، نقص كلّ يوم من عمله قيراط.
أخرجه البخاري في: 41 كتاب المزارعة: 3 باب اقتناء الكلب للحرث.

حل أجرة الحجامة
حديث أنس رضي الله عنه، أنّه سئل عن أجر الحجّام، فقال: احتجم رسول الله صلى الله عليه وسلم حجمه أبو طيبة، وأعطاه صاعين من طعام، وكلّم مواليه فخفّفوا عنه وقال:" إنّ أمثل ما تداويتم به الحجامة والقسط البحريّ".
أخرجه البخاري في: 76 كتاب الطب: 13 باب الحجامة من الداء.

حديث ابن عبّاس، عن النّبيّ صلى الله عليه وسلم احتجم، وأعطى الحجّام أجره واستعط.
أخرجه البخاري في: 76 كتاب الطب: 9 باب السعوط.

تحريم بيع الخمر
حديث عائشة، قالت: لمّا أنزل الآيات من سورة البقرة في الرّبا، خرج النّبيّ صلى الله عليه وسلم إلى المسجد فقرأهنّ على النّاس، ثمّ حرّم تجارة الخمر.
أخرجه البخاري في: 8 كتاب الصلاة: 73 باب تحريم تجارة الخمر في المسجد.

تحريم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام
حديث جابر بن عبد الله، أنّه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول، عام الفتح، وهو بمكّة: إنّ الله ورسوله حرّم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام فقيل: يا رسول الله أرأيت شحوم الميتة فإنّها يطلى بها السّفن، ويدهن بها الجلود، ويستصبح بها النّاس فقال: لا، هو حرام ثمّ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، عند ذلك: "قاتل الله اليهود، إنّ الله لمّا حرّم شحومها جملوه ثمّ باعوه فأكلوا ثمنه".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 112 باب بيع الميتة والأصنام.

حديث عمر عن ابن عبّاس، قال: بلغ عمر أنّ فلانًا باع خمرًا فقال: قاتل الله فلانًا، ألم يعلم أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: "قاتل الله اليهود، حرّمت عليهم الشّحوم فجملوها فباعوها".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 103 باب لا يذاب شحم الميتة ولا يباع ودكه.

حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: "قاتل الله يهود، حرّمت عليهم الشّحوم فباعوها وأكلوا أثمانها".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 103 باب لا يذاب شحم الميتة ولا يباع ودكه.

الربا
حديث أبي سعيد الخدريّ رضي الله عنه، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: "لا تبيعوا الذّهب بالذّهب إلاّ مثلاً بمثل، ولا تشفّوا بعضها على بعض، ولا تبيعوا الورق بالورق إلاّ مثلاً بمثل، ولا تشفّوا بعضها على بعض، ولا تبيعوا منها غائبًا بناجز".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 78 باب بيع بالفضة.

النهي عن بيع الورق بالذهب دينًا
حديث البراء بن عازب، وزيد بن أرقم عن أبي المنهال، قال: سألت البراء بن عازب، وزيد بن أرقم عن الصّرف فكلّ واحد منهما يقول: هذا خير منّي، فكلاهما يقول: نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيع الذّهب بالورق دينًا.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 80 باب بيع الورق بالذهب نسيئة.

حديث أبي بكرة رضي الله عنه، قال: نهى النّبيّ صلى الله عليه وسلم عن الفضّة بالفضّة، والذّهب بالذّهب إلاّ سواءً بسواء، وأمرنا أن نبتاع الذّهب بالفضّة كيف شئنا، والفضّة بالذّهب كيف شئنا.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 81 باب بيع الذهب بالورق يدًا بيد.
بيع الطعام مثلاً بمثل

حديث أبي سعيد الخدريّ وأبي هريرة، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم استعمل رجلاً على خيبر، فجاءه بتمر جنيب، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أكلّ تمر خيبر هكذا" قال: لا، والله يا رسول الله إنّا لنأخذ الصّاع من هذا بالصّاعين، والصّاعين بالثّلاثة؛ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تفعل، بع الجمع بالدّراهم، ثمّ ابتع بالدّراهم جنيبًا".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 89 باب إذا بيع تمر بتمر خير منه.

حديث أبي سعيد الخدريّ رضي الله عنه، قال: جاء بلال إلى النّبيّ صلى الله عليه وسلم بتمر برنيّ، فقال له النّبيّ صلى الله عليه وسلم: "من أين هذا" قال بلال: كان عندنا تمر رديّ، فبعت منه صاعين بصاع لنطعم النّبيّ صلى الله عليه وسلم فقال النّبيّ صلى الله عليه وسلم عند ذلك" أوّه أوّه عين الرّبا عين الرّبا لا تفعل ولكن إذا أردت أن تشتري، فبع التّمر ببيع آخر ثمّ اشتره".
أخرجه البخاري في: 40 كتاب الوكالة: 11 باب إذا باع الوكيل شيئًا فاسدًا فبيعه مردود.

حديث أبي سعيد رضي الله عنه، قال: كنّا نرزق تمر الجمع، وهو الخلط من التّمر، وكنّا نبيع صاعين بصاع، فقال النّبيّ صلى الله عليه وسلم: "لا صاعين بصاع، ولا درهمين بدرهم".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 20 باب بيع الخلط من التمر.

حديث أبي سعيد الخدريّ رضي الله عنه وأسامة عن أبي صالح الزّيّات أنّه سمع أبا سعيد الخدريّ رضي الله عنه، يقول: الدّينار بالدّينار والدّرهم بالدّرهم (قال) فقلت له: فإنّ ابن عبّاس لا يقوله: فقال أبو سعيد: سألته فقلت سمعته من النّبيّ صلى الله عليه وسلم أو وجدته في كتاب الله قال كلّ ذلك لا أقول، وأنتم أعلم برسول الله صلى الله عليه وسلم منّي، ولكنّني أخبرني أسامة أنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم قال: "لا ربا إلاّ في النّسيئة".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 79 باب بيع الدينار بالدينار نسأ.

أخذ الحلال وترك الشبهات
حديث النّعمان بن بشير، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "الحلال بيّن، والحرام بيّن، وبينهمًا مشبّهات لا يعلمها كثير من النّاس؛ فمن اتّقى المشبّهات استبرأ لدينه وعرضه، ومن وقع في الشّبهات كراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يواقعه؛ ألا وإنّ لكلّ ملك حمًى، ألا إنّ حمى الله في أرضه محارمه، ألا وإنّ في الجسد مضغةً إذا صلحت صلح الجسد كلّه، وإذا فسدت فسد الجسد كلّه، ألا وهي القلب".
أخرجه البخاري في: 2 كتاب الإيمان: 39 باب فضل من استبرأ لدينه.
بيع البعير واستثناء ركوبه

حديث جابر رضي الله عنه، أنّه كان يسير على جمل له قد أعيا، فمرّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم فضربه، فدعاله، فسار بسير ليس يسير مثله، ثمّ قال: "بعنيه بوقيّة" قلت: لا ثمّ قال: "بعنيه بوقيّة فبعته، فاستثنيت حملانه إلى أهلي، فلمّا قدمنا أتيته بالجمل، ونقدني ثمنه، ثمّ انصرفت، فأرسل على إثرى"، قال: ما كنت لآخذ جملك، فخذ جملك ذلك فهو مالك.
أخرجه البخاري في: 54 كتاب الشروط: 4 باب إذا اشترط البائع ظهر الدابة إلى مكان مسمى جاز.

حديث جابر بن عبد الله، قال: غزوت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: فتلاحق بي النّبيّ صلى الله عليه وسلم وأنا على ناضح لنا قد أعيا فلا يكاد يسير، فقال لي: "ما لبعيرك" قال: قلت: عيي قال: فتخلّف رسول الله صلى الله عليه وسلم فزجره ودعا له، فما زال بين يدي الإبل قدّامها يسير، فقال لي: "كيف ترى بعيرك" قال قلت: بخير، قد أصابته بركتك قال: "أفتبيعنيه" قال: فاستحييت، ولم يكن لنا ناضح غيره، قال فقلت: نعم قال: فبعنيه فبعته إيّاه على أنّ لي فقار ظهره حتّى أبلغ المدينة، قال، فقلت: يا رسول الله إنّي عروس فاستأذنته فأذن لي فتقدّمت النّاس إلى المدينة، حتّى أتيت المدينة، فلقيني خالي فسألني عن البعير، فأخبرته بما صنعت فيه فلامني قال: وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لي حين استأذنته: "هل تزوّجت بكرًا أم ثيّبًا" فقلت: تزوّجت ثيّبًا فقال: "هلاّ تزوّجت بكرًا تلاعبها وتلاعبك" قلت يا رسول الله توفّي والدي، أو استشهد ولي أخوات صغار، فكرهت أن أتزوّج مثلهنّ فلا تؤدّبهنّ ولا تقوم عليهنّ، فتزوّجت ثيّبًا لتقوم عليهنّ وتؤدّبهنّ قال: فلمّا قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة، غدوت عليه بالبعير، فأعطاني ثمنه وردّه عليّ.
أخرجه البخاري في: 56 كتاب الجهاد: 113 باب استئذان الرجل الإمام .

حديث جابر بن عبد الله، قال: اشترى منّي النّبيّ صلى الله عليه وسلم بعيرًا بوقيّتين ودرهم أو درهمين، فلمّا قدم صرارًا أمر ببقرة فذبحت، فأكلوا منها، فلمّا قدم المدينة أمرني أن آتي المسجد فأصلّي ركعتين، ووزن لي ثمن البعير.
أخرجه البخاري في: 56 كتاب الجهاد: 199 باب الطعام عند القدوم.

من استسلف شيئًا فقضى خيرًا منه وخيركم أحسنكم قضاء
حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أنّ رجلاً أتى النّبيّ صلى الله عليه وسلم يتقاضاه فأغلظ، فهمّ به أصحابه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "دعوه، فإنّ لصاحب الحقّ مقالاً ثمّ قال: أعطوه سنًّا مثل سنّه" قالوا: يا رسول الله إلاّ أمثل من سنّه فقال: "أعطوه، فإنّ من خيركم أحسنكم قضاءً".
أخرجه البخاري في: 40 كتاب الوكالة: 6 باب الوكالة في قضاء الديون.

الرهن وجوازه في الحضر كالسفر
حديث عائشة، أنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم اشترى طعامًا من يهوديّ إلى أجل، ورهنه درعًا من حديد.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 14 باب شراء النبي صلى الله عليه وسلم بالنسيئة.

بيع الطعام مثلاً بمثل
حديث أبي سعيد الخدريّ وأبي هريرة، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم استعمل رجلاً على خيبر، فجاءه بتمر جنيب، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أكلّ تمر خيبر هكذا" قال: لا، والله يا رسول الله إنّا لنأخذ الصّاع من هذا بالصّاعين، والصّاعين بالثّلاثة؛ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تفعل، بع الجمع بالدّراهم، ثمّ ابتع بالدّراهم جنيبًا".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 89 باب إذا بيع تمر بتمر خير منه.

حديث أبي سعيد الخدريّ رضي الله عنه، قال: جاء بلال إلى النّبيّ صلى الله عليه وسلم بتمر برنيّ، فقال له النّبيّ صلى الله عليه وسلم: "من أين هذا" قال بلال: كان عندنا تمر رديّ، فبعت منه صاعين بصاع لنطعم النّبيّ صلى الله عليه وسلم فقال النّبيّ صلى الله عليه وسلم عند ذلك "أوّه أوّه عين الرّبا عين الرّبا لا تفعل ولكن إذا أردت أن تشتري، فبع التّمر ببيع آخر ثمّ اشتره".
أخرجه البخاري في: 40 كتاب الوكالة: 11 باب إذا باع الوكيل شيئًا فاسدًا فبيعه مردود.

حديث أبي سعيد رضي الله عنه، قال: كنّا نرزق تمر الجمع، وهو الخلط من التّمر، وكنّا نبيع صاعين بصاع، فقال النّبيّ صلى الله عليه وسلم: لا صاعين بصاع، ولا درهمين بدرهم.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 20 باب بيع الخلط من التمر.

حديث أبي سعيد الخدريّ رضي الله عنه وأسامة عن أبي صالح الزّيّات أنّه سمع أبا سعيد الخدريّ رضي الله عنه، يقول: الدّينار بالدّينار والدّرهم بالدّرهم (قال) فقلت له: فإنّ ابن عبّاس لا يقوله: فقال أبو سعيد: سألته فقلت سمعته من النّبيّ صلى الله عليه وسلم أو وجدته في كتاب الله قال كلّ ذلك لا أقول، وأنتم أعلم برسول الله صلى الله عليه وسلم منّي، ولكنّني أخبرني أسامة أنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم قال:" لا ربا إلاّ في النّسيئة".
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 79 باب بيع الدينار بالدينار نسأ.

أخذ الحلال وترك الشبهات
حديث النّعمان بن بشير، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:" الحلال بيّن، والحرام بيّن، وبينهمًا مشبّهات لا يعلمها كثير من النّاس؛ فمن اتّقى المشبّهات استبرأ لدينه وعرضه، ومن وقع في الشّبهات كراعي يرعى حول الحمى يوشك أن يواقعه؛ ألا وإنّ لكلّ ملك حمًى، ألا إنّ حمى الله في أرضه محارمه، ألا وإنّ في الجسد مضغةً إذا صلحت صلح الجسد كلّه، وإذا فسدت فسد الجسد كلّه، ألا وهي القلب".
أخرجه البخاري في: 2 كتاب الإيمان: 39 باب فضل من استبرأ لدينه.

بيع البعير واستثناء ركوبه
حديث جابر رضي الله عنه، أنّه كان يسير على جمل له قد أعيا، فمرّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم فضربه، فدعاله، فسار بسير ليس يسير مثله، ثمّ قال: بعنيه بوقيّة قلت: لا ثمّ قال: بعنيه بوقيّة فبعته، فاستثنيت حملانه إلى أهلي، فلمّا قدمنا أتيته بالجمل، ونقدني ثمنه، ثمّ انصرفت، فأرسل على إثرى، قال: ما كنت لآخذ جملك، فخذ جملك ذلك فهو مالك.
أخرجه البخاري في: 54 كتاب الشروط: 4 باب إذا اشترط البائع ظهر الدابة إلى مكان مسمى جاز.

حديث جابر بن عبد الله، قال: غزوت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: فتلاحق بي النّبيّ صلى الله عليه وسلم وأنا على ناضح لنا قد أعيا فلا يكاد يسير، فقال لي: ما لبعيرك قال: قلت: عيي قال: فتخلّف رسول الله صلى الله عليه وسلم فزجره ودعا له، فما زال بين يدي الإبل قدّامها يسير، فقال لي: كيف ترى بعيرك قال قلت: بخير، قد أصابته بركتك قال: أفتبيعنيه قال: فاستحييت، ولم يكن لنا ناضح غيره، قال فقلت: نعم قال: فبعنيه فبعته إيّاه على أنّ لي فقار ظهره حتّى أبلغ المدينة، قال، فقلت: يا رسول الله إنّي عروس فاستأذنته فأذن لي فتقدّمت النّاس إلى المدينة، حتّى أتيت المدينة، فلقيني خالي فسألني عن البعير، فأخبرته بما صنعت فيه فلامني قال: وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لي حين استأذنته: هل تزوّجت بكرًا أم ثيّبًا فقلت: تزوّجت ثيّبًا فقال: هلاّ تزوّجت بكرًا تلاعبها وتلاعبك قلت يا رسول الله توفّي والدي، أو استشهد ولي أخوات صغار، فكرهت أن أتزوّج مثلهنّ فلا تؤدّبهنّ ولا تقوم عليهنّ، فتزوّجت ثيّبًا لتقوم عليهنّ وتؤدّبهنّ قال: فلمّا قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة، غدوت عليه بالبعير، فأعطاني ثمنه وردّه عليّ.
أخرجه البخاري في: 56 كتاب الجهاد: 113 باب استئذان الرجل الإمام .

حديث جابر بن عبد الله، قال: اشترى منّي النّبيّ صلى الله عليه وسلم بعيرًا بوقيّتين ودرهم أو درهمين، فلمّا قدم صرارًا أمر ببقرة فذبحت، فأكلوا منها، فلمّا قدم المدينة أمرني أن آتي المسجد فأصلّي ركعتين، ووزن لي ثمن البعير.
أخرجه البخاري في: 56 كتاب الجهاد: 199 باب الطعام عند القدوم.

من استسلف شيئًا فقضى خيرًا منه وخيركم أحسنكم قضاء
حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أنّ رجلاً أتى النّبيّ صلى الله عليه وسلم يتقاضاه فأغلظ، فهمّ به أصحابه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "دعوه، فإنّ لصاحب الحقّ مقالاً ثمّ قال: أعطوه سنًّا مثل سنّه" قالوا: يا رسول الله إلاّ أمثل من سنّه فقال: "أعطوه، فإنّ من خيركم أحسنكم قضاءً".
أخرجه البخاري في: 40 كتاب الوكالة: 6 باب الوكالة في قضاء الديون.

الرهن وجوازه في الحضر كالسفر
حديث عائشة، أنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم اشترى طعامًا من يهوديّ إلى أجل، ورهنه درعًا من حديد.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 14 باب شراء النبي صلى الله عليه وسلم بالنسيئة.

السلم
حديث ابن عبّاس، قال: قدم النّبيّ صلى الله عليه وسلم المدينة وهم يسلفون بالتّمر السّنتين والثّلاث، فقال: من أسلف في شيء ففي كيل معلوم ووزن معلوم إلى أجل معلوم.
أخرجه البخاري في: 35 كتاب السلم: 2 باب السلم في وزن معلوم.

النهي عن الحلف في البيع
حديث أبي هريرة رضي الله عنه، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: الحلف منفقة للسّلعة، ممحقة للبركة.
أخرجه البخاري في: 34 كتاب البيوع: 26 باب يمحق الله الربا ويربى الصدقات والله لا يحب كل كفار أثيم.

الشفعة
حديث جابر بن عبد الله، قال: قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالشّفعة في كلّ ما لم يقسم، فإذا وقعت الحدود وصرّفت الطّرق فلا شفعة.
أخرجه البخاري في: 36 كتاب الشفعة: 1 باب الشفعة في ما لم يقسم فإذا وقعت الحدود فلا شفعة.

غرز الخشب في جدار الجار
حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: "لا يمنع جار جاره أن يغرز خشبه في جداره، ثمّ يقول أبو هريرة: مالي أراكم عنها معرضين والله لأرمينّ بها بين أكتافكم".
أخرجه البخاري في: 46 كتاب المظالم: 20 باب لا يمنع جار جاره أن يغرز خشبه في جداره .

تحريم الظلم وغصب الأرض وغيرها
حديث سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل، أنّه خاصمته أروى في حقّ، زعمت أنّه انتقصه لها، إلى مروان، فقال سعيد: أنا أنتقص من حقّها شيئًا أشهد لسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من أخذ شبرًا من الأرض ظلمًا فإنّه يطوّقه يوم القيامة من سبع أرضين.
أخرجه البخاري في: 59 كتاب بدء الخلق: 2 باب ما جاء في سبع أرضين.

حديث عائشة عن أبي سلمة، أنّه كانت بينه وبين أناس خصومة، فذكر لعائشة، فقالت: يا أبا سلمة اجتنب الأرض، فإنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم قال: "من ظلم قيد شبر من الأرض طوّقه من سبع أرضين".
أخرجه البخاري في: 46 كتاب المظالم: 13 باب أثم من ظلم شيئًا من الأرض.

قدر الطريق إذا اختلفوا فيه
حديث أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قضى النّبيّ، إذا تشاجروا في الطّريق، بسبعة أذرع.
أخرجه البخاري في: 46 كتاب المظالم: 29 باب إذا اختلفوا في الطريق الميتاء.





====================================

المصدر: معهد آفاق التيسير الإليكتروني
===================================














بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2010, 02:51 AM   #2 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
ربي يعطيك الف عافية على ها الطرح سلمت اناملك من النار تحياتي لك وودي وننتظر المزيد من جديدك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2010, 03:34 AM   #3 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
روانة
يسلموووووو على
مرورك الرائع وحضورك المميز!!
وربي يعطيك العافيه!
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2010, 05:16 AM   #4 (permalink)
ميلاف الشرقية
رومانسي شاعري
 
الصورة الرمزية ميلاف الشرقية
 
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
ميلاف الشرقية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-25-2010, 08:11 AM   #5 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
ميلاف
يسلموووووو على
مرورك الرائع وحضورك المميز!!
وربي يعطيك العافيه!
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب العتق)][ بحرجديد مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 4 06-25-2010 08:15 AM
][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب الفرائض)][ بحرجديد مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 4 06-25-2010 08:12 AM
][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب الصيام)][ بحرجديد مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 8 06-24-2010 11:32 PM
][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب الزكاة)][ بحرجديد مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 6 06-17-2010 07:51 PM
][اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عليه الشيخان..(كتاب اللعان)][ بحرجديد مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 2 06-17-2010 01:33 AM

الساعة الآن 10:23 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103