تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه

مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه مواضيع اسلامية عامة (بما يتفق مع مذهب أهل السنه والجماعه).

النبي ً وهذا الخلق

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-17-2010, 05:51 PM   #1 (permalink)
عاطف الجراح
عضو موقوف
 

النبي ً وهذا الخلق





النبي ً وهذا الخلق

إن العَلَم الأولوالقائد الأوحد لأهل السنة هو محمدً،ومن ثم فإن أولئك الذين يرغبونسلوك هذا المنهج ويدعون إليه لابدأن يكون لهم نسب وثيق بالنبي ًمن المحبةوالتوقير له وإنزاله المنزلة التي أنزله الله إياها.
ومن الاتباع لهًالبحث عن هديهوعن سنته وسلوكه لتقتفى آثارها، ولا يسوغ أبداً أن يطغى اهتمامنا بعَلَم من أعلامأهل السنة - على جلالته وقدره- على اهتمامنا واعتنائنا بالنبي ً، ولا أن تحتكمإلى قول إمام أكثر مما تحتكم إلى قوله ًوهديه.
وجديربنا بكل حال أن نعود إلى هديه ًبقراءة دقيقةمتأنية فاحصة؛ لنلتمس من هديه وسنته معالم طريق النجاة الذي أخبر ًأنه لن ينجو إلامن كان على ما كان عليه ًوأصحابه.


وصف الله لنبيه ًبالرحمة :

من الصفات التياتصف بها نبينا محمد ًهذه الصفة وهيصفة (الرحمة) وهو بها أهل، فلقد وصفه الله سبحانه وتعالى بذلك؛ فوصفه بالرحمة علىالخلق والعطف عليهم ( فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فضاً غليظ القلب لانفضوامن حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر فإذا عزمت فتوكل على الله ) ويمتنالله سبحانه على المسلمين أن بعث لهم هذا الرسول صاحب القلب الكبير الرحيم (لقدجاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم ). و أخبرسبحانه وتعالى أن رسالته ًرحمة للعالمينأجمع (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين).

رحمته ًبأمته:

وتلمس رحمته ًبالخلق في كلأحواله وأموره، فهو كثيراً ما يترك بعض الأعمال شفقاً على أمته حتى لا تفرض هذهالأعمال عليهم فيعجزوا عن القيام بها وعن الوفاء بها، ألم تقرؤوا كثيراً في سنتهًقوله :"لولا أن أشق على أمتي"؟ إن هذا مصداق هذا الوصف الذي وصفه به ربه سبحانه وتعالى،وهو عز وجل أعلم به، فهو ًيقول :"لولا أنأشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة " و "لولا أن أشق على أمتي ما قعدت خلافسرية تغزو في سبيل الله عز وجل" ويصلي ًفيصلي الناسبصلاة ثم يعتذر لهم ًولا يخرج لهمخشية أن تفرض هذه الصلاة على أمته فلا يطيقوها، ويفرض الله عليه خمسين صلاة فمايزال حتى تخفف هذه الصلاة إلى خمس رحمة بأمته، ويأمره جبريل أن يقرئ أمته على حرففيقول : إن أمتي لا تطيق ذلك، فيقول : أقرئهم على حرفين حتى أوصله على سبعة أحرف.
وما يزال ًفي تلقيه للوحيوفي كلامه وفي أفعاله وعبادته يخشى أن يشق على أمته، ويخشى أن تكلف ما لا طاقة لهابه، وأن تؤمر بما لا تطيق، ولهذا كان كما وصفه سبحانه وتعالى :( ونيسرك لليسرى ) لقد يسر ًلليسر في كل أموره وحياته.
والشواهد على رحمته ًلاتقف عند هذاالحد؛ فنعيش مع جانب آخر من سيرته ، سيرته مع أزواجه: ففي حجة الوداع أصاب عائشةرضي الله عنها الحيض مما منعها أن تعتمر كما اعتمر الناس، فتقول للنبي ً : يذهب الناس بحجوعمرة وأذهب بعمرة؟ فيقول الراوي : وكان ًهيناً ليناً إذاهوت أمراً تابعها عليه. ومن تأمل سيرته وهديه في تعامله مع زوجاته يلمس ذلك واضحاًمن رحمته ًوشفقته بهن

عن النبي صلى الله عليه وسلم
أنه قال من قال
لا إله إلا الله وحده لا شريك له
له الملك وله الحمد
وهو على كل شيء قدير
10 مرات
كان كمن أعتق أربعة أنفس من ولد إسماعيل






عاطف الجراح غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2010, 08:38 PM   #2 (permalink)
روانة
مشرف متميز سابقاً
غريبة من دون الناس
 
الصورة الرمزية روانة
شكرا لك وبارك الله فيك لاعدزمنا جديدك يارب كل الود والتقدير لشخصك
روانة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2010, 11:03 PM   #3 (permalink)
حلا nana
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية حلا nana
 
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى حلا nana
بارك الله فيك على الطرح المميز
انا بنتضار جديدك الرائع
حلا nana غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2010, 11:45 PM   #4 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
طرح راااااائع!
جزاك ربي خيرا ويعطيك العافيه!
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2010, 12:25 PM   #5 (permalink)
عيسى الجزائري
رومانسي نشيط
 
بارك الله فيك

تحياتي
عيسى الجزائري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2010, 01:01 PM   #6 (permalink)
وحشنى يا طيب
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية وحشنى يا طيب
 
قال تعالى مادحاً وواصفاً خُلق نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم (( وَإِنّكَ لَعَلَىَ خُلُقٍ عَظِيمٍ )) القلم 4
وعن أم المؤمنين عائشة لما سئلت رضي الله عنها عن خلق النبي عليه الصلاة والسلام ، قالت : ( كان خلقه القرآن) صحيح مسلم

جزاك الله خيرا وجعلها في ميزان حسناتك
وحشنى يا طيب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-19-2010, 09:35 PM   #7 (permalink)
رشـــــاد
مشرف متميز سابقاً
 
الصورة الرمزية رشـــــاد
 
جزاك الله خير الجزاء

وجعله في ميزان حسناتك
رشـــــاد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-20-2010, 05:19 PM   #8 (permalink)
اني احب المرح
عضو موقوف
 
اني احب المرح غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-24-2010, 01:12 PM   #9 (permalink)
عيسى الجزائري
رومانسي نشيط
 
بارك الله فيك

نفع الله الجميع بهذا الموضوع الرائع

وجعله في موازين حسناتكم

تحياتي
عيسى الجزائري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-24-2010, 01:19 PM   #10 (permalink)
نادر الكبودي
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية نادر الكبودي
 
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى نادر الكبودي
جزاك ربي خيرا ويعطيك العافيه
نادر الكبودي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صيغه صلاه علي النبي احبها النبي nono2010 تعرف على سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم و اصحابه الكرام 5 01-03-2014 12:25 AM
لماذا أمرنا الله في القرآن أن نصلي على النبي ولم يأمرنا الله بالصلاة على آل النبي؟ فرقان المسلم منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة 44 03-22-2010 01:52 PM
حسن الخلق بحر الأشواق المنتدى العام - نقاشات و حوارات جادة هادفة 0 04-07-2004 05:05 PM

الساعة الآن 04:47 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103