تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

غرور رجل

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-14-2010, 12:23 AM   #1 (permalink)
جميلة بوحريد
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية جميلة بوحريد
 

ADS
غرور رجل






بعين معتادة تفحصت طريقها التى تقطعها كل يوم
فصافحت رؤيتها المعالم البشرية ذاتها التي تلقاها دائماً
ليس بشخوصها لكن بملامحها الحياتية
فالطريق تباعدت وتقاربت عليه تلك المعالم البشرية
في شبه عينة عشوائية للجنس البشرى بمجتمعها.
رصدت بعينيها فتاة واثقة الخطى تسبقها بمسافة ليست بالشاسعة
تلاحقها عيون مجموعة من الشباب يقفون على جانب الطريق في منتصف المسافة.
تابعت خطواتها في هدوء حتى اقتربت من نقطة مرورها بهم
والتقط سمعها صوت أحدهم يقرر في حسم
" دى متشفرة ومالهاش مدخل"
فابتسمت واختلطت اصواتهم ما بين مؤيد ومعارض

مرت بهم واخذت خطواتها تبتعد عن موضعهم وهم على حالة النقاش .

هم الشباب هذه حالهم وتلك سِنهم انفرجت ابتسامتها بشدة وهى مبتعدة

وارتطم بمسمعها صوت احدهم يعلو على الجميع

" مفيش حاجة اسمها بنت متشفرة
وانا هاثبت لكم ومن النهاردة البنت دي تخصني
انا مفيش واحدة تقدر تقاومنى وما تقعش فيا
"


كادت الابتسامة تتحول لضحكة مسموعة ولكنها غالبتها بشدة فما زالت بالطريق.
انقطع الوصل بينها وبين معالم طريقها وعادت بالذاكرة لبضع سنوات قد انقضت
.تذكرته بكلماته و انفعالاته نفس النبرة الواثقة ثقة الغرور و إن لم تسمع صوته
ولكنها لمحت تلك النبرة تتراقص وتتباهى بين حروفه المكتوبة عبر محادثاتهم
تحدثا كثيرا في امور شتى وتجاذبا المعلومات والآراء
كانت موضع سره يحكي لها عن حبيبته وحبهما واستحالة امكانية ارتباطهما
وكانت تنكر عليه هذا اليأس دون حتى محاولة اتخاذ خطوة لتحقيق تلك العلاقة
ولم ينل انكارها هذا شيئا من يأسه ولم تكن تخرج منه برد شافي
وظل يحكي وهى تسمع يتحسر وهى توبخه وتحاول تحفيزه لتحقيق حلمه
وهو على يأسه ورضوخه لتلك الاستحالة التى رسختها بعقله تلك الحبيبة .

ابتسمت وهى تتذكر .... وتتذكر جيدا تحليلها حينها بأن تلك الفتاة لم تكن تحبه حقا
ولكن لم يكن من الممكن أن يتقبل مثل هذا التحليل
فقد كانت تعلمه جيدا وتدرك غروره فكانت تحرص ألا تجرح هذا الغرور .

انفرجت الابتسامة بشدة مع تذكرها لبعض حواراته معها
تلك الحوارات التى كانت تأتى دون مقدمات أو مسببات
واتهامه لها بجمود القلب وتحجره وتبلد الحس والمشاعر
فقد كان حانقا جدا عليها أنها لم تخض تجربة الحب و أنها غير متلهفة لخوضها
ولا تبحث عنها و أنها راضية بحياتها هكذا إلى أن ينعم الله عليها بتلك التركيبة التى تحلم بها
كان يسخط عليها اكثر واكثر وتتعجب هي من ذلك وتأخذ مسار الحديث للمزاح
فيزداد سخطه ويتطرق إلى صب اللعنات على تلك الصداقة وعدم قدرته على التحرر منها
وكيف أنه ليس جيدا كما تظن
فتخبره أن لا احد كامل وأنها لا يعنيها منه سوى أنه يعاملها بكل تهذيب
فتأتيها ردوده حانقة ساخطة اكثر واكثر واصفا مدى مقته لتهذيبها هذا
وحلو حديثها ورجاحة منطقها وكيف أنه حاول أن يكون سيء الطباع معها أكثر من مرة ولم يتمكن
و مجرد أن يبدأ الحديث معها يتحول الى تابع منقاد لها في حديثها
مسلوب الارادة والفكر مثل الطفل الصغير رغم انه كان يكبرها بعدة اعوام
.حثها دائما على الارتباط والزواج لخوفه عليها فكانت تخبره انها غير قلقة
و أن ما قدره الله سوف يكون وأنها لن تقبل بأى ارتباط لمجرد الارتباط
وذات مرة مزحت معه قائلة أتخاف على الفتنة .
فكان هذا الرد منه
" لا انا مش خايف عليكِ من الفتنة ... عارفة ليه ؟؟..
لأن اللى زيك مستحيل تتفتن أو تحب أو قلبها يدق أنت قلبك حجر
ولو كان ممكن تحبي حد وتتفتنى بيه كنتى حبيتيني انا واتفتنتى بيا
رغم انك عارفة انى بحب ومرتبط بردو ما كنتيش هتقدري تقاومى
دا لو عندك قلب وتقدرى تحبي "


افاقت من تلك الذكريات وهى تضحك محاولة كتم الضحكات
ورفعت أصابع يديها ناظرة لذلك الاطار الذهبي اللامع حول اصبع يدها اليمين
فقبضت كفها ورفعته لشفتاها مقبلة ذاك الاطار المنقوش عليه أحرف من تحب
الذي انتظرت سنوات دون قلق حتى ظهر منذ شهور
وجاء ليقتنص ذاك القلب المتحجر بكل يسر وسهولة .
تمت



جميلة بوحريد غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
غرور الحب شروق شمس الحب خواطر , عذب الكلام والخواطر 23 10-17-2011 11:24 PM
غرور من نوع آخر.~ **~ > jkl ~ <** مواضيع عامة منقولة للنقاش 1 03-28-2010 12:43 PM
غرور سمره *غرور سمره* قصــر الضيافة الرومانسية 10 04-14-2009 09:57 AM
يا غرور البرنس تو خواطر , عذب الكلام والخواطر 0 04-05-2004 11:36 AM

الساعة الآن 06:24 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103