تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

جدتي في عمرها التسعين !

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-27-2010, 09:56 PM   #1 (permalink)
دموع الملائكة
أمير الرومانسية
صاروخ المنتدى
 
الصورة الرمزية دموع الملائكة
 

ADS
إرسال رسالة عبر MSN إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Yahoo إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Skype إلى دموع الملائكة
Talking جدتي في عمرها التسعين !





جدتي في عمرها التسعين !





جدتي في عمرها التسعين !



جَدَّتي عُمْرُهَا تِسْعُونَ سَنَةً.. احْتَفَلَتْ قَبْلَ يَوْمَيْنِ بِعِيْدِ مِيْلاَدِهَا.. ارْتَدَتْ أَحْلَى ثِيَابَهَا.. وَضَعَتْ عَلَى رَأْسِهَا مَنْدِيلاً مُلَوَّناً.. وَزَيَّنَتْ صَدْرَهَا بِعَقْدٍ مِنَ اللُّؤلُؤ، وَوَضَعَتْ في شَعْرِهَا وَرَدَةً حَمْرَاءَ.. فَجَدَّتِي تُحِبُّ الْحَيَاةَ..
أَسْمَعَتْنَا جَدَّتِي في عِيْدِ مِيْلاَدِهَا الأَخِيرِ حِكَايَاتٍ تَرْوِيهَا رُبَّمَا لِلْمَرَّةِ الأَلْفِ، ومَعْ ذَلِكَ، سَمِعْنَاهَا بِشَغَفٍ وحُبٍّ.. أَعَادَتْنَا إلى الوَرَاءِ أَعْوَاماً طَوِيلَةً.. ذَكَّرَتْنا بِطُفُولَتِنَا.. وقَالَتْ إِنَّهَا سَتَرْوِي لَنَا قِصَصًا أُخْرَى جَدِيدَةً عِنْدَ اُحْتِفَالِهَا بِالْعِيْدِ المِئَةِ مِنْ عُمْرِهَا..
الْعِيْدُ التِّسْعُونَ جَمَعَ كُلَّ أَفْرَادِ الْعَائِلَةِ.. أَطْفَالاً وشَبَاباً وشُيُوخاً.. فَجَدِّيْ عُمْرُهُ سَبْعُونَ سَنَةً.. وهِيَ في الحَقِيْقَةِ لَيْسَتْ جَدَّتِي، بَلْ أُمُّ جَدِّي، أَعْنِي أَنَّها جَدَّةُ أَبِي.. وأَبِي عُمْرُهُ خَمْسٌ وأَرْبَعُونَ سَنَةً..
قَضَيْنَا وَقْتَاً طَوِيْلاً ونَحْنُ نَفْتَحُ الهَدَايا الَّتِي مَلأَتْ دَارَ جَدَّتِي الوَاسِعَةَ.. الكُلُّ تَسَابَقَ لِيُهْدِيَهَا هَدِيَّةً تُعَبِّرُ عَنْ حُبِّهِ لهَا.. أَمَّا أَنَا فَكُنْتُ أُرِيْدُ هَدِيَّةً مُخْتَلِفَةً.. لَمْ أَشْتِرِ هَدِيَّةً مِنْ مَحَلٍّ ولا من سوبِّرْ مارْكِتْ.. أَرَدْتُ أَنْ أَصْنَعَ لَهَا شَيْئاً بِيَدَيَّ أنا.. صَنَعْتُ لها ثَوْبَاً مُلَوَّناً بِقِطَعِ قِمَاشٍ كَثيرةٍ لِيَبْدُو الثَّوْبُ تُحْفَةً رائِعَةً.. فأنا خَيَّاطَةٌ ماهِرَةٌ، وكُلُّ طالِباتُ مَدْرَسَتِي يَحْسُدْنَنِي عَلَى ذَلِكْ.. فَقَدْ عَلَّمَتْني جَدَّةُ أَبي أَشْيَاءَ كَثيرةً، فهيَ مَدْرَسَةٌ.. بَلْ جَامِعَةٌ لِكُلِّ الكُلِّياتِ الجَامِعِيَّةِ..
قَبْلَ يَوْمَيْنِ فَقَطْ، عِشْنَا مَعَ جَدَّتي لَحَظَاتٍ عائِلِيَّةٍ نَادِرَةٍ، الْجَمِيعُ حَضَرَ مِنْ كُلِّ الأَنْحَاءِ، حتَّى عَمِّي الْمُهَاجِر في كَنَدا وخَالَتِي الَّتِي تَعْمَلُ طَبِيْبَةً في بَلَدٍ خَلِيجِيّ.. وابْنُ عَمِّي الَّذِي يَدْرُسُ في فَرَنْسَا.. وعَمَّتِي الَّتِي تَعِيْشُ في مَدِينَةٍ بَعِيدَةٍ..
كانَ احْتِفَالاً حَقيقيًّا.. لَكِنَّنِي في الحَقيقةِ لا أدْري كَيْفَ اُسْتَوْعَبُ مَنْزِلُ جَدَّتي كُلَّ هذا العَدَدِ مِنَ النَّاسِ..
بَعْضُهُمْ كانَ يَقْضِي الْوَقْتَ في الحَديقةِ، وبَعْضُهُمْ جَلَسَ في الصَّالَةِ، وبَعْضُهُمْ خَرَجَ إلى سَطْحِ الْمَنْزِلِ لِيَتَنَشَّقَ الهَواءَ المُنْعِشَ.. وكنَّا جَميعاً نَحْرِصُ على الْالْتِفَافِ حَوْلَها قَدْرَ الْمُسْتَطَاعِ لِنَسْتَمِعَ إلى حِكَاياتِها الَّتِي تُكَرِّرُها دونَ أنْ تَنْسَى تَفَاصِيْلَهَا ودُوْنَ أَنْ تَمَلَّ مِنْ ذِكْرِهَا.. فِيْمَا الْمُسْتَمِعُونَ لا يَمَلُّونَ مِنَ الْإِسْتِمَاعِ إلَيْهَا، فَمِنَ النَّادِرِ حَقًّا أَنْ تَجِدَ واحِداً لَمْ يَسْتَمِعْ إلى قِصَّةٍ مِنْهَا وَلَوْ مَرَّةً واحِدَةً لِأَنَّها تَرْوِيها باسْتِمْرارٍ..
أمّا أنا فَقَدْ كُنْتُ المُسْتَمِعَةُ الدَّائِمَةُ.. أَحْفَظُ قِصَصَ جَدَّتِي عَنْ ظَهْرِ قَلْبٍ، وأُطَالِبُها بالْمَزِيدِ وتَكْرَارِ القِصَصِ.. فَهِيَ عِنْدَما تَرْوي قِصَّةً وتُعِيدُ رِوَايَتَها تَرْوِيْهَا بِأُسْلوبٍ جَدِيْدٍ يَبْدُو لِي وكَأَنَّها المَرَّةُ الأُوْلَى الَّتِي تَرْوِيها فِيْها..
عِشْتُ مَعْ جَدَّتِي طُفُولَتي وصِبَايَ..
بَيْتُنَا قَرِيْبٌ مِنْ بَيْتِهَا.. فَأَبي مِثْلُ أَبِيْهِ وجَدِّهِ يُحِبُّونَ الحَيَاةَ في القَرْيَةِ ويُفَضِّلُونَ العَيْشَ فِيْهَا، وَمِنَ الْنَّادِرِ أَنْ يُغَادِرُوا الْقَرْيَةَ إلاَّ لِسَبَبٍ قَاهِرٍ.. لِذَا فإنَّنا قَليلاً ما نَبْتَعِدُ عَنْ جَدَّتي، الَّتي أَعْتَبِرُهَا صَدِيْقَتِي رَغْمَ فارِقِ السِّنِّ بَيْني وبَيْنَها.. والجَمِيْعُ يَعْرِفُ كَمْ أُحِبُّها..
قَبْلَ يَوْمَيْنِ فَقَطْ اجْتَمَعَتِ العَائِلَةُ كُلُّها.. كِبَاراً وصِغَاراً لِيَحْتَفِلُوا بِعِيْدِ مِيْلاَدِ الجَدَّةِ العَجُوزِ.. وكَانَتْ تَعِدُهُمْ باحْتِفَالٍ أَكْبَرَ في عِيْدِها المِئَة..
الْيَوْمَ صَبَاحًا.. وَمِنْ دُوْنِ مَوْعِدٍ مُسْبَقٍ؛ عادَ أَفْرَادُ العَائِلَةِ لِيَجْتَمِعُوا جَمِيْعًا وَلِيُوَدِّعُوا جَدَّتِي الوَدَاعَ المُفَاجِىءَ.. الأَخِيرْ.

د. طارق البكري




دموع الملائكة غير متصل  
قديم 04-27-2010, 10:33 PM   #2 (permalink)
مريم فارس2
رومانسي مجتهد
 
قصةجميله
تحياتي
مريم فارس2 غير متصل  
قديم 04-27-2010, 10:42 PM   #3 (permalink)
«°•.¸أصيل بـعـشـقـي¸.•°»
عطر الرومانسية - ♥عاشق من هناك♥
اذكروني بدعوهـ..
 
الصورة الرمزية «°•.¸أصيل بـعـشـقـي¸.•°»


قصه رائعه

يسلمو يا دموع

يعطيك العافيه

«°•.¸أصيل بـعـشـقـي¸.•°» غير متصل  
قديم 04-29-2010, 01:33 PM   #4 (permalink)
نعومة و حبوبة
رومانسي مبتديء
 
الصورة الرمزية نعومة و حبوبة
 
يسلموووووووووووووووووووووووووووووووو
القصة حلوة و عجبتني مرا
ويعطيك الف عافيه
ولا تحرمنا من قصصك الحلوة
اختك نعومة و حبوبة
نعومة و حبوبة غير متصل  
قديم 04-29-2010, 02:10 PM   #5 (permalink)
n2010n
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية n2010n
 
قصه حلوه مرررررررررررره
اشكرك الله يرحم جدتي
n2010n غير متصل  
قديم 05-01-2010, 07:58 PM   #6 (permalink)
غضفان
رومانسي مبتديء
 
الله عليك
قصه جدا جميله أبكتني
غضفان غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جدى جدتى shrefsf قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 6 04-05-2010 09:33 PM
جدتي وجدتك ّّ وحدهـ كووول قهوة عالم الرومانسية 23 05-27-2009 04:13 PM
((**<نجح وفوق التسعين بس في تهاني له والا لأ>**)) غرنوج جسور المودة الرومانسية 14 06-21-2006 03:52 AM
جيتي عقب البطا ؟؟؟ دموع احساس الشعر و همس القوافي 7 10-31-2004 12:27 PM

الساعة الآن 06:37 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103