تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل

تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل نصائح للمقبلين على الزواج, كيف تطور نفسك؟ , اطلق العملاق بداخلك, توجيهات ونصائح للمراهقين والمتزوجين.

عقل الانسان بين الوعي واللاوعي - فراسة الانسان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-17-2010, 02:05 PM   #1 (permalink)
دموع الملائكة
أمير الرومانسية
صاروخ المنتدى
 
الصورة الرمزية دموع الملائكة
 

ADS
إرسال رسالة عبر MSN إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Yahoo إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Skype إلى دموع الملائكة
Cool عقل الانسان بين الوعي واللاوعي - فراسة الانسان






عقل الانسان بين الوعي واللاوعي - فراسة الانسان

عقل الانسان بين الوعي واللاوعي - فراسة الانسان



العقل الواعي:
- يعي ما يحدث الآن
- تركيزه محدود
- يقوم ببرمجة العقل الباطن
- منطقي ومحلل
- مفكر
- ممكن آن يتغير إلى الأحسن إذا اقتنع وبالتالي يغير العقل الباطن للأحسن
- ممكن آن يعطي معلومات ناجحة أو غير ناجحة للعقل الباطن

العقل الباطن (اللاواعي):
- يخزن الذكريات (غير ذكرياتك تتغير حياتك
- محرك العواطف والمشاعر
- ينظم جميع ذكرياتك
- يحرك الجسم
- يعتمد على الأخلاق والسلوكيات التي يتعلمها من الآخرين
- يصنع العادات ويحتاج من 6 إلى 20 حتى تكون العادة ثابتة
- يأخذ كل شيء شخصي
- يعمل 24 ساعة
- يصبح انشط كلما وثقنا به وكلما استخدمناه اكثر
- يستجيب لتأكيدات ايجابيه قويه كلما قلت أنا راض عن نفسي وأنا في روح معنوية رائعة يذهب هذا الكلام إلى العقل الباطن ويحركه لصالحك

العقل الواعي والعقل اللاواعي فهل يوجد للإنسان عقلان؟!!
لا بل كل شخص يملك عقلا واحدا إلا آن عقلكم يتسم بسمتين مميزتين والمهمتان اللتان يقوم يهما غير متشابهتين فكل مهمة لها خواص والتسمية التي تستخدم للتمييز بين وظيفتي العقل هي العقل الواعي والعقل الباطن.

--------------------------------------------------------------------------------

الوظائف الرئيسية للعقل الباطن:
- تخزين المعلومات والذكريات
- هو معقل المشاعر والعواطف
- هو سجل العادات حسنه كانت أو قبيحة
- وهو مستودع للمهارات
- هو اللذي يتحكم في الطاقة الجسدية والنفسية وبيده توجيهها.

التأثير غير المبرمج في العقل الباطن
البيئة: تشمل البيئة الطبيعية والاجتماعية فالأبوين والاسره والأصدقاء ووسائل الإعلام وثقافة المجتمع من اعظم المؤثرات فنجد إبداع الشخص وانتاجه معبر عن بيئته شاء أم رفض
الانتماء: فعندما يعلم الشخص انه ينتمي لقوم كرماء تجده تلقائيا يتأثر توجهه نحو الكرم حتى ولو لم ينشأ في قومه
الشخصية المؤثرة: سواء كانت دينيه أو سياسيه أو علميه وليس من الضروري آن يكون التأثر مباشرة من السماع أو عن طريق الرؤية بل عن قد يكون عن طريق الأخبار والصور والكتابة فتجد الشخص المتأثر يحاول آن يقلده في كل أفعاله معتبرا انه القدوة
العواطف الحادة: عندما تمر بالإنسان أحداث مهمة تؤثر بقوه في عواطفه كفقدان عزيز أو موقف إنساني مؤثر فهذا يؤثر على سلوكياته المستقبلية.
وسأضع بعض طرق اعادة البرمجه للعقل بحيث يكون ايجابيا واكثر ابداعا والتخلص من المشاكل بسرعه حالما اجهزها
كما اتمنى ان تكون الافاده حاضره في اذهانكم


فراسة الانسان

ليس المهم ما يقال وإنما ما يفعل عندما يقال ذلك

هل سبق وان أتاك انطباع أن محدثك يخبأ عليك شيئا ودون أن تستطيع أن تؤكد ذلك بالتحديد ؟ ولم تستطع أن تثبت ذلك لأنه لم يكن لديك دلائل تثبت ذلك ولكن في نفس الوقت كان إحساسك قوي انه كان يكذب عليك أو كان يخبأ معلومات لم يفصح عنها ! أننا ويوميا نسبح في كم هائل من المواقف التي تحتم علينا ترجمة هذه اللغة الصامتة للجسم : فالعينين والرأس واليدين والذراعين والساقين وغيرهم أغنياء بالتعبيرات التي تعكس المخاوف ، الفرح ، خيبات الأمل ، احتياجات والخ. فعلى سبيل المثال ، نستطيع أن نتعرف على حركات القلق والتوتر عند الزوج الذي ينتظر في ممر المستشفى خبر ولادة طفله حيث ينظر باستمرار إلى ساعته ويصعب عليه الثبات في مكان ما ! ونستطيع أن نتعرف على طبيعة المحادثة الهاتفية ان كانت رسمية أم لا من خلال وضعية جسد المتحدث وان كانت مستقيمة أم مائلة !

ومن المعروف الآن إن الإنسان لديه القدرة على سماع وبسهولة من 650 إلى 700 كلمة في الدقيقة ! وهناك دراسة آخري بينت أن الإنسان يستطيع ان يتكلم من 150 إلى 160 كلمة في الدقيقة !! وبالتالي فأننا لا نستغرب إن كانت أغلبية الإشارات غير الكلامية لا تستوعب ! بالفعل لأن المستمع يستعمل ثلاثة أرباع وقته في الاستماع والتقييم والتقبل او الرفض لما قيل. وبالتالي، فانه ينصح بان يستعمل بعض من هذا الوقت في الانتباه إلى الرسائل غير اللفظية الدالة على عدم الاهتمام مثل حكة العين أو النظر إلى الساعة والتي تشير إلى ثغرة في عملية التواصل.

الحقيقة المؤكد منها الآن أن عملية التواصل ليست فقط تبادل لفظي بين الأشخاص !! "أننا لا نستطيع أن لا نتواصل". إن هذه الفرضية وضعتها مدرسة فاتزلوفيك والتي تلخص حركة الستينات وموجة التواصل الجديد. وأننا حتى لو نمتنع عن الكلام ، فأننا مع هذا نرسل إشارات جسدية. وحتى فرويد قال "عندما تصمت الشفاه فان الأصابع تتكلم ، إن الشخص يخون نفسه عبر جميع خلاياه".

ويقول سابير في بداية العصر وعالم في الرموز "نحن نتفاعل مع الرموز مثلما لو كانت قانون سري ومعقد وغير مكتوب في اي مكان ولكن معروف من الجميع ويفهمه الجميع".

أكد الكثير من العلماء مثل شارلز داروين والدكتور ادوارد هيس وآلان بيس أن لغة الجسد تحتل نسبة 87% من عملية التواصل البشري , وهذه النسبة تترك القليل القليل للتواصل اللفظي وما حول الكلام. وإذا أخذنا النسب مفصلة أكثر فإن عملية التواصل البشري تحتوي على 7% من نغمة الصوت ، 6% كلمات ، 87% حركات ! وتستند هذه القوانين على ملاحظات كثيرة ومنها ملاحظة الباحث ادوارد هول الذي توصل إلى أن الإنسان يستعمل 700.000 إشارات جسدية مختلفة ، والوجه فقط ينتج منها 250.000 إيماءة ! واليدين وحدهما تستطيع أن تنتج 5000 حركة مختلفة.

إن الإشارات الحركية والإيماءات تلعب دورا كبيرا في الاتصال البشري فتلعب دور التأكيد لصحة الكلام ، أو مكمل له أو مناقض له تماما وهنا يؤخذ بصحة الإشارات الحركية نظرا إلى أن اللسان يكذب ولكن الجسم لا يكذب ! وبالتالي فان الإشارات الحركية تؤثر على مجرى الحديث بأكمله .

وبالتالي أصبح من الضروري أن نصل إلى درجة القدرة على قراءة لغة جسم متحدثينا وترجمة كل ما لم يقال لفظيا وتسرب من قبل العقل الباطن عبر الحركات اللاإرادية والتي تكشف عن النوايا الحقيقية للمتحدث . إضافة إلى أن هذه اللغة الصامتة تكشف عن الكثير من المشاعر بشكل واضح وأكثر بكثير من الكلمات لدرجة انه يصعب على أي قاموس التعبير عن الأفكار التي تعبر عنها لغة الجسم بوضوح.

وفي نفس الوقت، أصبح من الضروري التمرس على هذه الحركات والإشارات غير اللفظية من اجل تجنب تسريب المعلومات الحقيقية في قدر المستطاع إلى الطرف الآخر وخاصة إذا عرفنا أن كل إنسان يستطيع أن يقرأ الإشارات غير اللفظية التي تخرج من الشخص بشكل غير واع ولكنه لا يعلم انه يقرأها لأنه في الحقيقة العقل الباطن هو القادر على ذلك وليس الواعي. وبالتالي ، فانه يتهيأ له بعد نهاية مقابلته مع شخص ما إن "لديه إحساس بأن الطرف الآخر لم يكن صادقا ( أو جادا أو أمينا الخ) عند طرحه للموضوع المعني بالأمر"! فيوعز الأمر إلى حاسته السادسة جاهلا أن عقله الباطن الذكي هو الذي استشف هذه المعلومات من قراءته الصامتة للإشارات غير اللفظية التي سربها جسم الطرف الآخر. وتعتبر المرأة الأكثر ملاحظة من الرجل وذلك لأن الطبيعة ولتها مسئولية تربية أطفالها فاضطرت إلى تطوير مهاراتها في التواصل مع طفلها من خلال حركات جسده. ولهذا نلاحظ انه نادرا يستطيع الرجل أن يكذب على المرأة ولكن من الممكن أن تكذب المرأة على الرجل دون أن يلاحظ ذلك.

إلا أن هذا لا يعني انه لا يمكن التدرب على هذه المهارة الرائعة ومفتاح النجاح في العلاقات الإنسانية والمهنية وخاصة انه انكب الكثير من العلماء على دراسة هذا العلم واستنبطوا الكثير من القوانين التي أصبحت بمتناول يد الجميع . وهذا معناه انه ومنذ السبعينات ، أصبح بإمكاننا أن نتعلم وندرب أجسامنا على كيفية "المواجهة" وكيفية "التحكم بذاتنا"

فوائد هذا العلم

* فهم الذات بشكل أفضل من خلال تفسير الإشارات غير اللفظية النابعة من الذات

* فهم الآخرين بشكل أعمق من خلال مراقبة ردود أفعالهم الجسدية أثناء عملية التواصل

* التواصل الأفضل مع الآخرين باستخدام القنوات غير اللفظية السريعة التأثير والدبلوماسية واللبقة

* تطوير الذات واستعادة الثقة في الذات

* الاستغلال الأفضل لهذا العلم في فهم كل ما يتعلق من الأحداث الجارية في عصر يصعب فيه قول كل ما يعرف

* مساعدة كل فرد من موقعه الوظيفي في تعامله مع الآخرين بحيث يعم التواصل والإنتاج والازدهار المطلوب : في المجال السياسي والاقتصادي والتسويقي والمصرفي والمدرسي والعلاجي والأسري .

م\ن
للفائدة

عقل الانسان بين الوعي واللاوعي - فراسة الانسانعقل الانسان بين الوعي واللاوعي - فراسة الانسان



دموع الملائكة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-18-2010, 05:06 AM   #2 (permalink)
D.man
رومانسي مجتهد
 
الصورة الرمزية D.man
 
تسلم على الموضوع الاحلى والامثل والارووع.
D.man غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-18-2010, 08:02 PM   #3 (permalink)
بحرجديد
مشرف متميز سابقاً
ربي ارحم أبي واحفظ أمي
 
الصورة الرمزية بحرجديد
 
سلمت يداك!!

وربي يعطيك العافيه!!!!
بحرجديد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الضغط النفسي ومؤثراته على الانسان - الضغط النفسي من معوقات تقدم شخصية الانسان وتطويره دموع الملائكة تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل 2 03-01-2010 11:18 PM
قلب الانسان دموع الملائكة المنتدى العلمي - أبحاث علمية - بحوث علمية 2 02-07-2010 03:25 AM
موسوعة عالم الرومنسية عن جسم الانسان وعمله - جسم الانسان واعضائه دموع الملائكة الصحة والطب البديل | حميات غذائية 1 12-15-2009 01:53 AM
شوف مدى ظلم الانسان bakooora صور 2017 11 03-08-2008 01:03 PM
جلد الانسان alfwares2006 صور 2017 0 10-11-2004 08:30 PM

الساعة الآن 09:18 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103