تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية

أحببتُ ابنة صديقى ( قصة قصيرة )

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-06-2010, 01:12 AM   #1 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 

ADS
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
Post أحببتُ ابنة صديقى ( قصة قصيرة )




نقلَ الأطباء (سامى ) إلى حجرة العمليات سريعاً ؛ لإجراء


عملية قلب مفتوح ، فى توسيع أحد الشرايين ، وأما صديقه


الوحيد(حسنى ) فكان يواسى زوجة سامى وابنته ( حسنية)

ثم وقف ينتظر إجراء العملية ، ويستعيد شريط حياته ،

وعلاقته بسامى أعز صديق له....



لقد وُلِد الاثنان فى سنةٍ واحدةٍ ، ودخلا المدرسة سوياً ، وظلا



فى فصلٍ دراسىٍ واحدٍ ...وقضيا طفولتهما وشبابهما سويا لا


ينفصلان ، واشتركا معاً فى تحقيق النصر على إسرائيل فى

حرب العاشر من رمضان ، السادس من أكتوبر ....

والغريب أنّ ميولهما كانتْ واحدةً ، فالتحق الصديقان بكلية

التربية الموسيقية ، ولكنّ صديقه درس آلة الكمان ، أما هو

فكان يهوى العزف على العود ، والآن يعمل الاثنان فى فرقةٍ

موسيقيةٍ واحدةٍ وراء أحدالمطربين المشهورين فى مصر ...

وكيف قرر الاثنان الزواج فى سنةٍ واحدةٍ ...والأغرب أنهما

أنجبا أيضاً فى سنةٍ واحدةٍ ، حيثُ أنجبَ كلُّ منهما بنتاً

وكيف زعل الاثنان لأنّ أحدهما لم ينجبْ ولداً ؛ ليزوجَه بابنة

صديقه ، ولكن أطلقَ كلٌّ منهما اسم صديقه على ابنته مع

زيادة تاء التأنيث المربوطة ، فأطلقَ صديقه على ابنته اسم

(حسنية ) ؛ ليكون قريباً من اسمه وهو حسنى ، وكذلك فعلَ

هو فقد أطلق على ابنته اسم (سامية ) ؛ ليكون قريبا مِن اسم

صديقه سامى ، وكيف توالتْ السنوات بسرعة البرق

وأصبحتْ زوجته صديقةً حميمةً لزوجة صديقه ، وأيضاً

أصبحتْ الابنتان (حسنية وسامية ) صديقتين حميمتين ، ولكنّ

ابنة صديقه قد تميّزتْ بالجمال الصارخ ، وبالتالى توالى

الرجالُ على منزل أبيها يطلبون الزواج منها ، ولكنّها

كانتْ ترفضهم بإصرارٍ غريبٍ !!....



أفاقَ سامى مِن غفوته على صوت الأطباء معلنين انتهاء


العملية بنجاحٍ ؛ فيحمد حسنى ربّه ، وبعد ساعاتٍ أفاقَ

صديقه ، ويقول بأنّه يخشى أنْ يموتَ قبل زواج ابنته

الوحيدة ، ويطلب مِن حسنى أنْ يقنعَ ابنته بالزواج ، ويأخذ

حسنى ابنة صديقه حسنية فى سيارته الخاصة ، ويصحبها

إلى مكانٍ هادئٍ ، يطلُّ على نهر النيل ، ويسألها :

لماذا ترفضين الزواج مِن كل مَن يتقدّمُ

إليكِ طالباً زواجكِ؟!...


أرجوكِ اعتبرينى أباكِ ، فأنتِ تعلمين أننى صديقه الوحيد

وأبوكِ قلق ؛ لأنّ عمركِ الآن 21 سنة؟!....


ردّتْ عليه حسنية رداً غريباً قائلةً :


ولكنكَ لستَ أبى ، ثم إنّ عمركَ 45 سنة فقط ، فأنتَ لستَ

بالكهل ، بل تمتلئ بالحيوية والنشاط والشباب...


فنظر حسنى إليها بعيونه الزرقاء نظرةً فيها شفقة



واستعطاف ثم بادرَها : هل تحبين شخصاً ما يجعلكِ


ترفضين كلّ مَن يتقدم لكِ ؟


فردّتْ حسنية رداً اقترب مِن فرقعة القنبلة الموقوتة :

نعم ....وأنتَ تعرفه...

ردّ حسنى متجاهلاً : من ؟ !

ففجّرتْ حسنية القنبلة فى ردِ مفاجئ :



إن الشخص الذى أحبه هو أنتَ...


فكانتْ إجابتها كالطلقة التى اخترقتْ قلبه ، ولكنّه تجاهلَ

إجابتها ، وظلّ شارداً لحظاتٍ ، ونظرَ حوله ؛ ليجدَ كلّ مَن

حوله مِن العاشقين الذين أتوا ؛ ليتناجوا الحبّ ، ويرووا

عطش العاطفة مِن ماء النيل الخالد ، ورأى طائرين يحلّقان

فوقه ، فى حبٍّ غريبِ ، ليس فيه أىُّ قوانين تحرّمُ العشق

اللإارادى ، ثم سمعَ لسانه يقول دون أنْ يدرى :

أحبكِ يا حسنية ...


وأخذتْه الدنيا، وتعددتْ اللقاءاتُ بين المحبين ، وكلّ يومٍ إمّا

يحدث لقاءٌ فى أحد الكازونيهات المُطلة على نهر النيل ، أو

يحضر هو عندهم ، أو تحضر حسنية عندهم ؛ لتجلسَ مع

ابنته سامية صديقتها...ولا يدرى حسنى ما نهاية هذا الحبّ

بل لا يسمحُ لنفسه بأنْ تسأله هذا السؤال .....ثم خرجَ

صديقه سامى مِن المستشفى ، ورجعَ لبيته وفى نفسه أنْ

يعرفَ لماذا ترفضُ ابنته الزواج ، ولاحظَ عليها انّها تتحدثُ

كلّ يومٍ أكثر مِن ساعةٍ فى التليفون بصوتٍ منخفضٍ ؛ فرفعَ

الخطّ الآخر مِن التليفون ، الموجود بغرفته ، وتجسسَ عليها

فسمعَ الحوار الغرامى بين العاشقين ، فكانتْ الصاعقة

والصدمة الكبرى ، فتمالكَ على نفسه ودخلَ فى الخط

وقالَ وعيونه ممتلئة بالدموع :

مع السلامة يا صديقى....الوداع يامَن كنتَ صديق العمر ...


ثم أخذ يحقق مع ابنته بصوتِ عالٍ ، وامرأته خائفة على

صحته من الصدمة ، وتتعجبُ مما فعله صديق زوجها ، ثم

فتحتْ التليفون متصلةً بزوجة حسنى وقالت :

حسبى الله ونعم الوكيل فى زوجكِ حسنى ، الذى خان

الصداقة وعشرة العمر ...لقد كان هو الذى يغوى ابنتى

ويخدعُها ، وهو الذى كان السبب فى عدم زواجها....

فلا سامحه الله أبداً....

وأصبحَ بيتُ حسنى ممزق الروابط ...ممتلئاً بالكراهية والحقد

بين كل أفراده ، ولم تكلمْه زوجته ولا ابنته ، وأما هو فلم

يعرفْ ماذا يفعلُ بعد أنْ انقلبتْ حياته كلها إلى مأساةٍ ، وضاعَ

منه صديق العمر ، وضاعتْ حبيبته ، وحدثَ حاجز مريرٌ

بينه وبين زوجته ، وأصبحتْ ابنته تبكى باستمرارٍ وتحتقرُه

ولا يدرى ماذا يفعل ؟ نعم أخطأ فى حقّ كلّ مَن حوله ، ولكن

آهٍ....ثم آهٍ مِن لعنة الحب التى نعجز عن مقاومتها ....بالله

ماذا نفعل مع قلوبنا ...وظل تائهاً وحيداً مع الأحزان...

تمت بحمد الله

بقلمى
سمير البولاقى

ملحوظة : برجاء لكل من ينقل قصصى الى منتديات أخرى بأن يكتب أسفلها كلمة ( منقول )

حتى لا يتعرض للإحراج ؛ لأنى أتابع كل أعمالى على كل المواقع ، وقصصى كلها مسجلة

بتاريخها فى المحاكم المصرية لضمان حفظ حقوقى الأدبية....وللجميع تحياتى



samirelbolaki غير متصل  
قديم 03-08-2010, 06:49 PM   #2 (permalink)
حليب بالشوكولاه
رومانسي مبتديء
 
راااائعه لكنها بجد حزيـــــــنه

آآآآه من الحب ؟

سلمت يمينك
حليب بالشوكولاه غير متصل  
قديم 03-23-2010, 02:49 PM   #3 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حليب بالشوكولاه
راااائعه لكنها بجد حزيـــــــنه

آآآآه من الحب ؟

سلمت يمينك



يسلملى مروركَ الراقى

الذى عطر صفحاتى المتواضعة


بأعذب الحروف الرائعة
أخى الغالي
حليب بالشوكلاته

تحياتى وتقديرى

سمير البولاقى
samirelbolaki غير متصل  
قديم 03-23-2010, 02:57 PM   #4 (permalink)
●◦ღعيشة قنديشةღ●◦
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية ●◦ღعيشة قنديشةღ●◦
 
شكراشكراشكراشكرا
●◦ღعيشة قنديشةღ●◦ غير متصل  
قديم 03-23-2010, 09:54 PM   #5 (permalink)
مجنونك ما يخونك
رومانسي مجتهد
 
يعطيك العافية
مجنونك ما يخونك غير متصل  
قديم 03-23-2010, 11:19 PM   #6 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عيشة قنديشة قدي
شكراشكراشكراشكرا


يسلمو على المرور
تحياتى وتقديرى

سمير البولاقى
samirelbolaki غير متصل  
قديم 03-23-2010, 11:21 PM   #7 (permalink)
samirelbolaki
رومانسي نشيط
أديب الفقراء
 
الصورة الرمزية samirelbolaki
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Yahoo إلى samirelbolaki إرسال رسالة عبر Skype إلى samirelbolaki
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجنونك ما يخونك
يعطيك العافية


يسلملى مروركَ الراقى
أخى الغالي
مجنونك مايخونك
تحياتى وتقديرى

سمير البولاقى
samirelbolaki غير متصل  
قديم 03-24-2010, 12:43 AM   #8 (permalink)
 
يالله ليه الدنيا غدرة كذا
لاحول ولا قوة الاباالله العلي العظيم
في من تثق في هذا الزمان
يسلموووووووووو الغلا
ثقيلة مزحة الدن غير متصل  
قديم 04-01-2010, 10:50 PM   #9 (permalink)
"TOTO"
رومانسي شاعري
 
الصورة الرمزية "TOTO"
 
يعطيك العافيه
قصه جميله
"TOTO" غير متصل  
قديم 04-02-2010, 11:33 PM   #10 (permalink)
زيناتة
رومانسي مبتديء
 
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
زيناتة غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
وداعاً صديقى شهيد بغداد ( قصة قصيرة حقيقية samirelbolaki قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 2 01-08-2010 11:53 PM
كان صديقي دموع الاصايل خواطر , عذب الكلام والخواطر 28 12-27-2009 10:44 PM
أحببتُ تلميذتى ( قصة قصيرة ) samirelbolaki قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 8 05-11-2009 02:17 AM
كن صديقي دموع الاصايل خواطر , عذب الكلام والخواطر 10 12-03-2008 10:37 PM

الساعة الآن 12:02 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103