تصفح

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته ( ثلاثة مرات ) .

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان




العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل

تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل نصائح للمقبلين على الزواج, كيف تطور نفسك؟ , اطلق العملاق بداخلك, توجيهات ونصائح للمراهقين والمتزوجين.

لاتيأس ولكن حسن نفسك بأربعة انماط- الاسى يثمر عنه السعادة !

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-2010, 12:03 PM   #1 (permalink)
دموع الملائكة
أمير الرومانسية
صاروخ المنتدى
 
الصورة الرمزية دموع الملائكة
 

ADS
إرسال رسالة عبر MSN إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Yahoo إلى دموع الملائكة إرسال رسالة عبر Skype إلى دموع الملائكة
Cool لاتيأس ولكن حسن نفسك بأربعة انماط- الاسى يثمر عنه السعادة !











لاتيأس ولكن حسن نفسك بأربعة انماط- الاسى يثمر عنه السعادة !

لاتيأس ولكن حسن نفسك بأربعة انماط- الاسى يثمر عنه السعادة !

مــهــــلاً.. !!



فــقـــــد يلـــــد الأســى أفــراحــاً..
والليــل ينـجب للـحـيـاة صــباحـاً..
ذلــل صــعــوبـة الـحــياة بـهــمةٍ..
إن الـحـياة تــريــد منك كــفـاحــا..
مـر الحياة لمن يريــد كرامةً حلوٌ..
ويــفــلـحُ مــن أرادَ فـــلاحــــــــاَ..



نعم هكذا هي الحياة ..
لن نتذوق حلاوتها إلا بالكفاح والبحث عن سبل السعادة من بين ركام الهموم ..
::
::
ما أجمل أن نستشعر قول الله تعالى " إن الله على كل شيء قدير "
إنها بمثابة الحافز والوقود للإصرار والكفاح أمام أمواج الواقع المؤلم ..


فمهما أقفلت الأبواب
ومهما حالت بينك وبين آمالك العقبات
كوني على يقين أن مصيرها الانفتاح ..
هي سنة كونية وحكمة إلهية عظيمة ..
فالفجر لا يبزغ إلا إذا اشتدت ظلمة الليل ..
وكذلك الفرج يلوح في الأفق إذا اشتد البلاء ..
فكلما كبر الألم كبر معه الأمل ..
::




انه التفاؤل ..
يقلب النكد صفوا والعلقم حلوا فما أطيبه ..!!
بل انه الحل الموصل الى بر الامان لامور لاقدرة لنا على السيطرة عليها ..
::
ولكن لن نتمتع بتفاؤل وراحة بال إن لم نزرع بسمة مشرقة في صحراء الأحزان رضاء بقضاء الله وقدره..



ومن أجمل ما قرأت في التفاؤل :
إن مقولة "تفاءلوا بالخير تجدوه"
ليست مخدراً نفسياً ولا جبيرة لخواطر كسيرة،
إنما هي إيمان يستند إلى أساس،
فهي نوع من أنواع الإيحاء الذاتي..
ذلك أن النفس كما الطفل، إن أوحي إليها بالألم تألمت،
وإن أوحي إليها بالبهجة ابتهجت!!


ولكن، كيف يجد الخير المتفائل بالخير؟
إنه ينطلق من روحية الأمل التي تبدد الأوهام وتذلل العقبات،
فيقول المتفائل بالخير: سأنجح في الامتحان إن شاء الله،
استعدادي جيد،
سأتغلب على المشكلة التي واجهتني بالأمس..
لدي أكثر من حل..
لقد رجوت الله في هذا الأمر ولن يخذلني..
ها هي ابتسامة الثقة تشرق بها روحي على شفتي..
توكلت على الله فهو حسبي.

::
::


بعكس ذلك المتطير المتشائم،
فهو يوحي لنفسه بكل ما هو سلبي قاتم!!
فحتى لو كان على استعداد جيد لخوض الامتحان فإنه يقول: لا أعتقد أني سأنجح..
أنا حظي عاثر..الفشل حليفي.. ستكون الأسئلة صعبة ولن أستطيع الإجابة عنها!!


وبذلك يضعف عزمه ويضيع ما لديه من إمكانات،
ويرتبك في أثناء أداء الامتحان حتى يفشل فعلا..!!
انتهى ..
::
::

وأيضا تذكر الماضي المؤلم والإبحار دوما في عالم الأحزان يحطم القلب المكلوم ..
ويقتل الطموح الوهاج داخلك ..


لذلك أنصحك غاليتي أن لا تقف كثيرا على الأطلال مهمومة مهزومة
بل استفيدي من التجارب السابقة التي لم تنجح لتكون دليلك في المستقبل
::
::

::
::
استعيذي دوما من الهم والحزن كما اخبرنا الحبيب المصطفى:
" اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والجبن والبخل وغلبة الدين وقهر الرجال "



ثم شمري عن ساعديك ..
جدي واجتهدي في صناعة فرحة ..
قلبي بين ثنايا كل مشكلة لتبحثي عن الجانب المشرق منها ..
اصبري وتصبري واستعيني بالله ..
::
::
تأملي أختي الكريمة قصة يعقوب عليه السلام
عندما فقد ابنه الحبيب ولمدة أربعين عاماً
لم يقل إلا: {فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون} .
بل عندما فقد ابنه الثاني واشتد الكرب
قال: {فصبر جميل عسى الله أن يأتيني بهم جميعاً}!!
قمة التفاؤل..
قمة التوكل...
وعندما رد إليه ولده قال: {ألم أقل لكم إني أعلم من الله مالا تعلمون}
انه حسن الظن بالله ..
::

::
::
وأخيرا ..
اعلمي انه سبحانه لم يبكيك إلا ليضحكك
ولم يأخذ منك إلا ليعطيك
وما حرمك إلا ليتفضل عليك
وما ابتلاك إلا لأنه ..
"يحبك"


والحمد لله على نعمة الإسلام..


الأنماط الأربعة للعلاقات الإنسانية



الإنسان الناجح

هو الذي يستطيع أن يوازن بين الأهداف القريبة والأهداف البعيدة ، مطالب الآخرين وحقوق نفسه ،العلاقات مع الآخرين ونتاجه الشخصي.. وتنحصر العلاقات بين الناس في أربعة أنواع رئيسية



أنا أربح أنت تخسر win-lose:

هذا النوع من الناس تتنازعه رذائل الأثرة والأنانية في تعامله مع غيره ، وقد يكون هناك جانب من الأمراض النفسية الأخرى مثل الحقد والحسد وكراهية الناس والشعور بالنقص..أمثال هؤلاء لا يعبأون بأهداف الآخرين ولكن يسعون فقط لتحقيق أهدافهم الشخصية ، حتى ولو حساب سعادة ومكاسب واستقرار أطراف أخرى..من أمثلة ذلك : سعي أحد الموظفين للحصول على مكافأة ليست من حقه أو التقرب من مديره على حساب تشويه سمعة زملائه أو بالقفز على أحقيتهم في بعض المكاسب.



أنا أخسر أنت تربح :lose- win




هذا النوع من الناس غالباً ما يوجد في نفسه من الضعف ما يسمح له بتحقيق أهداف الآخرين على حساب أهدافه الشخصية. وقد يكون هذا الضعف من سبيل حب الخير للناس بطريقة لا تلتزم الحق الواجب لله والأهل والنفس كما نص عليها في الأثر ، كما أنه قد يكون من سبيل الخوف على ما في يد الإنسان من حطام الدنيا الزائل.. وقد يكون مظهراً من مظاهر التضحية..إلا أن التضحية يجب أن تكون في سبيل تحقيق أهداف مشتركة وليست في سبيل تحقيق أهداف فرد على حساب الآخرين ، حتى مع تحقيق هذا الهدف المشترك فإنه لا يجب أن يكون على حساب خسارة أحد الأطراف ..فمثلاً العامل الذي يعمل 15 ساعة يومياً ماذا يكون موقف صاحب العمل منه؟؟ طبعاً هذا العامل يُعد شخصاً منتجاً ، وقد يحقق إنتاج ثلاثة أشخاص يومياً ، والذين في قلبهم طمع من أصحاب العمل لا يأمرونه بالعودة إلى منزله بعد انتهاء وقت العمل؟ هل هذا العامل يعد إنساناً ناجحاً؟ ماذا عن علاقته بأهله ؟ ماذا عن علاقته بأبنائه؟ ماذا عن علاقته بذوي رحمه؟ هل جهازه العصبي يتحمل العمل على هذا المستوى المتواصل ؟ وهل جسده يتحمل هذا الجهد دون ترويح رياضي؟ الذين عندهم أمانة من أصحاب العمل يأمرون أمثال هؤلاء بما نصح به سلمان الفارسي أخاه أبو الدرداء حين قال: (إن لربك عليك حقاً ، ولأهلك عليك حقاً ، ولنفسك عليك حقاً ، فاعط كل ذي حقٍ حقه) هناك أيضاً دافع أخرى لهذا النوع من العلاقات غير الضعف والتضحية هي المجاملات غير المحمودة ، رجاء المصلحة القريبة أو البعيدة مما يدخل في إطار النفاق المذموم..وعلى هذا فمن الأفضل أن يكون سلوكنا متوافقاً مع سلوك الآخرين فيما يكفل الحق للجميع ، أما إذا لم يتوافق سلوك الآخرين معنا وكان منحرفاً عن الطريق زائغاً عن الصواب فيجب أن يتم تحذيرهم بالحسنى وأن يغيروا من نمط سلوكهم بما يكفل الحقوق لنا ولهم ، فإذا لم يجدي كل ذلك فما علينا من حرج إن قطعنا بعضاً من هذه العلاقات الفاشلة ، وفي ذلك تتفاوت عزائم البشر ، ولنا في سيدنا إبراهيم عليه السلام أسوة حسنة حيث تكرر استغفاره لأبيه كثيراً ودعوته إلى الحق لكن. {وَمَا كَانَ اسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لِأَبِيهِ إِلاَّ عَن مَّوْعِدَةٍ وَعَدَهَا إِيَّاهُ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِلّهِ تَبَرَّأَ مِنْهُ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لأوَّاهٌ حَلِيمٌ}



أنا أخسر أنت تخسر: lose- lose


هؤلاء هم السفهاء في كل زمان، ليس لأحدهم هدف حقيقي يسعى إليه وهو مع ذلك يعوق الآخرين عن تحقيق أهدافهم بل لا يستحي أن يساهم في تدميرها حتى يصبح الجميع مثله بلا إنجاز..! هؤلاء هم المثبطون وأعداء النجاح، متصيدي العثرات والثغرات السقطات ليجعلوا منها خطيئة لا تغتفر، هم لا يقضون أوقاتهم مشغولين بما لديهم من عيوب يعملون على إصلاحها ولكنهم يجعلون عيوب الناس شغلهم الشاغل وتصيد مواطن زللهم كل ما يرجونه من آمال، حتى يبنون لأنفسهم الشهرة على حساب هفوات العظماء وزلات العلماء





أنا أربح وأنت تربح: win- win



هؤلاء هم الذين يستطيعون تحقيق التوازن المطلوب في العلاقة مع الذات ومع الأهل ومع الله عز وجل، ويتمكنون من تحقيق التوازن بين الأهداف الشخصية وأهداف الآخرين في سياج من العدل يحمي حقوق الجميع، وهذا النوع من العلاقات يعتمد على أن يفهم كل منهم ما يريده الطرف الآخر وأن يحاولوا الوصول إلى أفضل الوسائل وأعدلها لتحقيق أهداف كل طرف، وإذا وجد أن هناك تضارباً في المصالح بحيث يكون هناك حق مهضوم أو واجب منسي، فإن عليهم الوصول إلى حلٍ وسط يرضي الجميع

. )كتاب العادات السبع للأشخاص الأكثر فاعلية(







للأمانة

م\ن

تنسيقي




دموع الملائكة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لاتيأس بل غير استراتجياتك هذا انا وافتخر تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل 5 11-14-2009 04:14 PM
الى اي نمـط تنتمي من انماط الشخصية الاربعـه !!! مصقوعة بقدر تطوير الذات - غير حياتك إلى الأفضل 12 08-28-2009 12:28 AM
Mbc وسقطاتها الي ماتخلص .... ~دموع الورد~ مواضيع عامة منقولة للنقاش 4 07-20-2009 02:32 PM
بعد ماتخلص لعب تعال هنا لو سمحت .!! ** سموـوـو الاحساااس ** مسابقات وألغاز وتحديات بين الأعضاء - فرفش معنا 1 08-15-2008 03:15 PM
إذا دعتك نفسك إلى معصية الله فاعصه .. ولكن لي إليك خمسة شروط ورود المستقبل مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه 2 11-26-2005 05:45 PM

الساعة الآن 10:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103